الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » الزوجة وهاجس الطلاق


29 - ذو القعدة - 1438 هـ:: 22 - أغسطس - 2017

زوجي يفشي كلّ سرّ من أسرار بيته لأخواته وأهله!


السائلة:فوزيه

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ..
أمّ لولدين الكبير أربع سنين والصغير ثلاث سنين
أطلب الطلاق من زوجي بسبب كثرة المشاكل اليوميّة مع أهله ، وبسبب عدم التفاهم مع الزوج وعدم القدرة على الوصول إلى حلّ .
لا يعيرني أيّ اهتمام في حياته ، أهمّ شيء أن يأتي فيجد الطعام فقط وهو منشغل أربعا وعشرين ساعة. يجيء وقت الأكل والنوم ولا يسمح لي بالتدخّل في شؤونه ولا يستشيرني في أيّ شيء يعتبرني خادمة أربّي عياله فقط وأطبخ له ..
لا يحترمني ولا يحترم رأيي ومنشغل بالجوّال أربعا وعشرين ساعة ..هذا من ناحية التعامل اليومي .
لاحظت أنّه يفشي كلّ سرّ من أسرار بيته لأخواته وأهله وبعض أصدقائه ويبيّن لهم أنّه ملّ منّي وأنّي دائما أستقوي به.
دائما ما يفشي أمورا خاصّة عنّي ولا يضع حدودا مع أخواته ،وكلّ ذلك من وراء ظهري.
يمتاز بجفاف عاطفيّ وليس له أيّ اهتمام ولم يفكّر يوما أن يأتي بهديّة فهو مهتمّ بكلّ كبيرة وصغيرة تخصّ أخواته إلى درجة الصدمة عكسي تماما
لم يكن هذا طبعه في السنتين الأوليين ، لكنّ أخته كثيرا ما تتدخّل معتبرة أنّها الصدر الحنون له و صاحبة حقّ وأنّه لا يستحقّ إلاّ الأفضل ... ودائما ما تحاول تشويه صورتي إلى درجة السبّ والتقليل من قدري .
حدثت مشكلة في بيت أهله وأخطأت أخته في حقّي أمام زوجات إخوته وهو في البيت بصوت عال أّنّ قدري عند أخيها تحت الجذاء" تحت الجزمة " وأكثر من ذلك ، ثمّ راحت تدوس على فمي ب"الجزمة" وتقول :حماره وكلبه وأكثر من ذلك ولم أتلفّظ بأيّ لفظ مثلها .
لم يفكّر في السؤال عن سبب المشكلة و لم يردّ الفعل ولم يخاصمني .
جرّاء كثرة السبّ وإفشاء سرّي بأسلوب غبيّ وكأنّه يكرهني إلى أبعد حدّ ..
كرهته وصرت أتحسّر على كلّ لحظة معه وثقتي فيه صارت منعدمة ..
يمنعونه أيضا أن يستضيف أهلي ولو في مناسبة ولا يخبرني ، فهو كثير الكذب بشكل فظيع ...

من محاسنه التي كنت صابرة عليه من أجلها :
أنّه كريم يلبّي طلباتي وبيتي من أفضل ما يكون وأغراضي دائما كاملة وكنت أحبّه أو أنّي أوهمت نفسي بحبّه ، أصبحت أحسّ كلّ سنة أنّه يتغيّر ويقلّ كرمه وحبّه وكلّ شيء كذلك ..
طالبته بالطلاق مرارا لكنّه كان يرفض ويؤكّد أنّه لا يتركني ...
هو رافض الطلاق ولو طلّق لا يترك عيالي معي وأخواته لا خير فيهنّ .
إنّي محتارة ولا أقدر أن أكمل معه لأنّي كرهته ولا أريد أن أراه أمامي ..هو رجل أرى فيه انفصام الشخصيّة ..
فارق السنّ بيني وبينه أربع عشرة سنة وليس بيننا تفاهم أبدا ولا حتّى اندماج فكري، رغم أنّه كتفكير أصغر من سنّه ..أحسّ أحيانا أنّه نعمة وأحيانا نقمة ومصيبة.
لا أحد من أهلي يتقبّله لعدم احترامه لي وفرض رأيه عليّ وتسلّطه ..
أصبح لديه برود كبير في العاطفة و كلّ منّا يكره ويملّ الثاني .. والاحترام بيننا منعدم .
لجأت إلى الاستشارة بنصيحة إحدى الزميلات نصحتني بعدم التفكير في الطلاق من أجل الأبناء إذ ينبغي البحث عن حلّ ثان يمكن أن يعطي فرصة للحياة معا والتكيّف معها أو معالجتها أو استبدال طريقة صحيحة للتعامل معه بحيث يعرف قيمتي خاصّة أنّه متمسّك لكن إذا صرت عنده يتغيّر ...
هي تقول أيضا ارجعي إلى نفسك وعيالك ولا تنتظري منه شيئا ، ونصحتني أن آخذ المشورة الصحيحة من مركزكم ومن أهل الاختصاص ...

عمر المشكلة
خمس سنوات


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
الحمد لله، والصلاة والسلام على نبيّنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد .
نشكر لكم ثقتكم في موقع لها أون لاين، ونسأل الله تعالى لنا ولكم التوفيق والرشاد.
ابنتي الكريمة.. بداية لا بدّ أن تعلمي أنّ الزوجة في الشريعة لها كامل الحقوق التي تحفظ لها كرامتها وأمنها، قال تعالى: (ولهنّ مثل الذي عليهنّ بالمعروف)، فالحقوق متبادلة كما أنّ الواجبات كذلك .
والحقيقة التي يعلمها الجميع أنّه لا يخلو بيت من وجود تلك الهنات، حتّى في بيت النبوّة، والنبيّ صلّى الله عليه وسلّم كان يعالجها ويجتهد في ذلك .
وكذلك من الضروريّ أنّ العبرة في الحكم على الزوج لا تكون بوجود بعض الأخطاء، ولكن تكون بمجمل الحياة: حسنها و قبيحها ، صوابها وخطئها، ومن كثر خيره بان فضله، فزوج بلا أخطاء كسراب يحسبه الظمآن ماء، وقد ذكرت حفظك الله أنّ له مميّزات وهذا من العدل كما ذكرت في قولك (إنّه كريم يلبّي طلباتي - وبيتي من أفضل ما يكون - وأغراضي دائما كاملة) هذا قولك..، وهذا يبشّر بخير، فالرجل عنده خطأ معيّن وعنده خير كذلك .
لا يعني هذا استسلاما للخطإ، بل لا بدّ من معالجته حتّى يتلاشى، وننصحك بأمور منها :
• لا تظنّي أنّ إصلاح الزوج أمر عسير، فهذا أوّل الفشل، والتغيير قائم والناس ينتقلون من السيّئ إلى الحسن، ومن الحسن إلى الأحسن، فعليك تجنّب اليأس .
• ما ذكرت من عدم احترام ليس طبعا جبلّيا فيه، والدليل على ذلك قولك (إنّ السنتين الأوليين من الحياة كانتا أفضل)، وهذا يدلّ على أنّ التغيّر حدث لأمر طارئ أو ضغط قاهر .
• لكلّ تغيّر طارئ أسباب قد يكون السبب فيها أحد الزوجين أو كليهما، إذا أحسنت اكتشاف الأخطاء على الأقلّ الداخليّة، ونعني بها داخل البيت، فسيكون هذا الأمر عاملا مهمّا في عودة الرجل إلى سابق عهده من الودّ .
• من المهمّ أن تراجع الزوجة نفسها وخاصّة بعد الإنجاب في طريقة المعاملة ومدى الاهتمام، خشية أن يكون اهتمامها بأولادها شغلها عن زوجها .
• أحيانا تكون وسائل التغيير عند الرجل تابعة لثناء المرأة عليه، والعكس كذلك؛ لذا نرجو إذا أردت الحديث عن أمر سلبيّ أن تذكري مدى سعادتك معه، ومدى حبّك لحسن عشرته، ومدى راحتك لوجوده، ثمّ تذكّري ما عنّ لك من شكوى، ولعلّ الأمر هنا يختلف كثيرا.
• حسن الاستماع للزوج من الوسائل المهمّة في استقرار الحياة الزوجيّة .
• وعلى الزوج أن يعلم أنّ الحياة بين الزوجين من أعظم ركائز السعادة فيها (حفظ الأسرار) ، وهذا واجب من واجبات العقد الزوجي الذي وصفه الله بـ (الميثاق الغليظ) وذلك لأنّ الخصوصيّة بين الزوجين تكاد تنكشف لكلّ طرف .ومن الآثام المستقبحة نشر الأسرار الزوجيّة .
ابنتي.. اعلمي أنّ الزوج الذي ينقل ما يكون في بيته إلى أمّه أو أهله .. ربّما هو شخص نشأ في محيط ( أنثوي ) بين أخوات، أو ربّما نشأ بطريقة فيها نوع من الدلال وعدم تحمّل المسؤوليّة .. الأمر الذي يجعله كثير الاستعانة بوالدته أو أهله.
وقد يكون الزوج الذي ينقل أسرار البيت زوجا لم يجد الأمان عند زوجته، وربّما وجد منها تسلّطا أو قوّة في الشخصيّة ، فلا يجد معها أنسا في المصارحة والكلام بسبب تسلّطها أو بسبب كثرة انتقادها له أو نحو ذلك الأمر الذي يجعله يهرب إلى بيت أهله بالأسرار .
لذلك أنصحك بأمور:
 ما دام زوجك ينقل الكلام ، فاحرصي ألاّ تتكلّمي عن أهله إلاّ بخير . فمن الأفضل أن ينقل لهم الكلام الحسن بدلا من أن ينقل عنك الكلام السيّئ عنهم !وليكن كلامك الحسن عنهم بطيب نفس وانشراح صدر .. المقصود أنّ بعض الصفات أو الطبائع قد تأخذ وقتا حتّى تتحسّن للأفضل ، ولذلك استثمار وجود هذه الطبائع بشكل إيجابيّ يعتبر خطوة إيجابيّة .
 لا تكثري نقد زوجك في كلامه أو مواقفه أو تصرّفاته حتّى لو لم يعجبك موقف ما .. (ولاحظي أقول لم يعجبك) يعني الموقف يحتمل اختلاف الأذواق بينك وبينه وليس موقفا (يتّفق الجميع على أنّه منكر وخطأ) .. ففي المواقف التي لا يعجبك تصرّفه فيها .. احرصي على ألاّ تبادريه بالنّقد أو بالتجريح أو المعاتبة أو نحو ذلك ..يمكن أن تبيّني رأيك .. ويمكن أن تتغاضي عنه ،لكن في المواقف الخاطئة .. احرصي على إصلاحها بطرق غير مباشرة وبدون مواجهة . المقصود أنّ زوجك يحتاج إلى عبارات التحفيز والتقدير منك .
 ابتعدي عن الأسئلة التحقيقيّة ، فالأسئلة التي تُشعر زوجك أنّه في قفص الاتّهام .. أين كنت .. مع من .. كذا .. هذه الأسئلة هي التي تجرّه إلى الكذب ! لا أبرّر للكذب بقدر ما أفسّر لك موقفه .
 في لحظات هادئة بينك وبينه تكلّمي معه بشأن نقل الكلام والأسرار، وأنّ ذلك لا ينبغي أن يكون بين الزوجين، واسأليه هل يحبّ هو أن تنقلي أسرار بيتكم إلى بيت أهلي. أو أن تكذبي عليه. أو أن يكون في نظرك أنّه غير حافظ للسرّ .. هكذا بلغة هادئة .
 لا تدقّقي كثيرا في الموضوع ..كثرة تركيزك، ومتابعتك له في هذا الموضوع ربّما يجعله أكثر عنادا . الممانعة تورّث العناد .
أكثري من الدعاء له ولنفسك ..
ولا تختصري حبّك وثقتك في زوجك في موقف أو سلوك، فإذا كان يغضبك من زوجك هذا السلوك فأعتقد أنّ هناك أمورا أخرى تعجبك في زوجك .
وفّقكما الله .



زيارات الإستشارة:2253 | استشارات المستشار: 1527


استشارات محببة

حماتي سوف تطلّقني من ابنها!
الاستشارات الاجتماعية

حماتي سوف تطلّقني من ابنها!

السلام عليكم ورحمة الله
حكايتي غريبة نوعا ما ولكنّي أتمنّى...

هدى محمد نبيه1631
المزيد

نظرته متفتّحة جدّا أي كما تمنّيت يوماً !
الاستشارات الاجتماعية

نظرته متفتّحة جدّا أي كما تمنّيت يوماً !

السلام عليكم ورحمة الله
أنا فتاة في السنة النهائيّة من الثانويّة...

د.مبروك بهي الدين رمضان1631
المزيد

يريد أن يعيش معي فقط بشكل صوريّ من أجل ابنتنا !
الاستشارات الاجتماعية

يريد أن يعيش معي فقط بشكل صوريّ من أجل ابنتنا !

السلام عليكم ورحمة الله
قصّتي طويلة وهذا آخر باب أطرقه لأنّي...

أماني محمد أحمد داود1631
المزيد

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب1632
المزيد

هل آثم إذا لم  أصطحبهما معي إلى أهلي ؟!
الأسئلة الشرعية

هل آثم إذا لم أصطحبهما معي إلى أهلي ؟!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أريد من شيخ أن يجيب لأنّي أتخبّط...

د.مبروك بهي الدين رمضان1632
المزيد

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!
الإستشارات التربوية

أريد أن أحبّب طفلتي إليّ وتكفّ عن التهرّب منّي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا متزوّجة وعندي طفلة عمرها...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1632
المزيد

هذه المادّة ما زلت لا أفقه فيها شيئا!
الإستشارات التربوية

هذه المادّة ما زلت لا أفقه فيها شيئا!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
أنا أحمد.. عندي 18سنة بالصفّ...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1632
المزيد

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟
الأسئلة الشرعية

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟

السلام عليكم أعاني من صغر في الثدي بشكل ملحوظ إلى درجة أنّه...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1632
المزيد

لا أستطيع ولا أملك مبلغا لمساعدتها وحياتها في خطر!
الاستشارات الاجتماعية

لا أستطيع ولا أملك مبلغا لمساعدتها وحياتها في خطر!

السلام عليكم ..
مرحبا أرجو الردّ فورا فأنا في حيرة من أمري...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1632
المزيد

زوجي لا يريدني أن أزور أهله!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي لا يريدني أن أزور أهله!

بِسْم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
...

د.محمد سعيد دباس1632
المزيد