الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات والحب


01 - ذو القعدة - 1423 هـ:: 04 - يناير - 2003

حقيقة الشخصيات الثلاث لكل إنسان!؟


السائلة:دنيا على

الإستشارة:عبد الواحد علوانـي

يقول بعض الناس عني إني إنسانة سعيدة لأن لي حبيباً رفض الزواج بأخرى وأصر على انتظاري لمدة أربع سنوات حتى أكمل دراستي بدون ارتباط رسمي. أنا أحبه أكثر مما يتصور العالم من حب، وهو كذلك يبادلني الحب نفسه، مضت السنتان الأولى دون التحدث مع بعض، في السنة الثالثة طلب من أخي محادثتي فمضت بأجمل ما فيها من حب وغرام وشوق! لكن مشكلتي وجود عقبات؛ قد تصدر مني كلمة تهدم كل الأحلام والحب، ثم نعود بعضنا إلى بعض، وأنا محتارة في أمري: هل هو يتحسس من كل شيء، ويفسر قولي دائما عكس إحساسه الذي يشعر به، أم أنا فعلا لا أحسن التعامل معه؟ مع العلم بأن ارتباطي معه وتحديد حياتي في منتصف هذا الشهر 15/1/2003 م.


الإجابة

الأخت \"دنيا\" (بارك الله فيها): ..لا شك أن إحساسك هذا يدل على انسجام مفقود بينكما، وهو أمر عائد بالدرجة الأولى إلى أنكما لم ترتبطا حتى الآن برباط الزوجية الذي يجمعكما في دار واحدة وتحت سقف واحد على المودة والرحمة إن شاء الله. ولذلك فإن المعرفة التي بينكما لا تتجاوز الحديث الذي يفتقد الموضوع الواقعي، أي مجرد حديث افتراضي حول أمور افتراضية، ولا تساهم مرحلة الخطوبة في فك الحيرة التي تنتاب كلا منا تجاه الآخر. بل إنها قد تزيد الطين بلة إذا ما ظننا أن كثرة الحديث قد تفضي إلى معرفة أوفر وأوثق، فهذا وهم شائع، إذ إن التجمل والادعاء يسيطران على معظم سلوكياتنا. ولكي تبدو الصورة أقرب أرسم لك الشخصية في جوانبها الثلاثة: فالشخصية عند الإنسان شخصيات ثلاث في حقيقة الأمر، أراد لها الخالق أن تتجسد في شخصية واحدة ونفس واحدة وأجل واحد ومسمى واحد هو اسم الشخص الذي يُدعى به بعد ولادته: الشخصية الأولى هي الشخصية التي يعرفها الناس عنا.. وهي شخصية متفاوتة الملامح والصفات، فهناك من يحبها ويقدرها وهناك من يكرهها ويستهزئ بها وهناك من لا يحفل بها، ونجد أن فلاناً كريم، ويجده غيرنا لئيماً.. وهذا عائد لطبيعة خبرة كل منا مع الآخر، أو بحسب ما رشح إليه من معلومات، أو بحسب أحاسيس تنتابه وتستند إلى مواقف سابقة مع أناس آخرين. وقد تعرفين شخصاً بأنه عابس دوماً؛ لأنك التقيته وهو عابس مرتين، بينما يكون هو قد تعرض لهذا للحظتين من العبوس طوال حياته. ولذلك فإن هذه الشخصية هي شخصية ظاهرة غير حقيقية.. وهي ملزمة للمجتمع في التعامل والإثابة والإنابة والمحاسبة... إلخ. والشخصية الثانية هي الشخصية التي نعرفها عن أنفسنا، وهي شخصية ندعيها وبنسب مختلفة من شخص لآخر.. فقد يبادر الإنسان إلى تجميلها إعجاباً بنفسه وتقديراً لما يظنه فيها من محاسن، والإنسان يميل إلى هذا بطبعه.. وقد يبادر إلى محاسبتها والحط منها زهداً وخشية من المولى عز وجل، وقد يستحقرها ويرميها في براثن الأهواء والحيوانية؛ لعلة في إيمانه ودينه وخلقه. كذلك فإن هذه الشخصية تتداخل مع الادعاء بنسبة كبيرة، ولا يمكن عدها الشخصية الحقيقية، ولكن الإنسان الفرد ملزم بها وملزم بوضعها في ميزان الاستقامة ليقومها ويستعففها ويتجمل بالطيب والجميل من الصفات والأفعال. والشخصية الثالثة هي الشخصية الأقرب إلى الحقيقة، وهي الشخصية التي نمتلكها ويجهلها الناس ونجهلها عن أنفسنا؛ لأنها تتزيا بأزياء مواربة، وتتخفى في أعماق النفس فلا تبدو لا لناظر قريب ولا لمتأمل مجتهد في نفسه. مع أنها الشخصية التي تفسر مجمل تاريخ الفرد وسيرته الشخصية عبر مراحل حياته. وأكتب لك هذا - يا أختي - لأوضح لك أن معرفتكما بعضكما ببعض لا تزال ضئيلة، وما سلكتماه من محادثة لا يعني أنكما أصبحتما أقرب وأكثر معرفة بعضكما لبعض. وقد يكون التجمل والادعاء والظن قد داخل علاقتيكما، فكل منكما يحاكم صاحبه من خلال معارف عامة ومعلومات أولية أضيفت إليها أوهام تشكلت بفعل المحادثة، فأضر بكما من حيث لا تدريان.. والحمد لله أنك مقبلة على الزواج بعد أيام؛ ذلك أن أمد التحادث كلما طال كلما أفضى إلى وهم أكبر. فالتحادث والمراسلة يسهمان في تضخيم الصورة وتأسيس صور خاطئة وتصورات مرضية بين شخصين متحابين ويرغبان في الاجتماع تحت سقف واحد وفي طاعة الله إن شاء الله. ولذلك أرجو أن تضعي معرفتك السابقة به على جنب، وتحاولي اكتشاف الشخص الذي يشاركك الحياة بدءا من يوم الزواج، وتسلكي سلوك المرأة الصالحة التي تحفظ زوجها في نفسه وأسرته وأولاده وبيته... إلخ. والله ييسر لك سبل الراحة والسعادة إن شاء الله، ولا بأس بأن تستعيني ببعض الشيء مما سبق وإن شعرت به وتحاولي البعد عما يثير حساسيته، فقد تنظرين إلى أمر ما على أنه أمر لا بأس فيه ويكون أمراً مسيئاً بالنسبة إليه.. احفظيه يحفظك، واحترميه يحترمك، واحرصي على مشاعره يحرص عليك.. عليك بنهج دينك لكي تظفري براحة البال وهناء العيش والزوج المحب الصالح، والله يجعل بينكما المودة والرحمة. وما دمت قد اخترت الرجل الصالح والطيب والمحب فإن اختيارك لن يبور بإذن الله. والله يوفقكما إلى ما فيه خيركما وخير المسلمين.



زيارات الإستشارة:3106 | استشارات المستشار: 15


استشارات محببة

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب1377
المزيد

أغلب مشاكلنا تنتهي بالصراخ والسبب أهله!
الاستشارات الاجتماعية

أغلب مشاكلنا تنتهي بالصراخ والسبب أهله!

السلام عليكم .. أنا وزوجي كثيرا الخصام والعتب فلا يمرّ أسبوع...

نوف سعود سعد1377
المزيد

أمي تعتبرنا أنا وأخواتي الأربع سبب تعاستها!
الاستشارات الاجتماعية

أمي تعتبرنا أنا وأخواتي الأربع سبب تعاستها!

السلام عليكم آسفة على إزعاجكم ، لكنّي والله ما وجدت طريقا...

د.هيفاء تيسير البقاعي1377
المزيد

مكرر سابقا
الاستشارات النفسية

مكرر سابقا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد نشكرك على ثقتك بموقع...

قسم.مركز الاستشارات1377
المزيد

لغة الحوار بيني وبين والدتي منعدمة !
الاستشارات الاجتماعية

لغة الحوار بيني وبين والدتي منعدمة !

السلام عليكم ورحمة الله
أنا سريعة الانفعال والغضب تربّيت في...

عزيزة علي الدويرج1377
المزيد

طريقة حديثه مع والدته لا تعجبني أحيانا!
الاستشارات الاجتماعية

طريقة حديثه مع والدته لا تعجبني أحيانا!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أرجو من المختصّين في هذه...

رفيقة فيصل دخان1377
المزيد

زوجي حرمني منهم وأنا متعلّقة جدّا بأهلي!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي حرمني منهم وأنا متعلّقة جدّا بأهلي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حصلت لي مشكلة منذ شهر مع زوجي...

نورة العواد1377
المزيد

زوجي تعرّف إلى بنات أخريات بعد زواجنا بأسبوعين !!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي تعرّف إلى بنات أخريات بعد زواجنا بأسبوعين !!

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة منذ إحدى عشرة سنة ، عمري...

رفيقة فيصل دخان1377
المزيد

إذا قبلت هذا الشابّ المتقدّم وأنا لا أحبّه هل أنا أظلمه ؟
الاستشارات الاجتماعية

إذا قبلت هذا الشابّ المتقدّم وأنا لا أحبّه هل أنا أظلمه ؟

السلام عليكم ورحمة الله هناك شابّ معجب بي واعترف لي بحبّه وانتظر...

مالك فيصل الدندشي1377
المزيد

إحدى الزبائن تراسله بصور وفضائح !
الاستشارات الاجتماعية

إحدى الزبائن تراسله بصور وفضائح !

السلام عليكم ورحمة الله
زوجي تقدّم إلى شركات التوصيل ليعمل...

د.خالد بن عبد الله بن شديد1377
المزيد