الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للمراهقين


13 - ذو القعدة - 1438 هـ:: 06 - أغسطس - 2017

أصبحت أرى العالم متغيّرا وكابوسا!


السائلة:محمد ب

الإستشارة:أنس أحمد المهواتي

السلام عليكم
عمري سبع عشرة سنة أعيش عاديّا مثلي مثل الناس، لكن لديّ اضطراب منذ كان عمري سبع سنوات يراودني إلى يومنا، و زاد في سنّ المراهقة و هو إحساس بعدم الطمأنينة و القلق الداخلي، أصبحت أرى العالم متغيّرا وكابوسا ، أفقد التركيز في الأشياء فلا أعرف من أنا و أين أنا، تقول أمّي إنّها عين لكن لا أظنّ هذا ، منذ خمس سنوات وأنا أعبد الله، لكن هذا الشعور غير المفهوم وكأنّ المشاعر والأحاسيس تتدفّق من قلبي و تثور بدون سبب .. هي مشاعر قلق نفسيّ و حزن ، أرى العالم غريبا جدّا كأنّه سينتهي ، كأنّه كابوس . ينتابني هذا الشعور خاصّة عندما أسافر و أرجع إلى البيت فأقلق كثيرا لأنّني غادرت أصدقائي لكنّي أرى هذا الشيء عاديّا فأقول في نفسي إنّه شيء رائع عندما أسافر و أرى أماكن جديدة ،لكن نفسيّتي لا تقبل و تظلّ هذه المشاعر والأحاسيس الغريبة تنتابني فأدخل في صراع داخليّ والله لا أستطيع وصفه بكلمات. لم أر حالة مثل حالتي من قبل، تنتابني أيضا في الأعياد و المناسبات و أقلق كثيرا (سبب قلقي ازدياد تلك المشاعر و الخوف منها) أرى الدنيا كابوسا وليست عاديّة فكأنّها تخيفني و تقلقني داخليّا، أحيانا تنقص وأحيانا تزيد و أنا إنسان حسّاس جدّا و أتذوّق المواقف، أتحسّسها كثيرا فلكلّ موقف أصنع مشاعره و أحاسيسه ، لكن هذه المشاعر صعبة جدّا و ليست كباقي المشاعر، إذا فرحت في موقف مفرح أفرح كثيرا و إذا حزنت أحزن كثيرا في موقف لا يحتاج إلى الحزن المفرط .. أستطيع أن أقول لديّ اضطراب في المشاعر وعواطفي كأنّها مجروحة منذ القدم، ليست كبقيّة مشاعر الناس ، اضطرابي يشبه اضطراب الآنية لكن ليست لذي كلّ الأعراض وإنّما هذا العرض الوحيد مشاعري مجروحة و تحتاج إلى دواء و علاج .. أشرب دواء "دوجماتيل" حبّة كلّ يوم منذ شهر نصحني به طبيب قال لي مفيد في هذه الحالات النفسيّة و الوجدانيّة ، وأمارس تمارين الاسترخاء و أحسّ كأنّي أخرج هذه المشاعر لكن أحيانا تعود و تبقى .. فهل من نصيحة لممارستها بطريقة صحيحة و إخراج هذا الشعور بدون رجوع .. أرجو أنّكم تفهّمتم استشارتي و أطلب المساعدة حقّا لأنّها أثّرت في نفسيّتي وأصبحت حسّاسا أكثر و قلقا أكثر .

عمر المشكلة
منذ كان عمري عشر سنوات .

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة
سنّ المراهقة.
حساسيّة نفسيّة زائدة .
أمّي كانت مريضة نفسيّا .

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة ؟
سنّ المراهقة .

ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة
تمارين الاسترخاء .
تناول دواء "دوجماتيل" منذ شهر حبّة كلّ يوم .


الإجابة

وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته ..
الأخ الفاضل : محمّد .. حيّاك الله .. إنّنا لنقدّر الظروف التي مررت بها ... و إنّ استعدادك للعلاج عن طريق الاستشارة ثمّ زيارة طبيب نفسي في أقرب وقت خطوة من خطوات " التفكير الإيجابي " ومن ذلك أيضا أن يعي الشخص أنّ لديه مشكلة و لكن بحجمها الطبيعيّ دون مبالغة ، و يثقّف نفسه جيّدا من مصادر موثوق بها أمر جيّد فكلّما قرأت عن عدوّك ، عرفت كيف تهزمه ، هذا أوّل الطريق نحو النجاح تلو النجاح بإذن الله وإليك الكلمات الآتية :
1- عليك استشارة طبيب نفسي دون تأخير ليقوم بالتقييم الشامل و تشخيص الحالة عن قرب بشكل دقيق ..عندها سوف تتّضح التدخّلات العلاجيّة الملائمة لحالتك بناء على تشخيص الحالة ، لأنّ حالتك كما نراها مبدئيّا مختلطة بين عدّة اضطرابات نفسيّة مثل : " اضطراب الآنيّة " : وهي حالة من حالات "القلق النفسي"– حيث أنّ الشخص يحسّ بشعور غريب يتمثّل في أنّه قد أصبح غريبا على نفسه، أي أنّه لا يدرك ذاته بالصورة المألوفة، وقد يحسّ الإنسان أيضا أنّ العالم أيضا أصبح متغيّرا دون أن يحدّد نوعيّة هذه التغيّرات بصورة واضحة، والإنسان يشعر في داخله أيضا بنوع من الخواء وقد لا يتفاعل مع محيطه بالصورة التي يريدها، لكنّه يكون مدركا تماما لهذه التغيّرات، وربّما يشعر بدرجة من القلق،وقد يكون مصاحبا لأمراض نفسيّة أخرى مثل "الاكتئاب النفسي" الشديد ، وقد يكون أيضا مصاحبا لأعراض اضطراب الوسواس القهري، و أيضا سيتمّ التأكّد من وجود أو عدم وجود أعراض " اضطراب المزاج ثنائي القطب "، والتشخيص يكون بشكل أدقّ وأوضح من خلال التقييم الشامل من قبل الطبيب النفسيّ ، مع ضرورة إطلاعه على أيّ علاجات سابقة .

2- فالأدوية النفسيّة تساعد في تحسين المزاج وكذلك العلاج المعرفي السلوكي من أجل تفكير إيجابي بتصحيح الإدراك الخاطئ وتصحيح مساره - ( فالتفكير الإيجابيّ يؤدّي إلى مشاعر ومعتقدات إيجابيّة و بالتالي يكون السلوك إيجابيّا). وقد أثبتت طرق كثيرة من العلاج المعرفي السلوكي نجاحها..و يقدّم الفريق المعالج معلومات عن هذه الأعراض وكيفيّة التعامل معها وتعلّم بعض التقنيّات المفيدة والتزوّد ببعض المهارات الضروريّة للحياة مثل فنّ التواصل ، و مهارة حلّ المشكلات و التكيّف مع الضغوط ، ومهارات التفكير الإيجابي و اتّخاذ القرار الصائب ، وتعديلات على نمط الحياة ، مثل الانتباه إلى النظام الغذائي وممارسة الرياضة المناسبة ، وسائل صحّية للتغلّب على المشاعر السلبيّة من خلال تمارين الاسترخاء الذهني والعضلي والتنفّس العميق ..المهمّ أن تلتزم بتعليماته و تطلعه على أيّ تقدّم يحصل باستمرار و ألاّ توقف العلاج من تلقاء نفسك إذا شعرت بتحسّن ، فالانسحاب من العلاج الدوائي ينبغي أن يكون تحت إشراف طبيبك المشرف على حالتك حتّى لا تصاب بأعراض انسحابيّة و تنتكس حالتك لا قدّر الله ..


3- ( لا تستسلم للأفكار السلبيّة وحقّرها ) : وجّه رسائل إيجابيّة عن ذاتك ، و قل في نفسك : إنّي قادر - بإذن الله - على تجاوز قلقي و مخاوفي و تلك الوساوس و الأفكار السلبيّة لأنّي أملك الجرأة والثقة اللازمة وهذه الأفكار التي تراودني غير صحيحة ، فبرمجة أفكارنا وأقوالنا بشكل إيجابيّ ستنعكس إيجابا في توجيه سلوكنا وتجاوز مخاوفنا باختلاف أنواعها ... و من الإجراءات السلوكيّة التي ستتعلّم منها ""ما يناسب حالتك "" و تكون تحت إشراف أخصّائي سلوكي معالج متمرّس في هذا الشأن : ( استراتيجيّة التعرّض و منع الاستجابة ، وقف التفكير ، الإلهاء ، التحويل ، التسريع ، العلاج بالتنفير ، و الكثير من الإجراءات السلوكيّة المناسبة ووسائل صحّية للتغلّب على المشاعر السلبيّة من خلال تمارين الاسترخاء الذهني والعضلي والتنفّس العميق ..المهمّ الالتزام بها و تطبيقها تحت إشراف الفريق المعالج ...

4- هناك حيل أو تمارين نفسيّة علاجيّة لإحداث نوع من فكّ الارتباط الشرطي مثلا أن نقرن الفكر الاسترسالي بصوت ساعة منبّه قويّ ..فيمكنك لفترة معيّنة أن تضبط المنبّه ليرنّ كلّ عشر دقائق مثلا ثمّ تزيد المدّة .. وعندما تسمعه قل : قف، قف .. قف ،.. أو استخدام شيء منفّر كوضع مطّاطة مناسبة حول معصم اليد ، وعندما تأتيك أيّ فكرة وسواسيّة قهريّة، قم بلسع يدك بتلك المطّاطة ؛ وهذا سيشعرك بالألم، لكن عند تكرار الأمر يصبح لديك ربط بين الألم والفكرة الوسواسيّة ، فيحلّ الألم مكان الفكرة ، وتزول الفكرة الوسواسيّة تدريجيّا .. ثمّ غيّر مكانك وابدأ سريعا بنشاطات مفيدة .. بعدها سيصبح عندك (منبّه ذاتي) للتخلّص من هذا الاسترسال ..

5- ( اكتشف ذاتك و جدّد حياتك ) : حاول اكتشاف قدراتك و مواهبك .. اكتب على ورقة نقاط القوّة أو الإيجابيّات، و نقاط الضعف أو السلبيّات لديك ..ستجد أنّ لديك نقاط قوّة كثيرة ...ستهزم نقاط الضعف و السلبيّات بإذن الله ... إذا لا بدّ من إعادة صياغة الأفكار وبرمجتها بشكل إيجابيّ للتخلّص من أيّ أفكار سلبيّة .. ممّا ينعكس إيجابيّا على المشاعر والمزاج و المعتقدات و الانفعالات و الثقة بالنفس وتقدير الذات والسلوك و تزداد بذلك الدافعيّة لمزيد من الإنجاز النافع ...

6- ( ضع لنفسك أهدافا جميلة لتصبح حياتك أجمل ) : يلزمك وضع برنامج زمنيّ جادّ و مكتوب بخطّك الجميل وتضعه أمامك للتغيير للأفضل ، و قم بتطبيق استراتيجيّة (التفكير و الحوار الذاتي الإيجابي ) مثل : ماذا ستجني من اليأس أو تسويف في الأمور و عدم الالتزام بالعلاج .. أليس من المفيد أن أبدأ الآن بالتغيير للأفضل ؟.. نعم الآن دون تأخير ...سأقوم بما يلي .. أحتاج إلى بعض الأشياء البسيطة التالية .. سأتخلّص من تلك الوحدة المقيتة التي تفتح ملفّات الماضي و الجالبة للهمّ و الحزن و الكآبة ... سأتجاوز الماضي و أقول عنه : قدّر الله و ما شاء فعل ، ثمّ أنظر سريعا من زاوية أخرى و بمنظار آخر نحو الحياة : نظرة أكثر جمالا و أنطلق إلى عالم أرحب و أشمل .. فالحياة ليست كلّها عملا .. و ليست كلّها لهوا .. بل التوازن و الوسطيّة هما الحلّ ....لذلك خصّص وقتا للأنشطة و الهوايات و يفضّل بشكل جماعيّ مع الأهل والأصدقاء الصالحين لتجديد نشاطك و همّتك ..و خصّص وقتا للإنجاز : سأجزّئ مهامّ عملي .. وخطوة نجاح تتلوها خطوات مع عدم اليأس بوجود الصعوبات بل نتبادل الخبرات و نسأل ونستفيد من بعضنا البعض..هكذا تصبح الحياة أفضل ..وكلّ أسبوع أقيّم التقدّم الحاصل في أفكاري و مشاعري وسلوكي..ثمّ أعدّل البرنامج للأحسن ... ستتلاشى تلك الصعوبات ... وستتحسّن حالتك بإذن الله ...



زيارات الإستشارة:5092 | استشارات المستشار: 405

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    ما هو واجبنا تجاه ما يلبسهن الفتيات في الجامعة؟
    وسائل دعوية

    ما هو واجبنا تجاه ما يلبسهن الفتيات في الجامعة؟

    د.شريفة السنيدي 20 - ربيع أول - 1431 هـ| 06 - مارس - 2010

    الدعوة في محيط الأسرة

    أمّي لا تصلّي وأبي أيضا لا يصلّي!

    فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي4431

    مناهج دعوية

    بنت عمتي.. ومجالس الصوفية

    نورة بنت عبد الله بن محمد الحساوي6883


    مناهج دعوية

    كيف أشرح لطالباتي أحكام الغسل؟!

    محمد بن أمين بن محمد الجندي8814

    استشارات محببة

    أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !
    الاستشارات الاجتماعية

    أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !

    السلام عليكم ورحمة الله.. أنا فتاة وعمري17، مشكلتي بأن أمي من...

    ابتسام محمد المطلق2942
    المزيد

    طفلتي عنيدة وأحيانا تقوم بضربي!
    الإستشارات التربوية

    طفلتي عنيدة وأحيانا تقوم بضربي!

    السلام عليكم ورحمة الله... توجد لدي بنت عمرها مشكلتها عنيدة...

    فاطمة بنت موسى العبدالله2942
    المزيد

    خائفة من خطيبي أن يعرف علاقتي بزميلي!
    الاستشارات الاجتماعية

    خائفة من خطيبي أن يعرف علاقتي بزميلي!

    السلام عليكم .. أنا امرأة مخطوبة حاليّا ، وقبل الخطوبة كانت...

    د.محمد سعيد دباس2942
    المزيد

    أنا أم قلقة على أبنائها!
    الإستشارات التربوية

    أنا أم قلقة على أبنائها!

    السلام عليكم ورحمة الله..                        ...

    د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2943
    المزيد

    هل أغامر وأخذ المادة عندها أم أحذفها؟
    الإستشارات التربوية

    هل أغامر وأخذ المادة عندها أم أحذفها؟

    السلام عليكم ورحمة الله..rnأنا طالبة في الجامعة قسم رياضيات وهناك...

    نوير بنت عايض العنزي2943
    المزيد

    ابنتي تحاول استفزازي في كل تصرفاتها!
    الإستشارات التربوية

    ابنتي تحاول استفزازي في كل تصرفاتها!

    السلام عليكم..
    مشكلتي مع ابنتي الثانية (6سنوات) بدأت منذ عمر...

    أروى درهم محمد الحداء2943
    المزيد

    الهدوء سبّب لي عائقا كبيرا في حياتي!
    الاستشارات النفسية

    الهدوء سبّب لي عائقا كبيرا في حياتي!

    السلام عليكم ..
    أنا فتاة عمري 25 عاما متزوّجة منذ 5 سنوات...

    رانية طه الودية2943
    المزيد

    من المفترض أن أرتبط بفتاة أجمل من فتاتي!
    الاستشارات الاجتماعية

    من المفترض أن أرتبط بفتاة أجمل من فتاتي!

    السلام عليكم .. في بداية الأمر أشكر كافّة القائمين على هذا الموقع...

    أ.سلمى فرج اسماعيل2943
    المزيد

    صراحتي له بإعجابي به ذلك من شدّة قلقي!
    الاستشارات الاجتماعية

    صراحتي له بإعجابي به ذلك من شدّة قلقي!

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته. - منذ حوالي سنة، تعرّفت...

    محمد صادق بن محمد القردلي2943
    المزيد

    مشكلتي أنّي
    الاستشارات الاجتماعية

    مشكلتي أنّي " أحبّ شخصا وأنا مخطوبة "

    السلام عليكم مشكلتي أنّي " أحبّ شخصا وأنا مخطوبة " عمري 23...

    رانية طه الودية2943
    المزيد