الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


17 - شوال - 1438 هـ:: 12 - يوليو - 2017

خسر أباه في حادث و الآن يريد الانتقام من صاحب تلك السيّارة !


السائلة:ranym tebyny

الإستشارة:رانية طه الودية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شاركت اليوم في موقعكم هذا للاستشارة عن كيفيّة التعامل مع شخص خسر أباه في حادث سيّارة و الآن يريد الانتقام من صاحب تلك السيّارة .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حيّاك الله أختي الفاضلة ranym tebyny ومرحبا بك.

أختي الكريمة ..استشارتك مختصرة بشكل كبير فهي تفتقد إلى أيّ تفاصيل توضحها ..
وقد قرأتها مرّات عديدة لأتمكّن من إفادتك بشكل صحيح ..وسأجيبك بناءً على ما فهمت رغم قلّة المعطيات في استشارتك وأتمنّى أن يكون في ردّي أو بعضه ما ينفعك .

لاشكّ عزيزتي أنّ فقدان الوالد أمر عظيم خاصّة إن كان بشكل مفاجئ كالموت بحادث ..لكن التأمّل العقلاني بعيدا عن العاطفة يُظهر أنّ ذلك كلّه مُقدّر ومكتوب ..وأنّ أجل المُتوفّى قد حان لكن لكلّ أجل مُسبّب ..وكلّها أسباب للموت ولو كان على فراشه لمات ..فلم الانتقام من أمر قدّره الله ؟

كما أنّ لمثل هذه الحوادث أمورا شرعيّة وقانونيّة تُتّخذ في حقّ المتسبّب حتّى وإن كان الحادث خطأ وهذا يُشعر أهل المُتوفّى بأنّه لم يضع حقّهم وحقّ والدهم .
ومع ذلك قد يشعرون بالألم العميق ورغبة الانتقام لذا أرى أنّ الابتعاد عنهم والاستتار عن أعينهم فترة من الزمن حتّى تهدأ نفوسهم ويصلون إلى درجة من التقبّل والتفكير العقلاني هو الأفضل لأنّ جرحهم حديث العهد ومع الوقت تهدأ النفوس بإذن الله .

أمّا إن مضت مدّة وما زالت الرغبة والمحاولة في الانتقام موجودة فمن الأفضل توسّط أهل الحكمة والرأي السديد ممّن لهم مكانة عند أهل المُتوفّى لتوضيح الحكم الشرعي للانتقام وأنّ ما حدث غير متعمّد وهو قضاء وقدر . كما أنّ الحقّ يؤخذ بالشرع والقانون لا باليد ..مع توضيح خطورة الانتقام على المنتقم وأهله وأنّ هذا مدعاة فتنة لاستمرار الجريمة فهي من أمور الجاهليّة ..والأولى الرضا بالقضاء والقدر فهو من أمور الإيمان ..مع الدعاء لهم بأن يخلفهم الله خيرا .
دعواتي لكم بالتوفيق .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:1128 | استشارات المستشار: 1100

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    أنا فتاة لا أصلي ودائما ما أشعر بتأنيب الضمير!
    الدعوة والتجديد

    أنا فتاة لا أصلي ودائما ما أشعر بتأنيب الضمير!

    د.مبروك بهي الدين رمضان 24 - شوال - 1434 هـ| 31 - أغسطس - 2013
    الدعوة في محيط الأسرة

    زوجي الملتزم يتبدل حاله!!!

    د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند4776


    هموم دعوية

    أوصيك بالثبات على الدين

    الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير4480

    وسائل دعوية

    ما يهمني الزوج الصالح واستغلال مواهبي!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )2453


    استشارات إجتماعية

    هل أتزوج من الأعمى؟
    قضايا الخطبة

    هل أتزوج من الأعمى؟

    علي بن مختار بن محمد بن محفوظ 18 - ذو القعدة - 1426 هـ| 19 - ديسمبر - 2005

    البرود العاطفي لدى الزوجين

    غفلة زوج.. وذئاب على الدرب!!

    د.عبد العزيز بن عبد الله بن صالح المقبل4720

    البنات والحب

    طلب مني صورة بدون حجاب!

    د.هاني بن عبدالله الغامدي10820


    قضايا الخطبة

    خطيبي يتحدث دائما عن الجنس!

    د.مبروك بهي الدين رمضان15338