الاستشارات الدعوية » وسائل دعوية


07 - ذو القعدة - 1433 هـ:: 23 - سبتمبر - 2012

كيف أستطيع الدعوة إلى الله في الثانوية؟


السائلة:رقية

الإستشارة:هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )

السلام عليكم ..
أرجو منكم التفضل بالإجابة على أسئلتي..
1- كيف أستطيع الدعوة إلى الله في الثانوية تعرفون جيدا حال الثانويات وخاصة المختلطة الموجودة عندنا الفساد الأخلاقي منتشر بطريقة فظيعة؟
2- كيف أستطيع التوفيق بين الدعوة إلى الله بالمعاملة الحسنة وبين اعتزال رفيقات السوء أحيانا أقول إن علي الابتعاد عنهن كي لا أتأثر بأفعالهن وأحيانا أقول إن علي أن أكون معهن وأحسن إليهن كي يتأثر بالملتزمات وربما أكون سببا في هدايتهن.
3- أنا فتاة كثيرة الذنوب والأخطاء إلا أنني أحب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، لكن أمي تقول لي إنني لازلت صغيرة، وعلي الآن تحصيل العلم وبعد أن أحصل علما قيما أكون قادرة على الدعوة والنصح إلا أنني أخالفها الرأي فأنا أظن أن الإنسان بمجرد بلوغه يصبح مكلفا وعليه تبليغ الدين الإسلامي والنصح لإخوانه.. جزاكم الله الجنة..


الإجابة


بسم الله الرحمن الرحيم...
     الحمد لله الذي خلق الظلمات والنور، والصلاة والسلام على قدوة المؤمنين، وعلى آله وصحابته أجمعين.
     الأخت رقية و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أشكرك – أولا – على غيرتك على دينك، ورغبتك في إيصال الخير والهدى إلى أخواتك المسلمات العاصيات أو المحتاجات إلى النور، والله امتدح نبيه بقوله: (وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم.) كما أثنى الله على من يقوم بواجب الدعوة إلى الله تعالى (ومن أحسن قولا ممن دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلين)؛ فالداعية ينبغي أن يتحلى بالعلم والعمل الصالح، وبالحكمة والموعظة الحسنة وأن يطلب أجره من الله تعالى مخلصا له دينه، وهو بمثابة الطبيب مع المريض، ولكل مرض دواء وأسلوب في طريقة تناوله يعطى ضمن ظروف خاصة وتعليمات مفيدة بلا إسراف ولا تقصير كما يجب أن يحرص المعالج على طلب الشفاء لمرضاه بكل وسيلة ممكنة. هذا في باب الأبدان، فما بالك – أختي الكريمة – في باب أمراض القلوب والأرواح وما أكثرها! .
    أختي الفاضلة، بالنسبة  إلى  سؤالك الأول لا شك أن العمل الدعوي في مثل هذه الأجواء التي ظهر فيها الباطل على الحق مؤقتا صعب وليس بمستحيل؛ إذ مثلك كمثل الطبيب يعطي العلاج لمريضه وهو يتناول ضده!! الاختلاط بين الشباب والشابات من أخطر الوسائل التي تحرك الغرائز، وتثير الشهوات، وتزين للمسلم وللمسلمة أن هذا المشهد جميل، ثم يأتي الشيطان فيزين للناس أعمالهم القبيحة؛ والنفس تميل إلى الفجور والشهوات فما السبيل الأمثل للدعوة إلى الله في هذا المجال؟
الجواب: أن تبتعدي عن هذه الأوساط إذا كنت لم تتحصني بالعلم والتقوى والإخلاص، وخاصة في بداية الطريق حتى لا تتحولي من داعية إلى مريضة! وأما إذا كان لديك رصيد كبير من الإيمان والإحسان، فلك أن تختلطي بمن هن في حاجة إليك عند الضرورة، وهي تقدر بقدرها، ويكون لقاؤك بهن خارج هذا الوسط، فإذا تأهلن إيمانيا، فاطلبي منهن الخروج من هذا المكان العفن، فلا تصلح الدعوة في هذا المجال الموبوء إلا لمن تمرس بهذا العمل الجليل وحصن نفسه، وبلغ من العمر مبلغا لا يخاف فيه على نفسه من رسل إبليس، وإن من شروط التوبة أن يتحول العاصي من البيئة التي يعصى فيها الله إلى بيئة تكثر فيها الطاعة ولدين الله فيها عزة .
بالنسبة إلى سؤالك الثاني أراه مرتبطا بجوابي الأول. المهم في المقام الأول أن تحافظي على دينك أولا ثم بعد ذلك تفكرين بإصلاح الأخريات سواء بالكلمة الطيبة، أو بالفعل الحسن، أو القدوة الحسنة، وغير ذلك من أساليب التأثير، ولكن لا بد أن يكون ذلك في مناخ مساعد كي لا نضيع  كما ضاعوا والله سبحانه خاطب نبيه: (إن عليك إلا البلاغ...) فالهداية من الله تعالى ونحن هدايتنا للناس هداية إرشاد لا هداية توفيق. قال تعالى:  (فمن يرد الله به خيرا يشرح صدره للإسلام ...)
 وأما سؤلك الثالث، فأنصح والدتك قبل أن أنصحك وأقول لها: إن الإنسان يصبح مكلفا منذ أن يبلغ، ولم يعد صغيرا في عرف الشرع، فهو مسؤول عن أعماله ومحاسب عليها، وبالتالي فإن الطاعة المطلقة ليست إلا لله، وأما البشر نقول: لا طاعة لكم علينا في معصية الله، والطاعة بالمعروف، ومن تعلم مسألة، فقد أصبح عالما فيها، فعليه أن يبلغها لمن هو بحاجة إليها، وله أجره وثوابه من الله تعالى.
  أختي الكريمة إذا بلغت سن النساء، فأنت في نظر الشارع (الله سبحانه) لست صغيرة، وإذا كنت قادرة على الدعوة بالشروط التي ذكرتها في جواب السؤال الأول والثاني، فعليك القيام بهذه المهمة العظيمة، ولكن ينبغي أن تتعاملي مع والدتك بالحسنى والكلام الطيب، وأن توضحي لها خطأ فكرتها ألم تسمعي قوله تعالى مخاطبا نبيه صلى الله عليه وسلم: (ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك ...) فما بالك إذا كنت تخاطبين أمك!
إن حب الخير دليل على صلاح النفس، وإن حب إيصال الخير للناس دليل آخر على تمتع هذه النفس بصفات لها مستقبل طيب في عالم الدعوة إلى الله تعالى، والذنوب ليست سواء، وكل ابن آدم خطاء والتوبة تمحو – بشروطها المعروفة – الخطايا والله يعفو عن اللمم – (الذنوب دون الكبائر) بالاستغفار والتوبة والعمل الصالح، ولكن علينا أن نعلم أن الله يقبل التوبة عن عباده إلا أن كثرة الذنوب قد تغلف القلب – عياذا بالله – فلم تعد تنكر منكرا ولا تعرف معروفا، فاستفيدي من هذه الروح الطيبة التي تملكينها، ووثقي صلتك بربك، تفلحي وتسعدي، ولا تبالي بقول فلان وفلانة. إن ديننا محتاج إلى جهودنا جميعا صغارا وكبارا ولنا الشرف إن عملنا لنجاحه، فأهل الضلال يعملون ليل نهار لينصروا باطلهم، فما بال هذه الأمة زاهدة في الخير راغبة في ما عند البشر!! مرة أخرى أبارك لك مشاعرك النبيلة تجاه دينك ويا ليت فتياتنا يملكن هذا الشعور، لتبدل كثير من حالنا بفضل الله تعالى. مرة أخرى أشكرك على هذه الرسالة..
 والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.                 

عزيزي الزائر: للتعليق على رأي المستشار أو لإرسال رسالة خاصة للسائل .. أرسل رسالتك على الرقم 858006 stc مبدوءة بالرمز (35022) ( قيمة الرسالة 5 ريال على كل 70 حرفا )



زيارات الإستشارة:5598 | استشارات المستشار: 119


استشارات إجتماعية

زوجتي لا تعلم مهنتي الحقيقية فهل أصارحها؟
قضايا اجتماعية عامة

زوجتي لا تعلم مهنتي الحقيقية فهل أصارحها؟

د.مبروك بهي الدين رمضان 01 - ربيع الآخر - 1434 هـ| 12 - فبراير - 2013

قضايا الخطبة

قلبي محتار بين قلبين!!

د.مبروك بهي الدين رمضان3654


قضايا اجتماعية عامة

أرغب بالزواج عاجلا فهل تفكيري خاطئ؟

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي4814


استشارات محببة

لا أريد أن تتعرّض لأيّ تحرّشات ولا يمكنني إخبار والدها!
الإستشارات التربوية

لا أريد أن تتعرّض لأيّ تحرّشات ولا يمكنني إخبار والدها!

السلام عليكم
مشكلتي تكمن في ابنتي (البكر) ذات 3 سنوات .
...

د.محمد بن عبد العزيز الشريم1515
المزيد

ولدي يتعرّض للتحرّش باللمس من عائلة أبيه!!
الإستشارات التربوية

ولدي يتعرّض للتحرّش باللمس من عائلة أبيه!!

السلام عليكم ورحمة الله ولدي عمره ستّ سنوات وعندما كان عمره...

أماني محمد أحمد داود1515
المزيد

مكرر سابقا
الاستشارات النفسية

مكرر سابقا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد نشكرك على ثقتك بموقع...

قسم.مركز الاستشارات1516
المزيد

احتاج إلى أن أكرم أهلي لأنّهم فقراء !
الاستشارات الاجتماعية

احتاج إلى أن أكرم أهلي لأنّهم فقراء !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا فتاة عمري أربع وعشرون سنة...

د.سميحة محمود غريب1516
المزيد

سعادتي أن أحصل على شهادة الثانويّة العامّة وانتقل إلى الجامعة !
الإستشارات التربوية

سعادتي أن أحصل على شهادة الثانويّة العامّة وانتقل إلى الجامعة !

السلام عليكم ورحمة الله
تزوّجت وعمري ثماني عشرة سنة وكنت سأنتقل...

هالة حسن طاهر الحضيري1516
المزيد

هل أكون سعيدة مع رجل غير رومانسي لم أشعر أبداً بحنانه ؟!
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون سعيدة مع رجل غير رومانسي لم أشعر أبداً بحنانه ؟!

السلام عليكم ورحمة الله تعرّفت عبر موقع زواج - 99 % من منخرطيه...

محمد صادق بن محمد القردلي1516
المزيد

انقطعت عن زيارة الأقارب وأخاف أنها سبب تأخر زواجي !
الاستشارات الاجتماعية

انقطعت عن زيارة الأقارب وأخاف أنها سبب تأخر زواجي !

السلام عليكم ورحمة الله أنا بنت عمري سبع وعشرون سنة أدرس في...

منيرة بنت عبدالله القحطاني1516
المزيد

زوجي لا يريد أن يقابل أحدا من أهلي ولا أعرف السبب !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي لا يريد أن يقابل أحدا من أهلي ولا أعرف السبب !

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة منذ ثلاثة أشهر، وبعد الزواج...

رفيقة فيصل دخان1516
المزيد

لما أنجبت طفلي سميته على اسم الشاب الذي أحببته !
الاستشارات الاجتماعية

لما أنجبت طفلي سميته على اسم الشاب الذي أحببته !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يعتريني الخوف والقلق على مستقبل...

أ.هناء علي أحمد الغريبي 1516
المزيد

عندما كان زوجي على قيد الحياة كنت أتكلّم مع شخص آخر!
الأسئلة الشرعية

عندما كان زوجي على قيد الحياة كنت أتكلّم مع شخص آخر!

السلام عليكم ورحمة الله إنّي أرملة ، عندما كان زوجي على قيد...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1516
المزيد