الاستشارات الدعوية » الدعوة في محيط الأسرة


27 - محرم - 1425 هـ:: 19 - مارس - 2004

النصح والدعاء من أعظم البر للوالدين..


السائلة:ريما

الإستشارة:محمد بن عبد العزيز بن إبراهيم الفائز

السلام عليكم..
هل يجب طاعة الوالدين العاصيين?
فأنا أغضب.. عندما يعملون عملا غير صحيح، أو يقصرون في شيء يجب عمله..
فماذا أفعل؟
مع علمي بأنه يجب علي أن أكون مهذبة وأعاملهم باحترام..
وشكرا على المساعدة..


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
نعم.. الأمر كما ذكرت، يجب أن تعامليهما باحترام وبرّ وأدب، قال الله جلَّ وعلا: {وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً}، وإنَّ من أعظم ما يمكن تقديمه لهما من البرّ هو: نصحهما وحثهما على ترك المنكرات وأداء الواجبات الشرعية، بأسلوب لطيف وبطرق متنوعة وأساليب متعددة، مع الإلحاح على الله جلَّ جلاله، وهو أرحم الراحمين وأكرم مسؤول، أن يرحمها بهدايتها لسلوك الصراط المستقيم.

وأمَّا ما يأمران به من المعصية، أو بما فيه معصية لله؛ فلا يجوز لك طاعتهما في ذلك؛ لما ثبت في الصحيحين.. قوله صلى الله عليه وسلم: "فإنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق"، وقوله: "إنَّما الطاعة في المعروف".
لكن الواجب أن يبين لهما السبب، ويتلطف إليهما غاية التلطف في ترك ما أمرا به أو الانشغال عن ذلك.

فإن كان ترك طاعتهما في المعصية سيورد معصية أكبر ومنكرا أظهر؛ فيعمل على طاعتهما حتى في المعصية، دفعاً للمعصية الأكبر، على قاعدة "فعل أخف الضررين بارتكاب أدناهما" وهذا يحتاج منك إلى فقه وإدراك وسؤال أهل العلم.

وأنت إذا كنت صادقة في الرغبة بهدايتها والدعاء لهما وبرَّهما؛ فإنَّك ستوفقين لذلك قطعاً؛ فإنَّ الله تعالى قال: { وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا}.



زيارات الإستشارة:5041 | استشارات المستشار: 424


الإستشارات الدعوية

الأفلام والمسلسلات.. والإنكار بالقلب!؟
وسائل دعوية

الأفلام والمسلسلات.. والإنكار بالقلب!؟

د.رقية بنت محمد المحارب 11 - ربيع الآخر - 1424 هـ| 12 - يونيو - 2003
وسائل دعوية

كيف أتعامل مع غير المسلمين؟

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي4277



أولويات الدعوة

ما هي عوامل الثبات على الالتزام؟

الشيخ.خالد بن عبدالله بن علي الخليوي7065

الدعوة والتجديد

أمي تخون أبي فكيف أنصحها؟

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )10277