الأسئلة الشرعية » الرقائق » مداخل الشيطان


12 - ذو القعدة - 1437 هـ:: 16 - أغسطس - 2016

هل يمكن أن أكون وقعت في الشرك؟


السائلة:بشرى

الإستشارة:هتلان بن علي بن هتلان الهتلان

السلام عليكم
أودّ منكم إرشادي إلى ما أنا فيه وهو وسواس شرك المحبّة كيف أعرف أنّي وقعت فيه .. تعرّفت إلى شابّ في موقع تواصل وحصل بيننا تواصل حتّى اعترف لي بحبّه الشديد لي وأنا أبادله نفس الشعور، وقرأت في إحدى المرّات عن شرك المحبّة وأخاف أن أكون قد وقعت فيه دون قصد ، أنا أحبّ الله ورسوله ولكنّي بدأت أفكّر في أن أكون قد وقعت فيه .. عرض عليّ الشابّ الزواج كثيرا وأنا أثق فيه وفي مشاعره نحوي، ولكنّي أريد أن أعرف هل يمكن أن أكون وقعت في الشرك وكيف أعرف الفرق بين الحبّ الطبيعي الناتج عن علاقة بين رجل وامرأة وبين الحبّ الموقع في الشرك ؟

أرجوكم ساعدوني


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد
أوّلا : أنصحك يا أختي بالتوبة إلى الله تعالى من فعلك بالتعرّف إلى هذا الرجل الأجنبي عنك ومحبّتك له محبّة غير شرعيّة خارج عقد الزواج الشرعي ، فهذا أمر لا يحلّ ، فلا يجوز للمرأة إقامة علاقة حبّ وغرام بشابّ أجنبيّ عنها قبل عقد الزواج . ولو كان هذا الرجل صادقا فليأت البيوت من أبوابها ويتقدّم بطلب زواجك من أهلك . فلتحذري من هذه المسالك المحرّمة .
ثانياً :ذكر ابن القيّم رحمه الله في كتابه الجواب الكافي خمسة أنواع من الحبّ يجب التفريق بينها:
النوع الأوّل : محبّة الله ولا تكفي وحدها في النجاة من عذاب الله والفوز بثوابه فإنّ المشركين وعبّاد الصليب واليهود وغيرهم يحبّون الله .
النوع الثاني : محبّة ما يحبّ الله وهذه هي التي تدخله في الإسلام وتخرجه من الكفر ، وأحبّ الناس إلى الله أقومهم بهذه المحبّة وأشدّهم فيها . فإذا تمكّنت محبّته من قلب العبد أوجبت تلك المحبّة أن يحبّ ما يحبّ الله ، فإذا أحبّ ما أحبّ ربّه ووليّه كان ذلك الحبّ له وفيه كما يحبّ رسله وأنبياءه وملائكته وأولياءه ؛ لكونه تعالى يحبّهم ويبغض من يبغضهم ؛ لكونه تعالى يبغضهم .
وعلامة هذا الحبّ والبغض في الله أنّه لا ينقلب بغضه لبغيض الله حبّا لإحسانه إليه وخدمته له وقضاء حوائجه ، ولا ينقلب حبّه لحبيب الله بغضا إذا وصل إليه من جهته ما يكرهه ويؤلمه ، إمّا خطأً وإمّا عمدا ، مطيعا لله فيه أو متأوّلا أو مجتهدا أو باغيا نازعا تائبا .
النوع الثالث : الحبّ لله وفيه وهو من لوازم محبّة ما يحبّ الله ولا تستقيم محبّة ما يحبّ الله إلاّ بالحبّ فيه وله .
النوع الرابع : المحبّة مع الله وهي المحبّة الشركيّة ، (محبّة العبادة ) وكلّ من أحبّ شيئا مع الله لا لله ولا من أجله ولا فيه فقد اتّخذه ندّا من دون الله وهذه محبّة المشركين .
النوع الخامس : المحبّة الطبيعيّة وهي ميل الإنسان إلى ما يلائم طبعه كمحبّة العطشان للماء والجائع للطعام ومحبّة النوم والزوجة ، وكذا لو كانت المحبّة بقصد الإشفاق كمحبّة الولد أو للإجلال كمحبّة الوالد أو للمصاحبة كمحبّة الصديق فتلك لا تذمّ ولا حرج على الإنسان فيها ، إلاّ إن ألهت عن ذكر الله تعالى وطاعته وشغلته عن محبّته ، كما قال تعالى : ( يا أيّها الذين آمنوا لا تلهكم أموالكم ولا أولادكم عن ذكر الله ومن يفعل ذلك فأولئك هم الخاسرون ) وقال تعالى : ( رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة ).
وقد ذكر رحمه الله في كتابه الروح أنّ النوع الخامس وهو المحبّة الطبيعيّة ينقسم إلى ثلاثة أنواع :
أ- القسم الأوّل : فإن أحبّها لله توصّلا بها إليه واستعانة على مرضاته وطاعته أثيب عليها وكانت من قسم الحبّ لله توصّلا بها إليه ويلتذّ بالتمتّع بها ، وهذا حاله أكمل الخلق صلّى الله عليه وسلّم الذي حبّب إليه من الدنيا النساء والطيب ، وكانت محبّته لهما عونا له على محبّة الله وتبليغ رسالته والقيام بأمره .
ب-القسم الثاني : إن أحبّها لموافقة طبعه وهواه وإرادته ولم يؤثرها على ما يحبّ الله ويرضاه ، بل نالها بحكم الميل الطبيعي كانت من قسم المباح ولم يعاقب على ذلك ، ولكن ينقص من كمال محبّته لله والمحبّة فيه .
ج- القسم الثالث : وإن كانت هي مقصودة ومراده وسعيه في تحصيلها والظفر بها وقدّمها على ما يحبّ الله ويرضاه منه كان ظالما لنفسه متّبعا هواه .
فالأولى محبّة السابقين ، والثانية محبّة المقتصدين ، والثالثة محبّة الظالمين .

والله تعالى أعلم .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:3866 | استشارات المستشار: 628


الإستشارات الدعوية

الصلاة ثقيلة جدا على قلبي وأخاف من سوء الخاتمة!
الدعوة والتجديد

الصلاة ثقيلة جدا على قلبي وأخاف من سوء الخاتمة!

فاطمة بنت موسى العبدالله 16 - رجب - 1432 هـ| 18 - يونيو - 2011

وسائل دعوية

أريد أن أحافظ على صلاتي!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )9389



الدعوة في محيط الأسرة

كيف أحبب أختي في الصلاة؟

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )10154

استشارات إجتماعية

هذا الرجل مخادع ويريد إغوائك!
البنات والحب

هذا الرجل مخادع ويريد إغوائك!

عمر بن محمد بن عبدالله 10 - شعبان - 1431 هـ| 22 - يوليو - 2010
قضايا الخطبة

خطوات وأسباب.. في السعي إلى الزواج!

الشيخ.عبد المجيد بن راشد بن سعد العبود13394

الزوجة وهاجس الطلاق

أفكر بجدية في موضوع الطلاق!

أ.د.عبد الكريم بن محمد الحسن بكار4613




استشارات محببة

عصبيتي جعلت طفلي يفقد الثقة بنفسه! ( 2 )
الإستشارات التربوية

عصبيتي جعلت طفلي يفقد الثقة بنفسه! ( 2 )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا صاحبة استشارة عصبيتي جعلت...

د.عصام محمد على2946
المزيد

أسلوبنا مع المراهقات كيف يكون؟
الإستشارات التربوية

أسلوبنا مع المراهقات كيف يكون؟

السلام عليكم.. rnكيف التعامل مع المراهقات في المدرسة معاملة صحيحة...

د.مبروك بهي الدين رمضان2948
المزيد

الاختبار الشامل وقف في طريقي،  لم أجتازه!
الإستشارات التربوية

الاختبار الشامل وقف في طريقي، لم أجتازه!

السلام عليكم ورحمة الله.. أحبابي الكرام أشكركم على موقعكم المميز...

ميرفت فرج رحيم2948
المزيد

همّه كلّه أهله وزوجته الأولى ومكانته الاجتماعيّة!
الاستشارات الاجتماعية

همّه كلّه أهله وزوجته الأولى ومكانته الاجتماعيّة!

السلام عليكم أنا زوجة ثانية عقد عليّ وحتّى هذا الحين لم أذهب...

عزيزة علي الدويرج2948
المزيد

أمتلك القدرة على قراءة الأفكار فأعرف ما يفكّر الناس فيه!
الاستشارات النفسية

أمتلك القدرة على قراءة الأفكار فأعرف ما يفكّر الناس فيه!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . قبل أن أبدأ بكتابة رسالتي...

أ.منال ناصر القحطاني2948
المزيد

      ابنتي عمرها خمس سنوات لديها ميول جنسيّ !!
الإستشارات التربوية

ابنتي عمرها خمس سنوات لديها ميول جنسيّ !!

السلام عليكم ورحمة الله
ابنتي عمرها خمس سنوات لديها ميول...

أماني محمد أحمد داود2948
المزيد

تعاملكم مع حالة ابنتكم يجب أن يبنى على فهم طبيعتها
الإستشارات التربوية

تعاملكم مع حالة ابنتكم يجب أن يبنى على فهم طبيعتها

سم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2949
المزيد

هل أشجع أمي على طلب الطلاق؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أشجع أمي على طلب الطلاق؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:rnالمستشار الكريم: أرجو الإجابة...

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير2949
المزيد

لقد زادت حيرتي من ذلك الطين!
الأسئلة الشرعية

لقد زادت حيرتي من ذلك الطين!

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته rnأنار الله دروبكم rnشيخ أنا...

د.فيصل بن صالح العشيوان2949
المزيد

أنا بين نارين نار النت وشره وبين حرمانهم منه!
الإستشارات التربوية

أنا بين نارين نار النت وشره وبين حرمانهم منه!

السلام عليكم..rnأنا امرأة متزوجة من 23 سنة عندي ستة أبناء 4 بنات...

أمل محمد العمودي2949
المزيد