الأسئلة الشرعية » العلاج القرآني » السحر


27 - صفر - 1434 هـ:: 10 - يناير - 2013

يأتيني شعور بأني لن أشفى من هذا السحر نهائيا!


السائلة:مصممة ازياء

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم..
أنا لست سعودية ولكني مقيمة في المملكة، أرجو أن تقبلوا اعتذاري لتحفظي على اسمي وذلك لأني أخاف أن يكون هناك أناس من بينكم يعلمون من أنا، وذلك لأني متحدثة جيدة سياسية ودينية عبر المواقع الاجتماعية والمنتديات.
سعيدة لأني وجدت هذا الموقع الجميل ولكن ينتابني الرعب في مسألة هل سيتم حل مشكلتي أم لا؟ لأن تجربتي في الاستشارات أعتقد أنها زادت بالنسبة لي عن الحد ولكني لا أرى تغيرا في نفسي ولا حتى في طريقة تفكيري، والمشكلة الأعظم أن هناك سببا لم يكن بيدي لذلك أتوسل إليكم أن تنقذوني من قعر البئر الذي أنا فيه لأنني وصلت إلى مرحلة الانهيار التام وأشعر أنني سأصاب بانهيار عصبي بسبب ما أنا فيه، اخترت الاستشارات الشرعية لأن ما أريد أن أقوله في مشكلتي أعتقد أنه يحتاج إلى تدقيق شرعي لأعلم الحل المناسب بشكل تفصيلي..
اعذروني على الإطالة..
قصتي باختصار أنا فتاة منذ أن كان عمري 4 سنوات ظهر عندي مواهب متعددة، فمثلا بدأت القراءة وأنا عمري 4 سنوات، وهذا ليس رقم قياسي ولا خارق أو خارج عن المألوف ولكنه بشكل عام مميز، وعندما أصبح عمري 7 سنوات بدأت الغناء وكنت أقلد جميع أصوات أفلام الكرتون والنوتات الموسيقية الغنائية وهي ما تعنيها طبقات الصوت العالي والمنخفضة، وفي نفس العمر كنت أرسم، واستجم وأتلذذ في رسم شخصيات كرتونية مثل ليدي وسالي والفتى النبيل وبعض الشخصيات مثل (سنوايت) والأميرة والوحش تقليدا عن قصص الأطفال التي كنت أقرؤها وكتب التلوين وأيضا كنت أتخيل كثيرا جدا شخصيات خيالية وأرسمها من نفسي ، وعندما أصبح عمري 8 سنوات بدأت الكتابة والنثر، وكنت محط أنظار المعلمين في المدارس التي كنت أرتادها، معروفة بالخلق والنجاح والتفوق والانضباط في نفس الوقت .
كبرت وكبرت معي مواهبي جميعا في آن واحد ولم يقتصر الأمر على ذلك فعندما أصبح عمري 10 سنوات كان عندي وأنا صغيرة بعض الألعاب التي كانت تحتوي على سلم موسيقي وكنت منذ الصغر أجرب العزف عليها لذلك أتقنت العزف تماما وأنا عمري 11 عاما ، واشترى لي والدي آلة (الأورج) بحجم صغير وكنت أعزف عليه وأصنع الإيقاعات الموسيقية وحدي.
كبرت أكثر وكبرت معي مواهبي وأصبحت أصمم الأزياء والأشكال الدرامية، وكذلك أصبحت أتقن العزف بشكل كبير على آلة (الأورج والبيانو) الحقيقي الكبير في الجامعة، وحاول الكورال الجامعي أن يقنعني بالعمل معهم ولكني رفضت لأسباب دينية وشرعية لأني مسلمة.
أصبحت المميزة في الرسم في الجامعة واشتهرت بأني كاتبة أيضا بسبب ما كنت ألقيه من خواطر ونثر أمام طلاب الجامعة في الأيام المميزة.
ولكن فجأة بدون سابق إنذار في عام 2006 لا أدري ما الذي أصابني وكأن آلية عمل دماغي قد تعقدت تماما، علما بأني كنت أدرس تخصص graphic design في أحد الجامعات في الأردن وتخرجت بتقدير جيد جدا، وكنت أريد أن أتخرج بتقدير ممتاز ولكن مع الأسف ما سأقوله الآن سوف يبين لكم لماذا لم أستطع أن أرفع معدلي في الجامعة.
فجأة في عام 2006 لم أعد استطيع التفكير نهائيا ، أصبحت أبذل مجهودا أضعاف مضاعفة لكي أخرج فكرة، وغالبا ما تكون فاشلة بكل معاني الكلمة.
الجميع لاحظ بأني مختلفة شكلا وتفكيرا وكل شيء، من أول يوم دخلت في الجامعة بغض النظر عن سنوات المديح والرثاء التي كان الناس يقابلونني بها دوما منذ الطفولة ، إلا أن أول سنتين بالجامعة كنت جيدة جدا ولكن بعدها دمرت بالكامل.
لم أكن أستطيع التفكير وخاصة التفكير، وغضب مستمر جدا، جدا بشكل كبير، ومواقف صعبة من جميع عائلتي، نسيت أن أقول إنني درست في الأردن وكنت مغتربة هناك، وأهلي كانوا في السعودية لذلك الغربة أيضا لها دور في هذا الحزن الذي أنا فيه.
الغريب في كل ذلك برغم جميع الضغوطات القاسية ومعاملة الناس السيئة جدا لي بسبب حقد أو غيرة أو ما شابه، أصبحت لا أدري من أي زاوية أبدأ للدراسة ولا من أي زاوية أبدأ حياتي..
بشكل مفاجئ تماما أصبحت لا أستطيع النوم على الإطلاق، دائمة الشرود والغضب، دائمة الحزن والبكاء، عندما كنت أريد أن أصنع فكرة معينة كنت أشعر أن هناك عقد شنيعة في عقلي لا أستطيع أن أفكر على الإطلاق.
كنت في السابق أخترع فكرة للتصميم وأطبقها فورا، وفجأة لم أعد أستطيع ذلك على الإطلاق، حتى الإمكانيات الرهيبة التي كنت أمتلكها، كالقدرة على الرسم بالفأرة الخاصة بالحاسب الآلي التي لم يسبق لأحد أن فعلها، كنت أرسم بالفأرة ، فجأة لم أعد استطيع، ولا أذكر أنني مسكت الفأرة للرسم منذ عام 2006 حتى الآن. وآخر مرة رسمت فيها تصميم أزياء كان في عام 2008
شعرت أنني لست بخير وأن هناك شيئا غريبا يحدث لي، الجمال الذي كان العالم يتحدث عنه في وجهي اختفى تماما بدون سبب، أصبحت أرى الناس ينظرون إلي ويقولون أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، علما بأني وأشهد الله على كلامي إنسانة مستقيمة الحمد لله ولا يوجد سبب يجعل أحد يحتقرني بهذه الطريقة أو يصعقني بنظرة غريبة كهذه.
ما حدث معي كما لو أنني تعرضت لصدمة شديدة جراء ما كنت أراه، أنا أعلم أن لكل إنسان منتقدين، وكنت أتعرض للانتقاد على الدراسة أو مثلا الحياة بشكل عام ، كما أسميها أحيانا فلسفة، لأن ما كان يقوله الناس لماذا الكبار مثلا كان بمثابة تذكير لي على معلومات أدركها جيدا فقط وليس تعليمي بها، وكنت آخذها بصدر رحب ولكن فجأة أصبح الناس يروني دائما مخطئة، دائما غير مهتمة بنفسي، دائما مضغوطة، دائما غاضبة، مع العلم والله العظيم إنه قبل شهر من حدوث كل ذلك كان البنات والشباب والدكاترة في الجامعة يقولون لي، نحن نشعر دائما ونعلم أنك عاقلة، كيف أصبحت مدربة بهذا الشكل؟ كيف لا تتأثرين بالمحيط الخارجي، كيف تسيطرين على مشاعرك كي لا تقعي في خطأ علاقة مثلا؟ كيف وكيف وكيف، الهدوء..
كنت هادئة جدا، جدا لأبعد الحدود وكان الجميع يقول لي نفسي أكون هادئا أو هادئة مثلك، وفجأة أصبح الناس يروني بأنني متوترة جدا دائما ، ودائمة الغضب.
صديقاتي المقربات أصبحوا يسألونني كل يوم لماذا أنت حزينة؟ علما بأنني لست حزينة..
ملامح وجهي أدركت أنها تغيرت أمام الناس ولكن كيف ولماذا وأين لا أدري؟
لماذا لا أستطيع أن أشعر بالرسم.. لا أدري..؟
لماذا لا أستطيع أن أشعر بشكل كبير بالأحاسيس والمشاعر الإنسانية.. لا أدري؟
لم أعد أستطيع حتى اختراع تصميم كرت عمل لأي مهنة؟
أصبحت أرى نفسي كالجثة التي تمشي على الأرض بكل معاني الكلمة.
قد يكون هناك أسباب مادية ومعنوية ولكني والله من غير المعقول ومستحيل أن يحدث لي كل ذلك بسبب ظروف، أنا أعلم نفسي جيدا، والجميع يعلم أنني قوية الشخصية جدا ولا أعير اهتماما للسفهاء
لذلك بعد عام 2008 أدركت بأنني قد أكون تحت تأثير شيء ما، طبعا قلت لنفسي ذلك بعد مليون عملية استشارة نفسية عبر الإنترنت وفي كل مرة أقنع نفسي أنني بخير، بخير..، بخير ولكني لست بخير.
دائما أشعر (بكشرة) في وجهي، أشعر بضغط على جبيني، أشعر وكأنني عاقدة حاجباي كالحاقد رغم أنني لا أكون حزينة ولا غاضبة أبدا..
وأيضا ، منذ عام 2006 وحياتي بأكملها بالكامل انقلبت رأسا على عقب، الجمال أصبح قبحا، النجاح أصبح فشلا، الهمة العالية التي كنت أتمتع بها والنشاط أصبح كسلا وخمولا ونقمة وحقدا على الحياة بشكل فظيع، السعادة أصبحت أقعد أنواع التعاسة في العالم، الطموح لم يعد له وجود وأصبحت أرى أن طموحي من المستحيل أن يتحقق على الإطلاق، سرعة البديهة والتفكير التي كنت أتمتع بها تحولت إلى تخلف عقلي واستهبال، هذا ما رأيته في نفسي بشكل كامل.
الناس الذي كانوا يركضون خلفي ليتعلموا مني أو ليتعرفوا علي هربوا، ولدي لهفة شديدة لا أعلم السبب لا يوجد مبرر على الإطلاق في كل ما حصل معي ، أصبحت متأكدة تماما بأنني مسحورة أو ملبوسة..
بعد أن فتشت على أسباب طبية نفسية وعرفت أنني مكتئبة حاولت العلاج ولكن لم ينفع أدركت بأن هذا سحر..
لذلك في عام 2010 بعد وصولي لمرحلة الانهيار في البكاء لأهلي حتى يقتنعوا ويتكرموا لنذهب لشيخ ، وأخيرا ذهبنا في 2010 وقال الشيخ لي بأنني مسحورة..
وأن هذا السحر من النوع المأكول أو المشروب.. أما الآن أنا أقسم أنه أعقد من ذلك وأنا أدرك ماذا أقول وأدرك تماما لماذا أنا مقتنعة بذلك الآن.
المهم أنني فرحت ربما أحصل على نتيجة إيجابية وعلاج نهائي إلى أن الحقيقة أشعر ويتم تطبيق ما أشعر به.. حين أشعر أن السحر قد انفك ، أقسم بالله العظيم أنني بعد 5 دقائق يعود إلي الأمر وأسوأ من السابق، وذلك بأنني حين أشعر أن الدنيا تفتحت في نظري، بمعنى أنني أستطيع الرؤية جيدا (وهذا أمر آخر أيضا دائما أشعر بأن عيني ترى مع جميع الألوان اللون الأسود) لا أرى الأواني متفتحة على الإطلاق أراها أسود، اللون الأخضر مثلا لا أشعر أنه أخضر فعلا أشعر أنني بين الواعية والمغمى عليها وكأن هناك نفحة سوداء في كل الألوان، علما بأني كل شهر أقوم بفحص عيني ونظري وهو 6/6 وأيضا قمت بعملية ليزك العام الماضي، فمن المستحيل أن إنسانا طبيعيا يرى العالم مع اللون الأسود، المهم في الأمر أنني بعدما أشعر بعد جلسة قرآن خاصة بيني وبين نفسي بأن هناك علامات تبديد السحر، بعد فترة وجيزة أقلها 5 دقائق وأقصاها يوم يعود هذا السواد إلى رؤيتي ويعود الإحساس بثقل في الجبين وعقد الحاجبين ، ودائما عندما أنظر في المرآة أرى وجهي أسود، أستغفر الله العظيم..
والله يا إخوتي أنا فتاة مستقيمة ولا أفعل أي شيء يجعل وجهي مسودا لا قدر الله حتى أنني لم أخرج من البيت أصلا منذ عام 2009 وهو تاريخ تخرجي من الجامعة ، أشعر بالبكاء إذا أرغمت على الخروج ، وإذا كنت مجبرة على الخروج أبكي بيني وبين نفسي وأنا أجهز نفسي في الغرفة ولا يعلم أحد بذلك..
لا أريد الخروج أشعر أنني أريد الموت فقط، أنا لست بخير، أشعر أنني أذوب شيئا فشيئا، ولقد قلت هذا الكلام للعديد من أطباء النفس اللذين تحدثت معهم كما أقوم الآن عبر رسالة.
الأمر المريع في كل ذلك والإثبات، هو أنني في اليوم والليلة التي أشعر بأن شيئا بسيطا من السحر قد بدد، أحلم ليلا بأن هناك عنكبوتا وعقربا وشخصا أسود لا أعلم من هو ولكنه ضخم وهي امرأة تلحقني أنا وعائلتي بالكامل في الحلم..
وشكل العنكبوت في الحلم جسده صغير وأرجله طويلة جدا لدرجة أنه يصبح كبيرا بسبب طول وحجم أرجله وأكون في قمة الرعب في الحلم منه..
وبعد قراءتي الكثيرة عن السحر وأنواعه وطرق علاجه وأسبابه وكيف أعلم أنني ممسوسة أو مسحورة وما إلى ذلك أدركت أنه ربما يكون هذا سحر أو أسحار وليس سحرا واحدا، أو سحرا متجددا، أو أسحار عملت ودفنت في أكثر من مكان..
فقد حلمت مرة أن هناك شخصا رجلا ، دائما ما يساعدني في الأحلام ولا أعلم لا شكله ولا طوله حتى، بل هو يأتي في الحلم يساعدني ويختفي، فقد رأيته مرة يدفن عنكبوتا وعقربا في آن واحد في رمال صحراوية ولكن أين وكيف لا أدري، وكان هذا الرجل في الحلم يأمر العنكبوت بأن يلف حبله حول العقرب وحول نفسه، لذلك قام الرجل بعكس العقرب وقلبه على ظهره في الحلم حتى لا يهرب ولا يستطيع القيام، وأمر العنكبوت أن يدخل إلى نفس قبر العقرب ويلف حوله الخيط وقام الرجل بنثر التراب عليهم حتى غطاهم.. يعني منظر دفن حي ومباشر..
وفي أحلام كثيرة ، رأيت بيتا أو على الأصح هو بيت من الداخل عمارة أي عدة طوابق، وهناك درج طويل دائري على الجنب الأيمن من داخل البيت ومن الواضح أن البيت في الحلم مهجور تماما وحتى اللون فيه يشبه ألوان البيوت في أفلام الرعب أسود وكحلي غامق جدا، وهناك امرأة في الحلم ولا أدري إذا كانت نفسها أم لا ، تأمر الأطفال بفعل شيء سيء في أنفسهم والأطفال يسمعون وأنا أمرت ذبابة في الحلم لتذهب وتحضر شيئا لا أدري ما هو وعندما عادت كانت تأثرت بالساحرة السيدة في الحلم وجلبت معها كومة ذباب غيرها واستيقظت قبل أن يصلوا إلي..
وحلم آخر حين رأيت العنكبوت والعقرب في مكان يشبه مواقف السيارات في المحلات الكبيرة، وكان هناك ملاهي وأشياء غريبة في نفس المكان، لا أدري ماذا أقول؟ ، دائما يأتيني شعور بأنني لن أشفى على الإطلاق من هذا السحر ولن يخرج أبدا إذا كان هناك أعوان من المخلوقات الأخرى.
أبدو مريعة جدا، رغم أن وزني نقص جدا، جدا في فترة ما قبل الذهاب للشيخ وعاد الآن الحمد لله بعد دهن الزيت المقروء والماء وهذه الأشياء.
وتحسنت ولكن هناك شيء يجب أن يخرج أيضا ولا ادري كيف ومتى وأين هو لكي يخرج؟
أرجوكم ساعدوني، لم أستطع اختصار الكثير أردت أن تكونوا ملمين بمعظم ما يجول في حياتي
أحتاج جدا للمساعدة، أشكركم جدا، تحياتي واحترامي.


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ونشكر لك ثقتك في موقعنا ونسأل الله تعالى لك التوفيق والرشاد..
واضح تماماً أنك تعاني مشكلة في شخصيتك وفي تعاملك مع الآخرين وأول خطوة في طريق التصحيح هو الاعتراف الصادق مع نفسك وعدم المكابرة أو تعليق ما يحيط بك من مشاكل بشماعة الآخرين.. وإذا ما حصل ذلك الاعتراف واليقين بأن لديك مثل هذه المسألة أصبحت مخلصة في طرق أبواب العلاج حتى وإن كان فيها شيء من القسوة أو الصعوبة.
أما عن الوضع الخاص الذي تمرين به، والذي ذكرت أنك تشعرين بسببه أنك مسحورة، فلا ريب أن حالك الذي وصفته هو حال مُقلق، وحال يدعو للشك، لا سيما إذا نظرنا إلى تكرار الحوادث التي تدل على عدم نجاحك في كثيرٍ من الأمور دون أي سبب يذكر، غير أن هذا كله لا يعد أيضاً كافياً للقطع بأنك مسحورة، ..
كما أن الرؤى المتكررة المفزعة، وأنت خائفة فزعة، أو رؤية مع تكرر شيء من هذه الأحلام المزعجة إضافة إلى ما ذكرت عن نفسك من كثرة حصول عدم التوفيق في الأمور التي ترغبين فيها، ..
وهذا وغيره أمور تجعلنا نرى أن الأمر يحتاج إلى يقين بالله تعالى وقوة إرادة ووعي وتفهم والبدء الفوري في استعادة الثقة بالنفس وتحدي كل أوضاع لا تليق بما كنت عليه من تقدم ورقي وتعدد مواهب – كما ذكرت –
وأن تكوني على يقين بأن العلاج وبحمد الله موجود بل وميسور إن شاء الله تعالى، وأيضاً فإنك لست بحاجة إلى الذهاب إلى أي شيخ أو معالج ليعالجك، فإن علاج السحر – إن وجد - إنما هو بذكر الله، بالقرآن والرقية المشروعة، وهذا بحمد الله متوفر وقائم لديك، كما قال تعالى: (وننزل من القرآن ما هو شفاءٌ ورحمةٌ للمؤمنين) فهو شفاء للأرواح وشفاء للأبدان .
ويتلخص العلاج في أمرين:
• الاستعانة بالله تعالى واللجوء إليه وحده والإخلاص في ذلك فلا ينفع إلا بأمره كما قال تعالى: (وإن يمسسك الله بضرٍ فلا كاشف له إلا هو وإن يردك بخيرٍ فلا راد لفضله) وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إذا سألت فأسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيءٍ لم ينفعوك إلا بشيءٍ قد كتبه الله لك رُفعت الأقلام وجفت الصحف)
• الرقية الشرعية، فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (لا بأس بالرقى ما لم تكن شركاً) وكرري الرقية من حينٍ إلى حين حتى تجدي التحسن والخير الذي تطلبين، واكتمي أمرك فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: (استعينوا بالكتمان على إنجاح حوائجكم)
• ثم كثرة التضرع إلى الله تعالى، وكثرة الإلحاح إليه، واللجوء إليه لجوء المضطرين، والاستغاثة بالله وحده استغاثة الملهوفين المكروبين، قال تعالى: (أمّن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء)
• توكلي على الله، وتمسكي بحبل الله المتين، وأكثري من ذكره وشكره، ولن يضيعك بإذنه تعالى، وعليك بالصبر فإن الصبر قرين الفرج، كما قال صلى الله عليه وسلم: (واعلم أن النصر مع الصبر وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسراً)
فرج الله الكرب، وكشف عنك كل سوء،.
والله الموفق.


عزيزي الزائر: للتعليق على رأي المستشار أو لإرسال رسالة خاصة للسائل .. أرسل رسالتك على الرقم 858006 stc مبدوءة بالرمز (36207) ( قيمة الرسالة 5 ريال على كل 70 حرفا )



زيارات الإستشارة:12165 | استشارات المستشار: 1527


الإستشارات الدعوية

أرغب في إزالة منكرات (اليوتيوب)!
وسائل دعوية

أرغب في إزالة منكرات (اليوتيوب)!

عبدالله أحمد أبوبكر باجعمان 20 - صفر - 1433 هـ| 15 - يناير - 2012




الدعوة والتجديد

أريد حفظ القرآن كاملاً لأبشر معلمتي !

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي4005

أعاني من الشعر الدهني فهل له علاج؟
الأمراض الجلدية

أعاني من الشعر الدهني فهل له علاج؟

د.عبد الله بن صالح بن عبد الله المسعود4760
هل فض غشاء بكارتي!
غشاء البكارة

هل فض غشاء بكارتي!

رشيدة عبدالسلام آدم نور الدين29048
غذاء الرضيع بعد الشهر الرابع..؟
المواليد

غذاء الرضيع بعد الشهر الرابع..؟

د.عبد العزيز بن محمد بن عبد الله العثمان22441

استشارات محببة

أنا إنسانة عاطفيّة جدّا ولا أحسب حسابا لنفسي!
الاستشارات النفسية

أنا إنسانة عاطفيّة جدّا ولا أحسب حسابا لنفسي!

السلام عليكم ورحمة الله أنا إنسانة عاطفيّة جدّا ولا أحسب حسابا...

ميرفت فرج رحيم1400
المزيد

زوجي يخونني ويتواصل مع فتيات أجنبيّات !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي يخونني ويتواصل مع فتيات أجنبيّات !

السلام عليكم ورحمة الله متزوّجة منذ سنتين ، زوجي يخونني ويتواصل...

منيرة بنت عبدالله القحطاني1400
المزيد

كيف أتخلّص من هذا الصوت المزعج الذي يسيطر عليّ ؟!
الاستشارات النفسية

كيف أتخلّص من هذا الصوت المزعج الذي يسيطر عليّ ؟!

السلام عليكم ورحمة الله كثرت مشاكلي وهمومي و أحزاني ، و كلّما...

مريم محمد البحيري1400
المزيد

أحاول إرضاء أبي وأمّي فقط ابتغاء مرضاة الله ولكن هما لا يساعداني!
الاستشارات الاجتماعية

أحاول إرضاء أبي وأمّي فقط ابتغاء مرضاة الله ولكن هما لا يساعداني!

السلام عليكم ورحمة الله تعبت كثيرا من عائلتي ، لي أب غير ملزم...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1400
المزيد

أخاف أن  يتقدّم لي و يتزوّجني لأنّ أهلي لن يوافقون !
الاستشارات الاجتماعية

أخاف أن يتقدّم لي و يتزوّجني لأنّ أهلي لن يوافقون !

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته أنا فتاة شاطرة سألتحق بجامعة...

رانية طه الودية1400
المزيد

صعوبة الدراسة تثني قليلاً من  عزيمتي!
الاستشارات الاجتماعية

صعوبة الدراسة تثني قليلاً من عزيمتي!

السلام عليكم .. هذه قصّتي أريد من المستشار الأستاذ عبد الله...

عبدالله أحمد أبوبكر باجعمان1401
المزيد

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟
الأسئلة الشرعية

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟

السلام عليكم أعاني من صغر في الثدي بشكل ملحوظ إلى درجة أنّه...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1401
المزيد

أقول لزوجي من يسافر بدون زوجته فله مقصد سيّئ !
الاستشارات الاجتماعية

أقول لزوجي من يسافر بدون زوجته فله مقصد سيّئ !

السلام عليكم ورحمة الله زوجي يسافر إلى دبي مع صاحبه وكنت أقول...

جميلة بخيتان الحربي1401
المزيد

كيف أوجّه غضب الطفل وأستغله لصالحي؟
الإستشارات التربوية

كيف أوجّه غضب الطفل وأستغله لصالحي؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كيف يوازن المربّي بين حبّه لأولاده...

د.سعد بن محمد الفياض1401
المزيد

ما حكم وضع صور
الأسئلة الشرعية

ما حكم وضع صور "ماكياج" فقط للعين في وسائل التواصل .؟

السلام عليكم لو سمحت دكتور – أريد أن أسأل عن حكم وضع صور "ماكياج"...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1401
المزيد