الاستشارات الاجتماعية » قضايا اجتماعية عامة


27 - شوال - 1436 هـ:: 13 - أغسطس - 2015

تعليقات الناس بسبب تأخر الزواج تؤلمني!


السائلة:ريم

الإستشارة:عبدالله أحمد أبوبكر باجعمان

السلام عليكم
أنا عمري 25 , متعلمة تعليما عاليا ومن عائلة محترمة ومعروفة , مشكلتي مثل أكثر البنات أنه لم يأتي نصيبي إلى الآن , ولكن ليست هذه المشكلة , مشكلتي التعليقات التي لا تنتهي ونظرة المجتمع والمواقف التي تصير معي , أغلبهم يعاملونني بشفقة وتقليل قيمة كأن انتهى تاريخ صلاحيتي ، أنا جميلة لكن لست بيضاء ولا عيون ملونة , أنا أرى نفسي جميلة , لكن الناس عندما يأتون ليروني يكونون متحمسين جدا ليروني وعندما يرونني يتغيرون , أصبحت أشك في نفسي لا أدري إذا كانوا هم على حق أم أنا , أنا عندي هذه العقدة منذ صغري لأن كل عائلتي وإخوتي بيض وجميلات وأنا أختلف عنهم , قلت ثقتي بنفسي وتعقدت وكرهت من حولي ولا أستطيع أن أخفي هذا , لقد تعبت , ماذا أفعل لأنسى هذا الموضوع , لا أستطيع التركيز , وعندما أتناساه أجد من حولي يذكرني بكلامهم , الحمد لله أنا ملتزمة دينياً ومحجبة حجابا كاملا ومن عائلة متدينة ولا أترك الصلاة ومداومة على الاستغفار .


الإجابة

وعليكم السلام ..
أختي الفاضلة : أشكر لك ثقتك في موقع لها أولاين وأسأل الله أن يوفقك وأن يعنني على الرد عليك الرد المفيد والنافع والمقنع لك .
أختي الفاضلة : هذا أمر طبيعي ، أن يحدث من الناس النقد والرسائل السلبية والغيبة والسخرية والهمز واللمز ، فهم قد اعتدوا على أكبر بكثير مما تواجينه منهم : فقد روى مسلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ما أحد أصبر على أذى يسمعه من الله تعالى إنهم يجعلون له ندا ويجعلون له ولدا وهو مع ذلك يرزقهم ويعافيهم ويعطيهم"
فيا أخيتي لن نستطيع أن نكمم أفواه الناس ولا أن نقيد أفعالهم وهمزاتهم ولن نغطي أعينهم وخوائنها
أختي الفاضلة : هناك دراسة أمريكية تقول أن الرسائل السلبية التي يتعرض لها الإنسان إلى سنة 18 سنة تبلغ 150.000رسالة سلبية بينما تتراوح الرسائل الإيجابية من 400 إلى 600 رسالة إيجابية
فلو لفتحنا لتلك الرسائل السلبية قلوبنا وعقولنا وتقبلناها تأثرنا بها، فسنكون أسرى كلماتهم وغمزهم ولمزهم.
فكيف ستصبح حياتنا ؟
وكما قلت أنت " أصبحت أشك في نفسي " ,
وأيضا تقولين "لقد تعبت "
وإن استمر الحال بك فسوف يزيد السوء سوءاً، فاحذري من أن تكوني ضحية تلك الرسائل.
وسأذكر ما يوفقني الله لذكره من العلاج .
أولا: إذا علمنا أنه لن يتركنا الناس فهم تجرؤوا على الله سبحانه ، لذلك لابد لنا من الصبر كما علمنا ربنا بأن نصبر على الأذى ، فقال رسول صلى الله عليه وسلم :" وَمَنْ يَتَصَبَّرْ يُصَبِّرْهُ اللَّهُ وَمَنْ يَسْتَغْنِ يُغْنِهِ اللَّهُ وَلَنْ تُعْطَوْا عَطَاءً خَيْرًا وَأَوْسَعَ مِنْ الصَّبْر
فلا بد من التصبر أي تعلم الصبر وأطر النفس على الصبر ، فإنه العطاء الأخيّر والأوسع للمؤمن.
ثانيا : لم يتركنا ربنا هملا بل وضع لنا ما يمنعنا عن التأثر بلك الرسائل فقال صلى الله عليه وسلم "آمركم أن تذكروا الله فإن مثل ذلك كمثل رجل خرج العدو في أثره صراعاً حتى إذا أتى على حصن حصين فأحرز نفسه منهم كذلك العبد لا يحرز نفسه من الشيطان إلا بذكر الله"
ولتتأملي أخيتي في ذِكرٍ يتكرر علينا يومياً فهو في ذكر الصباح وذكر المساء وبعد كل صلاة وعند النوم ، ألا وهو قراءة سورة الإخلاص والمعوذتين .
أما صورة الإخلاص ، فهي كما قال الله تعالى "ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا رَّجُلًا فِيهِ شُرَكَاء مُتَشَاكِسُونَ وَرَجُلًا سَلَمًا لِّرَجُلٍ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلًا الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ 29"
فلو أن أربع رجال يكرهون بعضهم البعض، اتفقوا يوما ما!!! على أن يشتركوا في شراء عبدٍ يخدمهم !!!
فكيف يستطيع أن يخدمهم ؟وكل واحد منهم يريده أن يلبي طلبه ويترك الآخر فمن سيرضي ! ومن سيخدم؟ وكيف سيكون حال هذا العبد ؟وكل واحد من أسياده يريد شيئا مختلفا ومتناقضا عن الآخر!
فهذه سورة الإخلاص توحد التوجه لله سبحانه فقط فلا ترض ولا تتوجه إلا لله الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا ولا مثيل - سبحانه وتعالى-.
أتركي عنك الناس ، فما يرضي هذا يغضب ذاك ، فانفردي في استرضاء الله سبحانه فإنه إن رضي سبحانه أرضى الناس عندك .
ثم تأتي سورة الفلق فيستعيذ العبد بالله من كل الشرور الخارجية والتي لا يستطيع دفعها إلا بالله سبحانه وتعالى .
ثم تأتي سورة الناس-وهي مربط الفرس -في كل ما يوسوس به الجن والناس فهمزهم ولمزهم وحركاتهم وغمزاتهم وخوائن أعينهم وغيرها مما يعود سلبا على المسلم فيحطمه ويوغر قلبه ويضيق صدره منها .
تأملي أخيتي كيف يتكرر الناس في السورة ؟ فأولها يربط الله الناس به سبحانه فهو ربهم وهو إلههم وهو مالكهم فالناس تحت أمره ولن يستطيعوا أن يضروا أو ينفعوا إلا بأمره سبحانه ثم تأتي الاستعاذة بالله من وسوستهم ثم يؤكد أن تلك الوسوسة السيئة ليست من الجن فقط بالناس شركاء فيها ..
رابعا يا أختي الفاضلة : لست وحدك المبتلى ، فهناك الكثير ممن ابتلي، فمن صبر كان له النصر والظفر ، وتأملي فيمن حولك ، هل هناك متزوجات بأزواج يتمنين أنهن لو بقين عند أهلهن ولم يتزوجن بذلك الزوج السيئ ؟
بل أليس هناك من هو مبتلى ببلاء أكبر مما أنت عليه ؟ فانظري لحالك
ففي الحديث المتفق عليه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل على أعرابي يعوده فقال لا بأس عليك طهورٌ إن شاء الله قال الأعرابي طهورٌ بل حمى تفور على شيخٍ كبير تزيره القبور قال النبي صلى الله عليه وسلم فنعم إذن".
فلو أن الأعرابي أحسن ظنه بالله ووافق رسوله صلى الله عليه وسلم فاعتبرها طهور لكانت طهور
لكنه جزع وقنط فاعتبرها مهلكة له وتزيره القبور ، فأثبت الرسول صلى الله عليه ظنه السيئ فقال نعم إذن
وهي هي كلا الحالتين واحد فالمرض هو هو لكن نفسية الرضى والثقة بالله واحتساب الأجر والصبر والتصبر والدعاء عكس تلك النفسية اليائسة القانطة متزعزة الثقة بالله سيئة الظن به
فثقي بالله سبحانه واعلمي أن اختيار الله لنا أفضل بكثير مما نختاره لأنفسنا .
ثالثا يا أختي الفاضلة : أليس هناك فتيات هن أكبر منك وأضعف جمالاً ولم يتزوجن ، وهن سعيدات مقبلات على الحياة اهتممن بأنفسهن ورفعن من مهاراتهن وقدراتهن وانشغلن بالدراسة والتحصيل أو بالنفع العام للآخرين فهن في مدارس التحفيظ أو الجمعيات الخيرية ، فأحب الناس على الله أنفعهم للناس.
رابعا يا أختي الفاضلة : أليس هناك فتيات هن أكبر منك وأضعف جمالاً تزوجن ، فالزواج يا بُنيتي نوع من أنواع الرزق فقد يتأخر الرزق على العبد ابتلاء وفي الأثر " إذا أحب الله عبدا ابتلاه "
أو يتأخر الرزق ليفتح أبوابا أخرى كانت مغلقة كالدعاء والاستغفار والقرب من الله سبحانه الضراعة أو يتأخر الرزق بسبب الذنوب
خامساً يا أختي الفاضلة : إن نفسية انتظار الزوج تجعلنا نقبل بأي رجل يتقدم لك حتى وإن كان سيئا مع ربه سيئاً في خلقه .
أسأل الله سبحانه أن يسعدك في نفسك ويسعدك فيمن حولك وييسر لك زوجا صالحاً فنعم الفتاة الملتزمة أنت

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:3816 | استشارات المستشار: 146


الإستشارات الدعوية

كيف أزيد إيماني وأحس بالطمأنينة؟!
أولويات الدعوة

كيف أزيد إيماني وأحس بالطمأنينة؟!

الشيخ.خالد بن عبد العزيز أبا الخيل 21 - محرم - 1424 هـ| 25 - مارس - 2003
الدعوة والتجديد

كلّ ما أملك هو عفافي!

فاطمة بنت موسى العبدالله3644


عقبات في طريق الداعيات

أقاربي يحكمون علي بالتشدد!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )4295

الدعوة والتجديد

أريد حفظ القرآن كاملاً لأبشر معلمتي !

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي4279


استشارات محببة

هل يحقّ لها ترك أبنائها و الذهاب لزيارة والديها ؟!
الاستشارات الاجتماعية

هل يحقّ لها ترك أبنائها و الذهاب لزيارة والديها ؟!

السلام عليكم و رحمة الله تعرّفت إلى فتاة ذات دين و خلق والحمد...

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير1620
المزيد

أحسّ أنّني لست كباقي المخطوبات علما أنّني واثقة أنّه يحبّني !
الاستشارات الاجتماعية

أحسّ أنّني لست كباقي المخطوبات علما أنّني واثقة أنّه يحبّني !

السلام عليكم ورحمة الله أنا مخطوبة منذ سنة وعقدت عقدا شرعيّا...

د.مبروك بهي الدين رمضان1620
المزيد

يجوز الأخذ من مال أخيك بالمعروف!
الأسئلة الشرعية

يجوز الأخذ من مال أخيك بالمعروف!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. لدي سؤالان.. السؤال الأول:...

د.فيصل بن صالح العشيوان1621
المزيد

هل آثم إذا لم  أصطحبهما معي إلى أهلي ؟!
الأسئلة الشرعية

هل آثم إذا لم أصطحبهما معي إلى أهلي ؟!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد من شيخ أن يجيب لأنّي أتخبّط...

د.مبروك بهي الدين رمضان1621
المزيد

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟
الأسئلة الشرعية

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟

السلام عليكم أعاني من صغر في الثدي بشكل ملحوظ إلى درجة أنّه...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1621
المزيد

لا أريد أن أرجع وأظلم نفسي مع رجل يجاملني من أجل ابنتي!
الاستشارات الاجتماعية

لا أريد أن أرجع وأظلم نفسي مع رجل يجاملني من أجل ابنتي!

السلام عليكم ..
‏متزوّجة منذ 10 شهور والآن حامل .
‏فارق...

منيرة بنت عبدالله القحطاني1621
المزيد

أصبحت أفكّر في أن أرحل من بلدي خوف من الفضيحة!
الاستشارات الاجتماعية

أصبحت أفكّر في أن أرحل من بلدي خوف من الفضيحة!

السلام عليكم .. أنا فتاة أبلغ من العمر 28 سنة عندي ماض سيّئ...

مها زكريا الأنصاري1621
المزيد

منذ شهر العسل و هو يضربني ضربا وحشيّا!
الاستشارات الاجتماعية

منذ شهر العسل و هو يضربني ضربا وحشيّا!

السلام عليكم، أرجو مساعدتي في أسرع وقت و نصحي .. أنا متزوّجة...

أماني محمد أحمد داود1621
المزيد

تضيع أوقاتي هدرا لعدم التمكّن من الغياب!
الإستشارات التربوية

تضيع أوقاتي هدرا لعدم التمكّن من الغياب!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم وجزاكم خيرا...

د.مبروك بهي الدين رمضان1621
المزيد

لم يقبل أبي إدخالي المدرسة لحبّه النقود!
الاستشارات الاجتماعية

لم يقبل أبي إدخالي المدرسة لحبّه النقود!

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
أنا شخص مقيم في تركيا...

د.محمد سعيد دباس1621
المزيد