الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسية للأطفال » مشكلات اخرى


11 - رجب - 1428 هـ:: 26 - يوليو - 2007

طفلي يهدد بالانتحار!!


السائلة:عهود م س

الإستشارة:إبراهيم بن حمد بن صالح النقيثان

ابني عمره 4 سنوات طيب وحنون ولا أجده مثل بقية الأولاد الآخرين.. هادئ ومطيع أغلب الأحيان.. لكنه عنيد جدا.. وفي المدرسة دائما معلمته تشكره على حسن خلقه لأنه مميز جدا ومستواه التعليمي جيد جدا.. مشكلته بدأت عندما ذهبنا في زيارة للأهل وعند وقت الغداء ناديته لكي يأكل معنا لكنه رفض لأنه كان يلعب سوني .. ملاحظة .. يحب الألعاب الالكترونية لكنه ليس مدمنا عليها ... فأصررت عليه بأن يترك اللعب لكنه ركض مسرعا للخارج .. فذهبت وراءه الخادمة فأحضرته بالقوة وكان يبكي فأول ما رآني ضربني عدة ضربات على وجهي..؟ وأنا فقدت أعصابي فضربته ضرب هستيري أمام الأهل وطبعا لم يتوقف بل العكس زاد من الصراخ الهستيري .. وكان يريد أن يذهب للمطبخ ليحضر السكين ليقتل نفسه..؟؟.وبعد حوالي الساعة هدأ وأتى بقربي وكل ما كان يحاول أن يتكلم معي تسبقه دموعه لأنه يسألني لماذا ضربته ..؟
فأحسست بأن الضرب جرحه جدا من هنا كانت البداية.. فيتكرر الموقف في اليوم كذا مرة أي أنه عندما يبكي .. يبكي بشدة ويجري إلى المطبخ ليحضر السكين.. وكان يردد وهو يبكي سوف أقتل نفسي.. وبعض الأحيان يقول سوف أقطع يديك ورجليك ورأسك ...؟؟ للعلم بأنه لا يرى أبدا أفلاما عدوانية ..ثم يهدأ لكنه لا يعتذر أبدا.. بعكس السابق كان يأخذ كلامنا بعين الاعتبار ويعتذر عن الخطأ.. هذه المشكلة قبل شهرين تقريبا.. وقد كلمت دكتور نفسي للأطفال.. الحمد لله هو اليوم أفضل بكثير عن السابق الآن لا يهدد بالسكين.. حتى الآن هادئ وطيب وحنون جدا مع إخوته.. لكنه عنيد بدرجة الجنون أي أنه إذا أراد شيئا لابد أن ينفذ طلبه.. أو إنه سوف يبكي ويصرخ ويكسر ويضرب رأسه بأي شيء في يده صلب وبقوة.. لا أعرف كيف أتعامل معه.. أعرف أني السبب في المصيبة هذه.. أرجو المساعدة..


الإجابة

الأخت الكريمة عهود
ذكرت أن طفلك مميز جداً ومستواه التعليمي جيد جداً، ولذا يعرف أين تؤكل الكتف!! أي يعرف الأسلوب الذي يحقق له ما يريد، ومن ذلك التهديد بالانتحار مثلاً، أو الذهاب للمطبخ لإحضار السكين، ترديد كلمات سوف أموت، يبكي ويصرخ، يضرب رأسه بأي شيء... إلخ.
أختاه: تلك أساليب عرف بذكائه أنها تجعلك تستجيبين لطلباته وسوف يستمر في استخدامها وخاصة تلك التي يراها أكثر ألماً لوالدته.. لكي تستجيب لطلباته، فهذا أسلوب أدركه عن طريق التعلم ومن خلال الملاحظة والتجريب.
وللتخلص من تلك الحالة ولنأخذ مثلاً: ضربه لرأسه حين يفعل ذلك ينبغي الضغط على العاطفة والتحمل، وبالتالي عدم إلقاء بالاً له وهو يفعل ذلك، وتستمري فيما كنت تعملينه تلك الساعة دون اكتراث لما يهدد به أو يؤذي نفسه، أو ربما تكوني أكثر فعالية فتقولي له زد أيضاً، اضرب أكثر وأكثر، حينها سوف يترك هذا الفعل ويبحث عن أسلوب آخر.
أما التهديد بالقتل لنفسه فتقولي له أنت الخسران، سوف تؤذي نفسك وتؤلم جسمك وسوف يخرج منك دم كثير ثم تموت، ويعاقبك الله فيدخلك النار لأنك قتلت نفسك.
أما ما يتعلق بالحادثة وهي قطع الاستمتاع أو ربما قطع مرحلة من مراحل اللعب الحماسية، فكان الأولى تحديد وقت لإنهاء اللعب وعدم ربطه بالأكل أو الصلاة مثلاً، لأنّ الطفل أو الشاب سوف يربط بين ما أمر به وقطعه الاستماع يربطه بكراهة ذلك الشيء الذي من أجله قطع استمتاعه، ولذا يحدد وقت اللعب مسبقاً.
أيتها الأخت العزيزة: أما قولك إنه لا يرى أبداً أفلام عدوانية فهذا غير دقيق، فأغلب ألعاب السوني (بلاي استيشن) هي من هذا النوع، وأنصح الجميع بالاستماع لشريط (حمي الألعاب الإلكترونية) للشيخ محمد المنجد.
ختاماً: الأصل في أساليب العناد والعنف، هو سلوك متعلم ولا يستثني من ذلك إلا حالات نادرة يطلق عليها (الشخصية السيكوباتية)، وبالتالي العلاج لمثل تلك السلوكيات هو عدم التعزيز بالشفقة أو تلبية المطالب والرغبات، فيحصل لذلك السلوك الانطفاء ومن ثم يتلاشى.
أما قولك أن تلك الحوادث سببها ضربك له، فليس بالضرورة، لكن ربما عزز هذا السلوك.
وفقك الله وأصلح لك الذرية، إنه سميع مجيب.



زيارات الإستشارة:7351 | استشارات المستشار: 613


أعاني قرحة بالرحم ؟
الحمل

أعاني قرحة بالرحم ؟

د.فاتن بنت محمود بن محمد السلمان5357

الإستشارات الدعوية

طموحي هو القراءة في كل شيء وخاصة الشريعة الإسلامية!
وسائل دعوية

طموحي هو القراءة في كل شيء وخاصة الشريعة الإسلامية!

د.خالد بن عبد الله بن شديد 29 - محرم - 1434 هـ| 13 - ديسمبر - 2012



أولويات الدعوة

أحب القرآن .. فكيف أحفظه؟!

الشيخ.خالد بن عبد العزيز أبا الخيل7668

الدعوة والتجديد

خوفي على ابنتي أوقعني في الزنا الإلكتروني!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )19616