الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


25 - ربيع أول - 1430 هـ:: 22 - مارس - 2009

كيف أوفق بين الدراسة و الزواج؟


السائلة:بنت عبدلله ...

الإستشارة:محمد بن عثمان بن علي المحيسي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
 جزاكم الله خيرا على جهودكم وأسأل الله أن يجعلها في ميزان حسناتكم.
 أنا فتاة أبلغ من العمر20 عاما، لدي بعض المشاكل أو لا أستطيع أن اعتبرها مشاكل إن صح التعبير إنما خوف.
 أول شيء أنا حريصة جداُ على دراستي ومستقبلي، ولا أحب أن أشغل نفسي بشيء آخر غير دراستي؛ لكن الخوف يراودني أحيانا، وتأتيني بعض الأفكار الغريبة مثلا إذا تزوجت و أنا لا زلت أدرس كيف أستطيع التوفيق بين الدراسة و الزواج ...الخ.
كيف سأدرس وأربي أبنائي؟
سوف أفشل بالدراسة أو سوف أهمل أبنائي.
يعني موضوع الزواج عندي شيء كبير وأشعر بالخوف منه بكثرة لا أعلم لماذا؟
 كما أني عشت مع أمي لفترة طويلة بعد طلاقها من أبي والحمد لله أحسنت تربيتنا مع بعض المعاناة المادية.
 هذه هي أول مشكلة (الخوف من المجهول).
أما مشكلتي الثانية هي أني أعاني قليلا من التأتأة، لا أعلم ربما ورثتها من الأهل. وأصبحت تشكل لي أزمة وعقدة مع أني أثق بنفسي بشكل كبير وخجولة نوعا ما، لكن ليست بدرجة كبيرة ومحبوبة من الجميع لكني أخاف أحيانا من الكلام مع الناس.
 وأخاف إذا تزوجت كيف سأعاشر زوجي وأنا أتأتأ؟ ومع أهله كذلك. دائما أدعي ربي أن يجعل لساني سليما؛ لكني أشعر بالخوف. و أنا ولله الحمد ملتزمة وأحفظ القرآن، مع العلم عندما أقرأ القرآن لا أتأتأ!
 فما هي نصيحتكم لي لكي أتخلص من هذه الأفكار الغريبة بارك الله فيكم.


الإجابة

الأخت  بنت عبد الله
و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أشكرك أختاه على الرسالة التي فيها شيء من الحيوية والصراحة والوضوح، وبصراحة قد تكون هذه من أولى الاستشارات التي ارتحت لها نفسياً وودت أن أرد عليها بسرعة اسأل الله التوفيق لنا ولكم
أولا : أختاه أنت شخصت مشكلتك بنفسك كونك تعيشين مع أمك المطلقة هذه هي لب المشكلة.
 لا أقصد أو أعني أنك تعيشين مع أمك المطلقة لكن أقصد أن مشكلة الطلاق في حد ذاتها هي سبب المشكلة.
 لكن كون أن أمك أحسنت تربيتك هذا ما يحمد لها ونسأل الله أن يوفقك لبرها والإحسان إليها، إن كل المشاكل أو معظمها يأتي نتيجة لمثل هذه المشاكل الأسرية.
ثانياً : لا تتخوفين أختاه البتة طالما أنك مؤمنة بالله تعالى لأنه لا يعلم الغيب إلا الله تعالى؛ فكونك تخافين من المستقبل المجهول سببه في تقديري ما هو مخزن في عقلك الباطن من جراء تعامل أبيك مع أمك.
 وتخشين أن يتكرر السيناريو نفسه معك ومع حياتك وهذا هو السبب الذي يبعث على هذه المخاوف.
 لكن نسأل الله تعالى أن يقدر لك خيراً وتوفيقاً من عنده وتعيشين حياة سعيدة ملؤها الدفء والحنان والحب والأمان والاطمئنان.
أما كونك تحبين دراستك: فهذا شيء جميل وكونك تخافين من التوفيق بين الحياة الزوجية والدراسة؛ فأقول: ليس هذا مبعث قلقٍ أو خوف، فإن وجدتي ابن الحلال الذي يفهمك ويقدر مشاعرك ويساعدك على إكمال دراستك تزوجي ولا تترددي (وكما يقال: أسأل مجرب ولا تسأل طبيب) فالتجربة أثبتت أن كثيراً من اللائي تزوجن وأحسن الاختيار وحالفهن التوفيق من الله تعالى في زواجهن: كن من أفضل وأحسن من تميز في دراسته وبيته وتربية أبنائه بشرط أن تتوفر عوامل النجاح لهذه الزيجة؛ من حسن اختيار وتفاهم مبني على الثقة والتعاون بين الطرفين.
 قد توفقين إن شاء الله تعالى في دراستك وزواجك (وابحثي مع زميلاتك المتزوجات واللائي ما زلن يدرسن مثل هذه الأمور)، والزواج كما يقال: قسمة يرضى بها الإنسان لأنه تقدير الله سبحانه له لكن لا تبني على قاعدة أمك وطلاقها، فالظروف ربما تختلف والأحوال ربما تكون نحو الأفضل.
 مع العلم أن الزواج للفتاة إن وجدت من هو كفؤ لها مقدم على سائر الأمور الأخرى من دراسةٍ وغيرها.
ثالثاً : مشكلة التأتأة ربما يصاب بها الإنسان وهو صغير؛ نتيجة محاكاة زميل أو قريب وربما تكون وراثية. وعلاجها في مهدها ـ أي في الصغر ـ كانت أسهل أما في سن متأخرة تحتاج إلى ممارسة وجلسات علاج مع متخصص في مثل أمراض الكلام أو أمراض اللسان كما يسمونه.
 ويمكن أن تعالج، لكن كجزء من العلاج أقدمه لكِ بصورة بسيطة جداً.
 أولاً: لا تتعقدي أو تخجلي أو تستحي من مجرد كونك تتمتمي.
 تعاملي مع الموضوع كأن لم تكن بك علة، وهذه مهمة في العلاج.
 ثاني شيء:
 حاولي التحدث بسرعة وبطريقة عادية أو كأنك تقرئين القرآن أثناء ما أنت تتكلمين مع الآخرين دون أن تنتبهي لنفسك بأنك تتمتمي ، ثالث شيء:
 أغلقي الباب عليك أو في مكان لوحدك، حاولي أن تتحدثي كأنك تخاطبي آخرين أو كأنك تتسامرين مع زميلاتك أو صديقاتك وبتكرار هذه المسألة كرات ومرات، ربما تتخلصين من هذه المشكلة.
 حاولي وجربي إن صلحت فبها ونعمة، وإلا عليك البحث عن معالج وربنا يقدر لك الخير إن شاء الله تعالى.
 وأظنك في بلد يمكن أن تتوفر فيها سبل العلاج هذه فعليك بالتحرك دون التحرج من ذلك.
في الختام: أسأل الله لك التوفيق والسداد، وأن نسمع عنك بأنك تزوجت وتفوقت في دراستك؛ ووفقت بين بيتك ودراستك وتربية أبناءك، وهذا طموح مبني على الثقة، يصل إليه المرء إن حالفه التوفيق.
والسلام.



زيارات الإستشارة:11613 | استشارات المستشار: 92


استشارات محببة

أحسّ أنّ حياتي سوف تكون أحسن بعد الطلاق !!
الاستشارات الاجتماعية

أحسّ أنّ حياتي سوف تكون أحسن بعد الطلاق !!

السلام عليكم ورحمة الله أشكركم على الموقع الرائع والمفيد .....

مالك فيصل الدندشي1724
المزيد

معاملته قاسية لأنّي أحبّه زيادة عن اللزوم!
الاستشارات الاجتماعية

معاملته قاسية لأنّي أحبّه زيادة عن اللزوم!

السلام عليكم ورحمة الله عمري اثنتان وثلاثون سنة ، كنت مخطوبة...

د.سميحة محمود غريب1726
المزيد

طفلي عمره سنتين ولم ينطق حتى الآن!
الإستشارات التربوية

طفلي عمره سنتين ولم ينطق حتى الآن!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. موضوع استشارتي يدور حول ابني...

أروى درهم محمد الحداء 1727
المزيد

أصبح مهملا لي ولبيته وشكاكا بسبب رفقاء السوء!
الاستشارات الاجتماعية

أصبح مهملا لي ولبيته وشكاكا بسبب رفقاء السوء!

السلام عليكم ..
أنا متزوّجة منذ 13 عاما ولديّ 3 أولاد وبنتان...

أ.سماح عادل الجريان1727
المزيد

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

تقدم لي شاب متدين ومتعلم ويشتغل وجلسنا في منزلنا وارتحت له كثيراً...

قسم.مركز الاستشارات1727
المزيد

لا أريد الشيطان أن يهدم ما بنينا سويّا ويدخل بيننا!
الاستشارات الاجتماعية

لا أريد الشيطان أن يهدم ما بنينا سويّا ويدخل بيننا!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. كنت غير ملتزمة أصلّي...

د.سميحة محمود غريب1727
المزيد

لديّ وسواس الإخلاص في العمل !
الاستشارات النفسية

لديّ وسواس الإخلاص في العمل !

السلام عليكم ورحمة الله نحن نتابعك من الجزائر ونحبّك في الله...

رانية طه الودية1727
المزيد

مطلّق طلقتين  ومن شروطه أن أستقيل من عملي !
الاستشارات الاجتماعية

مطلّق طلقتين ومن شروطه أن أستقيل من عملي !

‏السلام عليكم ورحمة الله خطبني رجل مطلّق طلقتين، مطلبه أنّي...

أماني محمد أحمد داود1727
المزيد

أخاف الدخول بعد أيّ رجل إلاّ بعد غسل المرحاض !
الاستشارات النفسية

أخاف الدخول بعد أيّ رجل إلاّ بعد غسل المرحاض !

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
أتوجّه مشكورة لإمكانيّة عرض...

أ.منال ناصر القحطاني1727
المزيد

لقد أصبحت الأفكار تراودني دائما بشأن خطأ المستشفى !!
الاستشارات النفسية

لقد أصبحت الأفكار تراودني دائما بشأن خطأ المستشفى !!

السلام عليكم ورحمة الله لديّ مشكلة بعد ولادة ابنتي الأولى ،...

أنس أحمد المهواتي1727
المزيد