الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات والحب


21 - جماد أول - 1437 هـ:: 01 - مارس - 2016

خططت أن تعود علاقتنا بعد فترة وأطلّق من زوجي!


السائلة:نازك

الإستشارة:مها زكريا الأنصاري

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة من لبنان أقيم في الإمارات وعمري 18 سنة ، عندي استشارة بشأن موضوع ديني ولا أعرف من أين أبدأ وأتمنّى الإحساس بحالي لأنّي فعلا أتعذّب .. كنت أحبّ شخصا كثيرا والحمد لله وبتوفيق من الله تزوّجنا وكنّا سعيدين كثيرا ، لكن لم تكتمل فرحتنا وتركنا لأسباب كبيرة ، أنا المخطئة وكنت صغيرة في سنّ 15 سنة ، وبعد فترة وجيزة أصرّت أمّي أن أتزوّج فتزوّجت أوّل عريس تقدّم لي وهو سويدي من أصل عربي في الأربعينات غير ملتزم ، تزوّجنا لكنّي لم أتأقلم معه وما أحببته ، فعلا كرهت كلّ شيء فيه وكان عكس زوجي السابق ، فهو غير حنون ، وضعه المادّي سيّئ جدّا ، يعيش عند أهلي ولا ينفق عليّ ، إنّي الآن حامل منه في الشهر التاسع ولكنّي لا أتحمّله، أكره شكله ولمسه وكلامه ومنطقه ، إنّه إنسان بذيء ومتعجرف وعصبيّ ..عندما تزوّجته قرّرت أن أفتح صفحة جديدة وأنسى كلّ شيء مضى ، وحاولت أن أحبّه رغم أنّه لا يستحقّ ، وكلّما عاملني بقسوة أتذكّر زوجي السابق . سؤالي هو أنّي الآن وبالصدفة تكلّمت مع زوجي السابق على موقع للتواصل الاجتماعي واكتشفت أنّه لم ينسني ويريدني وأنا أشعر بالذنب الشديد ، أريده وقلبي يشتاق إليه وأحبّه كثيرا غير أنّي خائفة من استمرار التواصل معه .. سؤالي هل التواصل معه حرام وقد خططت أن تعود علاقتنا بعد فترة وأطلّق من زوجي الحالي ، أنا ضائعة لا أعرف عمّا أحكي ، أريد أن تساعدوني، وهل أنّ الله جلّ وعلا يساعدني في هذا القرار لأنّ هذا حلمي فهل من فتوى لحالتي ؟ أرجوكم ساعدوني فأنا لا أنام الليل جرّاء الشعور بالذنب .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أرحّب بك ابنتي (نازك) وأشكرك على ثقتك في موقعنا, وأسأل الله - تبارك وتعالى - أن يشرح صدرك للذي هو خير، وأن يفرّج همّك ويزيل كربك، وأن يعينك على طاعته ورضاه، إنّه سبحانه جواد كريم .
ابنتي الكريمة .. رغم عدم ذكرك لأسباب طلاقكِ من زوجكِ الأوّل فأنا أظنّ أنّكم تسرّعتم في اتّخاذ قرار الطلاق, وأيضا تسرّعتم في قبول الزوج الثاني رغم عدم التكافؤ بينكما, حيث أنّه غير ملتزم دينيّا وأيضا خلقه غير مرضيّ إلى جانب وجود فارق بينكما في العمر بما يزيد على العشرين عاما , فهو في مرحلة عمريّة مختلفة تماما عن المرحلة التي أنتِ فيها, ووضعه المادّي سيّئ جدّا ولا ينفق عليكِ ,كلّ هذا يوضح أنّه لا يناسبك من كلّ الوجوه ، ولا أعرف على أيّ أساس وافقت أمّكِ أو وافقتِ أنتِ نفسكِ عليه, ومع ذلك لا بدّ أن تعرفي أنّ كلّ هذا لا يصحّ أن يكون مسوّغا لك أن تتحدّثي مع رجل آخر حتّى لو كان هذا الرجل طليقكِ , هذه العلاقة محرّمة, وتأثمين بهذا الفعل فهو خيانة , فسارعي يا ابنتي إلى قطع هذه العلاقة والتوبة والرجوع إلى الله, وأكثري من الاستغفار والنوافل والأعمال الصالحة فالله سبحانه يقول: {إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّـيِّئَاتِ}.
أنت الآن حامل في الشهر التاسع وربّما تضعين مولودكِ قبل أن يصلكِ جواب استشارتكِ, وأسأل الله تعالى أن ييسّر ولادتكِ وتتمّ على خير , وأن يرزقك بالذرّية الصالحة, ولا تنسي
يا ابنتي أنّ الحمل يؤثّر على الحالة النفسيّة, فتمهّلي وانتظري حتّى تضعي مولودكِ وتمرّ فترة النفاس على خير , ثمّ انظري في أمركِ , فإذا وجدتِ تحسّنا في نفسيّتكِ وتقبّلكِ لزوجكِ, وتحسّنت العشرة بينكما فالحمد لله على ذلك, خاصّة أنّه سيكون بينكما طفل, فوجود الطفل يساعد على التقارب والألفة بين الزوجين, ولا تتسرّعي وحاولي القيام بكلّ ما في وسعكِ من أجلك الإصلاح وعدم الانفصال, واسلكي كلّ السبل التي قد تساهم في إصلاح العلاقة بينكما, وأهمّها التوجّه واللجوء إلى الله تعالى, تضرّعي إليه بالدعاء مع الإلحاح فيه, واطلبي منه سبحانه العون فهو خير معين , فإن لم تتحسّن الأمور فاستخيري الله قبل اتّخاذ أيّ قرار , وإذا تمّ الطلاق فتأنّي أيضا ولا تتسرّعي في الزواج مرّة أخرى من زوجكِ الأوّل حتّى تتأكّدي من عدم حدوث نفس المشاكل التي كانت بينكما وتسبّبت في الطلاق, وتتأكّدي من قبوله لمولودكِ أو طفلكِ , وأنّ هذا الطفل سيلقى منه الترحيب والرعاية والحبّ, وأيضا يجب التأكّد من صدق مشاعر كلّ منكما نحو الآخر.
أسأل الله تعالى أن يلهمك رشدكِ وييسّر أمرك .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:5260 | استشارات المستشار: 344


استشارات محببة

أخاف أن تتطور علاقاته مع وازع الشهوة!
الإستشارات التربوية

أخاف أن تتطور علاقاته مع وازع الشهوة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأرجو أن تفيدوني في حيرتي ...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك4256
المزيد

أرشدوني إلى طريقة سليمة للمذاكرة!
الإستشارات التربوية

أرشدوني إلى طريقة سليمة للمذاكرة!

السلام وعليكم ورحمة الله وبركاته rnأنا طالبة في الصف الأول متوسط...

عصام حسين ضاهر4257
المزيد

هل أسحب البلاك بييري من ابني إن نزل مستواه؟
الإستشارات التربوية

هل أسحب البلاك بييري من ابني إن نزل مستواه؟

السلام عليكم ورحمة الله.. rnأتمنى أسمع ردكم قريبا جزاكم الله...

د.مبروك بهي الدين رمضان4257
المزيد

هل أؤكد تسجيلي في هذه الدورة؟
الإستشارات التربوية

هل أؤكد تسجيلي في هذه الدورة؟

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته..rnأنا خريجة نظم معلومات...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف4257
المزيد

أصبحت كثيرة الخروج حتى أثير غيرته وأشعره بالذنب!
الاستشارات الاجتماعية

أصبحت كثيرة الخروج حتى أثير غيرته وأشعره بالذنب!

السلام عليكم.. اكتشفت خيانة زوجي، واعتذر وانتهي الموضوع، لكنه...

نورة العواد4257
المزيد

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب4257
المزيد

ضاق صدري و أريد أن أختفي!
الاستشارات النفسية

ضاق صدري و أريد أن أختفي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قد كتبت عدّة استشارات طالبة...

رانية طه الودية4257
المزيد

نفسيّتي تتدهور وأشعر أنّني أضيّع زوجي بنفوري!
الاستشارات النفسية

نفسيّتي تتدهور وأشعر أنّني أضيّع زوجي بنفوري!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لديّ ابنتان وولد ، تزوّجت في...

رفعة طويلع المطيري4257
المزيد

أظهري لابنتك إعجابك والآخرين بها لتفوقها
الإستشارات التربوية

أظهري لابنتك إعجابك والآخرين بها لتفوقها

أشكركم على جهودكم المبذولة وجزاكم الله خيراً، مشكلتي تكمن في...

د.محمد صفاء بن شيخ إبراهيم حقي4258
المزيد

فتاة تائبة.. هل يتزوجها؟
الاستشارات الاجتماعية

فتاة تائبة.. هل يتزوجها؟

السلام عليكم\r\nإني مقدم على الزواج من فتاة طيبة الخلق لها مبادئ...

حسام بن كمال بن محمد بن عبد الودود4258
المزيد