الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات


27 - شوال - 1428 هـ:: 08 - نوفمبر - 2007

أنا بحاجة إلى زوج !!


السائلة:أمة الله

الإستشارة:ياسر بن عبد الكريم بكار

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 أنا فتاة أبلغ من العمر 22 عاما ، غير متزوجة ، أعمل مدرسة ، مشكلتي هي أنني أشعر بحاجتي الشديدة للجنس الآخر ، فأنا يوميا أحلم أنني متزوجة وعندي أبناء. أنا حنونة جدا جدا ، وعاطفية بشكل لا يوصف و بحاجة إلى زوج .
 لكن تربيتي تمنعني من فعل أي شيء محرم ويغضب الله عز وجل ، إنني أتألم حينما يتصل علي صديقاتي لكي يخطبن لإخوانهم ، فيطلبون مني أن أبحث لهم عن فتاة مناسبة وهم يعلمون أنني غير متزوجة فلا يراعون مشاعري.
قد لا تصدقون لو أخبرتكم أنه كلما رن جرس الهاتف تمنيت لو كان خاطبا يتقدم لي ، وكم أحزن حينما أجلس في مجلس فيقوم النساء بالحديث عن أمور الحياة الزوجية الخاصة ، وأنا لا ينبغي لي أن أسمعها ولا أريد أن أسمعها ، فيجعلونني في حرج ويستهزؤون بي لأنني أسمعها وأنا غير متزوجة.
 ألا ينبغي من أولئك النسوة أن يقدرونني ولا يتحدثون عن هذه الأمور أمامي؟؟
مشكلة أخرى أعاني منها، وهي أنني مريضة مرض نفسي ، فأنا مريضة بالقلق والاكتئاب والوسواس القهري ، و أتعالج في الطب النفسي ، و الآن الحمد لله أفضل بكثير وأتحسن شي فشيئا ، ولكنني أخاف عندما يتقدم لي الخاطب ، هل أخبره بمرضي أم لا ؟. مع العلم أنني طبيعية جدا مع الناس بل محبوبة ، ومن يجلس معي يشعر بسعادة بالغة.  فمرضي يكون فقط في الوضوء والصلاة ، ففترة الصلاة أتعب قليلا ثم أعيش بشكل طبيعي.
ولهذا السبب أنا خائفة هل أخبر من يتقدم لخطبتي بمرضي هذا ؟ وأني لا زالت أتعالج واستخدام الحبوب ؟.
  أحيانا يوسوس لي الشيطان ، لكي أبحث عن عريس حتى لو كان عن طريق الإنترنت .  فأنا من عائلة معروفة في ديرتي ، ولله الحمد سمعتي أروع من الرائعة ، وكل من حولي يكنون لي كل الحب والتقدير ، والمسألة هي فقط أن نصيبي لم يأتني.
حتى أنني في الجامعة كنت متفوقة ونبيهة لدرجة أن مدرسي الجامعة كانوا يعجبون بي وبذكائي ، ولا يستطيعون إخفاء إعجابهم بي ، فكنت وبشكل لا إرادي أترجم هذا الإعجاب بأنهم يميلون إلي أو يحبونني .
  إنني أحتقر نفسي كلما فكرت بهذه الطريقة ، ولكنني بشر وامرأة تملك الكثير من العواطف والأحاسيس. 
أنا ولله الحمد مدللة في أسرتي ، ووالداي حفظهما الله لا يقصران علي بشيء ، لأنني البنت الوحيدة ، وأخواني يحبونني ، ولا يقصرون علي بشيء .
 ولكنني مع ذلك أشعر بحاجتي لشخص آخر ألا وهو زوجي . كلما أتاني الليل شعرت بوحدة قاسية . فأحاول إشغال نفسي بعملي ، كما وأنني أعتزم أن أدرس الماجستير حتى لا أفكر ، ولكنني أظل امرأة محتاجة إلى رجل ، فأحاول أن أفرغ ما فيني من عاطفة جياشة في تربية أبناء أخي الصغار. ولكنني لازالت أشعر أن هناك فراغا في داخلي.
 إن نظرة المجتمع حولي قاسية جدا جدا.. فأشعر أنني محاسبة على كل تصرف يبدر مني ، ومراقبة من الجميع .
ربما بعدت أعين الخاطبين عني لأنني سمينة قليلا. ولكنني متدينة ولله الحمد ، وملابسي محتشمة منذ طفولتي وشهادتي عالية..
أنا أشعر أنني في دوامة. أبكي بكاء مرا.. أشعر بألم لا يعلمه إلا الله تعالى. أرجو ممن يقرأ استشارتي ألا يغفل عن كل نقطة كتبتها.. قد يكون كلامي مبعثرا.. وجملي غير مترابطة.. ولكنها تعكس ما في داخلي من حيرة وألم.. أرجو منكم ألا تتأخروا علي في الرد  , و بارك الله فيكم.


الإجابة

الأخت الكريمة.. مرحبا بك في موقع لها أون لاين.. وشكرا لثقتك الغالية..
قرأت رسالتك باهتمام والتي تعكس قدرة عالية لديك على الكتابة.. دعينا نتناقش حول النقاط التالية..
أولاً: كم هو رائع أن يحمل الإنسان مثل هذه العاطفة النبيلة التي تحملينها.. هذا أمر جميل فلا تلومي نفسك عليه أبداً.. بل هو رمز تميز لك.. لكن أود منك أن تكوني حذرة من أن تتحول مثل هذه العاطفة إلى ضرر عليك.. عندما تقودك هذه العاطفة إلى الشعور بالحاجة للآخر.. إلى الشعور بالضعف والعجز.. عندها سنعرف أن هذه العاطفة أصبحت مضرة ويجب أن نقوم بشيء تجاهها.. التوازن دائماً أمر مطلوب.
ثانياً: دعيني أضع خطاً تحت (صرف الانتباه).. هذا أمر في غاية الأهمية.. يتأثر الإنسان بشكل أساسي بالأشياء والأحداث التي يمنحها تركيزه وانتباهه.. أي الأشياء التي يشغل بها ذهنه ويبرمج عليها عقله.. الزواج أمر مطلوب ولكن أن تربطي به مصيرك وان تجعليه حبل نجاتك فهذا خطأ وقد يجر عليك الكثير من المتاعب.. الحل هو أن تراقبي نفسك واسأليها: كم تصرفين من الوقت في التفكير في أمر الزواج وما يتعلق به.. وبالتدريج حاولي أن تقللي من الوقت الذي تصرفيه في ذلك واستبدلي به شيئاً فشيئاً التفكير والتخطيط لأمر ممتع بالنسبة لك واصرفي وقتك في ممارسته وتطويره والاستفادة منه. القضية تكمن في قدرتك على توجيه انتباهك وتفكيرك نحو أمر مفيد وفي متناول يدك.
ثالثاً: من الأمور المساعدة على تخفيف حدة هذه المشاعر أن تحوليها إلى أفعال.. هناك العديد من الأعمال التي ستبني شخصيتك وتزيدين بها ثقتك بنفسك وتحولك إلى فتاة مميزة يحرص الجميع على ودها, ومن ذلك العناية بنفسك ومظهرك الخارجي (الوزن وغيره..) وتنمية مهاراتك الاجتماعية والشخصية عبر المراقبة والقراءة والمعرفة والتطبيق المستمر. ومن ذلك تطوير الاهتمام بأمر ما (قضية علمية, قضايا تهم بنات جيلك, ..) مما سيمنحك شعوراً بالتميز وهو شعور رائع للغاية.
رابعاً: بالنسبة لقضية تناولك للدواء.. فلابد أن تخبري بها الخاطب فهذا حقه.. لكن انتبهي من الأسلوب الذي تستخدمينه أو تستخدمه والدتك في إخباره.. وأقصد هنا أن هناك فرق بين أن نقول: بنتنا مرضت نفسيا وعرضناها على طبيب نفسي وقرر لها صرف دواء نفسي حتى تتحسن..!! وبين أن نقول: حصل لها مشكلة في تكرار الصلاة وقصدت الطبيب وأعطاها دواءً وهي الآن بخير.. هل لاحظت الفرق بين الأسلوبين رغم أن المعنى واحد؟ اختيار الكلمات أمر مهم..!! 
ختاماً: يجب ألا نتوقف عن بناء أنفسنا وتحسينها.. قوتنا الحقيقية يا سيدتي الكريمة تكمن هنا.. في الداخل.. وليس بسعادة تأتي من الخارج مع زوج أو ولد.. عندما نبني عالمنا الداخلي ونصرف وقتنا وجهدنا في بنائه فستأتيك الدنيا بجمالها وحلاوتها إليك منصاعة.. هذا هو الطريق ولا أرى طريقاً غيره.. لك التحية ومرحبا بك في موقع (لها أون لاين).



زيارات الإستشارة:7958 | استشارات المستشار: 577


استشارات محببة

يريدني أن أبيّض لوني قليلا لأنال إعجاب والدته!
الاستشارات الاجتماعية

يريدني أن أبيّض لوني قليلا لأنال إعجاب والدته!

السلام عليكم .. أحبّ شخصا وكان يبادلني الشعور منذ فترة من...

د.سميحة محمود غريب2799
المزيد

ما يؤلمني هو عدم قدرته على التعبير عن نفسه مثل الأطفال!
الإستشارات التربوية

ما يؤلمني هو عدم قدرته على التعبير عن نفسه مثل الأطفال!

السلام عليكم
لي ابن هو الثاني والأخير يبلغ من العمر 4 سنوات...

فاطمة بنت موسى العبدالله2800
المزيد

كيف أتعامل معه و أجعله ينسى أنّي مطلّقة؟
الاستشارات الاجتماعية

كيف أتعامل معه و أجعله ينسى أنّي مطلّقة؟

السلام عليكم ... أنا متزوّجة حديثا للمرّة الثانية ووضعي جيّد...

مها علي الخالدي2800
المزيد

لا ينبغي لك استعمال ألفاظ الطلاق عند الحث أو الامتناع
الأسئلة الشرعية

لا ينبغي لك استعمال ألفاظ الطلاق عند الحث أو الامتناع

حلفت أن زوجتي طالق بالثلاث إذا دخلت بيت أمي.. أكيد راح أدخل...

الشيخ.سليمان بن إبراهيم بن محمد الأصقه2801
المزيد

كيف أقهر الحصار؟(2)
الاستشارات الاجتماعية

كيف أقهر الحصار؟(2)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهrnلا أعرف مدى شكركم على هذا الموقع...

د.مبروك بهي الدين رمضان2801
المزيد

أريد أن أستعيد حب بناتي!
الإستشارات التربوية

أريد أن أستعيد حب بناتي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا مطلقة وأسكن مع أهلي في...

أ.د.عبد الكريم بن محمد الحسن بكار2801
المزيد

كيف أتعامل مع الطفلة التي تتعلق بوالدتها في المدرسة؟
الإستشارات التربوية

كيف أتعامل مع الطفلة التي تتعلق بوالدتها في المدرسة؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا معلمة صف أول.. كيف أتعامل...

د.سعد بن محمد الفياض2801
المزيد

أريد أن أوصل لها مالها لكنني لا أعرف عنوانها!
الأسئلة الشرعية

أريد أن أوصل لها مالها لكنني لا أعرف عنوانها!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnفي المرحلة الجامعية كانت هناك...

الشيخ.عبد المجيد بن راشد بن سعد العبود2801
المزيد

طفلتي تحرّف الحروف بعد أن اختلطت بأطفال أسرتها!
الإستشارات التربوية

طفلتي تحرّف الحروف بعد أن اختلطت بأطفال أسرتها!

السلام عليكم ورحمة الله..rnتعاني طفلتي (5 سنوات) من اضطراب النطق...

أروى درهم محمد الحداء2801
المزيد

طفلتي لا تريد التواصل مع أبيها ولا حتى بالنظر!
الإستشارات التربوية

طفلتي لا تريد التواصل مع أبيها ولا حتى بالنظر!

السلام عليكم.. ابنتي تبلغ من العمر سنة ونصف، ولدت خارج السعودية...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2801
المزيد