الاستشارات الاجتماعية » قضايا اجتماعية عامة


16 - شوال - 1430 هـ:: 06 - اكتوبر - 2009

الرجال هم سبب تعاستي!


السائلة:بدور

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
عذرا لكن الاستشارات التي أرسلتموها لي لم تلامس المشكلة التي أجهلها!
 أنا أعاني ولا أعرف السبب! ربما لا يكون زوجي هو المشكلة. أنا شديدة الحساسية وأتأثر بما يدور حولي! ذاكرتي تعج بمواقف في طفولتي بين أمي وأبي قد لا تكون أثرت في حينها لكني أسترجعها مرارا وأكرهها.
 لا أبالغ إني صرت أكره الجنس الآخر، وأعتبره سبب تعاستي؛ يلهث لإشباع رغباته بدون احترام لمشاعر الآخرين فكلهم بنظري سواسية من أبي و زوجي مرورا بإخوتي الكثر مع أنهم ليسوا بذلك السوء ولكن أجهل السبب لم أكن بهذه الأفكار.
 ولكن الآن تسيطر علي دائما وتحركني كثيرا وتسبب في ازدياد الفجوة بيني وبين إخوتي أفيدوني، فأنا في مهب أفكار قد تعجل بنهايتي.


الإجابة

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أشكرك على ثقتك في موقع لها أون لاين وأسأل الله تعالى لك التوفيق والرشاد
عندما يتعرض المرء لمشكلة ما: من المنطق والعقل أن يبحث عن أسبابها ودوافعها، وما يمكن أن يترتب عليها وهو بذلك يشخص الداء، ومن ثم يستطيع بعد توفيق الله تعالى لتحديد الدواء ليسهل له العلاج.
  وقد تتعدد أنواع العلاجات، ولكنها في الغالب هي تهدف لتحقيق هدف واحد يسعى المرء للتخلص من هذا الداء أو على الأقل التخفيف من آثاره.
وكونك تدركين تماما مقدمة هذا الداء وهو حساسيتك المفرطة والتي قد تكون نتجت عن تراكمات  اجتماعية من خلال البيت، وما ترك لديك من آثار وكونت لديك قناعة - خاطئة - في مفهوم الجنس الآخر بشكل، فلا يجب أن ينساق هذا التصور على كامل الجنس من الرجال لأنه من المعلوم أن البشر لا يتوافقوا على المطلق في تصرفاتهم أو سلوكياتهم كما أنهم لا يتوافقوا على المطلق في معتقداتهم ولكن يبقى الأصل أن للبشر طبائع تتباين في بعضها وتتوافق في بعضها الآخر، لذا لا يجب أن يكون الحكم واحدا ولا أن يكون الموقف متصلبا في اتجاه واحد.
أخيتي: لم يستطيع المرء مهما أوتي من كياسة وفطنة أن يستوعب كل البشر، وكذلك لا يمكن للمرء أن ينفر من كل البشر ولكن فطرة الله تعالى التي فطر الناس عليها (شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم) هذه القاعدة العامة هي التي يجب أن تحكم مدى المعايشة الحقيقية للمرء.
وللنظر تحديدا إلى ما تذكرينه في رسالتك وخاصة قولك أن تسترجعي ما كان بين والديك وتبنين عليه، بل وتحكمين من خلاله على كامل الجنس من الرجال، وبالتأكيد ليس كل الناس هم أبوك وأمك، كما أن الناس ليسوا كمثلك لديهم حساسية مفرطة تجاه الآخرين، وإذا أردنا أن ننظر إلى هذه الحساسية - أو بمعنى أدق - التشكك - فنجد أن نعيش جانبا ليس بقليل من حياتنا في وساوس ليس لها من الحقيقة غير الوهم، وليس لها في الواقع إلا خيال يبني جبالا من السدود ويشيد سدودا من النفور، ويقوي حواجز من الكراهية لم يكن لها من الأصل إلا تصرفات البعض، وهؤلاء البعض لم يكونوا ملائكة ولا معصومين ولكنهم بشر يخطئون. كما أنهم في حياتهم كثير من الصواب، إذن لماذا لا ننظر إلا لنصف الكوب الفارغ ولا ننظر إلى النصف إلى الآخر الذي فيه من الخير والحسن ما قد يزيد على النصف الفارغ.
ليس كلامي فلسفيا ولا خروجا عن الموضوع لسببين: الأول : لأن الحقيقة المطلقة أن البشر يتفاوتون في كثير من مسالك حياتهم ولا يصح أن يكون نظرتنا لكل البشر أو بالأحرى لكل الجنس من الرجال أنهم كلهم سواء.
الثاني :أن الحياة في الدنيا لم تخلو يوما من منغصاتها ولو صفت لأحد لصفت لخير البشر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم
ومن هنا:
ففي مثل هذه المواقف يمكننا أن نتبع عددا من الحلول منها:
أن لا أبني كل تصرف من الزوج أو الأخوة على ما كان بين أبي وأمي، أو أنها موروثات من التصرفات غير المحمودة في نظرك؛ بل أحكم على كل تصرف على حدة وأتعرف على أسبابه ودوافعه ربما - غالبا - ما يكون له ما يبرره.
أن أستطلع أحسن ما في زوجي وإخوتي، وأن يكون لهم مقياسا وليس العكس؛ فكلما كان الثناء على الأفضل كان التوقع على الأحسن والتقبل للتصرف ممكن وإن لم يكن على الوجه الأمثل.
كراهية الجنس لا تبنى على ما كان، ولكن تتأثر بكل موقف على حدة دون تراكم المواقف، ولا نكون كمن قال عنهم الحبيب صلى الله عليه وسلم (يكفرن العشير) إن أساء إليها المرء مرة قالت: لم أرمنك خيرا قط.
أن أنظر إلى زوجي وأخوتي أهم ليسوا ملائكة معصومين وأنت كذلك بل وكلنا كذلك (وكل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون)؛ وعليه فلتكن نظرتنا للآخر أنه بشر يصيب ويخطئ المهم أن لا يصر ولا يتمادى في الخطأ .
الأهم من هذا كله: ماذا عنك أنت هل تبدين ما يحسن من المرأة أن تكون مع زوجها وأخوتها قلب حنون ووجه بشوش ولسان عفيف وصدر يقبل يسامح ويغفر ويحسن؟ أم أكون أنا وما بعدي الطوفان، فلكل منا نظرته ولكن للآخر نظرته التي بها يقيس كما تقيسين أنت الآخر.
فتبدئين بالتخفيف من حدة الشعور بالحساسية من الآخر وليكن لك مع أخوتك وزوجك موقفا ممزوجا بالمودة والرحمة والحب والتسامح تجدين كل من حولك يبادلنك نفس الشعور.
وفقك الله لكل خير.  



زيارات الإستشارة:5400 | استشارات المستشار: 1527


أصبحت كثيرة التبول!
المسالك البولية

أصبحت كثيرة التبول!

د.محمد عبدالله العتيق9108
أريد حلاً لزيادة وزني!
طرق زيادة الوزن

أريد حلاً لزيادة وزني!

د.عبد العزيز بن محمد بن عبد الله العثمان8026
أعاني من تقوس في أعلى الظهر!
العظام

أعاني من تقوس في أعلى الظهر!

د.عبدالعزيز محمد علي الشريف16677

الإستشارات الدعوية

لم أستطع ترك الانترنت والشاب الذي أحبه!
الدعوة والتجديد

لم أستطع ترك الانترنت والشاب الذي أحبه!

بسمة أحمد السعدي 21 - محرم - 1433 هـ| 17 - ديسمبر - 2011


عقبات في طريق الداعيات

الأفضل أن أتفرغ للعلم وحفظ القرآن!

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند6538



استشارات محببة

الخطّاب يخرجون ولا يعودون!
الاستشارات الاجتماعية

الخطّاب يخرجون ولا يعودون!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rn أشكركم على بذل جهودكم...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2795
المزيد

كيف السبيل حتى لا ينساني أولادي؟
الاستشارات الاجتماعية

كيف السبيل حتى لا ينساني أولادي؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnطلقت زوجتي الثانية منذ سنة...

محمد مسعد ياقوت2796
المزيد

هناك أمور تبعث الريبة حول أخي.. فكيف أتعامل معه؟
الإستشارات التربوية

هناك أمور تبعث الريبة حول أخي.. فكيف أتعامل معه؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnبسم الله الذي لا يثقل مع اسمه شيءrnوالحمد...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2796
المزيد

ابن أختي يبحث عما يبكيه وزاد عناده ويغضب من كل شيء!
الإستشارات التربوية

ابن أختي يبحث عما يبكيه وزاد عناده ويغضب من كل شيء!

rnالسلام عليكم ..rnيعيش إخوتي وزوجاتهم عندنا في نفس البيت ولإخوتي...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2796
المزيد

أخي لا يترك لنا مجالا بسبب تصرفاته الرعناء!
الإستشارات التربوية

أخي لا يترك لنا مجالا بسبب تصرفاته الرعناء!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnسأدخل سريعا في الموضوع .....

أسماء أحمد أبو سيف2796
المزيد

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)
الأسئلة الشرعية

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)

السلام عليكم ورحمة الله.. سؤالي إلى الدكتوراه رقية المحارب.....

د.رقية بنت محمد المحارب2796
المزيد

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!
الإستشارات التربوية

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!

السلام عليكم..
لدي بنت عمرها تسع سنوات وتدرس بالصف الرابع...

فاطمة بنت موسى العبدالله2796
المزيد

هل أتحول إلى الآداب وأتبع ميولي أو أستسلم لهذا المجال؟
الإستشارات التربوية

هل أتحول إلى الآداب وأتبع ميولي أو أستسلم لهذا المجال؟

السلام عليكم..rn أنا الآن أدرس في السنة الأولى تعليم ثانوي تخصص...

فاطمة بنت موسى العبدالله2796
المزيد

ما سبب تكرر النوبات بالرغم من تناولها للدواء?
الاستشارات الطبية

ما سبب تكرر النوبات بالرغم من تناولها للدواء?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أختي تبلغ من العمر 12 عاما...

د.محمد عبدالله العتيق2796
المزيد

مشكلتي بسبب زوجي الحالي وعدم اهتمامه بالتغيير!
الاستشارات النفسية

مشكلتي بسبب زوجي الحالي وعدم اهتمامه بالتغيير!

السلام عليكم.
أنا امرأة متزوّجة للمرّة الثانية منذ 15 سنة...

أنس أحمد المهواتي2796
المزيد