الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


22 - رجب - 1429 هـ:: 26 - يوليو - 2008

زوجتي لا تريد السفر إلي!


السائلة:شريف ا ا

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أنا شاب متزوج منذ 13 شهرا.غير أني لم أقم مع زوجتي إلا شهرا واحدا، لأنني أعمل في الغربة. وقد مضت علي سنة لم ألتق فيها مع زوجتي، وقد اشتقت إليها جداـ وقد كنت أكلمها طوال هذه الفترة وبشكل دائم عبر الهاتف والانترنت، ولقد عملت منذ رجوعي إلى ديار الغربة على أن أجهز لها أوراق الإقامة..
 وبعد سنة من الجهد والتعب تمكنت زوجتي من الحصول على التأشيرة، ففرحت لذلك فرحا شديدا، وبدأت في إعداد نفسي لاستقبال زوجتي التي أحبها و أظن أنها تحبني، لأنها قالتها من قبل، وإذا بها تفاجئني بأنها لا تريد أن تأتي عندي بمجرد حصولها على التأشيرة، وقالت أنه من الأفضل أن تأتي في آخر الوقت أي بعد 6 أشهر تقريبا، لأن التأشيرة التي حصلت عليها تعطيها أجل 6 أشهر من أجل السفر.
حاولت بشتى الطرق أن أقنعها بأني اشتقت إليها و لا أستطيع أن أصبر 6 أشهر أخرى و لا حتى شهرا آخر، رجوتها ورجوتها، لكنها ظلت مصرة على رأيها، حاولت أن أتفهم السبب وراء هذا الموقف الذي حيرني، فتذرعت بأسباب واهية في نظري، مثلا: قالت أن عندها خطط لفصل الصيف مع عائلتها ( للإشارة سمحت لزوجتي بالإقامة مع أسرتها بناء على طلبها وتفاديا للمشاكل ) وقالت أن عليها أن تتبع حمية و أن عليها أن تتعلم لغة البلد الذي ستسافر له وأنها لا تريد أن تأتي قبل رمضان و أنني مستعجل جدا و بما أنها ستكون معي بقية حياتها فلا داعي للعجلة..
وبالنسبة لمسالة تعلم اللغة، فقد طلبت ذلك منها منذ مدة ولكنها لم تستجب لي والآن تريد أن تتخذها حجة لتأخير مجيئها.. رجوتها بكل ما أملك من قوة أن تأتي لكي تؤنس وحدتي خاصة في شهر رمضان القادم، وقلت لها حتى ولو سلمت بوجاهة أعذارك، فافعليها من أجلي لأني أحتاج إليك، لكنها لم تول أي اعتبار لتوسلاتي المتكررة وظلت مصرة على موقفها.
 ما حز في نفسي هو عدم مراعاتها لتلك المشاعر الجميلة التي أحملها لها، فواجهتها بأنني من الصعب علي أن أصدق أنها تحبني أو تشتاق إلي بعد موقفها هذا، فغضبت لذلك وقالت لي: بما أنك لا تصدق ذلك فلن أقولها لك ثانية، وبعد أن رأت ضغطي عليها هددتني بأنني إذا أجبرتها على المجيء فلن أكون سعيدا معها. فلم أجد بدا من لعب ورقتي الأخيرة، وقلت لها قد أسمح لك بالمجيء متى شئت ولكني لا أضمن لك أن مشاعري ستبقى هي نفسها من جهتك. ولكن هذا أيضا لم يؤثر فيها ( لعلها ظنت أني لست جادا فيما أقول ) فاضطررت إلى أن أنفذ ما ذكرته لها وقلت لها أنت حرة يمكنك أن تأتي في أي وقت تشائين فلقد أصبح الأمر عندي سيان.
بعد إدراكها لجديتي فيما أقول حاولت أن تتراجع عن موقفها بطريقة خجولة، ولكنني كنت قد حسمت أمري ولم أعد مستعدا للتراجع عن قراري.
 للإشارة فقد ارتبطنا عن حب أو على الأقل هذا ما كنت أظن، ونحن متقاربان في السن، حيث أكبرها بثلاث سنوات فقط، وهي إنسانة متعلمة ومن نفس مستواي الاجتماعي و من مدينة كبيرة. وكلانا نحاول أن نكون ملتزمين دينيا.
 أعتذر لكم عن هذه الإطالة، وأرجو منكم النصح ومساعدتي في فهم طبيعة زوجتي، وهل موقفها يناقض حبها لي و شوقها إلي، علما أني أعرف الكثير من الأصدقاء الذين مروا بنفس الوضعية ( أقصد الزواج و الهجرة ثم التحاق الزوجة )غير أن الفرق بيني وبينهم هو أن زوجاتهم كن متحمسات ربما أكثر من الرجال للالتحاق بأزواجهن. مما يزيد من استغرابي و حسرتي من موقف زوجتي.
 أفيدوني جزاكم الله خيرا.. والسلام عليكم


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أشكرك على ثقتك في موقع لها أون لاين وأسأل الله تعالى لك التوفيق والرشاد
لقد تأملت رسالتك كثيرا وأعجبني كثيرا حلمك وسعة صدرك وتجملك في طلبها وبذل كل ما في وسعك لاستقرار أسرتك وإن كان هذا بعض واجبات الرجال دوما إلا إنه من خلال رسالتك يظهر بوضوح حبك وإخلاصك وتفانيك في إسعاد الزوجة ورغبتك في أن تستقر حياتك وتستكمل رحلة الحب مع رحلة العمل والعطاء، وكما ذكرت أنك لم تجلس معها بعد الزواج إلا شهرا واحدا ثم تركتها سنة كاملة بذلت فيها وسعك لاستقدامها وقد نجحت في الحصول على تأشيرة استقدام لها لتكون معك ثم فوجئت ببرود رد فعلها متحججة ببعض الأعذار التي هي من وجهة نظرك أوهام، وهناك عدة تفسيرات لهذا الموقف أولها وأقلها تصديقا أن عاطفتها بردت خلال فترة غيابك عنها وقد تأقلمت على غيابك فلم يعد يفرق معها الذهاب إليك غدا أو بعد ستة أشهر، والتفسير الثاني يحتمل أنها ترغب أن تأتي فعلا وقد أتقنت لغة بلد الإقامة وأنها قد أهملت هذا سابقا لعدم توقعها في إنهاء أوراق الاستقدام والسفر إليك ولما تحقق هذا أدركت أن الوقت غير كاف ويكون كلامها هنا منطقيا، والتفسير الثالث أن تصرفها هذا فيه من ثقل بنات حواء اللاتي يلفتن الأنظار يجلبن الحب بطرائق تثير حفيظة أولاد آدم وتدفعهم ( لتوسل العواطف ) كما ذكرت في رسالتك وعندما رأت اندفاعك وشدة لهفتك أعجبها هذا كثيرا فرغبت في الحصول على أكبر قدر من هذا العطاء الجارف من الحب والشوق الذي ذكرته لها رغبة في سفرها إليك وهذا أمر تختص به معظم النساء ولا غرابة في هذا فكثيرا ما يحببن التدليل، يبقى التفسير الأسوأ وهو أن حبها قد غاب عنكما وبالطبع هذا غير وارد بدليل أنه عندما واجهت الأمر بصرامة تراجعت كثيرا وحاولت ترضيتك من جديد ومن خلال هذه المواقف يمكنك قبول بعض أعذارها والتماس البعض الآخر والمحب غالبا ما يسامح ويصفح والله تعالى يقول ( ألا تحبون أن يغفر الله لكم ) وكذلك يقول ( فمن عفا وأصلح فأجره على الله )، ولتعلم أن الحياة الاجتماعية ورغبة استقرار الأسرة غالبا ما يحتاج إلى بعض التضحيات التي قد يبدو منها أحيانا أنها تنال من بعض المشاعر ولكنها سرعان مل سرعان ما يتجدد معها الحب وتكبر معه العواطف وخاصة أنكما في بداية حياتكما والتي لم يمر منها فعليا غير شهر حقيقي وما بعده كان ألما وشوقا ورغبة وعواطف دون واقع، ويمكنك هنا منحها فرصة التفكير واتخاذ القرار بعد ترك الحديث في هذا الحديث لفترة محدودة من الوقت وقد أحسنت صنعا عندما أخبرتها أن هذا التأخير سوف يؤثر على الشوق الجارف لديك، وفي غالب الأحيان مثل هذه التصرفات تثير التساؤلات والشكوك ولكنك يجب أن لا تذهب شكوك إلى حد أبعد من الإطار العام لاختلاف وجهات النظر حتى لا تتأثر علاقتكما ويصيبها التوتر وتبدأ السير في طرق يصعب الالتقاء بعدها بسهولة.
وسوف تتأكد بعد مرور وقت ليس بطويل الأسباب الحقيقية وراء هذا الفتور الذي تلمسه من برود تجاوبها في السفر إليك، ويتوقع منها بعد تركك للموضع بعض الوقت رغبتها تعود إليها وتطلب منك الاستعجال في السفر ما لم يكن هناك مانعا آخر أقوى من العواطف .
دع الوقت يكون حكما على مدى حبكما الذي بدأ جارفا والذي سوف يعود أقوى مما بدأ إن شاء الله تعالى
والله معك .       



زيارات الإستشارة:3015 | استشارات المستشار: 1527


استشارات إجتماعية

زميل في عملي يتقرّب منّي ويحاول إظهار إعجابه بي!
البنات والحب

زميل في عملي يتقرّب منّي ويحاول إظهار إعجابه بي!

محمد صادق بن محمد القردلي 02 - شعبان - 1437 هـ| 10 - مايو - 2016

البنات والحب

أريد أن أخرج من هذه الحيرة !!

د.مبروك بهي الدين رمضان3900




استشارات محببة

تضيع أوقاتي هدرا لعدم التمكّن من الغياب!
الإستشارات التربوية

تضيع أوقاتي هدرا لعدم التمكّن من الغياب!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم وجزاكم خيرا...

د.مبروك بهي الدين رمضان1996
المزيد

أشعر بمشاعر غريبة تجاهه !
الاستشارات الاجتماعية

أشعر بمشاعر غريبة تجاهه !

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
أودّ أن أشكركم جزيل الشكر...

أماني محمد أحمد داود1996
المزيد

زوجي أخفى بعض الحقائق عنّي في موضوع طلاقه الأوّل!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي أخفى بعض الحقائق عنّي في موضوع طلاقه الأوّل!

السلام عليكم ..
أنا متزوّجة منذ ثمانية شهور من رجل مطلّق...

د.عفراء بنت حشر بن مانع ال مكتوم1996
المزيد

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

السلام عليكم
انا خاطب بقالي 8 شهور وفي علاقة حب تجمعنا بس...

قسم.مركز الاستشارات1996
المزيد

أرجو بيان ما يعتبر استهزاء بالدين في الحالات الآتية! ( 2 )
الأسئلة الشرعية

أرجو بيان ما يعتبر استهزاء بالدين في الحالات الآتية! ( 2 )

السلام عليكم ..rnاستشارتي تابعة لاستشارة سابقة :rn(أرجو بيان...

الشيخ.هتلان بن علي بن هتلان الهتلان1997
المزيد

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)
الأسئلة الشرعية

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)

السلام عليكم ورحمة الله.. سؤالي إلى الدكتوراه رقية المحارب.....

د.رقية بنت محمد المحارب1997
المزيد

كلّ الناس يكرهونني ويحبّون أختي!
الاستشارات النفسية

كلّ الناس يكرهونني ويحبّون أختي!

السلام عليكم ..
مشكلتي هي مجموعة مشاكل أحاول أن أجد لها حلولا...

ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني1997
المزيد

أريد حلاً لأحبّ عائلتي خصوصا أمّي!
الاستشارات الاجتماعية

أريد حلاً لأحبّ عائلتي خصوصا أمّي!

السلام عليكم .. أنا فتاة عمري ستّة عشر عاما ، أبي متزوّج امرأتين...

رفعة طويلع المطيري1997
المزيد

تلوّثت سمعتي فحاولت الانتحار !
الاستشارات النفسية

تلوّثت سمعتي فحاولت الانتحار !

بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة والسلام على أشرف المرسلين أمّا...

ميرفت فرج رحيم1997
المزيد

مشكلتي أني منعزل عن المجتع بسبب الخوف !
الاستشارات النفسية

مشكلتي أني منعزل عن المجتع بسبب الخوف !

السلام عليكم ورحمة الله إنّ مشكلتي الفعليّة بدأت منذ سنة 1436...

ميرفت فرج رحيم1997
المزيد