الاستشارات الدعوية » عقبات في طريق الداعيات


03 - شعبان - 1430 هـ:: 26 - يوليو - 2009

أقاربي يحكمون علي بالتشدد!


السائلة:هاجر ع ع

الإستشارة:هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )

 السلام عليكم ورحمه الله وبركاته:
 أنا فتاة أبلغ من العمر 27 عاما، الحمد لله قد هداني الله تقريبا قبل خمس سنوات، ولا تنسوني من صالح دعائكم مشكلتي.
 أنا  لا أحضر زواجات الأقارب، لأن بها طبل وزمر وأكره الحضور لها، ويستغربون ويقولون: هذه ليست موسيقى وينظرون لي نظرة أني متشددة، وأنا هناك من هن ملتزمات ويحضرن ويقارنوني بهن! إنهن أكبر مني وأسبق إلى طريق الهداية ويحضرن ونحن أقارب.
والمشكلة الثانية: وهي شبيهة بها: إني حين نجتمع مع خالتي يكون فيه غيبة وأحيانا اذكرهن لكي لا يملون النصيحة، علما أني أنصحهم بشكل غير مباشر من ذكر قصة لإنسانه تغتاب، أو تسمع الأغاني وأحيانا في مناسبات الملكة يشغلون الأغاني: فكرهت أن أذهب لخالاتي وأحسست أني أصبحت بعيده عن من حولي! أرجو الرد علي.


الإجابة

الحمد لله رب العالمين الذي اصطفى من عباده عبادا أخلصهم له سبحانه، فجاهدوا أنفسهم، ووطَّنوها على فعل الطاعات، وترك المنكرات، فثبتهم جلَّ و علا، والصلاة والسلام على سيد ولد آدم محمد بن عبد الله عليه الصلاة والسلام، وعلى آله وصحبه الغر الميامين، والأطهار المباركين.
الأخت الكريمة هاجر.
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
أشكرك على هذه التوبة النصوح، ولا تفرطي فيها، وأهنئك على هذا الثبات على الحق.
أيتها الأخت الفاضلة، إن ما أنت عليه هو الحق، والحق هو الجماعة كما ورد عن السلف رضوان الله عليهم، ولو خالفك أقرب الناس إليك، فمعيار التقوى هو ما قال الله سبحانه وقال الرسول صلى الله عليه وسلم، وليس ما قال فلان أو فلانة.
أختي العزيزة، إن الغناء الذي تدل كلماته على معانٍ تُثِيرُ الغرائز، وتدعو إلى الشهوات وفعل المنكرات - حرام حرام، وتشتد حرمته إذا كان مصحوبا بأدوات موسيقية، وما أكثرها مثل الأدوات الوترية وغيرها، وتزداد الحرمة إذا كان من امرأة للرجال أو بالعكس. هذه ناحية، والناحية الأخرى: إن هناك من يتساهل في الفتوى، ويبيح للمسلمين والمسلمات أشياء مما ذكرتُ!!!!
أيتها الأخت الفاضلة، إن حكم الله بالحل أو الحرمة لا يؤخذ إلا من مفتين أتقياء مخلصين علماء؛ ولقد روى الإمام مسلم في مقدمة صحيحه  قولا عن محمد بن سيرين رحمه الله تعالى  (( إن هذا العلم دين، فانظروا عمن تأخذون دينكم ))، وأجمع سلف هذه الأمة على أن العالم الذي يؤخذ عنه العلم يجب أن يتصف بصفات من أهمها: التقوى والعمل بما يعلم، والإخلاص، وأن يكون ذا سمت طيب، ولا يقول إلا حقا لا يخاف في الله لومة لائم.
أختي الكريمة: وأما الغيبة، فهي ذكرك أخاك بما يكره في حال غيابه، وأرجو أن تقرأن تفسير الآية في سورة الحجرات (( ...... ولا يغتب بعضكم بعضا أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا، فكرهتموه.....))، فمن منا يستطيع أن يأكل لحم أخيه ميتا!!!!!، فكذلك لا يجوز أن يغتاب المسلم أخاه، فالغيبة حرام بالإجماع.
أختي الكريمة: وكما أننا أُمِِرْنا أن نتمسك بالحق ولا نداهن فيه – أُمِرْنا كذلك أن ندعو إلى الله على بصيرة، ومن الواجب عليك في ضوء ما سبق، وفي ضوء قوله تعالى –  مخاطبا نبيه صلى الله عليه وسلم : ((ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك......)) وكذلك قوله تعالى: ((ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة و....)) - أن تتصفي بصفات لابد منها كي يوفقك الله في دعوتك، وتصبحين داعية ناجحة.
 ومن أهم صفات الداعية:
 أن يخلص في عمله لله تعالى، ويصبر على المدعو، ولا يبتغي منه أجرا؛ بل يظهر له كل محبة وتودد، وأن يحسن إليه؛ لأن من أحسن إلى الناس ملك قلوبهم كما يبين له أنه مشفق عليه خائف على آخرته.
 فالرفق في الدعوة مطلوب، والتدرج في الطلب محمود، والرقة في القول، وخفة الروح، وملازمة من يدعو من علامات نجاح الداعية؛ وألا يرهقه بالموعظة، فالنبي كان يتخول أصحابه بالنصيحة حتى لا يملوا.
 وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن المؤمن يألف ويُؤْلَفُ ثم هو هين لين، والداعية الناجح كالطبيب الحاذق يشخص الداء، ويعطي العلاج، ويوضح طريقة تعاطيه، وإن لأسلوب الترغيب والترهيب فوائد عدة، وإن استقامة الداعية وإيمانه بمبادئه وتطبيقه لما تأمره به لمن أعظم ما يعينه على تحقيق أهدافه.
 والكلام في هذا المقام يطول؛ لذلك أنصحك بالرجوع إلى عدد من الكتب لعلها تنفعك بإذن الله تعالى، ومنها: منهج ابن تيمية في الدعوة إلى الله تأليف عبد الله الحوشاني، ومع الله لمحمد الغزالي، وفقه الدعوة إلى الله لعلي عبد الحليم محمود،  وكذلك تذكرة الدعاة لمحمد البهي، وكيف ندعو الناس لعبد البديع صقر، ورسالة بعنوان الداعية الناجحة لأحمد القطان، وكتاب قوارب النجاة في حياة الدعاة لفتحي يكن. ثم أرجو أن تقرئي ص 197 من كتاب فقه السنة لسيد سابق المجلد الثاني تحت عنوان ( إعلان الزواج ) دار الفكر ط سنة 1977 مـ - 1397 هـ
 أختي الفاضلة:
 ومع أننا حريصون على دعوة الناس إلى دين الله؛ ولكن هذا التكليف لا يبيح لنا أن نستحل الحرام بذريعة مصلحة الدعوة، ومصلحة المدعو، فالضرورة تقدر بقدرها؛ ففي حالتك مع قريباتك عليكِ ما استطعت أن تقنعيهم بحرمة ما يفعلون؛ ثم اقترحي عليهن بدائل ليس فيها حرمة مثل: أن تقولي لهن إن استعمال الدف واللهو المباح، والغناء المشروط بشروطه جائز؛ كما يمكنك - من باب الدعوة -  أن تحضري المجالس ثم عندما تشعرين أن بعض المحرمات بدأت تظهر، وهنا يمكنك أن تنصرفي بهدوء مع تقديم الاعتذار لأصحاب الحفل، ولعل هذا الأسلوب فيه تنبيه لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد، ويجب عليك أن تزوري قريباتك في بيوتهن وتقديم الهدايا لمثل هذه المناسبات مما يقوي الصلة، ويقرب القلوب، وتصبح مستعدة للتلقي، وتتناقشين معهن حول ضرورة الالتزام بشرع الله، وضرورة التفقه في الدين، ثم تتدارسين معهن أوضاع الأمة ومآسيها، وما يخطط لها، وحبذا عرضُ أفلام أو استماع إلى دروس ومحاضرات وغير ذلك من الوسائل، وزادك في هذه الرحلة الدعوية التقوى والصبر، وتقوية الإيمان، وعدم اليأس، والتفريط في دين الله تعالى، وأن يكون رضا الله تعالى هو غايتك                  
أيتها الأخوات الطيبات، إن المسلم والمسلمة الملتزمين هما غريبان في هذه الأيام في المجتمع، والنبي عليه الصلاة والسلام امتدح الغربة آخر الزمان فقال: ((....فطوبى للغرباء.....)) وهم من أحيا سنته عند فساد أمته. وإن القابض على دينه كالقابض على الجمر.
أسأل الله أن يثبتك ويثبتنا جميعا، وأن يميتنا وهو راضٍ عنا، وماذا عسانا أن ننتفع من الناس إذا أغضبنا ربنا سبحانه. فنحن مأمورون بالبلاغ فقط، ولسنا مسؤولين عن استجابة الناس، فالأمر بيد الله جل وعلا.  
     أخيرا أشكرك وأهلا وسهلا بك وبأمثالك أيتها الأخت العزيزة          والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.  



زيارات الإستشارة:6174 | استشارات المستشار: 119


الإستشارات الدعوية

أنا أعاني من صعوبة الحفظ!
هموم دعوية

أنا أعاني من صعوبة الحفظ!

بسمة أحمد السعدي 03 - جمادى الآخرة - 1429 هـ| 08 - يونيو - 2008

وسائل دعوية

كيف أتغلب على شهوة نفسي وعلى الشيطان؟

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي12871




استشارات محببة

هل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته?
الأسئلة الشرعية

هل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته?

السلام عليكم ورحمة الله..rnهل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته...

الشيخ.هتلان بن علي بن هتلان الهتلان2973
المزيد

أنا الآن عاطلة منذ سنة ولا أريد تضييع المزيد من الوقت!
تطوير الذات

أنا الآن عاطلة منذ سنة ولا أريد تضييع المزيد من الوقت!

السلام عليكم.. أنا خريجة أحد الأقسام الصحية، ولكن ما زالت لدي...

منيرة عبدالعزيز الجميل2973
المزيد

هل يوجد ما يسمى بالاستمناء بالفكر؟
الأسئلة الشرعية

هل يوجد ما يسمى بالاستمناء بالفكر؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته..rn لدي سؤالان:rn1- هل...

الشيخ.عبد المجيد بن راشد بن سعد العبود2974
المزيد

إخواني غير مقتنعين به!
الاستشارات الاجتماعية

إخواني غير مقتنعين به!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn أنا فتاة أبلغ من العمر...

د.مبروك بهي الدين رمضان2975
المزيد

أنا أم قلقة على أبنائها!
الإستشارات التربوية

أنا أم قلقة على أبنائها!

السلام عليكم ورحمة الله..                        ...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2975
المزيد

ابني يحمل حقد أبيه علي !
الإستشارات التربوية

ابني يحمل حقد أبيه علي !

السلام عليكم ورحمة الله rnأشكر القائمين على هذا الموقع.. فجزاهم...

نورة فرج السبيعي2975
المزيد

هل من الضروري إلحاق الأطفال بمراكز النشاطات؟
الإستشارات التربوية

هل من الضروري إلحاق الأطفال بمراكز النشاطات؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnأبدأ أولا بشكركم الجزيل على...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2975
المزيد

طفلي عمره شهر ويتعبنا كثيراً حتى ينام!
الإستشارات التربوية

طفلي عمره شهر ويتعبنا كثيراً حتى ينام!

السلام عليكم .. عندي طفل عمره شهر يتعبنا كثيراً حتى ينام وخاصة...

فاطمة بنت موسى العبدالله2975
المزيد

ألاحظ على ابنة أختي الخجل الزائد وعدم الثقة!
الإستشارات التربوية

ألاحظ على ابنة أختي الخجل الزائد وعدم الثقة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأشكر القائمين على هذا الموقع...

د.عصام محمد على2975
المزيد

أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !
الاستشارات الاجتماعية

أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !

السلام عليكم ورحمة الله.. أنا فتاة وعمري17، مشكلتي بأن أمي من...

ابتسام محمد المطلق2975
المزيد