الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


13 - محرم - 1430 هـ:: 10 - يناير - 2009

زوجتي لا تساعدني في تربية الأولاد!


السائلة:ابو مصطفى م

الإستشارة:سارة صالح الحمدان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. 
زوجتي حاصلة على بكالوريوس علوم وتربية وكلفت بالتعيين ورفضت لتربية الأولاد على الدين وأنا حاصل على دبلوم تربوي بعد دراسة الهندسة وحالنا بفضل الله ميسور والكثير يستشيرونني في أمورهم والله يوفقنا بفضله في ذلك. 
المشكلة أن زوجتي لا تساعدني في تربية الأولاد حيث أن عندي أربعة من الأولاد منهم اثنين في الجامعة وهم جميعا في سن المراهقة وهي لا تحب الاطلاع وعنيدة على جهل، فماذا أصنع بعد تدخل الأهل كثيرا؟ وجزاكم الله خيرا .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..أخي الكريم – لقد وصلتني رسالتك واطلعت عليها وسوف أضع مشكلتك في نقاط موجزة :1 -  زوجتك خريجة بكالوريوس علوم وتربية – وأنت خريج هندسة وحاصل على دبلوم تربوي .2 - رفض زوجتك للوظيفة من أجل تربية الأبناء على الدين
3 - أموركم متيسرة ماديا والحمد لله – والكثير من الناس يستشيرونك في أمورهم.4 - لكم من الأولاد أربعة واثنين منهم بالجامعة وهم في سن المراهقة – ويحتاجون إلى اهتمام.5 - من ناحية زوجتك فهي لا تساعدك في تربية الأبناء – وتتصف بالعناد على جهل أو على غير حق وقليلة الاطلاع .6 - تدخل الأهل بينكم كثيرا.أخي الكريم – إن الله جعل الزواج مودة ورحمة بين الزوجين – عند  اطلاعي على رسالتك  ورد في  ذهني استفسار ألا وهو : لماذا حصلت على دبلوم تربوي بالرغم من أن تخصصك هندسة كما تفضلت؟ هل هي رغبة منك أن تساعد في تربية الأبناء مع زوجتك أم أنك تحب هذا المجال؟وبالنسبة لزوجتك عندما رفضت الوظيفة هل كان هذا في بداية حياتكم وأبناءكم صغار يحتاجون لرعاية؟وبالنسبة لك فقد لاحظت رجاحة عقلك وحسن تصرفك وهذا واضح من حب الناس لك وأخذ مشورتك في أمورهم والله يوفقك في هذا والحمد لله. وانعم الله عليك بالحياة الكريمة والأبناء الصالحين.أخي الكريم - إن تصرف زوجتك من إهمالها لتربية أبناءها أو الاتكال عليك في التربية يمكن يكون ناتج عن أسباب خاصة فيها يمكن أحست بأنها ليست لها حرية التصرف شعرت أنك تنافسها في التربية وخاصة أنك حصلت على دبلوم تربوي – عنادها هذا ناتج من شعورها بأن دورها اختفى وأن كل الدور لك أنت فهي ترى أن الناس يلجئون لك ويستشيرونك وهى ليس لها دور في أي شيء من هذا – لذلك أهملت في الأبناء واتخذت العناد لمعاقبتك أنت لعلك بدون أن تشعر كنت تشعرها بأنها لا تفهم أو أن رأيها على خطأ في الكثير من الأمور – هذا ما لمسته في رسالتك أخي الكريم على الرغم من أنني احتاج تفاصيل أكثر عن زوجتك وعن طريقة التعامل بينكم ولكن دعني أعطيك بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك في التعامل مع زوجتك العنيدة – وأنا أثق فيك وفي قدرتك على تفهم أمور كثيرة وتستطيع أن تقترب من زوجتك وأن تشعرها أن لها كل الحب وكل المسؤولية بالمشاركة بينكما بالتساوي.
1 -   أخي الكريم – حاول أن تتقرب من زوجتك أكثر أفتح معها حوار تبادل معها الأفكار فيما بينكما في أمور حياتكم وعند إحساسك بأنها تعارضك لا تغضب منها بل بالعكس أشعرها أن رأيها هو الأهم واستمع له بكل اهتمام .2 -  بالرغم من أنكم زوجين إلا أنكم تختلفون في الكثير من الأمور وهذا أمر طبيعي بين الناس – فكل إنسان له رأي خاص به المهم أن تكون كل الأطراف متساوية في الأخير بدون أي مشاحنة أو جدال لا يؤدي لنتيجة.3 -  أعرف طبيعة زوجتك – فالزوجة عاطفية بطبيعتها بعكس الرجل العقلاني الذي يغلب عليه العقل والمنطق أكثر أشعرها بالحب والاهتمام - وأنك تحتاج إليها وأن أبناءها بحاجة لها في أمور حياتهم وخاصة في هذه المرحلة مرحلة المراهقة. لأنها هي الأم الحنون.4 -  تذكر الايجابيات التي تمتاز بها زوجتك ولا تذكر سلبياتها وأنا أثق بأن ايجابياتها أكثر بكثير ولكن تريد من يهتم بها لكي تظهر من جديد.5 -  ولكي تجعل زوجتك تشعر بأنها هي التي تدير بيتها - أستشيرها في أمورك الخاصة أطلب منها الرأي في بعض الاستشارات التي تأتي لك من الناس أجعلها تحس أنك تريدها بجانبك دائما وأنك تثق في رأيها كثيرا.6 -  خصص وقتا كاف للجلوس معها والتحدث معها ومناقشة أموركم وأمور أبناءكم.7 -   لا تجعل الأهل يتدخلون في حياتكم الخاصة فأنتم أصبحتم واعيين ومسؤولين عن تصرفاتكم وقادرين على إدارة بيتكم بشكل ناجح إن شاء الله.أخي الكريم – أسأل الله أن يزيل عنكم هذه الخلافات البسيطة وأن يجعل حياتكم سعيدة  مع أبناءكم.



زيارات الإستشارة:3450 | استشارات المستشار: 138


الإستشارات الدعوية

هذه الفتاة تقيم علاقة مع شاب فكيف أنصحها؟
وسائل دعوية

هذه الفتاة تقيم علاقة مع شاب فكيف أنصحها؟

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند 20 - جمادى الآخرة - 1432 هـ| 24 - مايو - 2011