الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


20 - ذو الحجة - 1429 هـ:: 18 - ديسمبر - 2008

بسبب الفشل والموت أصبحت محطمة!


السائلة: فتاة محطمه

الإستشارة:رياض النملة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
 صراحة ما أدري بأي شيء أبدأ؟ بس من جد أنا تعبانة، ومحتاجة حل.
 رجاء لا تهملوا مشكلتي، وأتمنى أن أجد حلا عندكم.
أولا: أنا فتاة وعمري 20سنة، مشكلتي بدأت قبل ثلاث سنوات، كنت إنسانة متفوقة حريصة على دروسي ومحاضراتي، ودائما أجلس في المقاعد الأمامية، ونجحت بجميع المواد بسنة أولى بامتياز.
ثم في السنة الثانية: بدأت أتغير وأكره الكلية!  شعور غير طبيعي، والله غصبا علي. لا أطيقه! لا أحب محاضراتي ولا كتبي ولاشيء، وصرت أعاني من صداع شديد وآلام بالرقبة والظهر (وللعلم: الآن أعاني بعدد من هذه الأعراض، وخصوصا الصداع فهو بشكل يومي).

 في البداية فكرت أن الصداع شيء خطير ـ والله من قوته ـ ثم اكتشفت أنه من كثرة ضغطي على نفسي، وهذا الكلام مؤكد عندي لأني اضطررت أن أراجع عند دكتور أعصاب، وببساطة قال الدكتور: أنتِِ إنسانة مضغوطة. طبعا الدكتور لم يستوعب أنه من كرهي للكلية، هذا الصداع لا أدري لماذا !!!! ولم يصرف لي شيئا، مجرد دواء عشبي، مخفف للتوتر، طبعا لم استفد منه شيئا ولم استمر على العلاج،  ولا أريد أن أستمر.  
واستمررت بانحطاطي الدراسي وصرت أتغيب كثيرا، والمحاضرات تفوتني، والكتب والملازم. ولم أعد أفكر أن اشتريها لأنه والله بدون مبالغة: لا أفتحهم.
 أبدأ بالاختبارات أذهب بدون ما أدري عن شيء (وش السالفة) ورسبت بسنة ثانية، وحملت مواد كثيرة والكل مندهش من الذي صار لي!  ودخلت دور ثاني ونجحت بأعجوبة، كيف؟ لا أدري!!!!
المهم بدأت حالتي تتطور إلى الخوف من الموت! أحس كل الذي صار لي غضب من ربي!  على الرغم من أني ملتزمة وأسير في حياتي بالتزام لا أغاني ولا أفلام.  ومحافظة على صلاتي، وأسمع كلام أمي وأبي، ومع ذلك خائفة مرة أقول: أكيد ربي غضبان علي! لأن أمي دائما تدعي لي بالتوفيق والنجاح؟  ومع ذلك ما يتحقق شيء؟
المهم بدأت السنة الثالثة، وأنا على حالتي من كره، ورسبت. لكن هذه  المرة حطمت الرقم القياسي حملت كل المواد العشر، ولم أفلح في أي مادة!
 المشكلة أني أحاول أن أمسك كتبي وأبدأ أخطط، واسترجع محاضراتي، وإذا بدأت أذاكر ينكتم نفسي، وأقعد أبكي وأرمي كتبي، وأوقات أقطعهم من القهر. والله فعلت هذه المحاولة مئة مرة، والآن فرصتي الأخيرة من الكلية أني أحضر في الاختبارات فقط  وأختبر من جديد، وإذا رسبت أفصل من الكلية. ولا أستطيع العودة.
 أنا تعبت من تحطيم أمي وأبي لي،  دائما يهزؤون بي ، ويقولون: يا فاشلة، وأنت أصلا كله دلع بدلع، والله غصبا علي لماذا لا أحد يصدقني، لماذا لا يحتوني بحنانهما؟  ويناقشوني بهدوء؟ لماذا كلما تكلمت وأعبر عن رأيي قالوا: لا أنت تتوهمين، وما فيك إلا العافية. أنا ما أقول الكلام هذا حتى أبين لكم أني عائشة بجحيم وأبي وأمي يكرهوني لا بل العكس أنا كل طلباتي تقريبا مجابة. وأعرف أن أمي وأبي يحبوني! لكن هم ما عندهم معي أسلوب! وخصوصا عند موضوع  الدراسة!
 إذا جبت سيرة الدراسة عندهم وإنه غصب علي:  يصير لي كذا أمي وأبي يقلبون علي ويبدون يعصبون، وللعلم ما في أحد يعلم بخوفي من الموت إلا ربي فقط. ومستحيل أقول لأحد لماذا أنا نفسي ما أدري؟
 أنتم برأيكم لمن أقول لمن أشتكي؟
 لو أتكلم قالوا: دلع، وموسوسة. أحسن شيء أسكت.
أعذروني عارفة إني ملخبطة، المشكلة والكلام على بعضه، عفوا سامحوني.
المهم قمت وسجلت قبل كم شهر بأحد المنتديات التي  تطور المهارات والذات. وكنت مسجلة بمعرف ( مرة ما ساوي). فبدأ شخص بالمنتدى نفسه ينصحني بتغيير المعرف، ولماذا التحطيم ولابد من التفاؤل ومن هذا الكلام.
 وللعلم الشخص هذا له شأن بتطوير المهارات والذات، ومن بعده أحببته وتعلق قلبي به، وانبسط لما أشوف اسمه وهو والله ما يعرف و لا راح يعرف؛ لأنه شخص أكبر مني بكذا، وأسلوبه مع كل الناس هكذا ليس معي فقط.
 أنا تعلقت به، يمكن لأنه كان محترم معي، باله طويل وعلى الأقل: وجدت شخصا سمع لي، وحاول يساعدني أنا شخصيا ما أنكر أني أعاني من فراغ عاطفي! لكن والله لا حب ولا خرابيط، فقط  أقصد أريد الحنان.
تعذبت طوال الفترة السابقة، والله كدت أن أجن، رسوب وخوف من الموت، وتعلق قلبي بشخص من سابع المستحيلات راح يكون لي! وبعدين حرام هذا الشيء.
 وقمت ذاك اليوم وقعدت أصلي وادعي ربي أنه يشيل هذا الحب التافه السخيف من قلبي، والحمد لله بعد ذلك أحس بتغير الشعور تجاهه. يعني ليس مثل الأول، من قبل كنت أطير من الفرح عندما أشوفه موجود، الحمد لله الآن أقل من قبل، لكن إلى الآن أحس براحة عندما أشوف اسمه.
 أكرر من جديد اعتذاري من اللخبطة هذه.  
بس المطلوب منكم يا أعزائي ترشدوني كيف أحب دراستي؟
 وكيف أنجح من جديد؟  وكيف أتخلص من خوفي من الموت؟  الذي يعذبني بحياتي؟ ويبعد النوم من عيني؟ وكل ليلة صوره القبر ما تفارق عيوني، والشيء الثالث: كيف أنسى هذا الشخص تماما، وكيف أضبط عواطفي ومشاعري إلى أن يشاء الله ويرزقني بفارس أحلامي الحنون الطيب الملتزم الذي يعوضني عن كل شيء يارب .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
في البدء أشيد بحرصك على دراستك، على الرغم من الإخفاق الذي حصل، وأشيد أكثر بحرصك على مراقبة الله والبعد عن ما يغضبه.
يتضح من رسالتك أن المشكلة بدأت بكرهك للدراسة تبع الشعور بآلام نفسية وجسدية؛ نتج عنها تدهور واضح في تحصيلك الدراسي.
 إن الإخفاق الدراسي الواضح بعد النجاح والتفوق المرتفع لابد أن يكون ناتجاً من أحد السببين التاليين:-

إما لفقدانك قدراتك السابقة أو الكثير منها، وإما أنك لم تفقدي قدراتك ومواهبك ولكن لسبب ما لا تستطيعين استثمارها والاستفادة منها.
 والذي يبدو أن السبب الثاني هو الأقرب، فإذا كان ذلك كذلك يبقى السؤال ما الذي يمنعك من النجاح والتفوق مع تمتعك بالقدرات اللازمة؟
ولن تتم الإجابة إلا بتقييم الحالة من خلال المناقشة والسؤال.
 وعموماً فبعض الطلاب أو الطالبات من المتفوقين في التعليم ما قبل الجامعي يتعثرون في التعليم الجامعي؛ ذلك لأن لديهم قناعه بأن النجاح والتفوق لا يمكن إلا بحفظ المادة كلها ولا يرضون بأقل من ذلك، وهذا يتعذر الوصول إليه بالنسبة للمواد الجامعية لطول منهجها وكثرة موادها وتخصصها، ومن ثم يحصل التدهور والرسوب، ومن جهة أخرى يجد مثل هؤلاء النوعية من الطلاب أن زملاءهم الذين هم أقل منهم تفوقاً قد نجحوا ومضوا في الدراسة فصلاً بعد فصل، كل ذلك يولَّد لدى الطالب المتفوق شعوراً بالإحباط واليأس، بل ويفقد ثقته في نفسه وقدراته.
وهكذا تصبح الدراسة والمذاكرة هماً وثقلا لا يطاق، وكثيرا ما يصيب الإنسان بسبب ذلك القلق والخوف من المستقبل وأعراض القلق الأخرى.
 وأياً كان السبب؛ فهذا التدهور الدراسي قد فاجأ والديك وكانت ردة الفعل لديهما ما ذكرتِ في رسالتك. (من تحطيم ووصفك بأنك فاشلة...) فهنا أصبحتِ تشعرين بأنك وحيدة في هذه المحنة، فلما رأيت في المنتدى من يحتويك ويستمع لك ويمد يد المساعدة لكِ:  تعلق قلبك به،  ليس تعلقا جنسياً، وإنما تعلق من تبحث عن الحنان بالضبط كما ذكرتِ.

هذا ما حاولت تصوره بالنسبة لحالتك ومحاولة إيجاد علاقة بالمشكلات الثلاث التي أشرتِ إليها في آخر رسالتك.

 وقبل أن استرسل في طريقة العلاج، أحتاج أن توضحي في رسالة أخرى سبب كرهك للدراسة؟ وكيف بدأ هذا الكره؟ وهل هو ناتج مما ذكرت أعلاه؟ أو أن هناك أفكار واعتقادات أخرى لديك، وهذا يتطلب منك محاولة استعادة واسترجاع بدايات السنة الثانية؟  أو حتى ما قبلها؛ وتحاولي جاهدة وباجتهاد تدوين الأفكار والتصورات التي سبقت بداية كرهك للدراسة.

أتمنى أن تساعديني في ذلك لكي يتم لي بإذن الله تصور الحالة بشكل صحيح ومن ثم: تقديم ما أستطيع لمساعدتك.
وفقك الله.



زيارات الإستشارة:4832 | استشارات المستشار: 270


الإستشارات الدعوية

معاناتي بين الإخلاص والرياء!
أولويات الدعوة

معاناتي بين الإخلاص والرياء!

بسمة أحمد السعدي 24 - شعبان - 1428 هـ| 06 - سبتمبر - 2007
الاستشارات الدعوية

ما حكم إتباع أحد المفتين الميسرين؟

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند2450





استشارات محببة

لا أحبّ رؤية أشخاص مرضى أو يبكون لأنّي أظلّ أفكّر فيهم !
الاستشارات النفسية

لا أحبّ رؤية أشخاص مرضى أو يبكون لأنّي أظلّ أفكّر فيهم !

السلام عليكم ورحمة الله مرحبا أنا طالبة تمريض أعاني من مشاكل...

ميرفت فرج رحيم65
المزيد

هل يجوز شرب الماء في بداية الأذان ؟!
الأسئلة الشرعية

هل يجوز شرب الماء في بداية الأذان ؟!

السلام عليكم ورحمة الله أنا أصوم القضاء ، قبل أن يؤذّن المؤذّن...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر65
المزيد

أصابني وسواس قهريّ في العقيدة وزاد الاكتئاب وصرت انطوائيّة !
الاستشارات النفسية

أصابني وسواس قهريّ في العقيدة وزاد الاكتئاب وصرت انطوائيّة !

السلام عليكم ورحمة الله بدأت مشكلتي منذ أن كنت في الرابعة عشرة،...

أ.عبير محمد الهويشل65
المزيد

 هل طعامنا حرام لأنّه يضع الخمر في الثلاّجة ؟!
الأسئلة الشرعية

هل طعامنا حرام لأنّه يضع الخمر في الثلاّجة ؟!

السلام عليكم ورحمة الله مشكلتي أنّي أعيش مع أمّي وأختي الصغرى...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر65
المزيد

هل هذه تغيّرات طبيعيّة ومراهقة ولا تحتاج إلى علاج ؟!
الإستشارات التربوية

هل هذه تغيّرات طبيعيّة ومراهقة ولا تحتاج إلى علاج ؟!

السلام عليكم ورحمة الله أخي عمره ستّ عشرة سنة تغيّر فجأة أصبح...

أماني محمد أحمد داود65
المزيد

ابنتي في الروضة لا تتكلّم  علما أنّها تعرف كلّ شيء !
الاستشارات النفسية

ابنتي في الروضة لا تتكلّم علما أنّها تعرف كلّ شيء !

السلام عليكم ورحمة الله المشكلة أنّ ابنتي في الروضة لا تتكلّم...

ميرفت فرج رحيم66
المزيد

أميل إلى الانطوائيّة لأنّي لا أشعر بالراحة إلاّ وحيداً !
الاستشارات النفسية

أميل إلى الانطوائيّة لأنّي لا أشعر بالراحة إلاّ وحيداً !

السلام عليكم ورحمة الله لست انطوائيّا لكنّي أميل إلى الانطوائيّة...

ميرفت فرج رحيم67
المزيد

صار كلّ شيءأطلبه مرتبطا بالغيرة في نظره !
الاستشارات الاجتماعية

صار كلّ شيءأطلبه مرتبطا بالغيرة في نظره !

السلام عليكم ورحمة الله كلّ شيء أطلبه من زوجي يقول إنّك تقلّدين...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي67
المزيد

هل لا بدّ من إخراج كلّ ما ينزل من المخاط إلى حلقي سواء كان كثيرا أو قليلا  ؟؟
الأسئلة الشرعية

هل لا بدّ من إخراج كلّ ما ينزل من المخاط إلى حلقي سواء كان كثيرا أو قليلا ؟؟

السلام عليكم ورحمة الله أعاني من حساسيّة وزكام خفيف طوال العام...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر67
المزيد

 ما حكم  كشف المنطقه التي بين( الرقبة وأسفل الذقن) في الصلاة ؟
الأسئلة الشرعية

ما حكم كشف المنطقه التي بين( الرقبة وأسفل الذقن) في الصلاة ؟

السلام عليكم ورحمة الله 1-ما حكم كشف المنطقه التي بين( الرقبة...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر68
المزيد