الاستشارات النفسية


04 - جماد أول - 1438 هـ:: 01 - فبراير - 2017

المشكلة الكبرى عندي مشكلة التفكير الزائد والمستمرّ !


السائلة:ياسر

الإستشارة:رانية طه الودية

السلام عليكم ورحمة الله
أنا طالب في الصفّ الحادي عشر .. أحسّ دائما أنّ صدري ضيّق و كلّي هموم و مشاكل مع أنّ علاقتي مع ربّي طيّبة من ناحية الصلاة .. أواجه مشكلة التفكير المستمرّ أدرس وأفكّر في موضوع ، أصلّي وأفكّر في موضوع و غالبا ما يكون الموضوع التفكير في أحد أصدقائي أو معرفة قديمة سيّئة وهكذا ..أجد قلبي ممتلئا كرها و حقدا علما أنّ كلّ الناس يحبّونني ، لكن المشكلة الكبرى عندي مشكلة التفكير الزائد والمستمرّ . و لمّا أريد أن أركّز و أندمج في دراستي أسمع صوتا يقول لي لماذا لا تفكّر في فلان؟ أنت إنسان سيّئ . لمّا يذهب عنّي التفكير وبمجرّد أن ألاحظ أنّه تفكير أحسّ أنّ صوتا يقول لعقلي اشتغل ، فأقول لا تشتغل .. فأسمع صوتا من داخلي لا أشتغل و هكذا، علما أنّي لمّا كنت إنسانا أكثر انطوائيّة لم أكن أفكّر بهذه الطريقة. أحسست أنّ علاقاتي مع الناس لابدّ أن أضع لها حدّا .. ما أريد أن أصل إليه أن يكون تفكيري فقط في مدرستي و دراستي و أهدافي الّتي أريد أن أحقّقها .. عملت و تعبت كثيرا من أجل أن أحلّ هذه المشاكل لكن بدون فائدة .. تعبت كثيرا .
الرجاء المساعدة في أسرع وقت لأَنِّي مقبل على الامتحانات ..

عمر المشكلة :
ثلاثة شهور

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة؟
العلاقات الكثيرة مع الناس .
كوني ودودا زيادة عن اللزوم .
أحببت أحد أصدقائي حبّا كثيرا جدّا .
كوني أنسى أهدافي أحيانا .


في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة؟
حبّي الزائد عن الحدّ لأحد أصدقائي .

ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة؟
التقليل من عدد الأصدقاء .
ممارسة الرياضة للتقليل من حدّة مشكلة التفكير الزائد
تعطيل حساب الفيسبوك .
قراءة القرآن .
تشغيل القرآن أثناء الدراسة .
الضحك .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حيّاك الله أخي الكريم ياسر ومرحبا أخي الفاضل .. الكثير من سلوكيّاتنا ومشاعرنا تبع لما نفكّر فيه . فمثلا لو فكّرت أنّك ستنجح وتكون نتائجك بتفوّق كما تريد بإذن الله ، فإنّك ستشعر بالفرح والحماس لاستكمال دراستك واستغلال كلّ الأوقات لتحقيق هذا الهدف .

بينما لو فكّرت أنّه لا جدوى من الدراسة والتعب ، فإنّك ستجد الكثير من الانفعالات السلبيّة وضيق الصدر بداخلك، وسيكون سلوكك الإحجام عن الدراسة إن لم يكن تركها .



فحياتنا ومشاعرنا رهن ما نفكّر فيه .. وإنّي لأجد في كلماتك حساسيّة زائدة تجاه المواقف المختلفة والتعامل مع الناس ، ممّا يترك في نفسك الأثر من أيّ كلمة أو سلوك يصدر من الآخرين وإن لم يكن ذلك بقصد منهم ..لكنّك تجد في نفسك عليهم وتُفكّر فيما حصل وما يمكن أن يحصل والمغزى من وراء القول ..وتُجهد نفسك في التفكير. و كثيرا ما يكون تفكيرك وما تجده في نفسك ليس له أساس من الصحّة لأنّه صدر بدون أيّ قصد . لذا فأنت في حاجة لا أن تنطوي وتترك الناس بل على العكس في حاجة أن تُكثر الاختلاط بهم لتُدرّب نفسك على فهمهم والتعامل معهم بشكل أفضل والتقبّل منهم لتكون أكثر ثقة بنفسك وأن تُعبّر عن نفسك ورأيك بكلّ راحة وتأخذ ما يقولونه على محمل الإيجابيّة ..أو تردّ بلباقة عندما تجد أنّ ما يقال يمسّك بشكل سلبي . فذلك يريح نفسك ولا يجعلك تُكثر من التفكير فيما لا فائدة منه . مع الاعتدال في منح مشاعرك فلا الحبّ بقوّة ولا الكره بقوّة ، التوسّط هو خير الأمور . ومن تحبّه من أصدقائك هو إنسان معرّض للخطإ فلا تحزن لما قد تجد منه ..بل صارحه بمحبّة وافهم وجهة نظره. و احرص دائما على أن تحوّل أيّ تفكير يسيطر عليك بجانبه الإيجابي لتهدأ نفسك وتزول تلك الأفكار ، واجعل لك مفكّرة صغيرة تكتب فيها كلّ فكرة تأتيك خاصّة وقت الدراسة فذلك يريحك من تعلّقها بك ويجعل تركيزك في الدراسة بشكل أفضل .
وخطّط لأهدافك بطريقة تجعلها مقسّمة إلى مراحل وأوقات زمنيّة مع تدعيمها بسبل تحقيقها وتفهّم ما يمكن أن يعترضها من عقبات للبحث عن حلول لها وتجاوزها .



وحاول أن تستمرّ على الرياضة فهي وسيلة جيّدة لتحسين حالتك الانفعاليّة ونشاطك ، وإن مارست الاسترخاء أو استمعت لجلساته الجاهزة فذلك سيعطيك نتيجة أفضل لتخفيف الضغوط وتغيير انفعالاتك السلبيّة لتُقبل على دراستك بشكل أفضل .

دعواتي لك بالتوفيق .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:1025 | استشارات المستشار: 1100


الإستشارات الدعوية

كيف يمكن وقاية أبناء المسلمين من زلات العصر؟
هموم دعوية

كيف يمكن وقاية أبناء المسلمين من زلات العصر؟

يوسف بن عبدالله بن عبد العزيز الحميدان 26 - صفر - 1426 هـ| 06 - ابريل - 2005
هموم دعوية

زوجي مسافر للعمل باحدي الدول العربيه ؟

نورة بنت عبد الله بن محمد الحساوي7785


الدعوة والتجديد

مشكلتي صلاتي وبرود زوجي!

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي4408

عقبات في طريق الداعيات

أقاربي يحكمون علي بالتشدد!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )2982