الاستشارات الطبية » النساء والولادة » الدورة الشهرية


05 - رجب - 1425 هـ:: 21 - أغسطس - 2004

هل لتكيس المبايض علاقة بتساقط الشعر؟!


السائلة:ليلى

الإستشارة:عبد الله بن صالح بن عبد الله المسعود

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أولاً أود أن أشكر جميع المساهمين في هذا الموقع، و جزى لله خيراً كل من حاول مد يد المساعدة لنا، وجعله في موازين حسناته في الآخرة.. أما بعد:
أنا فتاة أبلغ من العمر 25 عاما، طولي 157 سم، ووزني 50 كيلو، أعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية منذ بلوغي سن 13، و لم أعر الموضوع أهمية حتى وصلت إلى سن 23، حيث بدأ شعري في التساقط المتواتر، حتى قلت كثافته إلى الربع، وأصبح سمك الشعر خفيفاً ولونه باهتاً.. وبعد العديد من الفحوصات لم يجد أطباء الجلدية المسبب لحالتي، مع وصف الكثير من المقويات و"الفيتامينات" وغسولات الشعر بدون جدوى..
وفي تلك الأثناء كنت أراجع طبيبة النساء و الولادة؛ لعدم انتظام الدورة، فاتضح بأنني مصابة بتكيس المبايض..
السؤال هنا: هل للتكيس علاقة بسقوط الشعر؟ أم أنني مصابة بصلع وراثي؟
علماً بأن أبي وأمي من أصحاب الشعر الكثيف، كما لاحظت زيادة تساقط الشعر عند العلاج، باستخدام حبوب منع الحمل أو المنظم "الهرموني".. وآخر نتيجة لتحليل "الهرمونات" كانت كما يأتي: prolactin 259.3 miul/l
testosterone 2.14 mol/l
فهل "هرمون" الحليب مرتفع؟
وهل "التستوسترون" مرتفع جداً، لدرجة تساقط الشعر والإصابة بحب الشاب المزمن؟
وما الحل لتساقط الشعر هنا؟
وما الحل لحب الشباب الذي لم يفلح معه أي علاج، حتى حبوب "رواكتان" لمدة 6 شهور؟
حيث عاد حب الشباب بعد انتهاء العلاج بشهرين فقط.
أرجو أن أجد الحل عندكم، فقد تعبت نفسياً من كثرة التفكير في شعري، ولا أتخيل كيف يمكن أن أعيش في حالة وصولي إلى مرحلة الصلع في هذا السن؟!
وآسفة على الإطالة.. ونشكر لكم جهودكم.


الإجابة


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
الأخت الكريمة:
تساقط الشعر أنواع، منه الوراثي، ومنه تساقط الشعر العام، وكلا النوعين قد يصاحبهما اضطراب في "الهرمونات"، ويتميز سقوط الشعر الوراثي في أنه مقتصر على منطقة محددة من فروة الرأس، بينما سقوط الشعر العام يشمل منطقة الرأس كاملة، وعندما يتم تشخيص سقوط الشعر بأنه وراثي؛ فليس بالضرورة أن يكون الوالدان أو أحد أفراد العائلة لديهم المشكلة نفسها، كما يجب معرفة أنه لا يوجد علاج نهائي له، إلا بالمداومة على "البخاخات" الطبية التي تحتوي مادة "المينوكسيديل"، أو عن طريقة زراعة الشعر في حال انعدام الشعر من المنطقة.

على أنه يجب معرفة أن الضغوطات النفسية تزيد من وتيرة تسارع عملية التساقط وحدوثها في سن أبكر، مما يفترض أن تبدأ به.

أما بالنسبة لـ"تكيس المبايض"؛ فقد يترافق معه سقوط شعر وراثي وحب شباب مستعص وظهور شعر في الجسم، مع ارتفاع في نسبة "الهرمون" الذكري هرمون "التيستيرون"، ويمكن علاج كل هذه الأمور.

أما بالعلاج "الهرموني" في حالة ارتفاع "الهرمون" الذكري، مع الاستعانة بالأدوية الأخرى، مثل حبوب "الرواكيتان"، التي يمكن تكرارها مرة أخرى، و"الليزر" لإزالة الشعر الزائد إن وجد؛ وكل هذه الأمور يختار منها الطبيب المختص ما يناسب حالتك بعد الكشف السريري وإجراء الفحوصات اللازمة..

والله الموفق.



زيارات الإستشارة:12770 | استشارات المستشار: 469


الإستشارات الدعوية

أشعر بالملل لأني لا أحب مشاهدة الأفلام والمسلسلات!
وسائل دعوية

أشعر بالملل لأني لا أحب مشاهدة الأفلام والمسلسلات!

يوسف بن عبدالله بن عبد العزيز الحميدان 16 - ربيع أول - 1433 هـ| 09 - فبراير - 2012


الدعوة والتجديد

كيف أتخلص من الأحلام الجنسية ؟

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )17733