الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


29 - ربيع أول - 1433 هـ:: 22 - فبراير - 2012

شخصيتي مهزوزة جدا بسبب ابتعاد أبي وأمي عني!


السائلة:الزهراء م ا

الإستشارة:رانية طه الودية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
 أنا فتاة عمري 21 سنة.. أشعر أن حياتي أصبحت معقدة، مترددة كثيرا في قراراتي، خائفة من أخطو قدما في حياتي، ثقتي بنفسي أصبحت شبه معدومة.. 
أشعر أن هذا بسبب ما مررت به من طفولتي ومراهقتي، أمي قاسية نوعا ما ومنذ صغري لم تكن تحترمنا فقط أوامر ونواهي لا تستمع إلينا وأبي حبه لنا بالأجمل فينا وهذا الطابع العام بعائلتي حتى الكبيرة. لم أكن الأجمل أختي الصغرى كانت الأجمل وتلقت الحب ليس فقط من أبي ولكن عائلتنا بشكل عام كانت تحبها..
هناك مواقف بعقلي بصغري مثل عندما كنت مريضة سقطت من على السرير وأستفرغ وينظر إلي أبي ثم يذهب وأختي يحدث لها شيء ويحملها بحضنه وبصغرنا تربينا مع جدتي وكانت توجه لي انتقادات لم أكن محبوبة..
لدي شخصية مهزوزة جدا لم أحصل على نسبة بثالث ثانوي، ليس السبب قدراتي العقلية أنا ذكية ولكني دائما أشعر بابتعاد أمي وأبي عني وكل من حولي دائما أتمنى لو أحصل على العناية والحب منهم لأنه مصدر قوتي بحياتي والدي لا يثقوا بقدراتنا ولا يحترموا آرائنا دائما يجب أن نكون تابعين لهم.
بعد نهاية السنة الأخيرة بدأت أستخدم خيالي وأتخيل أني مريضة وهنالك دكاترة وممرضات يعتنوا بي وتتطور الخيال إلى أن أفعل بشكل حقيقي مثل الكحة أو أي شيء يوحي أني مريضة هذا يحدث كلما أجلس وحدي أحببت هذا الخيال، بعد فترة قصيرة سافرنا إلى دولة عربية هناك بدأت معي حمى واستمرت ذهبت إلى عيادات وتناولت خافضات حرارة حتى عدنا إلى البلاد وبعد شهر والحمى لم تذهب ذهبت إلى مستشفى حكومي شخص مرضي بأنه السل الرئوي وبعد ذلك نومت بالمستشفى شهرين وستة أشهر بعد ذلك مواصلة العلاج والحمد لله شفيت منه.
بعد رجوعي إلى البيت أمي بدأت مرة أخرى بمضايقاتي ولست من النوع الذي يفكر بالدفاع عن نفسه فقط أسكت وأتجاهله جلست بالبيت سنة ونصف كنت كلما ضاق صدري أتجه إلى العادة السرية (هذا محزن جدا) وكنت الكثير من الليالي لا أنام إلا في الثلث الأخير من الليل ثم سجلت بجامعة خاصة على حساب أبي، أمي عبرت عن فرحتها لي ولكنها كانت أساسا كاره ذهابي لأني كنت أكثر الأعمال أقوم بها عنها  بدأت الدراسة مع طموحات عالية ونجحت بأول فصل بالسنة التأسيسية بمعدل عالي ولكن كان يضايقني أني أحيانا أعود إلى البيت بساعة متأخرة مثل الساعة التاسعة ليلا لا ترسل ولا تسأل كل من حولي من الصديقات يهتموا بهم أهليهم ويقلقوا لتأخرهم ويتصلوا ليعرفوا السبب.. عندما أرجع إلى البيت أعبر عن غضبي ولكن تبدأ بالاستهزاء، ولا تلق بالا لكلامي،  المهم أخذت إجازة صيفية لم أذهب بها للجامعة وكان هدفي أنقص وزني (أنا جسمي أجاصي ومتشكل بطريقة معينة) أمي كانت كثيرا ما تقول الحمد لله الذي عافانا، قررت أن أضعف جسمي وأقلل من أكلي وحدثت مشاكل أسرية بين والدي لا أعرف لماذا ولكن أمي بدأت تتهاون عن العناية بالمنزل وأبي يخرج ويعود متأخر وأنا البنت الكبيرة ولدي إخوان 3 سنوات و9 سنوات صدمني هذا ا فأمي لا تهتم بنا ولا بالعناية بالمنزل ونحن لا نشكل لها أهمية.
بدأت بعد ذلك سنة جديد لأكمل دراستي ولكن كنت وكأني ليس لدي طاقة للدراسة ولا للعطاء في شيء مر هذا الفصل وبدأت بالتخصص وكنت أحفز نفس ليست لدي رغبة داخلية حذفت مادة قبل نهاية الفصل حتى أرسب فيها خرجت بمعدل جيد جدا ولم أكمل بالصيفي قلت يجب أن أغير من نفسي وتفكيري قرأت الكثير من الكتب والمجلات في التنمية البشرية وفي التغيير ولكن كنت كلما أهم بالتغير مع أول عقبة أتراجع، غالب على تفكيري تعامل والدي معنا، الفصل الماضي بالجامعة حدثت فيه مواقف كثيرة أنا بجامعة مختلطة وكنت طول الفصول الماضية محافظة على قوتي ولكن كل فصل أزيد ضعفا، كنت أتجاهل ما يحدث أمامي من مضايقات ولا أهتم لأن لدي أصدقاء ولكن بعد دخولي التخصص أصبحت أذهب وإلى محاضراتي وحدي وكان يضايقني ما أرى مثل شباب ينتظروني بالممرات وعندما أخرج ويحفظون الأوقات التي أذهب فيها بالمحاضرات وأنا أعترف أني كنت أقول بداخلي لماذا هم يروني جميلة وأهلي لا كان سائق الباصات ودكاترتي بالمحاضرة لا أعرف مني الخطأ لأني لم أوحي بقوتي أم منهم هذا أضعفني كثيرا أنا أجلت هذا الفصل لأني أشعر أن نفسيتي متعبة جدا..
لست محافظة على صلواتي سابقا ولكني الآن بدأت أحافظ عليها عسى أن يغيرني الله وأهتدي له..
تقدم لخطبتي منذ نهاية ثالث ثانوي الكثير من الأشخاص ولكني أرفض لعدم ثقتي بنفسي ولا جسدي وضعفي وتفكيري أن بهذه المواصفات كيف سيحبني زوجي الآن في هذه الفترة جاءني 3 أشخاص واحد منهم من الأقارب هو يحبني وينتظر ردي، لا أعرف كيف أتصرف وماذا أرد عليهم أنا مترددة جدا بسبب تفكيري ونفسيتي المضطربة
شعري يتساقط وعندما كنت أحاول بتخفيض وزني صارت رجلي واحدة تسمن عادي ولكن الأخرى تبقى ضعيفة، كل هذا لا أعرف ماذا حدث أصبحت حياتي معقدة جدا وتفكيري سلبي جدا ومحبطة وكان ليس لدي قوة لأبدأ من جديد  لا أعرف كيف أتصرف أنا مترددة وخائفة مما سيحدث اعذروني على الإطالة..
أتمنى منكم إرشادي ومساعدتي على العثور على قرارات أتخذها بحياتي حتى أنهي هذا كله، لأني أشعر بالضياع بزحمة تفكيري في كل هذا لا أريد أمضي حياتي بفشل وعدم الثقة أريد أن أنجح وأقف على رجلي وأنجح في الدنيا والآخرة.


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
حياك الله أختي الفاضلة سارا.. ومرحبا بك.
أيتها الحبيبة.. أنت فتاة رائعة لأنك تمتلكين الإرادة لتغيير نفسك للأفضل..
نعم مررت بظروف قاسية, ولكنك لم تقفي عندها ولم تستسلمي لها بل إنك في سعي مستمر لمقاومة أي إحباط أو عقبة.. بل وتسعين لتطوير نفسك بنفسك حتى وإن لم تجدي من يدفعك للتقدم.. فهنيئا لك قوتك.. واستمري للأمام دائما.
غاليتي.. الماضي جزء ولا شك من حياة الإنسان, فهو رصيد خبراته, ولكن قوية مثلك قادرة على تجاوز الماضي بما فيه بالنظر للمستقبل وما فيه من أهداف وطموحات تستحق السعي لها, وتذكري دائما أنك رغم ما عانيت, إلا أنك كنت محاطة بالعناية الربانية, والتي منحتك العلم والصحة..
أنت الآن فتاة ناضجة.. ومتعلمة.. وقوية.. كل ما تحتاجين إليه ترتيب أفكارك وأولوياتك, وسأساعدك بإذن الله على ذلك, خطوة، خطوة:
-  أنت الآن أجلت الفصل الدراسي, فاعتبري هذا التأجيل فترة نقاهة للخروج بنفسية جديدة, فيها الحماس والإقبال على الدراسة, وابدئي الآن بالجلوس مع نفسك لتتعرفي على أولوياتك وما يلزمك للتغيير.
- سجلي الأفكار التي تسبب لك الإحباط وتقلل من حماستك للدراسة واكتبي مقابل كل فكرة محبطة فكرة مشجعة.
- اجعلي لك مذكرة خاصة لكتابة إنجازاتك ونجاحاتك, وسجلي فيها كل ما حققته وما قيل عنك.. من الصديقات أو المعلمات.. لتستعيدي بقراءته ثقتك بنفسك.
-  حدثي نفسك دائما بالأفكار الإيجابية مثل أنا أثق بنفسي تماما, أنا قادرة على إكمال دراستي بنجاح..
- اجعلي لك صديقة مقربة تجدي معها الأنس وتستمع لبعض ما يضايقك باهتمام.
- دائما فكري بهدفك "مثلا إكمال دراستك " واستشعري النجاح فيه لتزيد قوتك ودافعيتك نحو تحقيقه.
- تأكدي أن الثقة بالنفس لا تولد مع الإنسان, بل إن الإنسان من يصنعها بنفسه بأفكاره الإيجابية وإثبات ذاته وقبولها.. والنظر لإيجابياته بشكل دائم دون اعتبار لأي محبط مما حوله.
- اجعلي قراراتك دائما مبنية على الاستخارة, وبعدها لا تترددي فما سهله الله لك.. فهو الخير.
- حاولي التقرب من والدتك والحديث معها عما يضايقك, لأن مشكلة الكثير من الأمهات أنهن لا يملكن الأسلوب المناسب لإيصال الاهتمام والمحبة لأبنائهم, فتبدو نصائحهم أوامر, وإعطائهم الحرية إهمال... تقربي منها شيئا فشيء وستجدي الراحة.
 عزيزتي .. لو اجتمعت كل أسباب النجاح والثقة, وكل مقومات القوة والدعم من الأهل في إنسان.. لن ينال التوفيق والنجاح إلا بإرادة الله, فالقرب من الله مطلب نفسي مهم قبل أن يكون مطلبا دينيا ضروريا للسعادة في الدارين.
فمحافظتك على الصلوات ولزوم ذكر الله والدعاء هم أكثر ما تحتاجين إليه لإنارة دربك وقوة عزيمتك ونجاحك.. فاجعليهم زادك الذي لا غنى لك عنه.
دعواتي لك بالتوفيق.



زيارات الإستشارة:5197 | استشارات المستشار: 1106


الإستشارات الدعوية

مكرر سابقا
الاستشارات الدعوية

مكرر سابقا

قسم.مركز الاستشارات 12 - ذو القعدة - 1437 هـ| 16 - أغسطس - 2016


وسائل دعوية

أحسني إليها.. واحذري شبهاتها!

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند5691



استشارات محببة

لا أملك الشجاعة لأقول للآخرين أنظروا هذا من عملي!
تطوير الذات

لا أملك الشجاعة لأقول للآخرين أنظروا هذا من عملي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnجزا الله القائمين على هذا...

مناع بن محمد القرني3155
المزيد

ماذا أفعل مع زوجي وأودلاي؟!
الإستشارات التربوية

ماذا أفعل مع زوجي وأودلاي؟!

بسم الله الرحمن الرحيم rnالسلام عليكم ورحمة الله..rn إلى...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3156
المزيد

زوجي عنيد , لا يصير إلا ما يريد!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي عنيد , لا يصير إلا ما يريد!

السلام عليكم ..
أنا متزوجة من شهرين مشكلتي أن زوجي عنيد ,...

عزيزة علي الدويرج3156
المزيد

خطيبي يشك أني مريضة!( 2 )
الاستشارات الاجتماعية

خطيبي يشك أني مريضة!( 2 )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnخطيبي يعيش بمفرده بعد وفاة...

هدى محمد نبيه3157
المزيد

كيف السبيل حتى لا ينساني أولادي؟
الاستشارات الاجتماعية

كيف السبيل حتى لا ينساني أولادي؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnطلقت زوجتي الثانية منذ سنة...

محمد مسعد ياقوت3157
المزيد

أصبح جو المنزل متوترا بسبب أخي (2)
الإستشارات التربوية

أصبح جو المنزل متوترا بسبب أخي (2)

السلام عليك ورحمة الله وبركاتهrn أشكركم على كل ما تقدمونه...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3157
المزيد

طفلي أصبح أكثر عنادا وأقل استماعا!
الإستشارات التربوية

طفلي أصبح أكثر عنادا وأقل استماعا!

السلام عليكم ورحمة الله..rnطفلي بلغ عامه الخامس وأرى كيف يختلف...

نوير بنت عايض العنزي3157
المزيد

طموحي كبير فهل أستمر في الدراسات العليا أم أتجه إلى العمل؟
تطوير الذات

طموحي كبير فهل أستمر في الدراسات العليا أم أتجه إلى العمل؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnطموحي كبير بفضل الله وأتممت التعليم...

د.خالد بن عبد الله بن شديد3157
المزيد

كيف لي أن أبني بينما يهدم الآخرون بنائِي؟
الإستشارات التربوية

كيف لي أن أبني بينما يهدم الآخرون بنائِي؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأعلم يقيناً أن الأطفال يكتسبون...

أماني محمد أحمد داود3157
المزيد

أختي الصغرى حفرت على يدها حرف الفتاة التي تحبها!
الإستشارات التربوية

أختي الصغرى حفرت على يدها حرف الفتاة التي تحبها!

السلام عليكم.. rnأستاذتي لي أخت في الصف الأول متوسط ؛ اكتشفت...

فاطمة بنت موسى العبدالله3157
المزيد