الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات والحب


19 - شعبان - 1432 هـ:: 21 - يوليو - 2011

أريد أن أصالحه وهو لا يريد ويذلني رغم أخطائه!


السائلة:ملكة الاحزان الكثيرة

الإستشارة:أحمد حسن محمد

السلام عليكم ورحمة الله..
أنا فتاة عمري 19 سنة درست في أبو ظبي حتى الصف العاشر قررت بعد ذلك أن أدرس في السودان وكان أسوأ قرار لي في حياتي وسبب هذا القرار أن أبناء الوافدين لا يدرسون في الدولة ذهبت وذهبت معي أمي خالاتي أمام أمي لم يكونوا يضايقوني ولكن بعد أن ذهبت اهتموا بي قليلا وبدأت المشاكل أولها أنهم منذ أن كنت صغيرة وهم يقولون أن مازن ابن خالتي سوف يتزوجني ويجب أن نحب بعض وكان كل هذا الكلام جد وليس مزاحا وبالفعل أحببته وهو أيضا أحبني وقال لي يجب أعترف له بذلك وكنت حينها في الصف الثامن واعترفت وقلت له نعم وكنت أعتبر هذا الكلام عاديا لأن أمي وخالات موافقون عليه فهم الذين شجعونا عليه وكان يعطيني هدايا وأوراق فيها أشعار حب فعندما ذهبت إلى السودان واستقريت فيه للدراسة كان ابن خالتي لم ينس هذا الكلام ولا أنا فلاحظ خالاتي علاقتي مع مازن أصبحت تزداد فأرادوا أن يكيفوها بأن لا نجلس مع بعض في غرفة واحدة ونتحدث في حين إذا كان أحد آخر غيرنا لتركوه وأصبحت أواجه مواقف قاسية مع خالاتي أحيانا يعاملوني بقسوة والمرة الأخيرة بلطافة وعندما يدافع عني مازن يهددوني ويعاملوني بقسوة أخرى فلجأت إلى أمي ويا ليتني لم أفعل فأخبرتها بما يفعلونه خالاتي معي وأنا لم أخبرها لكي تتنازع معهم بل لأفضفض عن همومي فكانت تنقل أي كلام أقوله لها إلى خالاتي وأنا لا أعلم وهي لا تصدقني.
أصبح مستواي في الدراسة يتدنى مع العلم أنني كنت من المتفوقات في الدراسة فلجأت إلى كتابة المذكرات لأنه لا يوجد أحد أكلمه وأحكي له وكنت أضع المذكرات في دولابي فعندما سافرت إلى أبو ظبي فتح أبناء خالاتي ومعهم مازن وبحثوا في دولابي فوجدوا المذكرات وقرؤوا ما فيها وكنت كاتبا فيها مشاكلي مع خالاتي وورقة واحدة بصيغة المذكر عن ابنة خالتي حتى إذا وجدت المذكرات لا تعلم أني أكتب عنها وورقة أخرى عن مازن أكتب فيها أنه فقد ابن خالتي وأخي وأنا لا أحبه وهذا الكلام كان ليس نابع من دواخلي بل كان في ساعة غضب منه كتبته فكشف مازن عن مذكراتي وأخبر خالتي والتي أخبرت أمي وأمي عاملتني معاملة قاسية أقسى من معاملتهم حاولت أن أوضح لها ولكن لم تستمع لي وجعلت حياتي مثل الجحيم وخالتي تكذب لي أمي باشياء لم أفعلها.
وعندما رجعت السودان مازن لا يتكلم معي وأيضا خالاتي مع اتهامي من مازن أني أتحدث مع الأولاد لأنني كتبت في المذكرة بصيغة المذكر وأيضا خالاتي وتحدثت مع مازن عن مذكراتي وقلت له ليس من حقك أن تقرأها دون إذني وأصبحت أعامل معاملة البنت قليلة الأدب التي تتحدث مع الأولاد أرادوا أن يصالحوا بيننا فوافقت ولكن مازن فضح أمري وأخبرخالتي أني قلت له أني أحبه وكل هذا انتقام مني لما قرأ في مذكراتي فخالتي سألتي إذا قلت له ذلك وسكتت بعد ذلك واجهتني صعاب كثيرة في المنزل وخاصة مع مازن الذي تغيرت معاملته لي فعندما رجعت إلى أبو ظبي تكلم مع أخي بالفيس بوك وقال له إن ملابسي ليست محترمة في حين أنا ألبس ملابس محترمة فقلت له أنت لست أخي ولا والدي حتى يسألني فقطع علاقته معي ولا يتحدث معي وكلما حاولت معه أحرجني وأحس أنني أذل نفسي له وأنا أحتاج له في السودان كأخي في مساعدتي فأنا خائفة أن يخبر أمي أنني قلت له إني أحبه
والمشكلة الأخرى أريد أن أصالحه وهو لا يريد ويذلني برغم من أنه أخطأ في حقي كثيرا.
أرجوكم ساعدوني مع العلم أنني أعترف بأنني أخطأت عندما قلت له إنني أحبه وأنا فتاة متدينة أحافظ على صلواتي أرجو أن تساعدوني هل أتكلم معه أم لا؟


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله..
الابنة ملكة (بدون أحزان كثيرة).. قرأت رسالتك المطولة وأدركت مشكلتك على طبيعتها وكنت ـ وما زالت ـ أرجو أن أوجه كلامي لوالدتك وخالتك على وجه الخصوص، لأنهما السبب الرئيس فيما وقعت فيه بالرغم من عمرك وسنك وأنت ما زلت تبحثين عن موقع قدم لمستقبل فتاة نشأت في أسرة يتوفر لها الحياة الكريمة والسعيدة (في أبوظبي) أي أسرة مغتربة.. لقد أخطأ أهلك عندما أثاروا علاقة عاطفة بينك وبين ابن خالتك مازن وأنتما ما زلتما في سن البراءة والطفولة، مما كان عكس المطلوب من مربين وأولياء أمور يعملون على تنشئة أطفالهم على هدي وبصيرة بحسن تربيتهم وتقوية معاني الفضيلة بينهم وحمايتهم من المعاصي "يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة" (التحريم/6). ويقضي ذلك لفت أنظارهم منذ الطفولة نحو طاعة الله واجتناب النواحي ومحبة الاستقامة والعفة وتجنب المفاسد وسوء الأخلاق.. يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أكرموا أولادكم وأحسنوا آدابهم فإنّ أولادكم هدية إليكم" (رواه ابن ماجه)، كما يقضي بتوعية الأبناء بآداب التعامل بين الولد والبنت بما ينمي معاني الحياء ويحفظ للطرفين مكارم العلاقات النقية الشريفة.. لقد أخطأ الأهل ـ في حالتك هذه ـ خطأ جسيماً عندما أثاروا فيك وفي ابن خالتك مشاعر الحب والعواطف في سن مبكرة دون مراعاة للظروف والتقلبات النفسية والمراحل العمرية.
وقد نتج ذلك الوقوع في قضايا سابقة على أوانها وغير متفقة مع مرحلتك الدراسية أو حتى العمرية.. وللأسف فقد وفقت أنت فيما كان من أمرك الآن وانشغالك عن دراستك التي أنت فيها متفوقة بحمد لله.. ولن أطيل عليك الحديث وأنصحك يا ابنتي ـ وأنت كما تقولين متدينة ومحافظة على عبادة ربك ومعترفة بالخطأ ـ أنصحك بكل صراحة وإخلاص أن تنزعي من عقلك مسألة علاقتك العاطفية بابن خالتك. وحاولي نسيان ما مضى بعزيمة قوية وضمير مستيقظ وانصرفي إلى دراستك وحاولي التركيز على كل أسباب التفوق العلمي والتقدم الدراسي، ويوم تحصلين على شهادتك الجامعية ـ وفوق الجامعية بإذن الله. ستجدين من يقبل عليك ممن يستحق أن يكون لك زوجاً ورب بيت، سواء كان مازن أو غيره، وسيكون لك أنت وحدك ـ بعد قضاي الله ـ حق الاختيار وحق الموافقة.
ولا يعني كلامي هذا مقاطعة أقاربك وخالاتك، ولكن عامليهم بحق الله في صلة الرحم وتوقير الكبير والبر به والرحمة بالصغير.. وبذلك ستجدين الاحترام والتقدير من جميع من تتعاملين معهم.. كوني مع الله وجددي علاقتك بربك وثقي في قدراتك العلمية والدراسية وتحصني بجمال الأخلاق واستدعي قوة إرادتك واستعيني بالله أولاً وأخيراً، وأكرر ضعي كل هذا الماضي في سلة المهملات وقولي بدعاء القرآن "ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب" (آل عمران).
وأذكرك أخيراً أنك في مقتبل العمر وربيع الشباب وازدهار الحياة، فلا تفقدي حياتك ومستقبلك بمثل هذه الأمور الآن، وأعيدي نظرتك للحياة بعين التفاؤل والاستشراق المضيء والبسمة القلبية، بعيداً عن الأحزان وسكب الدموع.
رعاك الله "يا ملكة" بلا أحزان كبيرة، وكتب لك طريق النور والهداية والرشاد.
والله يرعاك.



زيارات الإستشارة:4967 | استشارات المستشار: 161

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    إخوتي لا يصلون!
    الدعوة في محيط الأسرة

    إخوتي لا يصلون!

    بسمة أحمد السعدي 15 - ذو القعدة - 1435 هـ| 10 - سبتمبر - 2014


    أولويات الدعوة

    أعظم وسيلة للحفظ العمل بالمحفوظ!

    مها بنت مبارك بن محمدالسبيعي5517

    عقبات في طريق الداعيات

    أقاربي يحكمون علي بالتشدد!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )4293


    استشارات إجتماعية

    أحد الذين خرجت معهم تقدم لخطبتي!
    قضايا الخطبة

    أحد الذين خرجت معهم تقدم لخطبتي!

    فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي 14 - ذو القعدة - 1429 هـ| 13 - نوفمبر - 2008
    التقصير والإهمال في الحياة الزوجية

    زوجي وخيانته!!

    د.عبد الرحمن بن عبد العزيز بن مجيدل المجيدل7783




    قضايا اجتماعية عامة

    أريد أن أرتقي بزوجتي!

    د.مبروك بهي الدين رمضان4260

    استشارات محببة

    اعتبروني فاسدة منذ تراجع مستواي الدراسي !
    الاستشارات النفسية

    اعتبروني فاسدة منذ تراجع مستواي الدراسي !

    السلام عليكم .. أشعر ببرود تامّ و دائم فلا مشاعر سواء مشاعر...

    ميرفت فرج رحيم1617
    المزيد

    هل يحقّ لها ترك أبنائها و الذهاب لزيارة والديها ؟!
    الاستشارات الاجتماعية

    هل يحقّ لها ترك أبنائها و الذهاب لزيارة والديها ؟!

    السلام عليكم و رحمة الله تعرّفت إلى فتاة ذات دين و خلق والحمد...

    الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير1617
    المزيد

    هل أتخلّى عن عملي الإضافي وأترك حلمي؟
    الاستشارات الاجتماعية

    هل أتخلّى عن عملي الإضافي وأترك حلمي؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    أنا فتاة عمري 24 سنة...

    أماني محمد أحمد داود1618
    المزيد

    زوجي !يحبّ أخته بشكل أثار حفيظتي
    الاستشارات الاجتماعية

    زوجي !يحبّ أخته بشكل أثار حفيظتي

    السلام عليكم أنا متزوّجة منذ سنتين موظّفة و زوجي جامعيّ و موظّف...

    رفيقة فيصل دخان1618
    المزيد

    مشكلتي أنّي
    الاستشارات الاجتماعية

    مشكلتي أنّي " أحبّ شخصا وأنا مخطوبة "

    السلام عليكم مشكلتي أنّي " أحبّ شخصا وأنا مخطوبة " عمري 23...

    رانية طه الودية1618
    المزيد

    لا أثق في تصرّفاتي وكلامي  بسبب التردّد!
    الاستشارات النفسية

    لا أثق في تصرّفاتي وكلامي بسبب التردّد!

    السلام عليكم ..
    انقطعت عن الدراسة في المتوسّط والثانوي ،...

    د.أحمد فخرى هانى1618
    المزيد

          ابنتي عمرها خمس سنوات لديها ميول جنسيّ !!
    الإستشارات التربوية

    ابنتي عمرها خمس سنوات لديها ميول جنسيّ !!

    السلام عليكم ورحمة الله
    ابنتي عمرها خمس سنوات لديها ميول...

    أماني محمد أحمد داود1618
    المزيد

    وضعت سكّينا على رقبة زوجي حتّى يتركني !
    الاستشارات الاجتماعية

    وضعت سكّينا على رقبة زوجي حتّى يتركني !

    السلام عليكم ورحمة الله متزوّجة منذ إحدى عشرة سنة ، زوجي لا...

    رفيقة فيصل دخان1618
    المزيد

    أكاد أجنّ فأنا لم أعرف نفسي علما أنّ نقاطي تتدهور !!
    الاستشارات النفسية

    أكاد أجنّ فأنا لم أعرف نفسي علما أنّ نقاطي تتدهور !!

    السلام عليكم ورحمة الله محبطة إلى درجة أنّي أريد الهروب من هذا...

    رانية طه الودية1618
    المزيد

    كيف أجعل زوجي يحبّني كما أحبّ زميلته وأكثر ؟!
    الاستشارات الاجتماعية

    كيف أجعل زوجي يحبّني كما أحبّ زميلته وأكثر ؟!

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أنا متزوّجة منذ عام و قبل...

    أماني محمد أحمد داود1618
    المزيد