الاستشارات الطبية » النساء والولادة » الدورة الشهرية


12 - جماد أول - 1423 هـ:: 22 - يوليو - 2002

هل الآلام أسفل البطن لها علاقة بمشكلة الإفرازات ؟


السائلة:المتفائلة

الإستشارة:رحاب الصالح

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاه أبلغ من العمر21 سنة ولا أعاني )ولله الحمد( من أي أمراض،إلا أن هناك مشكلة ظهرت معي منذ 4 سنوات، وهي الإفرازات المهبلية، فقد كانت في بداية ظهورها يغلب عليها اللون الشفاف ثم تغير إلى اللون اللبني ثم استمر على الاصفرار، وهذه المادة في قوامها لزجة مثل المخاط، لدرجة أنني أحيانا أجد آثار هذه الإفرازات مثل إفرازات الأنف المتجمدة (المادة المخاطية الصلبة) أما عن الرائحة فلم أستطع تمييزها.
فأنا قلقة جدا لهذه المشكلة، خصوصا بعدما سمعت في ندوة طبية أن هذه المشكلة غالبا تعاني منها المتزوجات ومريضات السكر، والأصعب من ذلك (والذي أقلقني جدا) أنها إذا استمرت دون علاج فإنها تسبب العقم فهل هذا صحيح؟ وأنا غير متزوجة.
وما سبب هذه المشكلة؟ وهل الآلام التي تأتي أحيانا في أسفل البطن لها علاقة بهذه المشكلة؟
وما هو العلاج المناسب؟ فأنا لم أحدث أحداً بهذه المشكلة ولم أذهب لأي طبيبة مختصة (من باب الحياء).
فأرجو أن تفيدوني بالحل في أسرع وقت فأنا قلقة جدا.
ولكم جزيل الشكر على جهودكم أثابكم الله عليها.


الإجابة


الإفرازات المهبلية هي سوائل تخرج من المهبل وتعتبر طبيعية إذا كانت شفافة لا لون لها، وقد تحدث بسبب وجود التهابات داخلية بسبب الاختلال في نسب البكتيريا الطبيعية داخل المهبل.

هذه الحالة قد تنشأ عن هبوط عام في المثانة مثل حالة الحمل أو مرض السكر، أو بسبب الطريقة الخاطئة لتنظيف منطقة العانة، مثل التنظيف من الخلف للأمام، أو استعمال دورات مياه غير نظيفة.

والاختلال البكتيري قد يحدث بسبب استخدام الملابس الداخلية التي تمنع التهوية (مثل النايلون) أو استخدام المعقمات بإفراط.

أنصح الأخت أمل بأخذ عينة من هذه الإفرازات، وكذلك باستخدام الملابس الداخلية القطنية.

في حال وجود التهابات يمكن إعطاء المضاد الحيوي المناسب.

أمَّا آلام البطن فلا يبدو أنَّ لها علاقة بالإفرازات.



زيارات الإستشارة:5768 | استشارات المستشار: 414