الأسئلة الشرعية » الأحوال الشخصية » النكاح


19 - جماد أول - 1437 هـ:: 28 - فبراير - 2016

أريد زوجا يصونني ويلزمني بيتي!


السائلة:أحلام

الإستشارة:هتلان بن علي بن هتلان الهتلان

السلام عليكم ..
أنا امرأة مطلّقة منذ 7 أعوام ولديّ 3 أبناء لم يهزمني الانفصال ، رفضت الارتباط وخرجت للعمل وقمت بتربية أولادي الصغار و هم ابني الأكبر في الصفّ الثاني الثانوي وابنتي في الصفّ الثاني الإعدادي وابني الصغير في الصفّ الثالث الابتدائي ، كانت ولا تزال المسؤوليّة كبيرة جدّا وأكبر من مجهودي ولكنّى أحتسب وأصبر .. حدث ما لم أكن أتوقّعه ..لديّ زميل في العمل شابّ يبلغ من العمر 30 عاما علما أنّي أبلغ 44 عاما أي أكبره ب14 عاما ، أشعر تجاهه بعاطفة وحبّ شديد لكنّي لا أظهر له ذلك ، ربّما انبهرت بأخلاقه ومواظبته على أداء الصلوات فى المسجد ، يعاملني بكلّ احترام .. لا أدري كيف أتغلّب على هذا الشعور، ربّما سئمت الحياة بدون زوج أو ربّما أرهقني العمل وأريد زوجا يصونني ويلزمني بيتي .. أرجو الإفادة .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

ما ذكرته الأخت السائلة هو من مفاسد الاختلاط المحرّم بين الرجل والمرأة في مقرّ العمل ـ فينتج عنه مثل هذا التعلّق القلبي والحبّ المحرّم ، وقد جاء الشرع الحنيف بتحريم الاختلاط كما قال تعالى في قصّة موسى عليه السلام مع المرأتين قال تعالى: {وَلَمَّا وَرَدَ مَاء مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِّنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِن دُونِهِمُ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ} وقال تعالى : (وإذا سألتموهنّ متاعاً فاسألوهنّ من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهنّ ) وقد راعى النبيّ صلّى الله عليه وسلّم منع اختلاط الرّجال بالنساء حتّى في أحبّ بقاع الأرض إلى الله وهي المساجد ، فأمر بفصل صفوف النّساء عن الرّجال وممايزتها عنها ، و أمر الرجال بالمكث بعد السلام حتّى تنصرف النساء ، وتخصيص باب خاصّ في المسجد للنساء . والأدلّة على ذلك ما يلي :

عن أمّ سَلَمَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا سَلَّمَ قَامَ النِّسَاءُ حِينَ يَقْضِي تَسْلِيمَهُ وَمَكَثَ يَسِيرًا قَبْلَ أَنْ يَقُومَ قَالَ ابْنُ شِهَابٍ فَأُرَى وَاللَّهُ أَعْلَمُ أَنَّ مُكْثَهُ لِكَيْ يَنْفُذَ النِّسَاءُ قَبْلَ أَنْ يُدْرِكَهُنَّ مَنْ انْصَرَفَ مِنْ الْقَوْمِ" رواه البخاري . ورواه أبو داود في كتاب الصلاة وعنون عليه باب انصراف النساء قبل الرجال من الصلاة .

وعَنْ ابْنِ عُمَرَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَوْ تَرَكْنَا هَذَا الْبَابَ لِلنِّسَاءِ قَالَ نَافِعٌ فَلَمْ يَدْخُلْ مِنْهُ ابْنُ عُمَرَ حَتَّى مَاتَ" رواه أبو داود في كتاب الصلاة باب التشديد في ذلك .

وعن أبي هريرة قال : قال النبيّ صلّى الله عليه وسلّم : " خَيْرُ صُفُوفِ الرِّجَالِ أَوَّلهَا وَشَرُّهَا آخِرُهَا وَخَيْرُ صُفُوفِ النِّسَاءِ آخِرُهَا وَشَرُّهَا أَوَّلهَا " . رواه مسلم

وهذا من أعظم الأدلّة على منع الشريعة للاختلاط وأنّه كلّما كان الرّجل أبعد عن صفوف النساء كان أفضل وكلّما كانت المرأة أبعد عن صفوف الرّجال كان أفضل لها .

وإذا كانت هذه الأحكام والتدابير قد اتّخذت في المسجد وهو مكان العبادة الطّاهر الذي يكون فيه النّساء والرّجال أبعد ما يكون عن ثوران الشهوات فاتّخاذها في غيره ولا شكّ من باب أولى .

وقد روى أَبو أُسَيْدٍ الْأَنْصَارِيّ أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ وَهُوَ خَارِجٌ مِنْ الْمَسْجِدِ فَاخْتَلَطَ الرِّجَالُ مَعَ النِّسَاءِ فِي الطَّرِيقِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِلنِّسَاءِ اسْتَأْخِرْنَ فَإِنَّهُ لَيْسَ لَكُنَّ أَنْ تَحْقُقْنَ الطَّرِيقَ ( تَسِرْن وسط الطريق ) عَلَيْكُنَّ بِحَافَّاتِ الطَّرِيقِ فَكَانَتْ الْمَرْأَة تَلْتَصِقُ بِالْجِدَارِ حَتَّى إِنَّ ثَوْبَهَا لَيَتَعَلَّقُ بِالْجِدَارِ مِنْ لُصُوقِهَا بِهِ . رواه أبو داود في كتاب الأدب من سننه باب : مشي النساء مع الرجال في الطّريق .

فأنصح الأخت السائلة - وفّقها الله لكلّ خير - بتقوى الله تعالى والحذر من مداخل الشيطان ووساوسه وحبائله ، فاتّقي الله واتركي هذا الشابّ ، ابتعدي عنه فهو أجنبيّ عنك لا يحلّ لك ، واجتنبي الاجتماع به وبغيره من الرجال الأجانب ، كما أمر الله تعالى النساء بذلك . وعند الضرورة يكون بالحجاب الكامل وبدون لين أو خضوع في الكلام وبقدر الحاجة أو الضرورة وليس للسواليف والأحاديث الجانبيّة أو ما يعرف بالصداقة .

وإن كنت ترغبين في الزواج فإن تقدّم لك مرضيّ الدين والخلق فأقدمي على الزواج به ، فالزواج حلال وبه استقرار النفس وطمأنينة الفؤاد وراحة العقل والفكر وسلامة بإذن الله من الشيطان وطرقه .

وفّقك الله لكلّ خير ورزقك التوبة النصوح والزوج الصالح الحنون .

والله تعالى أعلم .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:2873 | استشارات المستشار: 628


استشارات محببة

حماتي سوف تطلّقني من ابنها!
الاستشارات الاجتماعية

حماتي سوف تطلّقني من ابنها!

السلام عليكم ورحمة الله
حكايتي غريبة نوعا ما ولكنّي أتمنّى...

هدى محمد نبيه1631
المزيد

نظرته متفتّحة جدّا أي كما تمنّيت يوماً !
الاستشارات الاجتماعية

نظرته متفتّحة جدّا أي كما تمنّيت يوماً !

السلام عليكم ورحمة الله
أنا فتاة في السنة النهائيّة من الثانويّة...

د.مبروك بهي الدين رمضان1631
المزيد

يريد أن يعيش معي فقط بشكل صوريّ من أجل ابنتنا !
الاستشارات الاجتماعية

يريد أن يعيش معي فقط بشكل صوريّ من أجل ابنتنا !

السلام عليكم ورحمة الله
قصّتي طويلة وهذا آخر باب أطرقه لأنّي...

أماني محمد أحمد داود1631
المزيد

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب1632
المزيد

هل آثم إذا لم  أصطحبهما معي إلى أهلي ؟!
الأسئلة الشرعية

هل آثم إذا لم أصطحبهما معي إلى أهلي ؟!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد من شيخ أن يجيب لأنّي أتخبّط...

د.مبروك بهي الدين رمضان1632
المزيد

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!
الإستشارات التربوية

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا متزوّجة وعندي طفلة عمرها...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1632
المزيد

هذه المادّة ما زلت لا أفقه فيها شيئا!
الإستشارات التربوية

هذه المادّة ما زلت لا أفقه فيها شيئا!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
أنا أحمد.. عندي 18سنة بالصفّ...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1632
المزيد

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟
الأسئلة الشرعية

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟

السلام عليكم أعاني من صغر في الثدي بشكل ملحوظ إلى درجة أنّه...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1632
المزيد

لا أستطيع ولا أملك مبلغا لمساعدتها وحياتها في خطر!
الاستشارات الاجتماعية

لا أستطيع ولا أملك مبلغا لمساعدتها وحياتها في خطر!

السلام عليكم ..
مرحبا أرجو الردّ فورا فأنا في حيرة من أمري...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1632
المزيد

زوجي لا يريدني أن أزور أهله!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي لا يريدني أن أزور أهله!

بِسْم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
...

د.محمد سعيد دباس1632
المزيد