الإستشارات التربوية


17 - ذو الحجة - 1438 هـ:: 09 - سبتمبر - 2017

هل اشتري لابتوب لأبناي المراهقين ؟


السائلة:هيا

الإستشارة:هياء عبدالعزيز العتي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ابناي عمر أحدهما خمس عشرة سنة و الثاني إحدى عشرة سنة اتّفقا على تجميع مبلغ مع فلوس العيد فبلغ المبلغ ألفا وثلاث مائة ريال ..
طلبا شراء "لابتوب" يكون خاصّا بهما للبحث أيّام الدراسة وكتابة القصائد واللعب .
ملاحظة: أيّام الدراسة وحلقة قرآن يوميّا في المسجد ونشاط كلّ يوم خميس .
هل أسمح لهما بشراء "اللابتوب" في هذا السنّ ؟
وما اقتراحاتكم إن كانت هناك بدائل للشراء بهذا المبلغ ؟

عمر المشكلة
أسبوعان .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الأخ الفاضل .. وفّقك الله
نرحّب بك في موقع لها أون لاين، سائلين الله عزّ وجلّ أن تجد فيه النفع والفائدة .

بداية أشكرك أيّها الأب على هذه التربية والاهتمام بابنيك من دراسة وحفظ كتاب الله والاستفادة من أوقاتهما بما ينفعهما وأدعو الله لك ولهما بالتوفيق والسداد .

السماح لابنيك بشراء جهاز محمول يرجع هذا الأمر إليك مع ابنيك من ناحية معرفة غايتهما من امتلاك الجهاز ، هل للاستفادة واستغلال الوقت بما يفيدهما وينفعهما في شتّى مجالات الحياة , والعمل على تنمية مراقبة ذاتيهما منها تعميق الإيمان لديهما بصفات الله تعالى بأنّ الله يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور و تعزيزهما بالحبّ والتشجيع والدعم المعنوي والبعد عن القسوة - فيستحي أن يُرى منه سوء - وأيضا طريقة إرشادك وتوجيهك لهما في التعامل مع الأجهزة ووسائل الاتّصال الحديث بشكل مناسب وصحيح ومشاركتهما في استخدامه وفي وضع وقت لاستخدام الجهاز, والحرص على اقتناء الجهاز الذي يكون مزوّدا ببرامج الحماية والأمان .

أسأل الله تعالى لك العون والتوفيق، وأن يجعلهما قرّة عين لك وأن يرزقك برّهما .



زيارات الإستشارة:535 | استشارات المستشار: 6

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    كيف أرضي ربّي وزوجي؟ أفيدوني .. قلبي يتقطّع
    الدعوة والتجديد

    كيف أرضي ربّي وزوجي؟ أفيدوني .. قلبي يتقطّع

    فاطمة بنت موسى العبدالله 29 - ذو الحجة - 1437 هـ| 02 - اكتوبر - 2016


    الاستشارات الدعوية

    أحس بالذنب لأني ظلمت الفتاة.. فماذا أفعل؟

    د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند5811

    الاستشارات الدعوية

    دفعت ثمن عفة نفسي ببعض دقائق من اللذة!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )6768

    الدعوة والتجديد

    أحيانا أتثاقل على الصلاة وأشعر بأنها ثقيلة!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )4849