الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


02 - صفر - 1427 هـ:: 03 - مارس - 2006

أشعر أني قسوت على أخي المتوفى!!


السائلة:تيما ر ش

الإستشارة:منال بنت مهنا بن سعود السبيعي

بسم الله الرحمن الرحيم، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. بداية أشكر جميع القائمين على هذا الموقع، وأدعو الله أن يجازيهم بما فعلوا خير الجزاء وأن يجعل حل مشكلتي على يديهم بإذنه تعالى.. وحتى لا أطيل عليكم سأبدأ بالسؤال:
(أنا فتاة أبلغ من العمر 21 سنة الآن، أعاني من مشاكل نفسية عديدة- بحسب تحليلي المتواضع-، ولكن أهمها أنه توفي أخي الأكبر والوحيد من جهة أمي قبل أربع سنوات وكنا وقتها قد تشاجرنا قبل سفره بأسبوعين تقريباً ولكنني مرضت فاتصل بي وتصالحنا قبل وفاته بأربعة أيام، وكنت في ذلك اليوم أول من تلقى خبر الحادث وبعدها بقليل خبر وفاته رحمه الله فكانت هذه أكبر وأعظم صدمة تلقيتها في حياتي، والتي أثرت علي إلى هذا الوقت، أعلم جيداً أن ما حصل كان قضاء وقدراً وأن الله أراد له الخير وأنه سبحانه أرحم بعباده منا ولكني أصبحت أعيش حالة من الاهتياج إلى هذه اللحظة، فأي شيء يرتبط به يجعلني أبكي لفترة. أعترف أنني منذ أيام العزاء إلى هذه اللحظة ما زلت غير مصدقة لما حصل وإنني أشعر بأني أعيش في كابوس وأريد أن أصحو منه.. أصحو من نومي وقد بللت وسادتي والدموع تملأ عيني، أشعر أنني قسوت عليه وأنه لم يعش معنا كما يجب.. ما يزيد أزمتي، أن والدي كبير في السن جداً وإخوتي الآخرين يعملون بعيداً عن مكان سكننا.. حين توفي أخي ذلك اليوم، دخل علينا والدي وكأن جبلاً قد وقع على ظهره وصبرنا وتظاهر بالقوة إلا أن صحته منذ ذلك الوقت بدأت تسوء، بدأ نظره يضعف كثيراً وحاجته إلى إخوتي زادت كثيراً، ولكنه لا يبين ذلك وهم لا يفهمون ذلك بالمقابل.. وصلت حالتي إلى أن أتمنى لو أتحول إلى رجل حتى لا يحتاج إلى أحد.. أرجوكم أنقذوني.. لا مجال لي بعد الله غيركم حتى أصل إلى بر الأمان.. لدينا في كليتنا دكتورة نفسية لاحظت تصرفاتي وبدأت أتجنبها حتى لا تواجهني بشيء.. هل أتحدث إليها أو إلى طبيبة نفسية مضمونة؟ ماذا أستطيع أن أفعل؟)..


الإجابة

الأخت تيما من السعودية\r\nتحية طيبة و بعد بداية اشكر ثقتك بالموقع وأتمنى أن نكون عند حسن ظنك وأن نقدم لكي ما يساعدك في اجتياز أزمة فقدان أخيك وبعد عزيزتي ما تعانين منه هو شعور بتأنيب الضمير وكأنك مسؤولة عن ما حدث لأخيك رحمة الله عليه لكن الحقيقة انك لست مسؤولة عن ذلك وإنما أنت تتمتعين بضمير يقظ جدا وحساسية تجاه الأمور وهذا شي جميل لكن عليك أن تكوني أقوى من ذلك وأن تعرفي أن بعض الأحداث في حياتنا لا يكون لنا يد فيها وإنما هي مقدرة علينا وخارجة عن أمور السيطرة لذلك عليك اعتبار الماضي صفحة و انتهت من حياتك وحاولي أن تبدئي من جديد وبالنسبة لرغبتك بان تكوني رجلا حتى تساعدي والدك فانه بإمكانك عمل ذلك وأنت بوضعك الحالي فأنت الآن تبلغين من العمر 21 عاما و هذا لا يعني أن بإمكانك الحصول على وظيفة ومساعدة اهلك فحاولي أن تغيري نظرتك التشاؤمية للأمور وأن تري الحياة بلونها الوردي الرائع و أنا واثقة انك قوية بما يكفي لتجتازي هذه الأزمة.



زيارات الإستشارة:1970 | استشارات المستشار: 181


الإستشارات الدعوية

أنا غير مستعدة لرمضان.. أريد العلاج!!
هموم دعوية

أنا غير مستعدة لرمضان.. أريد العلاج!!

بسمة أحمد السعدي 21 - شعبان - 1427 هـ| 15 - سبتمبر - 2006
الدعوة والتجديد

بعد الذنب أندم ندما شديدا وأحتقر نفسي!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )4328

هموم دعوية

هل أترك التدريس؟

بسمة أحمد السعدي4320

مناهج دعوية

تعرفت على شاب عن طريق الإنترنت وتورطت ؟

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي7264


وسائل دعوية

لدي اسم دعوي في الفيس بوك!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )5180