الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للمراهقين


01 - جماد أول - 1431 هـ:: 15 - ابريل - 2010

أنا حزينة ووحيدة لأنه ليس لدي أخت!


السائلة:وحيدة عآلمي

الإستشارة:رياض النملة

السلام عليكم..
 أنا فتاة والحمد لله متفوقة دراسيا والجميع وأهلي يحبني.... لكن ما يشغل تفكيري ويقلقني هو أنني فتاة وحيدة أهلي ليس لي أخت، آه كم تمنيت أن تكون لي أخت وكم تمنيت أن أنطق كلمة أختي..عشت الطفولة وحيدة ..
في المدرسة أرى الطالبات مع أخواتهن هذه تدافع عن أختها وهذه تشتري لأختها وكنت أمسح دمعي ...
ها أنا كبرت وأصبحت مراهقة وزاد تفكيري وهاجسي أصبحت وحيدة..
أنا حساسة جدا وكأن من حولي يحاول تحطيمي بسبب أني وحيدة من غير أخت زميلاتي من هم من يقول مسكينة ما عندها أخت ومنهم من يقول إنك مدللـة وكل شيء تريدينه تأخذينه لا أخفيكم أنني مدللـة لأنني وحيدة أهلي لكن هذا الشيء يحزنني جدا أصبح وجود الأخت في حياتي هاجس يراودني عندما أجلس بالفصل مع زميلاتي أنظر إليهن وأقول كل واحدة لديها أخت إلا أنا الوحيدة .. لماذا أنا وحيدة !
 أصبحت أبكي عند النوم أتمنى الأخت التي تعيش معي تشاركني أفراحي وأحزاني وأشتكي لها..عندما تحدث مشكلة بين صديقة لي وأختها تقول خذي أختي لا أريدها!! وكأنني أطلب أن تعطيني أختا! يحاولون من حولي التكلم بموضوع الأخوات وتحطيمي وأنا مجرد مستمعة وصامتة أكتم دمعي كل تفكيري أصبح بالمستقبل من سيرشدني ومن أستشيره ومن سيقف بجانبي وعندما أتزوج من سيزورني ويشاركني أفراحي.
 أنا الكبرى ولا أستطيع تحمل المسؤوليات أمي كانت تقول لي إنها لن تدوم لي طول الحياة بسبب دلالي الزائد فكنت أبكي وأخاف من لي غير والدتي وبعدها سأعيش وحيدة أصبحت انطوائية وأحب الجلوس مع نفسي وتفكيري السيئ ومخاوفي وهاجس الأخت! لا يوجد غير الإنترنت والنوم بحياتي كرهت روتيني اليومي بسبب دلالي لنفسي..
أوراقي لا تخلو من الخواطر الحزينة أصبح الحزن والوحدة شيئين أساسيين بحياتي أنا أتحطم كثيرا بسبب كلام صديقاتي ما بين الشفقة والحسد على وجود الأخت في حياتي وأسئلتهم المحرجة والمتكررة وكتماني لحزني.....
فقدت ثقتي بنفسي بسبب مشاكلي مع الصديقات في حياتي وأصبحت أكره الاختلاط بالناس حتى لا يجرحوني! وأصبحت أحب نفسي فقط  مواقفي بسبب وحدتي وفقداني للأخت أصبحت كثيرة لدرجة كان هناك امتحان في اللغة الإنجليزية طلب منا كم عدد الأخوات لديك تركته بدون إجابة تركته ومسحت دموعي لا أعلم هل بسبب حساسيتي الزائدة أم تأثير فقدان الأخت بي أم بسبب دلالي.
  لا أعرف ماذا أفعل؟  أنا وحيدة وحائرة وضائعة أصبح لدي معتقد أنني وحيدة وولدت وحيدة وسأعيش وحيدة وسأموت وحيدة كما أنا أفقد الثقة بنفسي ولا أجد للحياة طعما ولا للتفاؤل طعما ..
لا تقولوا والدتي لأنها صحيح جزء من حياتي لكن الأخت أيضا جزء من حياتي لكنني لا أستطيع التقرب من والدتي التي تحاول أن تساعدني وتريدني أن أصبح اجتماعية وأتغير لكن ربما فارق السن أو خجلي أو تفكيري الحزين والذي سبب لي العزلة يمنعني من التفكير أنها قد تكون يوما محل الأخت في حياتي أو أنه بسبب مراهقتي وحساسيتي..
أريد تغيير روتين حياتي اليومي أريد أن أحس أنني فتاة كغيري لكن لا أستطيع أبدأ التغيير من نفسي رغم أنني أملك مقومات النجاح والحمد لله لكن همومي النفسية تتعبني.
 أنا راضية بقدر الله لكن كلام من حولي يحطمني لا ألزم سوى الصمت والكتمان ربما الوحدة أفضل لي من حديثهم عني آسفة على الإطالة لكن لا يوجد غيركم أحكي له قصتي وأمل أن تساعدوني ولكم جزيل الشكر


الإجابة

        وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أختي الكريمة:
الإحساس بالوحدة والشعور بالعزلة، من الأشياء التي يصعب على الإنسان تحملها فهو اجتماعي بطبعه، ولأن هذا الشعور يحمل في طياته إحساس برفض الآخرين وعدم قبولهم فهذا مما يزيد أيضا من الألم النفسي المصاحب للعزلة. وأقول لك من البداية أن الحل ينبع منك أولاً فالإنسان هو من يغلق الأبواب على نفسه هو من أختار سجن الوحدة كأحد الحلول من وجهة نظره لمشكلته، وأعتقد أنك متفهمة لهذه الناحية حيث طرقت أول الحلول بعرض مشكلتك في هذه الاستشارة وطلبك للمساعدة فهذه نقطة بداية مشجعه تنم عن رغبة لديك في علاج المشكلة.
لنستعرض أولاً المخرج الذي وضعتِه أنت لمشكلتك وهو وجود أخت لك، فأقول هل كل من لديها أخت تعيش بسعادة؟ قد تتعامل بعض الأسر بطريقة غير عادلة بين البنات مما قد يولد مشاعر سلبية بين البنت وأختها في البيت بل تأتي بعض الاستشارات تتمنى فيها السائلة أن تكون وحيدة أهلها حتى تتلقى من الدلال ما تتلقاه زميلتها والتي ليس لديها أخوات! إذن فالحل الذي رسمت في مخيلتك أنه الوحيد قد لا يكون في صالحك وقد لا يخفف معاناتك، من جهة أخرى لننظر إلى هذا الحل وهو وجود أخت لك هل هو ممكن الوقوع؟ بمعنى هل أمك ما زالت قادرة على الإنجاب هذا ما لم توضحيه أبدا في رسالتك لأن من الشروط اللازمة للحلول المطروحة أن تكون قابلة للتطبيق فإذا لم تكن كذلك فهي ليست حلاً إنما عقبة كؤود تغلق أبواب الأمل أمامك وتزيد من معاناتك.
والآن لننظر إلى حلك من زاوية أخرى فأنت تعزين ما تعانينه الآن من ظروف نفسية في عدم وجود الأخت بسبب فقدانك لمن يشاركك أفراحك وإحزانك ومن تشتكين إليه، حسناً ألا يمكن وجود إنسان غير أختك ( كصديقه ثقة أو قريبة ) تحقق المطالب التي تريدينها من أختك لو كانت موجودة، ستقولين لن تكون مثل أختي أقول نعم أنت محقة إلى حد ما لكن أليس من الحكمة إذا لم يتوفر لنا الشيء كما نريد 100% أن نرضى بنسبة أقل كـ 60أو 70% بدلاً من أن نغلق على أنفسنا فلا أخت ولا صديقة؟ ومع ذلك أقول والواقع يشهد أن كثيراً من الناس ذكورا وإناثا يجدون من الارتياح والسعادة مع أصدقائهم الصادقين المخلصين أكثر من أخوة النسب، فـ "رب أخ لك لم تلده أمك" وأنا أقول لك رب أخت لك لم تلدها أمك،،
فلتخرجي من هذه القوقعة الوهمية واجعلي من وضعك الأسري مثاراً للاعتزاز أمام صديقاتك فأنت وحيدة والديك من البنات ومحط اهتمامهما وأنظارهما، وتخيري من صديقاتك من ترينها أهلا ومحلاً لثقتك وأسرارك وهمومك فإذا ثبت بعد ذلك أنها لم تكن تستحق هذه المكانة فأنت لست ملزمة بإبقاء العلاقة معها بعكس لو كانت أختك فأنت ملزمة لرابطة النسب.  واستثمري ما حباك الله به من مقومات النجاح والتفوق فيما يرضي الله ويقربك منه وفيما يرفعك في سلم العلم والإنجاز في التخصص الذي ترغبين، واستثمريها في بناء علاقات اجتماعية هادفة وناجحة فستجدين أثر ذلك على نفسيتك بل وستجدين حولك الكثير من الأخوات المتميزات اللاتي يتمنين ويطلبن أن تكوني أختاً لهم.     
                        وفقك الله وأعانك ،،،



زيارات الإستشارة:28301 | استشارات المستشار: 271

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    مصابة بالسكر ولا أستطيع الصيام.. فماذا أفعل؟
    الاستشارات الدعوية

    مصابة بالسكر ولا أستطيع الصيام.. فماذا أفعل؟

    د.رقية بنت محمد المحارب 13 - شعبان - 1432 هـ| 15 - يوليو - 2011

    الدعوة في محيط الأسرة

    التطوير والتعليم ... هل ينافيان العفة؟!!

    الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير4388

    الاستشارات الدعوية

    ما هو الدعاء المستجاب لضيق العيش؟

    د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند7410


    هموم دعوية

    هل أترك التدريس؟

    بسمة أحمد السعدي6046

    استشارات محببة

     الناس سعداء لماذا أنا لست مثلهم سعيدة !
    الاستشارات النفسية

    الناس سعداء لماذا أنا لست مثلهم سعيدة !

    السلام عليكم ورحمة الله أنا أمّ لطفلين عمري ثمان وعشرون سنة،...

    رفعة طويلع المطيري1844
    المزيد

    هل أعتبرها حيضا مع أن فترة الطهر أقل من 14 يوماً?
    الأسئلة الشرعية

    هل أعتبرها حيضا مع أن فترة الطهر أقل من 14 يوماً?

    السلام عليكم ورحمة الله..أحببت السؤال عن مجيئ الدورة الشهرية...

    د.فيصل بن صالح العشيوان1845
    المزيد

    يجوز الأخذ من مال أخيك بالمعروف!
    الأسئلة الشرعية

    يجوز الأخذ من مال أخيك بالمعروف!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. لدي سؤالان.. السؤال الأول:...

    د.فيصل بن صالح العشيوان1845
    المزيد

    طفلي لا يشترك مع الأولاد في اللعب ويتعصّب!
    الإستشارات التربوية

    طفلي لا يشترك مع الأولاد في اللعب ويتعصّب!

    السلام عليكم.. ابني لديه 4 سنوات ويذهب إلى الحضانة وهو طفل...

    هدى محمد نبيه1845
    المزيد

    ما الذي جعلها تلجأ إلى الحيلة الفظيعة  ؟
    الإستشارات التربوية

    ما الذي جعلها تلجأ إلى الحيلة الفظيعة ؟

    السلام عليكم دكتور
    رجاءً الردّ على رسالتي للأهمّية .
    ابنتي...

    أماني محمد أحمد داود1845
    المزيد

    مكرر سابقا
    الأسئلة الشرعية

    مكرر سابقا

    تقدم لي شاب متدين ومتعلم ويشتغل وجلسنا في منزلنا وارتحت له كثيراً...

    قسم.مركز الاستشارات1845
    المزيد

    مكرر سابقا
    الاستشارات النفسية

    مكرر سابقا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد نشكرك على ثقتك بموقع...

    قسم.مركز الاستشارات1845
    المزيد

    زوجتي لا تريد أحدا أن يسألها أين ذهبت أو من أين أتيت!
    الاستشارات الاجتماعية

    زوجتي لا تريد أحدا أن يسألها أين ذهبت أو من أين أتيت!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أنا متزوّج ولديّ طفلان وزوجتي...

    أ.سماح عادل الجريان1845
    المزيد

    أشعر بضيق كبير و خوف و أريد البكاء طوال الوقت!
    الاستشارات النفسية

    أشعر بضيق كبير و خوف و أريد البكاء طوال الوقت!

    السلام عليكم .. لماذا أشعر بضيق كبير في صدري و خوف و أريد البكاء...

    د.رياض النملة1845
    المزيد

    زوج دائما ما يظنّ السوء بغيره!
    الاستشارات الاجتماعية

    زوج دائما ما يظنّ السوء بغيره!

    السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة أبلغ من العمر ثمانية وعشرين...

    مها زكريا الأنصاري1845
    المزيد