الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


09 - ربيع أول - 1428 هـ:: 28 - مارس - 2007

لا أستطيع التفكير ! أكاد أنفجر من الغضب!!


السائلة:أم محمد

الإستشارة:متعب بن عبد العزيز بن منصور الجفن

السلام عليكم ورحمة الله...
 أنا متزوجة من زوج ملتزم ولله الحمد لدرجة أنه يضيق علينا في أمور كثيرة، ولكنني كنت سعيدة بذلك ولا يوجد بيننا أي مشاكل إلا عندما يسافر إلى سوريا، وهو يفعلها في السنة مرتين وكنت في البداية ساذجة؛ فقد كنت أصدق أنه يذهب للترويح عن نفسه، وكنت أثق فيه ثقة عمياء، حتى أني كنت أسمع أنه يذهب لزواج المتعة ولم أكن أصدق، وفي آخر مرة وجدت في حقيبته فياجرا، فواجهته واعترف لي أنه لم يزنِ و إنما تزوج وطلق وهذا من حقه ووعدني أنه لن يسافر مرة أخرى وانتهى الأمر .لكنني تفاجأت به قبل خمسة أيام يترك لي رسالة بأنه سافر إلى الدمام، ولكني بالأمس علمت بالصدفة بأنه في سوريا، وأنا الآن أكاد أن أنفجر من الغضب وقد حاولت الاتصال به أكثر من عشرين مرة ولم يرد، فقط أرسل رسالة بأنة سيعود يوم الجمعة، أرجوكم دلوني كيف أتصرف معه هل أكتم غيظي وكأن شيئا لم يكن، أم أهجره في فراشة وأطلب أن يحضر لي تقريرا طبيا بأنه خالٍ من الأمراض، أرشدون بسرعة، فأنا لا أستطيع التفكير من شدة الغضب.


الإجابة

الأخت الكريمة أم محمد ..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
قبل الدخول لصلب المشكلة ؛ يجب أن تعلمي أن الانفعال والغضب لا يوصلان إلى نتيجة إيجابية حتى لو صاحبهما حق أحيانا.
والسبب هو أن الانفعال قد يدفع الطرف الآخر إلى المكابرة أو عدم الاعتراف أو الرجوع إلى الحق .. لذا فإنه من الخطأ أن نفكر في التغيير في ظل وجود الانفعال والغضب أو أحدهما .. والنبي عليه الصلاة والسلام أرشد إلى أمر عام يشمل موضوعك وغيره ، وهو قوله صلى الله عليه وسلم ( ما كان الرفق في شيء إلا زانه وما نزع من شيء إلا شانه ) .. والرفق والانفعال قد لا يجتمعان إلا نادرا .. لذا لا بد من التنبه إلى أمر مهم جدا ، وهو أن نتعامل مع الأمور بهدوء تام متغلبين فيه على موجة الانفعالات التي تصاحبنا تجاه قضايانا قدر الاستطاعة .
أقدر لك موقفك وغضبك فأنت زوجة من الطبيعي أن يصدر منها تجاه أي خطأ - تراه في زوجها بالذات - ردة فعل وقلق ، لكن أنت لا تريدين أن تكتفي بردة فعل وينتهي الأمر وإنما تريدين حلا صالحا لك ولزوجك ولبيتك عامة . لذا أكرر ما قلته قبل قليل وهو أنه يجب عليك أن تهدئي ( كثيرا ) وتستخدمي الحكمة بعيدا عن الغضب .
أفهم من كلامك الذي تقولين فيه ( ولا يوجد بيننا أي مشاكل ) ؛ أن علاقتك بزوجك علاقة ممتازة وليس فيها منغصات إلا ما ذكرت من أمر السفر ، وهو بحد ذاته شيء طيب وهو أن تحصر المرأة مشكلتها مع زوجها بقضية أو نقطة واحدة .. خلاف ما نقرأ من بعض مشكلات بعض النساء أنهن يعشن مع أزواجهن في ظل مشكلات متنوعة لا تعلم المرأة من أين تبدأ بحلها .. ويبدو لي أن من أكبر أسباب سعادتك وراحتك مع زوجك هو وجود الثقة التي ذكرت بأنها كانت ( عمياء ) حتى لو رأيت أن هذه الثقة أغفلتك عن أمر لم يخطر لك ببال .. المهم أنه واضح أثر تلك الثقة على علاقتك بزوجك .. والزوجان متى ما تمتعا بهذه الثقة بينهما فإنهما سيتخطيان الكثير من العقبات التي تُعيق غيرهما .
نعم قد تُستغل هذه الثقة من البعض أحيانا لكنها بالجملة متى ما وجدت فإنها تصنع الإيجابية أكثر من السلبية ، وفرق بين الثقة والسذاجة والغفلة .
أختي الكريمة ..
من الخطأ أن تتابعي زوجك بهذه الاتصالات التي ذكرت بأنها متكررة ؟ لأنه باتصال واحد فقط علم ماذا تريدين ، ووددت لو أنك أتبعت اتصالاتك هذه برسالة عذبة توحي له بأنكم مشتاقون إليه بدل أن يشعر أن في انتظاره ( محاكمة ).. هذا ما كان يجب فعله برأيي ما دام أن السفر حصل ، ولأنك جربت مع زوجك تجربة مناقشة لا أعلم نوعها فيما يتعلق بسفره السابق لكنها لم تنجح معه وسافر مرة أخرى دون أن يخبرك مباشرة ! والذي أريد منك أن تدركيه هنا هو أن الأساليب في العلاج من الممكن أن تتغير بحسب الحال .. ولا يلزم أن يكون العلاج بالمواجهة والحصول على الإقرار والاعتراف فقط .. فمعرفة المرض شيء ومعرفة العلاج المناسب له شيء آخر . أيضا العجلة في استحضار الحل لأي مشكلة وتحديدها بوقت زمني لا يساعدنا على الحل لأن بعض المشاكل والخلافات تحتاج إلى وقت لا بأس به حتى تحل ..
أختي الفاضلة ..
أنت من أقرب الناس إلي زوجك ، وهذا يعني أنك الأعرف بما يريد وما لا يريد ، لذا وقبل أن تناقشيه في موضوع السفر لا بد أن تنظري في نفسك أولا وتبحثي عن الأشياء التي من الممكن أن يعزو إليها زوجك السبب في سفره والتي ربما يذكر أنه لم يجدها فيك ، كحسن التبعل من تجمل وغيره ، لأن بعض الأزواج عندما يخاطب في مثل هذا الأمور نجد أنه يعلل بأن زوجته لم تكن كما يريد ، أو أن لديها بعض التقصير في شؤونه الخاصة والعامة .. لذا من الأصلح أن تتحققي من أمر تغطية رغبات زوجك في هذا الجانب حتى لا يكون له عليك حجة ..
أمر آخر أختي الكريمة ..
قلت في كلامك بأن زوجك (ملتزم ولله الحمد ) ومن هذا القول أعتقد أن الحل سيتحقق إن شاء الله .. فالقريب من الله تعالى قريب من الحق والصواب حتى لو وقع في الخطأ أو الزلة .. وما عليك إلا أن تتحدثي معه حديث الناصح المشفق المذكر بالله تعالى .. والناصح المشفق يجب أن يصدق المنصوح في كل شيء لأن النصح أمانة والأمانة تُبَين ولو على خلاف ما نريد .. فمثلا اطرحي عليه أسئلة هادئة بعيدة عن أسلوب التحقيق الذي يشعره بأنه متهم في قضية ما ..
قولي له مثلا ..
ما الذي يدفعك إلى السفر للزواج بنية الطلاق ؟
فإن أجاب بأن السبب فيك أنت وأنك مقصرة في حقه فاسأليه سؤالا آخر مفاده .. ما لتقصير الذي وجدته مني ؟
فإن ذكر شيئا تدركين يقينا أنه هو السبب فلا تطيلي النقاش في تبريره وإنما أعطيه وعدا بأنك ستلبين له رغبته وأنك ستعالجين هذا التقصير بأسرع وقت ممكن .
وإن رأيت أنه لم يذكر عيبا أو تقصيرا منك وإنما فقط رغبة منه في الزواج فقط ، فناقشيه في مسألة الزواج من أخرى بلا نية طلاق لترتاحي من مسألة السفر وانظري رده في ذلك هل له رغبة أم لا ؟
وإن قلت بأنه من المستحيل أن أقدم على خطوة كهذه ؛ وهي أن تطرحي عليه فكرة الزوج بأخرى فما عليك إلا تبحثي عما يناسبك من حلول قد تطول وقد لا تطول المهم أن تستخدمي الحكمة واللين فيها .
وأنا واثق جدا بأنك قادرة على حل الموضوع بإذن الله تعالى لكن بالتقرب من زوجك أكثر وبالبحث الجاد عن كل ما يفتح شهيته للحوار بهدوء تام ، وذلك باختيار الوقت المناسب للنقاش الذي لا يلزم أن يتبع المشكلة مباشرة ..
برأيي أن هذا ما يجب أن تفعليه مع زوجك ولعلك تقفي على الأسباب التي توصلك إلى الحل بأسرع الطرق .. ثم اعلمي بأنك ستكبرين في عيني زوجك كثيرا عندما يرى منك ثباتا في الحوار وتعقلا في نقاش المشكلة وحسن إنصات له عندما يتحدث ، لأنه سيدرك يقينا مدى حرصك التام عليه وعلى أسرتكما .
قلت في كلامك ( هل أكتم غيظي وكأن شيئا لم يكن أم أهجره في فراشة وأطلب أن يحضر لي تقريرا طبيا بأنه خالٍ من الأمراض ) كما قلت لك كتم الغيظ يساعد على حل المشكلة بشكل سريع وهادئ ، أما ما يتعلق بطلب التقرير فهذا شأنك وأنت أعلم بزوجك من حيث التساهل في مسألة الأمراض من عدمها .
أخيرا ..
يجب أن تعلم المرأة أنها ممن يساهم في صنع الرجال ، لذا لا بد أن تحاسب نفسها على ما تراه من سلبيات في زوجها ، لأنها الأقرب إليه والأملك لقلبه والأكثر معرفة بأحواله بل والأعلم بما يصلح له ومالا يصلح من العلاج.. قد لا تكون سببا مباشرا ولكن لأنها أعرف الناس بحاله فالعتاب عليها أكثر من غيرها ..
وفقك الله لكل خيرا وأعانك على الطاعة والبر .



زيارات الإستشارة:4422 | استشارات المستشار: 17


استشارات محببة

فقدت الثقة بنفسي بسبب اهتمامه بزوجته الأولى !
الاستشارات الاجتماعية

فقدت الثقة بنفسي بسبب اهتمامه بزوجته الأولى !

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة عمري خمس وعشرون سنة متزوّجة...

أ.سندس عبدالعزيز الحيدري1131
المزيد

تعرّضت للتحرّش وأنا طفلة أكثر من مرّة من أخي !
الاستشارات الاجتماعية

تعرّضت للتحرّش وأنا طفلة أكثر من مرّة من أخي !

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة أبلغ من العمر تسعة عشر عاما...

جود الشريف1131
المزيد

خطيبي ليس الرجل الذي كنت أحلم به لا شكلا ولا تفكيراً !
الاستشارات الاجتماعية

خطيبي ليس الرجل الذي كنت أحلم به لا شكلا ولا تفكيراً !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا مخطوبة من أحد أقاربي ولم...

أماني محمد أحمد داود1131
المزيد

نخشى أن نتزوّج وبعدها نطلّق بسبب الشكّ !
الاستشارات الاجتماعية

نخشى أن نتزوّج وبعدها نطلّق بسبب الشكّ !

السلام عليكم ورحمة الله التعرّف إلى فتاة من أجل الزواج وبقيت...

د.عبد الرحمن بن محمد الصالح1131
المزيد

زوجي يخونني ويتواصل مع فتيات أجنبيّات !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي يخونني ويتواصل مع فتيات أجنبيّات !

السلام عليكم ورحمة الله متزوّجة منذ سنتين ، زوجي يخونني ويتواصل...

منيرة بنت عبدالله القحطاني1131
المزيد

‏خطب وملك و أقام حفل زواج بجدّة دون علمي !!
الاستشارات الاجتماعية

‏خطب وملك و أقام حفل زواج بجدّة دون علمي !!

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة منذ ستّ سنوات ومنذ أن تزوّجت...

أ.سماح عادل الجريان1131
المزيد

أنا تائهة بين عملي و زوجي  ووالدي لا أعرف ماذا أفعل؟ !
الاستشارات الاجتماعية

أنا تائهة بين عملي و زوجي ووالدي لا أعرف ماذا أفعل؟ !

السلام عليكم ورحمة الله
أنا متزوّجة منذ أربع سنوات و لديّ...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1131
المزيد

ولدي يتعرّض للتحرّش باللمس من عائلة أبيه!!
الإستشارات التربوية

ولدي يتعرّض للتحرّش باللمس من عائلة أبيه!!

السلام عليكم ورحمة الله ولدي عمره ستّ سنوات وعندما كان عمره...

أماني محمد أحمد داود1131
المزيد

زوجي سلبيّاته أكثر من إيجابيّاته بكثير !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي سلبيّاته أكثر من إيجابيّاته بكثير !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سأحكي قصّة حياتي من بدايتها تقدّم...

أ.جمعان بن حسن الودعاني1131
المزيد

زوجي لا يدنو منّي منذ بداية زواجنا !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي لا يدنو منّي منذ بداية زواجنا !

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة منذ خمس سنوات ، زوجي كريم...

سلوى علي الضلعي1131
المزيد