الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


20 - شعبان - 1436 هـ:: 08 - يونيو - 2015

هل يجب علي زيارة طبيب القلب؟


السائلة:شيماء

الإستشارة:أحمد فخرى هانى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
من يومين جاءني خفق بالقلب مع كتمة فيه، وتأتي هذه الحالة بعد الساعة 1 بعد منتصف الليل، أحياناً تأتي منفصلة وأحياناً متواصلة، وتختفي الحالة بعد الساعة 8 صباحاً، ثم تعود لي وقت العشاء قليلاً ثم تختفي ومن الساعة 1 تبدأ مرة أخرى، مع العلم قبل سنة كنت أستخدم حبوبا نفسية لأني أعاني من وساس قهري، وتعافيت منه والحمد لله، ولكن رجعت لي الوساوس بنسبة 20% بسبب الطلاق وبعض المشاكل، والآن أصبحت أفضل وتعايشت مع وضعي الجديد كمطلقة، ولكن الآن أصبحت بهذه الحالة.
أرجو إفادتي هل يجب علي زيارة طبيب القلب أم ماذا؟ مع أني أشعر أنها بسبب التوتر والقلق.


الإجابة

وعليكم السلام ..
أهلا وسهلا بالأخت الفاضلة شيماء من السعودية
مرحباً بكِ ونشكركِ على ثقتكِ بموقعنا لها أون لاين
أختي الفاضلة شيماء من الواضح أن لديك قدرة نفسية إيجابية على تخطي الأزمات والصعاب وهذا ما حققته في تعاملك مع الوسواس القهري وقهرتِه بجدارة أيضاً لديكِ استبصار ورؤية جيدة جداً لأسباب تعبكِ وهل هي بسبب عضوي كما يرجع أغلب الناس متاعبهم أم إلى سبب نفسي بسبب أحداث وأزمات وقعت في الفترة الحالية لكِ وسببت بعض القلق والتوتر لكِ وكونكِ على قدرة عالية من الاستبصار بحالتكِ هذا سوف يساعد بنسبة كبيرة جداً في التخلص من متاعبكِ والتعامل معها للوقاية من عدم حدوث تلك الأعراض مستقبلاً بسبب أزمة هنا أو موقف مؤلم هناك أو غيرها من المتاعب والصعاب المتكررة في حياتنا والتي تتوقف على قدرة شخص من أخر على التعامل مع تلك الصعاب والأزمات، الأخت الفاضلة من الواضح أنكِ من النوع الذي إذا تألم أو أصابه أي مكروه نفسي لا يعبر لأحد عما يعانيه من متاعب ويفضل الاحتفاظ بمتاعبه لنفسه لذا يلجأ جسدنا إلى التعبير هو عن تلك المتاعب النفسية بما يعرف لدينا بصراخ الجسد حيث نجد القلب يتحدث عن متاعبه من خلال الخفقان أو سرعة ضربات القلب والقلب هو مركز الحياة وهو نبض الحياة وكوننا نشتكى من تعب به كوننا نعبر عن تعب وقلق من حياتنا وصبرنا قد فرغ وهذه الأعراض كلها أعراض تنم عن أعراض اكتئاب لدى الشخص خاصة التي تنتابك عند دخول الليل وتنتهي عند ظهور النهار والشمس، طبعاً أختي الفاضلة شيماء أفضل أن تذهبي للطبيب النفسي ليكتب لكي دواء بسيط للتخفيف من أعراض الاكتئاب ثم عليك بإتباع بعض الإرشادات النفسية التي تساعدك على محاربه تلك الأعراض الاكتئابية والتغلب عليها ومن تلك الإرشادات الآتي :
- تنظيم ساعات النوم قدر الإمكان من 6 إلى 8 ساعات يومياً ولابد من النوم بالليل والاستيقاظ باكر.
- ممارسة رياضة المشي يومياً بشكل منتظم من الساعة الثامنة صباحاً أو بعد الخامسة مساء لمدة نصف ساعة يومياً.
- عدم الجلوس بمفردك لمدة طويلة تتجاوز النصف ساعة حتى لا تتملك منك الأفكار السلبية التشاؤمية.
- النهوض من سرير النوم فور الاستيقاظ وعدم الجلوس في السرير واجترار الأفكار السلبية.
- خلق نشاطات داخل المنزل وخارجه بحيث ابتعد كل البعد عن الكسل والخمول والبلادة.
- عدم إعطاء فرصة لنفسك لتأنيب ضميرك أو توجيه اتهامات لها أو الشعور بالذنب.
- عدم ترك نفسك للتفكير في الماضي والاستغراق في خيالات الماضي وسلبياته والندم على ما فات.
- الاشتراك في أنشطة جماعية واجتماعية خيرية وتطوعية.
- تكوين علاقات اجتماعية ايجابية.
- عدم التحدث مع أحد عن أوجاعك الجسدية بل تحدثي عن موضوعات أخرى مع الآخرين.
- عدم التركيز مع الخفقان أو ضربات قلبك مطلقاً.
- التدريب على التنفس العميق المنتظم وممارسة تدريبات الاسترخاء العضلي والذهني بشكل يومي.
- الانتظام في الصلوات والدعاء والاستغفار بشكل منتظم.
- مكافئة نفسك بشيء محبب لنفسك عندما تضعين مجموعة من الأهداف وتسعى لتحقيقها على مدار الأسبوع.

الأخت الكريمة تمنياتي لكِ بكل الخير والسعادة والصحة وفي انتظار تواصلك واستفساراتك للرد عليها بكل شفافية ومهنية.

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:2997 | استشارات المستشار: 575


الإستشارات الدعوية

أريد أن أتغير ويرجع الإيمان في قلبي!
الدعوة والتجديد

أريد أن أتغير ويرجع الإيمان في قلبي!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله ) 16 - رمضان - 1434 هـ| 24 - يوليو - 2013
الدعوة والتجديد

مشكلتي أني لا أعرف كيف أغض بصري!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )5196



الدعوة والتجديد

هل هناك تعارض بين العفو ودعائي لإظهار الحق؟

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند4479

وسائل دعوية

هل أذهب وأنصحها ؟ وإن لم أنصحها فهل هذا حرام؟

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )3708