الإستشارات التربوية


01 - محرم - 1432 هـ:: 08 - ديسمبر - 2010

أخي البالغ تعود على السرقة!


السائلة:أم منار

الإستشارة:أروى درهم محمد الحداء

السلام عليكم ورحمة الله
أخي الفاضل أضع بين يديك مشكلة بيتنا أطلب منك المشورة والعون بعد الله عز وجل
أخي البالغ من العمر 22 سنة قد ابتلاه الله بداء السرقة وقد بدأت مشكلته منذ الصغر حيث بدأ والدي يفقد المال من محفظته بين الحين والآخر إلى أن اكتشفنا أن أخي وراء ذلك وقد كان يبلغ من العمر 7 سنوات في تلك الفترة وقد قام والدي بتوبيخه حينها وانتهى الأمر على ذلك ظنا منا بأن ذلك التصرف كان مجرد تصرف طفولي لا واع إلا أن الموضوع لم يقف عند هذا الحد بل بعد فترة أخرى بدأنا نفتقد المال مرة أخرى لنكتشف أنه وراء ذلك أيضا وللمرة الثانية كان التوبيخ هو الحل ثم انقطع عن تلك العادة حتى بلغ سن المراهقة وعاد إلى عادته القديمة هددناه بالشرطة وبالفضيحة ارتدع لفترة وعاد بقوة أكبر , هنا نبهت والدتي بأن الموضوع تعدى مسألة كونه تصرفا طائشا وأصبح مرضا فادحا نظرا لحجم المبالغ التي يسرقها والتي بدأت تتزايد مرة تلو الأخرى فقررنا التصرف معه على هذا الأساس , جلست معه والدتي وتحدثت معه بعقل وحزم وبعد إنكار شديد وضرب أغلظ الأيمان واجهته بأنها متأكدة من أنه هو السارق انهار باكيا وطأطأ برأسه وسألته عن السبب الذي يدفعه لهذا الفعل المشين خصوصا وأنه ليس في حاجة ليمد يده على مال الغير فأجاب بأنه لا يجد سببا ولكنه يعجز عن تمالك نفسه بمجرد رؤيته للمال ... سألته ولم تسرق من أخيك ؟؟ فقال لأنه يملك راتبا! , ولم تنس والدتي التواصل معه حسيا ومعنويا فكانت تشد على يده وتؤكد له بأنها تريد مساعدته وتحتضنه عندما تخبره بأن ثقتها به لن تتزعزع ما دام عازما على التغير ومساعدة نفسه ومساعدتها للخروج به من هذا الجحيم... توقف عن مد يده لفترة بسيطة وعاد اشد ضراوة من ذي قبل , ضاقت بنا السبل ولا نريد تدخلا من والدي بسبب مرضه ولا نعرف لهذه المشكلة حلا فاخترنا مراسلتكم علنا نجد الحل لديكم
للعلم أخي يعاني فقدان جزئي في السمع وواجه صعوبات في النطق والدراسة وتكوين الجمل على الرغم من أنني أجده ذكيا وحاضر البديهة
بالإضافة إلى أنه يستعمل السماعات الرقمية من عمر 6 سنوات لكنه لا يواجه أي مشاكل اجتماعية بسببها ولكنني ألاحظ بأنه يجد صعوبة في توطيد علاقاته بأصدقائه فأنا أجدهم يلتفون حوله لمصلحتهم فقط ويستغلون طيبته في قضاء مشاويرهم أو دفع مصاريفهم فعندما يكون مفلسا أو سيارته معطلة لا يسألون عنه بتاتا فلعله يسرق المال ليحافظ على وجودهم حوله حتى وإن كان متيقنا من زيف صداقاتهم لكنني بت أخاف عليه منهم ومن وبال هذه العادة عليه وأخشى أن تكون السرقة هي حله الفوري لإكمال النقص الذي يشعر به في شخصيته وجذب الاهتمام إليه
جزاكم الله خيري الدنيا والآخرة
 


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله..
أختي السائلة في البداية اشكر لكي تواصلك معنا وعبر موقعنا لها أون لاين وأحب أن أقول في البداية أن من أعظم المشاكل التي قد تواجهنا هي وجود طفل يسرق في البيت
والسرقة ليست حدثا منفصلا وقائما بذاته وإنما هي سلوك يعبر عن حاجة نفسية وهي حاجة الفرد ليثبت ذاته .
والسرقة أو عكسها الأمانة صفات مكتسبة لا أساس لها في طبيعية الإنسان فهي الميل إلى التملك والاستمتاع بالقوة والاستحواذ على ما يمتلكه الآخرين بدون وجه حق
وهناك مهارات عقلية وجسمية تساعد على السرقة منها :
•  سرعة حركة الأصابع
•  وخفة الحركة
•  ودقة الحواس من سمع وبصر
•  ووفرة الذكاء
•  دقة الاستنتاج والملاحظة .
والسرقة قد تكون أحيانا عابرة في المراهقة وقد يكون سببها حب المراهق لإثبات نفسه أمام أصدقائه، ولكن قد تكون انتقاما لا شعوريا ممن يسرق منهم، وكأنه يريد أن يقول: أنا هنا فانتبهوا لي !
ومن الخطأ أن لا نعود أطفالنا على الصواب والخطأ من الصغر ونقول عندما نرى الواحد منهم  يسرق أو يكذب أو يقوم بفعل أي سلوك خطأ أنه مازال طفلاً لأن هذه الطريقة تجعل الطفل يعتقد أن السرقة وغيرها من العادات السيئة قد تكون أمراً عادياً لا يعاقب عليه حتى تكبر المشكلة وتتفاقم حتى تصبح عاده لدى الطفل يصعب عليه  التخلص منها وتحتاج إلى وقت حتى يتخلص منها وبهذه الطريقة نكون نحن الكبار أول من  ساهم في المشكلة
والعلاج لكي نجنب أطفالنا الوقوع في هذه الرذيلة الاجتماعية يجب تكوين اتجاه عقلي منذ العام الثاني أو الثالث للطفل بالتمييز ما للفرد حق فيه وما ليس له الحق فيه
وإذا أردنا أن يحترم الطفل ملكية غيره وجب أن نبدأ نحن بالاحترام ملكيته أي يجب أن يكون لكل طفل ملابسه الخاصة التي لا يجوز لأحد من إخوانه ارتدائها ويكون له مكان خاص لنومه لا ينازعه فيه أحد
ويلاحظ أن تميز الفرد بين حقوقه وحقوق غيره يبدأ في المنزل
ففكرة الأمانة كفكرة الصدق تكتسب عن طريق الممارسة الشخصية و المنزل المكان الأول لتلقي وتعلم السلوكيات الحسنه
لذا أنصحك بالآتي :
1. عليكم أعادة النظر بالموضوع ( سرقة أخيك ) ومعرفة الأسباب الحقيقة التي جعلت أخاك يسرق وتنمو معه هذه العادة من الطفولة إلى مرحلة الشباب .
هل إشفاقكم عليه بحكم أنه يعاني من ضعف في السمع وصعوبات في التعلم لدرجة التهاون بما يقوم به من أخطاء ؟
 أم القسوة الزائدة التي تعرض لها بحكم ما يعانيه من مشاكل في السمع والتعلم جعله منبوذ داخل محيط الأسرة جعله ينخرط في البحث عن أجواء أفضل من جو الأسرة وأن تطلب منه الأمر حتى السرقة للحفاظ على المحيط الخارجي
2. عليكم بعقد الجلسات الودية مع أخيك وتذكيره بعواقب السرقة وحرمتها في الدين الإسلامي وما هو حد السرقة وكيف شدد النبي صلى الله عليه وسلم منها حتى أنه قال: لو سرقت فاطمة بنت محمد لقطعت يدها .
3. التذكير بالعواقب الاجتماعية وكيف أنكم قد تصبرون عليه بحكم القرابة ولكن في حال وقوعه في يد أناس أغراب ما هو المصير ؟ وأي سجن سيكون مقره ؟ وأي صحبة ستفيده وتنفعه ؟
4. الاحتواء والمحبة والمتابعة اللصيقة لأن أخاك بحاجة لذلك . فقد يجدي البحث عن رفقة صالحة له، فالصاحب ساحب، والمرء على دين خليله، وكل ما حول المراهقين يغويهم ويبعدهم عن طريق الصواب، وإذا لم تقم الأسرة بدورها فمن السهولة بمكان أن تزل قدم الشاب، خصوصا إذا لم يكن له من عقله ودينه ما يمنعه من الزلل.
5. انقلي نذير الخطر هذا عن  أخيك إلى  أخيك الأكبر واطلبي منه الرأفة والوقوف إلى جانب أخيه، ففي هذه السن يبحث المراهق عن ذاته، فهو بحاجة إلى من يمسك بيده ويدله على الطريق الأنسب أو المستقبل، فمثلا إذا كان أخوك يحب المال ولا يحب الدراسة فيجب أن تتم مناقشته في تعلم مهنة يحبها ويرزق منها في المستقبل القريب، ولكن قبل كل شيء يجب أن يشعر بأنه فرد من الأسرة وغير منبوذ بسبب أفعاله السابقة، ويجب أن يتعاضد أهلك كلهم للوقوف بجانبه، فهم مسؤولون عنه وإذا حصل منه أي خطأ تجاه أي إنسان كسرقة أو أكثر من ذلك –لا سمح الله – فلن يؤثر ذلك عليه فقط بل سوف يؤثر على الأسرة بكاملها .
6. مراجعة اختصاصي نفسي باضطرابات المراهقة، وذلك إذا لم تتمكن الأسرة كلها من الانخراط في حل هذه المشكلة.
أسأل الله أن يصلح حال أخاك وأن يصلحه ويفقه للتوبة النصوح والبعد عن أصدقاء السوء
وبالله التوفيق
 
 



زيارات الإستشارة:3152 | استشارات المستشار: 366

استشارات متشابهة


الشيب المبكر تلعب الوراثة دوراً كبيراً فيه
متفرقات

الشيب المبكر تلعب الوراثة دوراً كبيراً فيه

د.عبد الله بن صالح بن عبد الله المسعود14193
علاج تأخر الإنجاب يحتاج لصبر!
الحمل

علاج تأخر الإنجاب يحتاج لصبر!

د.فاتن بنت محمود بن محمد السلمان5794
أريد توحيد لوني بالتقشير!
الأمراض الجلدية

أريد توحيد لوني بالتقشير!

د.عبد الله بن صالح بن عبد الله المسعود8832

استشارات محببة

هل يجوز لي كفتاة مسلمة أن أصارحه بمشاعري أم ماذا أصنع ؟!
الاستشارات الاجتماعية

هل يجوز لي كفتاة مسلمة أن أصارحه بمشاعري أم ماذا أصنع ؟!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة جامعيّة ملتزمة ،...

جابر بن عبدالعزيز المقبل1128
المزيد

كيف أتخلّص من الغيرة ؟!
الاستشارات النفسية

كيف أتخلّص من الغيرة ؟!

السلام عليكم ورحمة الله لا أستطيع أن أحدّد متى بدأت مشكلتي،...

رانية طه الودية1128
المزيد

ماذا أفعل لتصدّقني وتصالحني ونرجع مثلما كنّا وأحسن ؟
الاستشارات الاجتماعية

ماذا أفعل لتصدّقني وتصالحني ونرجع مثلما كنّا وأحسن ؟

السلام عليكم ورحمة الله كذبت على صاحبتي المقرّبة لي جدّا (سارة)...

د.مبروك بهي الدين رمضان1128
المزيد

لدى زوجي صديقة ترسل إليه نكتا جنسيّة!!
الاستشارات الاجتماعية

لدى زوجي صديقة ترسل إليه نكتا جنسيّة!!

السلام عليكم ورحمة الله اكتشفت أنّ لدى زوجي صديقة ترسل إليه...

أ.سماح عادل الجريان1128
المزيد

الوالد ينوي طرد أختي من المنزل إذا لم تتوقّف عن الغناء!
الاستشارات الاجتماعية

الوالد ينوي طرد أختي من المنزل إذا لم تتوقّف عن الغناء!

السلام عليكم ورحمة الله أنا ابن في السادسة والعشرين من العمر،...

عواد مسير الناصر1128
المزيد

أريد الآن أن أتخلّص من الوسواس 100%  !!
الاستشارات النفسية

أريد الآن أن أتخلّص من الوسواس 100% !!

السلام عليكم ورحمة الله أشكركم على مجهوداتكم القيّمة وأنا...

ميرفت فرج رحيم1128
المزيد

هل القرب بيني و بين والدها كحضن مثلا مشكلة؟!
الإستشارات التربوية

هل القرب بيني و بين والدها كحضن مثلا مشكلة؟!

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته لي مشكلتان مع ابنتي .. منذ...

رانية طه الودية1128
المزيد

صديقتي أصبحت تتدخّل في حياتي !
الاستشارات الاجتماعية

صديقتي أصبحت تتدخّل في حياتي !

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته لديّ صديقة تعرّفت إليها...

رانية طه الودية1128
المزيد

هل أقبل بالوظيفة أو أتفرغ لمساعدة أمي ؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أقبل بالوظيفة أو أتفرغ لمساعدة أمي ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله أنا متديّنة ولكنّي...

منيرة بنت عبدالله القحطاني1128
المزيد

زوجي يعاني داخليّا وأحسّ دائما بالذنب  كأنّي من أخذه إلى رفقاء السوء!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي يعاني داخليّا وأحسّ دائما بالذنب كأنّي من أخذه إلى رفقاء السوء!

السلام عليكم ورحمة الله
متزوّجة حمدا لله أكرمني ربّي بنعم...

د.مبروك بهي الدين رمضان1128
المزيد