الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الخارجية » الزوجة وتدخلات الآخرين


09 - محرم - 1435 هـ:: 13 - نوفمبر - 2013

أفكر في الطلاق لأني من الصعب أتحمل قرارات الناس في حياتي!


السائلة:أم

الإستشارة:رانيه سليمان فاضل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أنا متزوجة من 6سنوات، زوجي من القبائل البدو وأنا من الحضر من المنطقة الشرقية، تزوجنا وعشنا سعيدين متفاهمين ولله الحمد وأنجبت 3 أولاد ما شاء الله ربي يحفظهم، منذ بداية الزواج قال لي (أنا عندما أحد يكرهني في الشيء أكرهه) الآن أفهم معنى هذا الكلام وليتني فهمته من الأول وما وصلت لما وصلت له، بعد شهرين من الزواج ذهب لزيارة جدته وتسأله ما أخبار العروسة قال هذه أحبها وأموت فيها ولا أفكر أني أطلقها ولا أفكر أني أتزوج عليها لكن لا تعلمين أحدا المهم هذه الجدة ما تخفي سرف أخبرت الحريم وتناقل الكلام وكل القبيلة عرفوا حتى الرجال، هذه الجدة بعد سنتين توفت الله يرحمها ويغفر لها لكن أحس ما عملت لي خيرا، المهم أهله لا يتقبلوني من بداية الزواج وما إن أنتشر الخبر إلا والكل يريد يتعرف علي أكثر والذي يريد يعرف أسراري وذهبت في عرس أخت زوجي وتجهزت ولبست فستانا ساترا وقال زوجي ترى قبيلتنا عينهم حارة أقرئي المعوذات وقرأت وذهبت ولا ارتحت كل الأنظار منصبة باتجاهي رأيت ناسا لا تعرف الحياء لا تعرف تلف عينها أعوذ بالله وبنات يتكلمون ويؤشرون بعيونهم علي وحريم يقولون قومي ارقصي لكن احتفظت بهدوئي ولازمت الكرسي بدون حركة وما أطلت مشيت وركبت السيارة وزوجي قال لي رأى بنات عمه في غرفة العروس وقال (عمي لو أنه طيب كان ما تعديته) وقهرت وكرهته وتهاوشت معه وطلبت الطلاق قال هذه مدح لكم قلت كيف؟ هذا يعني أنك تتحسفين على بنات عمك وكيف تكذب علي وتقول ما أعجبوك بنات القبيلة وقام يتكلم ويعطي مبررات بعد فترة تراضينا ورجعت البيت، المهم أهله من أول سنة يتكلمون من ورائي والآن علمني بكل شيء يقولون ( وما تريد بهذه الحضرية) (لماذا ما تتزوج من بنات عمك) (هذه ما لها أصل ولا فصل) ويعلقون على لهجتي، وأبو زوجي يلح بالزواج من بناتهم وزوجي متردد ويقوله (شكلك تحبها ما تقدر تتزوج عليها) حتى أبي زوجي يحسدني للعلم عمره تعدى 60 سنة أنا تعاملي معهم جدا حلو وطيب وهدايا ولاحظت عدم تقبلهم لي ولعيالي ولا يباركون لي بعد الولادة، وعندهم تفكك أسري ما أحد يسأل عن أحد في الأعياد وعندما تزوجنا زوجي أهملهم وأنا أحثه دائما على السؤال عنهم واستغربت من حياتهم التي تختلف عن حياة أهلي، طبعا زوجي من بينهم فقط الذي تزوج حضرية وقبل زواجنا عرضوا على زوجي كل بناتهم ولم يتقدم لواحدة منهم، واحد من أهله قبل سنتين قال (المفروض ما تجيب عيال من هذه) من ذلك اليوم وزوجي يهجرني بالفراش وكرهني وصار يراني كلي عيوب ويكشر في وجهي ويحتقرني، كثر الدق يفك اللحام نعم تزوج سرا علي وطلقها بعد شهرين رغبة منه مما زاد حقدهم علي، من بعد الجنة صرت في الجحيم نغصوا علي نومي وحياتي وجاءني قولون عصبي وأخذت علاجاته ودخلت مستشفى النفسية واخذت حبوب سيروكسات وجاءني حافز وكله راح على الصدقات والعيادات والأسواق من أجل التزين والتجمل لهذا الزوج الذي يتأثر سريعا بنقد الناس، أنا ما أحس بالأمان ما أحس بالاستقرار أرى نفسي منبوذة من زوجي أراه لا يتقبلني، أهله لا يهموني لأنهم بعيدين عني، لكن أنا أعيش 24ساعة من التحطيم والاحتقار، عندما قال لي تزوجت ما صدقت ابتسمت أفكره يمزح ولكن لاحظت الكلام جد وسألته لماذا تزوجت؟ في مشكلة أو عيب في خلقي أو جسمي قال (أبي يلح علي من زمان لماذا لا تتزوج من القبيلة وضغط علي) المهم تجهزت وتزينت بعد الأربعين لأني ولدت ونومت الأطفال، في ذلك اليوم أرسل أهل الزوجة الثانية رسائل سب وشتائم على جوال زوجي وتعصب وصار يرسل لهم وكلما يرسل حتى لاحظت أن زوجي انسدت نفسه، سألته أنت علمتها بنفس يوم ولادتي؟ قال نعم، قلت لها السبب جلسوا يعدون لي 40يوما وهذه يعرفونها الحريم وسألته إن كان أرسلوا له رسائل قبل هذا اليوم قال لا، ولما صار 60 يوما تزينت وقربت منه وكان يتهرب ويؤجل ويؤجل ويؤجل..، وقفت أمام المرآة أبحث يمكن في عيب بجسمي ونويت على عمليه تكلف 3000 ريال وقلت له أعملها قال ما يحتاج وقررت واستخرت وذهبت المستشفى وأعطوني بنج موضعي وجاءني قولون في هذه اللحظة وقلت للدكتورة خلاص ما أريد العملية قالت نحن جهزنا كل شيء وأنت جئت برغبتك ودفعت لهم 600 ريال مقابل البنج والتجهيز واأا مهلوسة وذهبت لبيت أهلي واتصل زوجي علي وخربطت عليه كلام كثير وقلت له أنت جننتني وضيعتني بعد ما كنت واثقة من نفسي ومبسوطة نفس زهور الربيع والآن صرت ورد مجفف أحتاج من يعلمني ويدرسني الثقة من جديد جاءتني أمراض نفسية وعضوية ما كنت أعاني منها في بيت أبي قال أنت فيك عين ولابد نعالجها، بعدين رجعت لبيتنا وبعد 3 شهور نويت أقضي صيام رمضان في ذاك اليوم جاء زوجي وقال لماذا ما تعلمين ولدنا يترك الحفاظة أعزكم الله، قلت له من اليوم؟ قال نعم، قلت اليوم تعرف أني صائمة والشتاء باقي له شهر وينتهي مازلنا نشغل دفايات والطفل ما يتعلم في هذا الوقت قال أنت مهملة وما تريدين تعلمينه قلت أنت تعرف أني علمته في عمر سنتين وعمر سنتين و8 شهور وعمر 3 سنوات وأنا حامل بالشهر السابع ومعاناة الحمل وأنت بنفسك تقول ولدنا عنيد وما يتعلم الشيء الذي لا يحبه اصبر كلها شهر وما أن ثار علي مثل البركان وبدأ يذكر عيوبي اكتأبت وتغثيت وجاءني المغص وسكت دقائق وقلت له لماذا كل كلام بسيط وتفاهم لابد نأتي بكلام ما له داعي ونذكر مشاكل سابقة وليتني ما قلت زاد في الشتائم علي وعلى أهلي وقال (أنا ما الذي يجعلني أطلق بنت الأصل والفصل وأرجع لك يا التي ما لك أصل أنت مريضة نفسيا وعندك اكتئاب وعندك قولون وفيك عين وكلام كثير) هنا انهمرت دموعي زي الشلال صرت ما أرى شيئا أمسح ولا في فائدة وجاءني ألم القولون شديد جدا ألم كأنه سكين يقطع الأمعاء ولم أتفوه بكلمة أنعقد لساني وسحب مني الطفل الصغير وقال أنت نجسة ما تستحقين هذا الولد أنت أصلا ما تسمين أم أنت ما تستحقين تكوني أم ذهبت الغرفة وأنا أحمد الله على هذا البلاء ودموعي كبت حتى جفت وأذن المغرب وأخذت تمره وقليل من الماء الذي ما مر من باب حلقي المقفل وذهبت صليت المغرب وأنا في سكوت تام، وصليت العشاء واستخرت في الطلاق ولمدة أسبوع أستخير ولا أجلس في الصالة أبدا أذهب الغرفة الحمام المطبخ ولا أتكلم ولا أضحك ولا أتكلم بعد هذه الأيام قال عندي عمل في منطقة أخرى تجهزوا نذهب لمدة أسبوع فرحت في داخلي لأنها قريبة من بيت أهلي وقمت رتبت ملابسي وأغراضي وأخذتهم كلهم ونظفت البيت لم يبق لي خليه ولا شعرة وتوكلنا على الله وأنا في الاستخارة ودعواي وبعد أن أنتهى من عمله لمدة أسبوع قال يا الله نرجع بيتنا قلت له عندي طلب بسيط قال وما هو قلت أريد أذهب بيت أهلي اليوم ما أريد بيتنا قال كيف؟ تبين ترتاحين وآت أخذك؟؟ قلت له لا أريد أجلس في بيت أهلي على طول قال ما تريدين ترجعين لبيتك قلت نعم صح كلامك ما أريد (بيتك) وركبت وأنا خائفة يغير الطريق واتجهنا لبيت أهلي ودخلت وجلست عندهم وبعد أن ناموا الأطفال الحلوين وجلست لحالي وصليت ودعيت وبكيت فرحا وحزنا ونمت وصحونا صباحا وأنا مبسوطة وأكلت من الفطور وشربت حليب وأمي تقول لا تشربين لأجل القولون وأنا قلت متأكدة أني سأطيب من القولون عندكم وعشت 30 يوما صيام وصلاة تمشيات وطلعات بحر ولعبت ركضت مع أختي وعيالي وتغيرت نفسيتي بعد أسبوعين من الراحة دخلت الواتس أب ولقيت رسائل كثيرة من الأهل ووضعت لي صورة شخصية صممتها بنفسي وكتبت فيها (الأشياء الثمينة لا تتكرر مرتين لذلك نحن لا نملك إلا أم واحدة) وبعد ربع ساعة استشاط غضبا وبدأ يرسل رسائل فيها الكثير من الاستفزاز يرسل 20 سطر وأنا أروق أعصابي أولا وبعد 10 دقائق أرسل سطر واحد ويرسل لي أنا سأرجع فلانة وسأتزوج الثالثة وأنت التي اخترت الطلاق وتحملي نتيجة اختيارك وعيالك سأسحبهم كي لا يتربون عند الحضر رددت عليه (حياتك الخاصة هذه أسرارك المفروض لا تطلعني عليها وأنا وما دخلي أنت ترجعها تتزوجها وبالنسبة للعيال علمهم عند الله والحمد الله على كل حال) وصار كل كم يوم يرسل شيء استفزازي وأنا أرد أنا مشغولة جدا أو ما أرد وفي يوم ثاني أرسل أنه كلم محامي حتى يأخذ العيال وقال المحامي (لا أضمن لك الأطفال) فرحت وقلت الحلوين ما يبعدون عن أمهم، بعد عدة أيام اتصل علي وما أن قرأت اسمه إلا وجاءني مغص أخذت نفس عميق ورددت إلا وصوته يسأل عني يقول (تشكين فينا سحر قلت ما أدري) ما أطلت المكالمة ولكن ما عنده شيء يقوله بعد أيام اتصل وقال نرجع البيت ونعمل رقية شرعية أنا ترددت وما كان نفسي أرجع وسألته عن زوجته الثانية قال أنا ما أرجعتها أريد أرى إذا عندنا مشكلة نحلها وترقين نفسك وإذا حياتنا ما لها حل الله يستر عليك وفلانه تحل محلك قلت ما أريد أرجع أصلا هذا البيت بيت بنت القبائل ليس بيتي أنت طردتني منه وأنت متحسف أنك تركتها واحتقرتني وقلت عني لست بنت أصل أنت بنفسك اخترتني ما أحد غصبك علي ودام أهلك ما يريدون حضرية أنت أدرى في أهلك لماذا جئت تزوجتني وعذبتني لو أدري كل هذا يصير ما أنجبت أولاد وأنتم اصلا تأخذون بنات الحضر لأن ما عندنا نشترط وما عندنا مثل تكاليف بناتكم ومهورهم وهذا أنت بنفسك ما يعجبونك بنات القبيلة وذهبت وتزوجت منهم ودفعت لها وما اهتممت أخذتني فقير وكثر دعواي لك بالخير ومقتصدة في المصاريف صرت من أغنى الأغنياء وذهبت أعرست علي ما صرفت وخسرتك ولفلفت فيك الأسواق كل شهر مثل باقي الحريم وقلت كلام كثير قاطعني قال هذه الأشياء التي شفعت لك وميزتك عن غيرك قلت لماذا طلقت فلانة وأرجعتني قال أشياء عنها وقال أنت تحبين زوجك وتحافظين على مال زوجك وأنت اختياري وفلانة اختيار أهلي واختيارهم ما أعجبني وبيننا عشرة وأولاد وهذه جديدة وما ارتحت لها وأهلها وافقوا بالبداية على أن يكون عندي زوجتان وبعد الزواج صاروا يطالبون بطلاقك أنت، تريدين ترجعي البيت ونعمل رقية لا تضيعين العيال هم أمانة في رقبتك وقلت خلاص وتجهزت ورجعنا البيت وذهبنا لراق وقرأ علي وقال لزوجي زوجتك تتأثر مع آيات السحر والعين وأعطانا سدر وزيت زيتون تدهن وشرب ولكن جاءني قولون شديد جدا جدا وبرودة وبعد وقت أحسست جسمي خفيف وبعدها شربت حليب وما جاءني قولون وعرفت أني شفيت بفضل الله ولكن باقي جدران وحواجز بيني وبين زوجي من فولاذ ما عرفت كيف أكسرها؟؟ بعد شهر قال لي أنا قبل أسبوع طلقت فلانة تفاجأت وصدمت وجاءني مغص وتأكدت أنها الطلقة الثالثة والأخيرة وأني أنا المطلوب مني أجلس في هذا البيت وتلك الفتاة كأني أذنبت في حقها وأحس أني ظلمتها أني رجعت البيت وهي طلقت صح أنها خربت زوجي علي وقالت له بعض الكلام، وأنا خائفة من استمرار الحياة معه أحس بعدم الأمان أهله أقضوا مضجعي وحسبي الله ونعم الوكيل، المهم كنت أريد أطلع الكتمة التي بصدري أخذت جوالي وأدور في اليوتيوب شيء مضحك وتابعت فيديو وضحكت بشكل هستيري وانهمرت دموعي قال زوجي ما بك أعطيته الجوال وتابع لكن ما ضحك، المهم الآن حياتنا فاترة باردة صح مهتمة بالطبخ والتنظيف وترتيب الأولاد وكل شيء يعمله أو يشتريه لازم يأخذ شورتي ويثق في رأيي كثيرا ولا يلجأ لأهله هذا منذ أن تزوجنا وللعلم فارق العمر بيني وبين زوجي كبير ولكن ما شاء الله أنا إنسانة ناضجة وزوجي توفت أمه وهو صغير جاء دوري لأكون زوجة وأم، مستشفى النفسية بعد التشخيص قالوا عندك أفكار سلبية لابد التخلص منها، أمي تقول زوجك يريد تلاعبينه وتداعبينه وتضحكين معه وتتكلمين أنت صرت جافة رجعي نفس ما كنت أول، أنا بصراحة صامتة ما عندي سوالف، ولما أقترب منه يتهرب مني ويتعذر أو يقول ليس وقته الآن (عذرا على هذا الكلام) ولكن جربت جميع الأوقات وجميع الملابس ويعشق الشعر الطويل ولما أطلته وصرت أتدلل بشعري وأعمل جميع التسريحات لأني خبيرة بهذا وما يهتم، قبل فترة ذهبنا الحديقة وزوجي وجد أحد أصحابه وجاء مع أطفاله ذهب زوجي عنده وجلسا يتكلمون طبعا ولدي كان يلعب وعمره 4 سنوات ونصف وذاك الرجل عنده ولدان كبار يدرسون المرحلة المتوسطة وبنت تدرس في الابتدائي طبعا كلهم ممتلئين الجسم وفيهم طول القامة ما شاء الله أنا أرى أنهم ما يسمون أطفال، المهم ولدي كان يلعب وذهب عند أبيه وقال (بابا بابا) وضحكوا أطفال ذاك الرجل لأنهم عندهم عيب قول (بابا) عندهم يقولون (يبه)، وركبنا السيارة وثار بركان زوجي ونهر الطفل لماذا تقول بابا قل يبه (فشلتنا أمام الناس عيب) طبعا ولدي صغير وأكيد عيب بالنسبة لأولاد ذاك الرجل لأنهم كبار، أستغفر الله وأتوب إليه حتى الأطفال صاروا يتحكمون في حياتنا كيف تكون، أنا تعبت نفسي من التدخلات من كل حدب وصوب هذا الذي أمام عيني فكيف الأشياء التي تصير من ورائي مثلا أصدقائه في العمل أو بقروب الواتس أب أو المنتدى ماذا يقولون الناس وماذا يأخذ من كلامهم؟
أنا أفكر في الطلاق لأني أرتاح من ثقل كبير علي صعب أتحمل قرارات الناس في حياتي ما عاد كم شخص يتدخل ربما 100 أو 10000 من جميع الأعمار.
تمنيت زوجي يكون ذا شخصية قوية ومقتنع من قراراته
عذرا على كلامي غير المرتب والطويل جدا..
وجزاكم الله خيرا على هذا الموقع المفيد وأسأل الله لكم الفردوس.


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم..
والصلاة والسلام على أشرف خلق الله الصادق الأمين خير المرسلين محمد وعلى آله وصحبة الطيبين الطاهرين.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أختي الحبيبة .. أم..
لا أخفي عليك أني تأملت مشكلتك كثيراً حتى أعرف كيف أبدأ بمساعدتك لأنك لا تعرفين أين الخلل وتبحثين عن زوايا صغيرة تتلمسين أنها سبب الخلاف.
بنيتي الحبيبة.. مشكلتك تنحصر في أمراً واحد سبب لكِ أنتِ وزوجك الكثير من المتاعب ألا وهو اختلاف الأصول والأنساب لكن أبشرك أنها لست مشكلة اليوم ولا مشكلتك بمفردك هي قديمة منذٌ الأزل وقبل بعثة الرسول صلى الله عليه وسلم وجاء الإسلام نابذاً لها ومهذباً أخلاق المسلمين.
لنحل هذه المشكلة لابد أن تتفهمي الوضع وتتحلي بالصبر وتتقربي من الله عز وجل طالبة منه العون أولاً وأخيراً, لن تحل لا بعمليات تجميل ولا بحلي وثياب وكثرت إنفاق أو إنجاب بل باللجوء إلى الله والتقرب منه وجعل همك طاعة الله ورضاه لا رضى البشر.
غاليتي .. لابد لكل مخلوق أن يدرك أنه لم يختر نوعه ولا شكلة ولا فصيلته وعرقه ولا لونه وأصله وكلها من عند الله يرفع بها من يشاء درجات ويضع بها من يشاء بحسب عمله لله و أن الله لا يسألنا عن أحسابنا ولا أنسابنا أنما يسألنا عن ما قدمنا له وكيف امتثالنا لطاعته وتسابقنا لرضاه.
تكرار الكلام عن الأصل والفصل خلق لديك حساسية شديدة تجاه هذا الموضوع وأزداد تفكيرك به حتى أصبح عقبة في حياتك وحياة أبنائك وتطور لشبح العين والسحر ووهم أن الآخرين يتربصون لك ولحياتك ويريدون هدمها, لابد أن تخرجي من هذه الأوهام والتفكير والوساوس إلى الواقع.
العرقية عادة موجودة بين الناس وبالتقوى يحاولون التغلب عليها ونحن لا نستطيع أن خرج منها إلا بأن نرتفع بأعمالنا وتقربنا إلى الله وحسن خلقنا لأنه الله لم يذكر لا قبيلة ولا شخصاً الا بعملة الصالح ,
قال تعالى .. (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)
و قال تعالى .. (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً )
خلاصة هذا الحديث لمواصلة حياتك الزوجية والخروج من كل ما تشعرين به عليك بالآتي:
أولاً : عدم تكرار الفرق في أصول النسب أمام زوجك أبداً وحتى أن تعرضتِ لمضايقات من أهلة أو من يحيطك أصبري وأحتسبِ الأجر والمثوبة عند الله فعند الله لا تضيع الحقوق, وأن فتح معك هذا الموضوع تناقشي معه بهدوء وذكريه بهدي الرسول وكيف حذرنا من ذلك ثم أطلبي منه بكل حزم وأدب عدم ذكر ذلك ابداً وكل ما وجدك حازمه مغلقة النقاش سوف يتركه.
ثانياً : لا تفكري بتغير أهل زوجك وتفكيرهم كل من خاطبك ذكريه أن الرسول صلى الله عليه وسلم تزوج العربية والأعجمية وما كرم بلال أبن رباح إلا عمله وتقواه ولا بتغيير العالم فقط فكري بتغير تفكيرك للموضوع وأعتزي بنفسك وأصلك مهما كان وجعلي تقواك وخلقك هو الذي يفوح منكِ لا حسبك ونسبك وثقي أن الله أن أحب عبداً وأن كان أقل خلقة رفعة بين الناس وأورث الناس حبه لا تجعلي كل تفكيرك في الأصل والفصل بل بتربية أبنائك على الصلاح والتقوى بحيث يتمنى كل رجل في القبيلة أنهم أبناءه , قومي بتربية أبنائك على الوسطية لا العرقية حتى يفخرون بك وبوالدهم , ثقفي نفسك وأشغلي نفسك باهتمامات أخرى وصداقات خارج محيط العائلة .
ثالثاً : لو استمر هاجس العرقية لدى زوجك ثقي أنه سوف يتزوج بقبلية من قبيلته أو ذات حسب ونسب حتى يعيد كرامته أمام قبيلته فكوني مستعدة دعي ما يفوح منك طيب أصلك مدعم بدينك وخلقك وسوف تجدين ذلك ولو بعد سنوات فالبذور الصالحة لا يرى نتاجها إلا بعد سنوات بالثمر الطيب .
رابعاً : كل ما ذكرت سابقاً لن يكون إلا إذا استعنتِ بالصبر والصلاة والدعاء في خلوات الليل بالصلاة والصدقة والمداومة عليها, أطلبِ الله أن يسخر لك زوجك ويحفظه ويزيل ما في قلبه , أجعلي همك رضى الله لا رضى البشر إذا رضي عنك رب البشر أرضى البشر وسخر لك خيار قومه .
خامساً: لا تستجيبِ لوساوس الشيطان ولا لكلام البشر واعتقادات خاطئة بالعين والمس والسحر فقط وكوني مع الله يكن معك ويسهل دربك ويجعل لك حياة كلها سكينة ورحمة ومودة.
أخيراً .. أسأل الله لك حياة سقفها طاعة الله وفراشها محبة الله وبين طاياتها سكينة ومودة ورحمة ورضى منه عز وجل.


عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:6030 | استشارات المستشار: 47


أريد حلا لإزالة آثار حب الشباب من وجهي!
الأمراض الجلدية

أريد حلا لإزالة آثار حب الشباب من وجهي!

د.عبد الله بن صالح بن عبد الله المسعود5693
أعاني من حبوب في وجهي ؟
الأمراض الجلدية

أعاني من حبوب في وجهي ؟

د.إبراهيم بن عبد الرحمن الحقيل7366

استشارات محببة

حماتي سوف تطلّقني من ابنها!
الاستشارات الاجتماعية

حماتي سوف تطلّقني من ابنها!

السلام عليكم ورحمة الله
حكايتي غريبة نوعا ما ولكنّي أتمنّى...

هدى محمد نبيه1630
المزيد

لا أريده ولن أتحمّل أبدا ونهائيّا أن أكمل حياتي معه!
الاستشارات الاجتماعية

لا أريده ولن أتحمّل أبدا ونهائيّا أن أكمل حياتي معه!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا فتاة أبلغ من العمر ثلاثا...

ساره الهذلية 1630
المزيد

هل أستعيد خطيبي لأن كبرياؤه يمنعه من العودة؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أستعيد خطيبي لأن كبرياؤه يمنعه من العودة؟

السلام عليكم .. هل أسعى لاستعادة خطيبي , نحبّ بعضنا و لكن الطلاق...

محمد صادق بن محمد القردلي1631
المزيد

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!
الإستشارات التربوية

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا متزوّجة وعندي طفلة عمرها...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1631
المزيد

أصبح مهملا لي ولبيته وشكاكا بسبب رفقاء السوء!
الاستشارات الاجتماعية

أصبح مهملا لي ولبيته وشكاكا بسبب رفقاء السوء!

السلام عليكم ..
أنا متزوّجة منذ 13 عاما ولديّ 3 أولاد وبنتان...

أ.سماح عادل الجريان1631
المزيد

لا أدري إذا كان هجرني وفسخ الخطوبة أو لا!
الاستشارات الاجتماعية

لا أدري إذا كان هجرني وفسخ الخطوبة أو لا!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة عمري 30 سنة جزائريّة...

أماني محمد أحمد داود1631
المزيد

أقاربي لا يؤيّدون زواجه منّي!
الاستشارات الاجتماعية

أقاربي لا يؤيّدون زواجه منّي!

السلام عليكم .. أنا فتاة عمري اثنتان وعشرون سنة تمّت قراءة...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1631
المزيد

هذه مشكلتي مع أولادي والالكترونيات!
الإستشارات التربوية

هذه مشكلتي مع أولادي والالكترونيات!

السلام عليكم
‏عندي ثلاثة أولاد .
‏الكبير إحدى عشرة سنة...

رانية طه الودية1631
المزيد

كلّما فكّرت في الدراسة أشعر بقلق شديد !
الاستشارات النفسية

كلّما فكّرت في الدراسة أشعر بقلق شديد !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا طالب أولى ثانوي عمري ستّ...

رفعة طويلع المطيري1631
المزيد

لما أنجبت طفلي سميته على اسم الشاب الذي أحببته !
الاستشارات الاجتماعية

لما أنجبت طفلي سميته على اسم الشاب الذي أحببته !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يعتريني الخوف والقلق على مستقبل...

أ.هناء علي أحمد الغريبي 1631
المزيد