الإستشارات التربوية


08 - ذو القعدة - 1433 هـ:: 24 - سبتمبر - 2012

أريد أن أثبت أني ذكية ومتفوقة في دراستي!


السائلة:أيات م م

الإستشارة:محمد صادق بن محمد القردلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين محمد وآله وصحبه أجمعين..
أنا فتاة لي من العمر 15 عاما وتسعة أشهر أحب أن أجتهد في دراستي أحب التفوق عن الغير، أحب الانفراد بشخصيتي حتى أني لا أملك تلك الصداقات، صداقتي تنعكس على الدراسة لا أحب أن تتطور صداقتي مع شخص حتى أني إن طورت علاقتي أبدأ بكره الشخص المقابل فهل هذا طبيعي؟ وأيضاً أنا من عائلة لها مكانة فأبي طبيب وأمي معلمة أبي يحب الدراسة بشكل غير طبيعي قد ترون الأمر طبيعيا لكن أخي فشل دراسيا لم يخرج ذلك المعدل العالي وإنما كان سيئا وأخي الآخر كذلك معدله 74 وهذا ما يغضب أبي حتى أنه أغلب الأوقات لا يخالطهم.
أنا وأختي ما شاء الله علينا متفوقات بالدراسة ولله الحمد، لكن أنا اقتربت من نهاية الثانوي وسوف يكون أمامي امتحان بكلوريا وأنا خائفة جداً من الفشل وأن أصبح مثل إخوتي، وكذلك إن فشلت فأبي لا أظن أنه سوف يحبني كما الآن أنا أريد طريقة لكي أتغلب على الخوف لدي فكثيرا جداً ما يراودني والتفوق بدراستي وأكون طبيبة كأبي علما أني عانيت في بداية دراستي من الفشل وأحيانا ما يعيرونني بهذا فأنا لست بالمستوى هذا الذي أنا عليه الآن أريد أن أثبت أني ذكية ومتفوقة.. أرجو مساعدتي..
والسلام مسك الختام والشكر والحمد لله رب العالمين..


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله..
المحترمة آيات:
أسأل الله جلّ وعلا أن يطابق الاسم المسمى، أن تكوني آية في التزامك بدينك وخلقك وسلوكك، وآية أيضاً في ثقافتك وعلمك وعلاقاتك وبرّك بوالديك ـ كما أنت عليه الآن ـ احمدي الله أنك تتمتعين في هذه السن المبكرة ـ سن الخامسة عشرة ـ بقدرة على المصارحة والمحاورة وقراءة الواقع وفهمه، بقدر ما أنت قادرة عليه، وأجمل ما يميّز شخصيتك شغلك بالدراسة وإقبالك على العلم برغبة جامحة لافتة، وتطلعك إلى مستقبل علمي مشرق ومشرّف. أسأل الله جلّ وعلا أن يتحقق ما تصبين إليه وتتوقين إلى بلوغه من شرف المنزلة ـ طيبة كأبيك ـ مثلاً ـ أيده الله ووفقه لصالح الأعمال ونفع به الأمة.
ابنتي المحترمة صاحبة الأماني والآمال المشرقة، لا تدعي للتشاؤم طريقاً إلى عواطفك وأفكارك، إذ لا داعي لذلك، ولا تعودي بذاكرتك إلى الماضي الذي يذكرك ببعض الإحباطات، فلكلّ جواد كبوة، ولعلّ الإحباط ضرورة للتفوق والانطلاق من جديد بهمّة عالية ـ وإنك تملكين بفضل من الله جلّ وعلا العزيمة والطموح وتسيرين حالياً على درب النجاح تميزاً وتفوقاً، فاشكري الله ولا تقنطي.
وحفاظاً على تفوقك للارتقاء به إلى أعلى الدرجات في قام الأيام وأنت تبلغين سنة "البكالوريا" بكل ثقة، يحسُن بك وأنت على حظ وافر من الوعي أن تتخلصي من المقارنة، إذ يجدر بك أن تتجنبي القيام بمقارنة نفسك بأخيك ووصفه بالفاشل أو نعته بسيئ النتائج، كما أنه لا يمكن اعتبار تأخره الدراسي حجر عثرة في طريقك أو مؤثراً على مردودك الدراسي وقدراتك الحقيقية، فالفروق الفردية بين أبناء الأسرة الواحدة طبيعية مثلما هي في القسم الواحد (الصف الدراسي) حتمية، نظراً لاختلاف بيئاتهم التربوية وبالتالي قدراتهم ومهاراتهم، وبتغيّر الظروف المحيطة نحو الأفضل وبتوفر الإحاطة الأسرية الناجحة اللينة والمرنة سيحقق أخوك النجاح (بإذن الله) ويتحسّن مستواه الدراسي بإذن الله.
ويحسُن بك أيضاً وأنت مقبلة على سنة دراسية جديدة أن توجهي جميع اهتماماتك نحو دروسك وذلك من خلال المواظبة والمثابرة والحضور اليومي المنتظم بمعهدك.
ـ المراجعات اليومية للدروس وأوقات الفراغ وإنجاز الواجبات المنزلية بشكل منتظم دون إرجاء أو تأجيل.
أدعوك إلى الالتزام بالآتي:
ـ الإصغاء المرهف لشروح الأساتذة واحترام عطاءاتهم.
ـ التعبير الصريح عن عدم الفهم إن حدث.
ـ إتباع جدول زمني تراعين من خلاله أوقات المراجعة وإنجاز الواجبات، ويفضّل ـ دوماً ـ النوم مبكراً والنهوض بعد استرجاع دروس اليوم يومياً ـ دون تأخير أو تأجيل أو كسل..
ـ الاستعانة بالوالدين لطلب معلومة لم تتمكني من استيعابها أو للبحث عن حلّ لمسألة لكن دون تواكل.
ـ استغلال إجازة الأسبوع في مطالعة القصص والمطويات والكتب الإسلامية المناسبة لسنّك لتوسيع أفق تطلعاتك وتنمية قدراتك اللغوية والفكرية.
إضافة إلى عنايتك الفائقة بدروسك ينبغي ـ ابنتي آيات ـ ألا تغفلي عن الاستعانة بالله عزّ وجل والإكثار من ذكره، راجية توفيقه وهدايته، محافظة على أداء الصلوات في أوقاتها وعلى أذكار الصباح والمساء، ففي ذلك مجلبة لرضا الله جلّ وعلا وشحذ للهمة وصقل للروح..
قال صلى الله عليه وسلم: "من سلك طريقاً يلتمس فيه علماً سهل الله له به طريقاً إلى الجنة.."..
أيديك الله بعونه وتوفيقه ويسّر لك سبل النجاح والتفوق..

عزيزي الزائر: للتعليق على رأي المستشار أو لإرسال رسالة خاصة للسائل .. أرسل رسالتك على الرقم 858006 stc مبدوءة بالرمز (35037) ( قيمة الرسالة 5 ريال على كل 70 حرفا )



زيارات الإستشارة:7917 | استشارات المستشار: 133

استشارات متشابهة


    أثناء الحمل لا نعالج إلا الأمور المزعجة
    الحمل

    أثناء الحمل لا نعالج إلا الأمور المزعجة

    د.فاتن بنت محمود بن محمد السلمان7848
    تشققات البطن ؟
    الحمل

    تشققات البطن ؟

    د.عبد العظيم بن عبد اللطيف البسام10527

    استشارات محببة

    هل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته?
    الأسئلة الشرعية

    هل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته?

    السلام عليكم ورحمة الله..rnهل يجب علي أن أطلب العفو من شخص آذيته...

    الشيخ.هتلان بن علي بن هتلان الهتلان2974
    المزيد

    إخواني غير مقتنعين به!
    الاستشارات الاجتماعية

    إخواني غير مقتنعين به!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn أنا فتاة أبلغ من العمر...

    د.مبروك بهي الدين رمضان2975
    المزيد

    أنا أم قلقة على أبنائها!
    الإستشارات التربوية

    أنا أم قلقة على أبنائها!

    السلام عليكم ورحمة الله..                        ...

    د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2975
    المزيد

    طفلي عمره شهر ويتعبنا كثيراً حتى ينام!
    الإستشارات التربوية

    طفلي عمره شهر ويتعبنا كثيراً حتى ينام!

    السلام عليكم .. عندي طفل عمره شهر يتعبنا كثيراً حتى ينام وخاصة...

    فاطمة بنت موسى العبدالله2975
    المزيد

    هل تذهب أمي لتعتذر؟
    الاستشارات الاجتماعية

    هل تذهب أمي لتعتذر؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnفي البداية يجب أن أعرفكم...

    د.مبروك بهي الدين رمضان2976
    المزيد

    أحد الزبائن نسي حقيبته في سيارة أخي فماذا نفعل بها؟
    الأسئلة الشرعية

    أحد الزبائن نسي حقيبته في سيارة أخي فماذا نفعل بها؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnسؤالي : أخي أوصل زبائن بسيارته...

    د.خالد بن عبدالله القاسم2976
    المزيد

    ابني يحمل حقد أبيه علي !
    الإستشارات التربوية

    ابني يحمل حقد أبيه علي !

    السلام عليكم ورحمة الله rnأشكر القائمين على هذا الموقع.. فجزاهم...

    نورة فرج السبيعي2976
    المزيد

    طفلتي كثيرة الاعتراض بالضرب!
    الإستشارات التربوية

    طفلتي كثيرة الاعتراض بالضرب!

    السلام عليكم ورحمة الله..rnابنتي عندها عام وستة أشهر ولم أفطمها...

    د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2976
    المزيد

    ألاحظ على ابنة أختي الخجل الزائد وعدم الثقة!
    الإستشارات التربوية

    ألاحظ على ابنة أختي الخجل الزائد وعدم الثقة!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأشكر القائمين على هذا الموقع...

    د.عصام محمد على2976
    المزيد

    أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !
    الاستشارات الاجتماعية

    أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !

    السلام عليكم ورحمة الله.. أنا فتاة وعمري17، مشكلتي بأن أمي من...

    ابتسام محمد المطلق2976
    المزيد