الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


06 - ربيع أول - 1439 هـ:: 25 - نوفمبر - 2017

مشكلتي عند غضب زوجي وعند الحوار معه !


السائلة:أمان

الإستشارة:مالك فيصل الدندشي

السلام عليكم ..
أنا متزوّجة منذ عشرين سنة وشخصيّتي مختلفة عن زوجي ..هو منظّم دقيق يحبّ الإتقان في كلّ شيء صغير أو كبير ولا يوجد عنده خطأ كبير أو صغير كلّه أخطاء ويعمّم الخطأ، لو أخطأت في شيء مرّة وأصبت عشرات فيتذكّر دائما الخطأ و كلّما ارتكبت خطأ انتقدني ..كلامه محبط لكنّه طيّب وحنون وكريم رجل بمعنى الكلمة ونحن أمام الناس أسعد زوجين لأنّنا نحاول أن ندبّر أمورنا مع طول الوقت والمواقف التي مررنا بها .
لديّ مشكلتان : الأولى - الكلام : لا أعرف كيف أفتح معه حوارا شيّقا طبيعيّا وأنا قليلة الكلام بينما هو متكلّم وأغلب الوقت يفتح مواضيع للحديث وأنا أتحاور معه، لكنّي أفتح حوارا وأسترسل في الكلام ..
والمشكلة الثانية عند غضبه وخصامه أعجز عن الكلام لا أعرف كيف أصلحه وما هو الكلام المناسب لكي تصلح المشكلة ..
أعتذر وأسكت ويكون منتظرا منّي الكلام ولكنّي لا أجد كلاما مناسبا ونبقى هكذا إلى أن يهدأ وحده أو نتكلّم في الموضوع ثانية ويأتي بكلّ ما بداخله من غضب وضيق وهذا يوتّرني أكثر ويذهب الكلام أكثر .

عمر المشكلة
منذ عشرين سنة بشكل تراكمي أي بدأت بسيطة وتزداد الآن ..
في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة
1. عدم الثقة في نفسي. .....2.....طريقته في الانتقاد محبطة .
3... انتباهه لي وردّ فعله على كلامي ومواضيع أخرى... غير منتبه ومشغول بمشاهدة التلفاز أو قراءة شيء أو النظر إليّ بدون تفاعل واهتمام وأحيانا بلا ردّ أو يقول ما المطلوب منّي في هذا الموضوع ؟

4 أنا مع الآخرين متكلّمة ولي صديقات كثيرات وكلّهن يحببن مجالستي والتحدّث معي ، لكنّي أحسّ أنّي سخيفة ولا أجيد سرد الحكاية أو التحدّث بأسلوب شيّق يجعله يقبل على كلامي ،والأسوأ عند السفر بالسيّارة ينبغي أن أحدّثه ليظلّ مستيقظا فيهرب منّي الكلام وكلّ حديث يطرأ على ذهني أعتقد أنّه غير مهمّ ولن يهتمّ به .

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة؟
... إحساسي أنّه يرى كلامي غير شيّق وأرى مواضيعي غير مثيرة فالكلام سيكون عن البيت والأولاد إلاّ إذا كان موضوعا سياسيّا فهذا نجيد الحديث فيه معا أو مشكلة لأحد الأصدقاء نتكلّم فيها ...حتّى مشاعري لا أعرف كيف أحكي له عنها ..
ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة
أرسلت إليكم هذه الاستشارة .


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي وهب القدرات للبشر، وجعل الناس مختلفين في كلّ شيء تقريبا، ووفّقهم لتجاوز عجزهم وفتح أمامهم أبواب الخير ورغّبهم فيها، ونهاهم عن اتّباع إبليس؛ إنّه عدوّ مضلّ مبين. والصلاة والسلام على خير الأنام ، وعلى آله وصحابته الكرام.

الأخت أمان ........السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أيّتها الفاضلة، أرى أنّ جسور اللقاء بينك وبين زوجك قويّة، وأواصر القرب والمحبّة أقوى وأمتن، فلا تفسحي مجالا للشيطان يدخل من خلاله على حياتكما ليوقع بينكما العداوة والبغضاء. فعليك أن تعذري زوجك ويعذرك فيما اختلفتما فيه ، وهذا أمر طبيعيّ بين البشر، فلا يدخلنّ إبليس عليكما ليفسد حياتكما التي أوضحت أنّها في نظر الناس سعيدة وهي كذلك! وللشيطان تلبيس فعلينا أن نحذر منه؛ لذلك أوصيك أن تقرئي كتاب تلبيس إبليس لابن القيّم فهو كتاب رائع في موضوعه ومتوفّر في المكتبات، وأيضا كتاب ذمّ الهوى.

عندما تكونان في المنزل وفي السيّارة تحدّثا بهدوء وانتقيا أطايب الكلام كما تنتقيان أطايب الثمر، وابحثي عمّا يسرّ زوجك، وأبعدي ما يزعجه، وليفعل هو كما تفعلين، وإمّا ينزغنّكما من الشيطان نزغ، فاستعذ بالله إنّه هو السميع العليم.

حذار من الغضب وسوء الخلق، فإنّهما مفسدان الحياة كما يفسد الخلّ العسل. والحمد لله زوجك طيّب وحنون وكريم فاحرصي عليه، وأقيلي عثرته، وتجاوزي عن خطئه، فكلّ ابن آدم خطّاء وخير الخطّائين التوّابون. أظهري دائما لزوجك الكلام الحسن، والشكل الجذّاب والخلق الجميل والصبر على المكاره، وراقبي الله في تعاملك مع زوجك، كما عليه أن يقابل الإحسان بالإحسان .. تعلّمي فنّ الحوار الزوجي وذلك بقراءة الكتب ذات الموضوع وهي موجودة، ولا تخوضي في أحاديث تسبّب لك المشكلات والفتن .. أكثري من الدعاء .. فليست كثرة الكلام دائما بيدها الحلّ، وإنّما بفنّ إدارة الوقت والحوار وامتلاك جودة الموضوع، وزوجك – بما وصفته – تربة صالحة للاستصلاح؛ فلا تقنطي ولا تستعجلي فالخير آت إذا صلحت النوايا واستقام اللسان والجنان وعمل الجوارح .. وفّق



زيارات الإستشارة:3609 | استشارات المستشار: 351

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    كيف أنقذ صديقتي من الضلال؟!
    هموم دعوية

    كيف أنقذ صديقتي من الضلال؟!

    الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير 08 - ذو القعدة - 1424 هـ| 01 - يناير - 2004
    الدعوة والتجديد

    اقتنعت بداخلي بالنقاب الإسلامي الصحيح!

    فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي6300





    استشارات محببة

    الاختبار الشامل وقف في طريقي،  لم أجتازه!
    الإستشارات التربوية

    الاختبار الشامل وقف في طريقي، لم أجتازه!

    السلام عليكم ورحمة الله.. أحبابي الكرام أشكركم على موقعكم المميز...

    ميرفت فرج رحيم2936
    المزيد

    لديّ ابنة مصابة بمتلازمة تيرتر!
    الاستشارات النفسية

    لديّ ابنة مصابة بمتلازمة تيرتر!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لديّ ابنة تبلغ من العمر 16 عاما...

    د.أحمد فخرى هانى2938
    المزيد

    مشكلتي أنّني لم أستطع أن أحبّه أو أشعر بانجذاب نحوه!
    الاستشارات الاجتماعية

    مشكلتي أنّني لم أستطع أن أحبّه أو أشعر بانجذاب نحوه!

    السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة أبلغ من العمر تسع عشرة سنة...

    رفعة طويلع المطيري2938
    المزيد

    عندما تزوّجته بدأت أحسّ أنّني مقيّدة أعيش حياة لم أعهدها !
    الاستشارات الاجتماعية

    عندما تزوّجته بدأت أحسّ أنّني مقيّدة أعيش حياة لم أعهدها !

    السلام عليكم ورحمة الله مشكلتي أنّي سابقًا عند أهلي كانت لديّ...

    أ.سماح عادل الجريان2938
    المزيد

    ابني يحبّ اللعب والتهريج جدّا وإضاعة الوقت في أيّ شيء!
    الإستشارات التربوية

    ابني يحبّ اللعب والتهريج جدّا وإضاعة الوقت في أيّ شيء!

    السلام عليكم ورحمة الله ابني هو الكبير بين إخوته في الصفّ الثالث...

    د.مبروك بهي الدين رمضان2938
    المزيد

    هل أقبل بعمل غير منظم؟
    الاستشارات الاجتماعية

    هل أقبل بعمل غير منظم؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا مديرة مكلفة بالقيام بنشاط...

    نوال بنت علي العلي2939
    المزيد

    ما هي الكتب التي تدعمني في مجال التدريس؟
    الإستشارات التربوية

    ما هي الكتب التي تدعمني في مجال التدريس؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn أنا أمارس مهنة التدريس...

    د.مبروك بهي الدين رمضان2939
    المزيد

    الخطّاب يخرجون ولا يعودون!
    الاستشارات الاجتماعية

    الخطّاب يخرجون ولا يعودون!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rn أشكركم على بذل جهودكم...

    د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2939
    المزيد

    ابني كثير الحركة وابنتي الصغرى متعلقة بي!
    الإستشارات التربوية

    ابني كثير الحركة وابنتي الصغرى متعلقة بي!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnجزاكم الله خيرا على مجهوداتكم.....

    أنس أحمد المهواتي2939
    المزيد

    تورطت في كيفية تربيتهم في مواجهة خشونة المجتمع!
    الإستشارات التربوية

    تورطت في كيفية تربيتهم في مواجهة خشونة المجتمع!

    ربينا أطفالنا بالثناء والتشجيع والتعامل مع طفولته برحمة ولطف...

    ابتسام محمد المطلق2939
    المزيد