الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات والعلاقات العامة


18 - ربيع أول - 1432 هـ:: 22 - فبراير - 2011

كيف أحافظ على أسراري من أقاربي؟


السائلة:كيف أحافظ على أسراري من أقاربي وللأسف

الإستشارة:هند بنت حسن بن عبد الكريم القحطاني

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أعاني الآن من مشكلة وهي كيف أحافظ على أسراري من أقاربي ( خالاتي وغير ذلك ) إذ أنهم ينشرون هذه الأسرار بشكل سريع فأواجه هناك معاملات سلبية من أقاربي كلا على حسب تفكيره وأنا الآن في صراع .. فقد التحقت بدورة ولله الحمد تفيدني بشغل وقت الفراغ وخالتي إذا علمت بهذه الدورة لن تتركني وشأني بذكر ذلك للجميع .. ولا أعرف كيف أتصرف إذا سألتني لأنها تريد أن تأتي إلينا للمبيت وستعرف إذا لم تجدني في ذلك الوقت.. فكيف أفعل فهل أترك الذهاب إلى الدورة وأغيب ليكون الأمر سرا ( وسيذهب علي المفيد ذلك اليوم )؟؟ أم ألجأ للكذب بأنني أبرر لها الذهاب إلى مكان آخر فهل يجوز ذلك .؟؟...
أريد طريقة تفيدني في كيف أحافظ على أسراري وأساعد نفسي على التطور بدون تدخل الآخرين في حياتي .. إذ أنني وأسرتي لم نشعر بالاستقرار إلا بعد كتم أسرارنا وعدم إخراجها من سور بيتنا ولله الحمد ..
شكرا لكم


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله..
حبيبتي الموضوع أهون مما تتخيلين .. وهناك أشياء في الحياة يجب أن لا تأخذ حيزا أكبر مما تستحقه.
ذهابك للدورة ليس خطأ تستحين منه أو تخفينه فبالتالي يخرج الخبر أو لا يخرج هذا ليس شيئا يذكر، هناك أسرار عائلية تختص بالحياة الشخصية لأفراد الأسرة وهذه يجب أن لا تخرج ولابد من محاولة إبقاءها داخل البيت إلى حين الوقت المناسب، تعاملي مع الموضوع بأريحية لأنك لن تستطيعي إخفاء كل تحركاتكم في كل وقت وعن كل الناس، ولذلك لابد من وضع هامش من الحياة قابل للتداول والمعرفة حتى لا تتوتر حياتكم في محاولات الإخفاء الدائمة !
نصيحتي .. اذهبي للدورة وأخبري خالتك عن الدورة وإن أحببت  فيمكنك أن تقولي لها  هذا خبر خاص لك أنت فقط ولا أريد أن يعرف أحد حتى أنتهي من الدورة ..
استعيني بالله وأكثري من أذكار الصباح والمساء ليحفظك الله وييسر لك أمورك 



زيارات الإستشارة:6322 | استشارات المستشار: 101


الإستشارات الدعوية

أريد فعل الخير ونشر الدعوة..
عقبات في طريق الداعيات

أريد فعل الخير ونشر الدعوة..

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند 11 - ذو القعدة - 1424 هـ| 04 - يناير - 2004



الدعوة والتجديد

لا أقوى على الصلاة ولا قراءة القرآن!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )2927