الاستشارات الاجتماعية » قضايا الخطبة


01 - شعبان - 1431 هـ:: 13 - يوليو - 2010

أليس من حقي أن أحلم بشخص مناسب يرتاح إليه قلبي؟


السائلة:جنه

الإستشارة:سميحة محمود غريب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سيدي / سيدتي قارئ رسالتي هذه مشكلتي تتلخص في إنني فتاة أبلغ من العمر 26 عاما حاصلة على بكالوريوس تجارة أعمل في محل خاص بنا أنشأه لنا والدي والحمد لله لا أقول إني متدينة ولكني على قدر من التدين أحافظ على صلواتي أحاول أن أتق الله في معاملاتي وأؤدي ما افترضه الله علي ولله الحمد والمنة تقدم لي أشخاص كثيرون ولكني لم أجد فيهم الشخص المناسب الذي أبحث عنه فأنا أحلم  بشاب متدين ميسور الحال وظيفته جيدة يحبني ويتق الله في وأحبه وأحسن إليه وأكون زوجة صالحة له وأتقرب بحسن معاملته إلى الله.
  قبل ذلك تقدم إلي أكثر من شخص منهم من يعمل بمهن جيدة ومنهم من يعمل بمهن قليلة ولكنهم اجتمعوا على عدم الصلاة والتدخين بشراهة وعندما أسألهم عن أمكانية الامتناع عن التدخين ألقى هجوما كأنهم يدافعون عن حياتهم لا عن سيجارة تدمرهم أما عن الصلاة فمنهم من يصلي ومنهم من لا يصلي وإجاباتهم في هذه النواحي كانت لا تعجبني
مع العلم بأنني منذ ثلاث سنوات كنت مخطوبة لشخص ذقت معه الأمرين وطالما كان يخدعني ويوهمني بأنه إنسان يصلي ويعرف الله حتى كشفته لي أخته واكتشفت أنه لا يصلي إلا عندما يحضر لزيارتي فقط وطبعا الخداع في باقي الأشياء مما أدى لفسخ الخطبة.
 بعدها في السنة الماضية تقدم إلي شخص لم أجد فيه أي شيء مما أتمني وأحلم ولكن تحت ضغط أبي وأمي وافقت واكتشفت أثناء الاتفاق وقراءة الفاتحة أن والدته هي المهيمنة على كل شيء والمسيطرة عليهم حتى والدهم لا يستطيع مراجعتها في أي شيء تقوله ولم يعجبني الأمر وانتهى الموضوع بعد أسبوع لم أحزن ولم أتضايق ولم أهتم بالأمر مطلقا حتى مع اندهاش الآخرين واستعجابهم لانتهاء الموضوع بهذه السرعة ومضيت في طريقي بعد ذلك.
 كنت أحيانا أتمنى أن أجد من أتمنى سريعا وأدعو الله ولم أيأس لحظة
في هذه الأيام تم زفاف ابن خالتي وحضرت الزفاف وكنت ألبس لبسا جيدا مع بعض الزينة وكنت أحس أن هذا الفرح لن ينتهي إلا مع وجود عريس أو أكثر وصدق إحساسي تقدم لي شخص صديق ابن خالتي يعمل سائقا على عربة نصف نقل تبع شركة ما ولديه الشقة ولكني لم أجد فيه بغيتي فهو مثل الآخرين السجائر لا تفارق يده عدم الصلاة كما أنه لا يوجد تكافؤ في المؤهل الدراسي وكلمتني خالتي ورفضت ثم تقدم لي شخص أخر جار إحدى قريبات أمي مدرس على خلق يصلي ولا يدخن عنده شقة جاهزة وميسور الحال وأحسست أني وجدت ما أتمنى ولم أكن رأيته ولكني كنت مرتاحة للأمر ولكني فوجئت بخبر كالصاعقة أنه يبلغ من العمر 50 عاما طبعا كل من حولي رفضوا وأنأ لم أستطع أن أتكلم لأني بداخلي مقتنعة أنه صعب أن أتزوج شخص بيننا كل هذا الفارق الكبير.
 أعرف إني أطلت عليكم ولكن سامحوني أخر شيء ابنة خال أمي عندها ابن كانت تشكو إلينا طويلا من استهتاره وأنه لا يستطيع أن ينتظم في عمل ثابت ولا يصلي ومدخن شره وأنه يعمل في إحدى المحلات حتى لا يرتبط بمواعيد عمل  ثم جاءت لزيارتنا ورأتني وطلبتني لابنها هذا مع وعود أنه سوف يلتزم ويكون إنسانا جيدا
ولكني لا أرغب في مغامرة غير مأمونة العواقب ولست مقتنعة بها مطلقا ومرة ثانية يحاول من حولي الضغط علي بحجة أني أرفض كل من يتقدم لي وسيأتي وقت ولن يتقدم لي أحد ومنهم من يقول إني أتبطر ولكن أرد بيقين عجيب بداخلي سترون عطاء الله لي فانا أثق تمام الثقة أن ربي سوف يعطيني ما أتمنى فهو القائل أنا عند ظن عبدي بي.
 أرجوكم أفيدوني هل أنا مخطئة ؟ هل أنا فعلا أتبطر؟ هل ليس من حقي أن أحلم بشخص مناسب يرتاح إليه قلبي وأقتنع من داخلي أنه هذا هو الذي أرغب أن يشاركني بقية عمري؟ وهل ما ذكرته في بداية رسالتي من مواصفات لمن أتمنى أحلام مستحيلة أنا لا أحس بذلك فأنا لا أطلب من بشر أنا أناجي وأطلب من رب البشر وجزآكم الله خيرا .
 


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلي آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا
أما بعد.
الابنة الحبيبة جنة.. سعدتُ برسالتكِ فسطورها تدل علي عقل راجح وفهم راق ومنطق سليم، فقلما نجد من بناتنا المقبلات علي الزواج من يرتب أولوياته ويحدد أهدافه هذا الترتيب الرائع ولا يحيد أبدا عنها وإن واجه الكثير من الصعوبات ممن حوله. لهذا سيكون حديثي معكِ من القلب وأنا علي يقين أنه سيدخل قلبك العامر بالإيمان والثقة في عطاء الله سبحانه وتعالي.
ابنتي الحبيبة.. لعل السؤال المهم الذي يشغل دائما بالنا والذي يجعل كل واحد منا يخطط حياته تبعا له، ألا وهو ما هو هدفنا في الحياة؟ بالطبع كل واحد منا له هدف يسعي لتحقيقه، ولكن أصحاب الرؤيا الصائبة هم من تكون أهدافهم ممتدة لما بعد الحياة، ويكون غاية أمنياتهم هو مرضاة الله تعالي ودخول الجنة. إذن يا جنة العاقل صاحب البصيرة المنيرة هو من يجعل هدفه الإستراتيجي دخول الجنة، وكل الأهداف الأخرى ما هي إلا أهداف مرحلية لابد أن تخدم الهدف الأساسي الذي هو دخول الجنة. فنحن حين نتعلم نسعى بعلمنا أن نرتقي بأمتنا المسلمة، و حين نأكل إنما نأكل لنتقوى علي العمل الذي هو عبادة من خلاله نخدم ديننا الإسلام، وحين نتزوج يكون لأجل إنشاء أسرة مسلمة تكون لبنة صالحة في المجتمع تبني ولا تهدم، ومن خلال الأسرة يكون الأبناء، نربيهم علي الإسلام،  حتى يحملوا رايته خفاقة عالية. إذن – يا قرة العين – من كان هدفه الجنة، لابد أن يكون شريكه في الحياة دافعا له ومحفزا له ومعينا له علي دخول الجنة، بمعني أن يكون زوجا صالحا تقيا محافظا علي فرائض الله وليس مضيعا لها، مجتنبا لما يغضب الله وليس مفرطا، مستشعرا الأمانة العظيمة التي حملها الله لبني آدم وأشفقت الجبال أن تحملها. فهل وجدت يا جنة من هؤلاء الذين تقدموا لخطبتك من يأخذ بيديك ويكون عونا لكِ علي مرضاة الله تعالي، والذين أجمعتِ علي أنهم (ولكنهم اجتمعوا علي عدم الصلاة والتدخين بشراهة)، ورغم أنني لا أوافقكِ علي محاولات التغيير والتقويم ( وعندما أسألهم عن أمكانيه الامتناع عن التدخين ألق هجوما كأنهم يدافعون عن حياتهم لا عن سيجارة تدمرهم)، لأن من استباح شيئا أجمع العلماء علي حرمته لا يمكن أن يستجيب لبشر وهو الذي يعصي رب البشر، فتغيير الجبال هي أهون وأخف من تغيير البشر. أما بخصوص الخاطب صاحب الشخصية السلبية ( اكتشفت أثناء الاتفاق وقراءة الفاتحة أن والدته هي المهيمنة علي كل شيء والمسيطرة عليهم حتى والدهم لا يستطيع مراجعتها في أي شيء) فخير ما فعلت، فمثل هذا الخاطب لا يملك القدرة علي اتخاذ أي قرار دون الرجوع إلى أمه، فلا يصلح أن يكون رجلا يُعتمد عليه.
ابنتي المؤمنة.. اختلف الخبراء النفسيون والاجتماعيون حول الفارق المناسب في السن بين الرجل والمرأة كزوجين، فيرى الكثير منهم أن هذا الفارق يجب ألا يزيد عن ثمان سنوات، وأنه بالطبع يُستحب أن يكون في صالح الرجل، وذلك لأنه عند تقارب السن بين الزوجين تتقارب أفكارهما ونظرتهما للحياة وتتحد آراؤهما في تربية الأطفال وتقدير الأمور، ولا يحدث تفاوت كبير بين الزوجين في الأحلام والآمال والطموح، عكس ما يحدث إذا كان كل من الزوجين من جيل مختلف. أما الخاطب الأخير والذي مواصفاته كما ذكرتِ ( مستهتر - لا يستطيع أن ينتظم في عمل ثابت - لا يصلي - مدخن شره-  يعمل في احدي المحلات حتى لا يرتبط بمواعيد عمل)، والغريب أن أمه عندما طلبتك لابنها وعدتكِ ( أنه سوف يلتزم ويكون إنسانا جيدا )، فكيف تستطيع أن تفي بهذا الوعد وهي التي ظلت عمرها غير قادرة علي إصلاحه؟!!، لهذا أقول لمثل تلك الأمهات أن بنات الناس لا يمكن أن يُزج بهن في تجربة محكوم عليها مسبقا بالفشل. فاحذري – ابنتي الحبيبة – من أن ترضخي لأي ضغوط وتمسكي بثوابتك التي وضعتيها في شريك حياتكِ، ولا تلتفتي أبدا لعبارة ( سيأتي وقت ولن يتقدم لي أحد) أو عبارة ( أني أتبطر)، وما أروع ردكِ ( سترون عطاء الله لي فأنا أثق تمام الثقة أن ربي سوف يعطيني ما أتمني)، فاستمري يا جنة علي موقفك الراسخ وكوني علي ثقة من عطاء الله لكِ  فهو- سبحانه - كما قلت ( القائل أنا عند ظن عبدي بي ) واعلمي أن الزواج رزق من جملة الأرزاق التي يقسمها الله تعالي بين عباده فيجب أن تؤمني إيماناً صادقاً يقينياً أن ما قُسم لك من رزق سيأتيك، والله تعالى يقول: [وفي السماء رزقكم وما توعدون]، فأكثري من دعاء الله  في أوقات الإجابة، واعلمي أن كل تأخير هو خير لك، إما زيادة بالأجر، أو تكفير بالذنب..اعتبريه اختبار لصبرك واحتسابك، فأنت لاشك علي الحق، ومن حقك (أن أحلم بشخص مناسب يرتاح إلية قلبي وأقتنع من داخلي أنه هذا هو الذي أرغب أن يشاركني بقية عمري )، نعم  هذا حقك أن تعيشي حياة تستمر وتثمر كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء، هي حياة تصمد في وجه الأعاصير بفعل شحنات من الدفء والحب والسكينة والمودة النابعة من عقيدة إسلامية راسخة، عمادها الإيمان ومرضاه الله تعالي.
ابنتي الحبيبة جنة.. سعدت بلقائكِ ودعواتي لك بأن يشرح الله صدرك بالزوج الصالح، وفي انتظار دعوتك لي بحضور حفل زواجك قريبا بمشيئة الله، فواصلينا بأخباركِ.



زيارات الإستشارة:5817 | استشارات المستشار: 487

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    لا تتبعي عورات الناس ولا تفتشي فيها
    مناهج دعوية

    لا تتبعي عورات الناس ولا تفتشي فيها

    الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير 20 - جمادى الآخرة - 1426 هـ| 27 - يوليو - 2005


    الدعوة في محيط الأسرة

    أخاف على ابنة أختي من الضياع والانحراف!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )5759



    استشارات محببة

    هل للولى الحق فى الإشراف المالي على ما تملكه المرأة ؟
    استشارات الولاية

    هل للولى الحق فى الإشراف المالي على ما تملكه المرأة ؟

    السلام عليكم ..
    هل للوليّ الحقّ في الإشراف المالي على ما...

    د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند2415
    المزيد

    لا أحبّه ولكنّي أحتاجه لأنّ لديه المال والسلطة!
    الاستشارات الاجتماعية

    لا أحبّه ولكنّي أحتاجه لأنّ لديه المال والسلطة!

    السلام عليكم .. تزوّجت منذ سبع وعشرين سنة رجلا لا تربطني به...

    د.عبد الرحمن بن محمد الصالح2416
    المزيد

    هدّدني بالتخلّي عنّي إن لم أزر أهله وأخدمهم !
    الاستشارات الاجتماعية

    هدّدني بالتخلّي عنّي إن لم أزر أهله وأخدمهم !

    السلام عليكم ورحمة الله أحبّ أن أعرف من الناحية الدينيّة...

    د.مبروك بهي الدين رمضان2416
    المزيد

    أميل إلى الانطوائيّة لأنّي لا أشعر بالراحة إلاّ وحيداً !
    الاستشارات النفسية

    أميل إلى الانطوائيّة لأنّي لا أشعر بالراحة إلاّ وحيداً !

    السلام عليكم ورحمة الله لست انطوائيّا لكنّي أميل إلى الانطوائيّة...

    ميرفت فرج رحيم2416
    المزيد

    طفلي يتأثر ويغار من الطفل الجديد!
    الإستشارات التربوية

    طفلي يتأثر ويغار من الطفل الجديد!

    السلام عليكم ورحمة الله..rnأنا أم لطفلين، كبيرهم يبلغ العامين،...

    أسماء أحمد أبو سيف2417
    المزيد

    كثرة الحركة وعدم التركيز تؤثر في دراسته!
    الإستشارات التربوية

    كثرة الحركة وعدم التركيز تؤثر في دراسته!

    السلام عليكم ورحمة الله.. rnابني البالغ من العمر 7 سنوات يعاني...

    د.عصام محمد على2417
    المزيد

    هل أنا خائنة لأهلي وأبي وعمي عندما أتحدث مع أمي ?
    الاستشارات الاجتماعية

    هل أنا خائنة لأهلي وأبي وعمي عندما أتحدث مع أمي ?

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnأنا عندي مشكلة وكنت أريد...

    عصام حسين ضاهر2417
    المزيد

    والدتي تريد فرض زوجها علينا!
    الاستشارات الاجتماعية

    والدتي تريد فرض زوجها علينا!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnشيوخنا الأفاضل أود طرح مشكلتي...

    د.مبروك بهي الدين رمضان2417
    المزيد

    هل يلزمنا شرعا أن نسمي بالاسم الذي قاله زوجي في المنام?
    الأسئلة الشرعية

    هل يلزمنا شرعا أن نسمي بالاسم الذي قاله زوجي في المنام?

    السلام عليكم..أنا امرأة متزوجة ونعيش تقريبا بسعادة ولا يخلو بيت...

    د.مبروك بهي الدين رمضان2417
    المزيد

    سؤالي عن تعويد طفلتي على عدم الرضاعة أثناء الليل!
    الإستشارات التربوية

    سؤالي عن تعويد طفلتي على عدم الرضاعة أثناء الليل!

    السلام عليكم ورحمة الله..rnأعطاكم الله العافية..rnسؤالي عن تعويد...

    هالة حسن طاهر الحضيري2417
    المزيد