هل أستطيع إزالة الأكياس الدهنية بدون جراحة؟
11 - ربيع أول - 1431 هـ:: 25 - فبراير - 2010

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
 أعاني من 4 أكياس دهنية في فروة الرأس ، وهي بحجم أظافر اليد ، تكبر ببطئ ، كما يبدو أنها وراثية إذ يعاني منها أخوالي ووالدتي وشقيقي  .. لا تؤلمني بحمد الله ، لكن لاحظت أن الشعر النابت منها يكون ضعيف ومتعرج ( مريض ) ..
 أزالها أخي بعملية جراحية لكني لا أرغب بذلك، فهل هناك طرائق أخرى لإزالتها ؟ وهل في بقائها خطر ؟ 
بارك الله بكم وبعلمكم

وعليكم السلام و رحمة الله وبركاته
الأكياس الدهنية في فروة الرأس من الأمور المزعجة والتي تتطلب عناية خاصة ومتابعة دائمة لإفرازات جلد فروة الرأس.
وقبل أن أجيب على سؤالك أود أن أوضح لك المشكلة التي تعانين منها بصورة مبسطة، وهي كالتالي:
يوجد مع كل بصيلة من بصيلات الشعر في فروة الرأس أو أماكن الشعر والجلد عموماً غدة عرقية، ويختلف نشاط الغدد الدهنية باختلاف مكانها على بشرة الجسم، وفي فروة الرأس وهو الخاص بسؤالك تكون هذه الغدد نشيطة وتفرز كميات كبيرة من الدهون، وتتحول هذه الغدد الدهنية على الرغم من صغرها الشديد إلى أكياس دهنية كبيرة بسبب انسداد قناة الغدة بإفرازاتها حيث تحوي هذه الإفرازات على مركبات صلبة، مما يؤدي إلى رجوع تلك الإفرازات مرة أخرى إلى جسم الغدة، وتراكمها إلى الحد الذي تتضخم فيه الغدة وتتحول إلى كيس، ويصاحب ذلك حدوث إصابات بكتيرية وعدوي لأن الجلد خاصة في فروة الرأس يحمل الكثير من الميكروبات.
والأكياس الدهنية عادة غير مؤذية إلا إذا حصل فيها التهابات وعدوى يتحول الكيس الدهني مع شدة الالتهابات إلى كيس من الصديد يجب فتحه وتنظيفه، وهذه العملية لا تعني إزالة الكيس بالكامل، وإنما هي عملية تفريغ للصديد فقط، وبعد شفاء الالتهابات يعود الكيس إلى حجمه الطبيعي قبل الالتهاب.
وللتخلص من الأكياس الدهنية نهائياً لابد من إجراء عملية جراحية لإزالته شريطة ألا يكون ملتهباً. وفي مثل حالتك أنصحك بالذهاب إلى الطبيب إما أن يصف لك بعض المضادات الحيوية أو يرى أن التدخل الجراحي من الأمور اللازمة وهو رأيي حيث لا توجد طريق أخرى لإزالتها.
ولتجنب الأكياس الدهنية فإن أفضل طريقة هي غسل المناطق الدهنية بالماء والصابون عدة مرات يومياً وتنظيف الجلد من الإفرازات الدهنية بصورة دائمة باستخدام محلول من زيت الكافور بتركيز بسيط مع زيت النعناع.