الاستشارات الاجتماعية » قضايا الخطبة


18 - جماد أول - 1434 هـ:: 30 - مارس - 2013

أخاف أن أنطق اسم من أحب أمام خطيبي!


السائلة:HAJER

الإستشارة:محمد صادق بن محمد القردلي

السلام عليكم ورحمة الله.
 لا أعرف من أين أبدأ واعذروني إن أطلت عليكم..
  سأبدأ من بداية أنا فتاة عمري 24 لم أربى تربية دينية فأنا لم أتحجب إلا منذ 4 سنوات وثقفت نفسي بنفسي في ديني لكني تربيت في عائلة محافظة ترى العلاقة بين البنت والشاب عيبا وحراما والحمد لله لم أقم علاقة في حياتي عدا أني في سن 18 أحببت شابا اسمه ... لكن في الحقيقة لا أدري هل أحببته أم هو مجرد إعجاب فهو جارنا ولم أكن ألحظ وجوده لكن في مرحلة ما صار يطاردني في المعهد ويقف أمامي ينظر لي دون الكلام لم يبح بحبه لي أبدا ولا حتى بإعجابه ولكن أنا بدأت أحلم وأرسمه زوجا استمررت هكذا حتى سن 21 وعندها أفقت وأدركت أنه لو أحبني وأرادني لأخبرني المهم نسيته أو ظننت أني نسيته وواصلت حياتي التزمت ولبست الحجاب بفضل الله  بالنسبة علاقتي بزوجي (..) تعرفت عليه عن طريق خطيبة أخي منذ 3 أشهر يبحث عن امرأة متدينة فأخبرته عني تكلمنا بعض الوقت والحمد لله نحن متقاربان في التفكير الدين النظرة للحياة وحتى المشاكل العائلية تكاد تكون متشابهة احسست بالراحة والانسجام معه وأحسست أني بدأت أحبه وهو يعشقني بجنون خطبني ووافقت عائلتي وبما أن ظروف عمله وظروفه المادية لا تسمح بالزواج الآن فقد أتممنا العقد الشرعي ابتغاء مرضاة الله ولنستطيع الحديث دون الوقوع في معصية لكن المشكلة أنه قبل العقد بأيام عاد اسم ذلك الفتى فجأة لعقلي ولساني عندما أحادث خطيبي أكاد أنطق اسم نادر عوض حليم فصرت خائفة وجلة أن أخطئ أمامه أو أهله وأناديه باسمه لست أعرف السبب في هذا لكني في حالة نفسية يرثى لها ولم لجد عندما أشكو وأطلب النصح
أرجوكم ساعدوني فأنا حتى يوم العقد الذي أصبحت فيه زوجة حليم لم أحس بالفرحة وأهلي أحس هذه الأيام باضطرابي ويحاولون معرفة السبب أنا متعبة ولست أعرف هل أحب حليم أم أني لازلت احب ذلك الشاب الذي لا يستحق حتى أن أذكره فلماذا يطاردني اسمه في مخيلتي وينغص عليا حياتي حتى أن زوجي عندما قبلني لأول مرة سألني ألا تحبيني قلت.. عندها قال لأنك لم تتفاعلي تصورت أنك ستذوبين بين يدي فخوفي من أن أخطئ حرمني المتعة بكل شيء كم أتمنى أن أتفاعل معه وأحبه فحليم رجل رائع بمعنى الكلمة إنه أكثر مما كنت أحلم به متدين ملتزم خلوق بار بولديه ويحبني بل يعشقني رومانسي حنون كل أوصاف العلم لا تكفيه وتوفيه حقه أنا لا أستحقه حتى فكرت جديا في الانفصال عنه فهو لا يستحق امرأة تخونه في فكرها أحس أني أخونه بتردد ذلك الاسم ولم أجد طريقة أتخلص بها منه حتى في حديثي مع زوجي أكون متيقظة كي لا أخطئ ولا احس بالمتعة في فعل أي شيء والخوف يسكنني أرجوكم ساعدوني هل أنا أحب زوجي أم أحب ذلك الفتى ولماذا عاد اسمه إلى عقلي في هذه المدة بالذات أريد أن أحب زوجي وأسعده وأسعد معه، أرجوكم ساعدوني كيف أتخلص من هذه الفكرة ومن اسمه وادع لي أن يفرج الله همي ..
اعذروني على الإطالة ولكم جزيل الشكر وجزاكم الله خيرا..
 
عمر المشكلة: أسبوعان..
 
في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة؟  
لا أعرف..
 
في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدت إلى تفاقم المشكلة؟  
لا أدري ربما الوسواس..       
 
ما هي الإجراءات التي قمت بها لحل المشكلة؟
الدعاء لله عز وجل أن يفرج عني.


الإجابة


وعليكم السلام ورحمة الله..
التزامك الديني بارتدائك الحجاب الشرعي مؤشّر خير وبركة يثلج صدر كلّ مؤمن غيّور حريص على أن يرى نساء المسلمين على حظّ وافر من الحشمة و الحياء،فاشكري الله جلّ وعلا أن هداك واحمديه أن وفّقك إلى طريق الاستقامة والهدى وهيّأ لك سبيل الرشد لمعرفة هذا الدين شرعة ومنهاجا ما مكّنك فعلا بفضله عزّ وجلّ من تلمّس السبيل الأمثل نحو اختيار الزوج الأفضل والموقف الأنسب. فكانت ولله الحمد الخطوات الإيجابيّة التي خطوتها تجاه خطيبك وحسن اعترافك بخلقه وسلوكه وتديّنه..لكن  مع عذوبة التوافق الوجداني الناجح وبهجة اللقاء الشرعي الواضح أطلّت من الذاكرة وبشكل مباغت بعض بقايا ماض طوى بين طيّاته مرحلة قصيرة تكاد لا تذكر- أعتبرها من ميول الصبا والشباب والاتّجاهات العاطفيّة العابرة-كنت فيها منقادة  لتأثير  العاطفة ومنساقة وراء انتظاراتك المشروعة ككلّ فتاة تنتظر فتى أحلامها، لكن لماذا عادت بك الذاكرة إلى سنوات قد خلت ليمثل طيف هذا الشابّ من جديد بمخيّلتك ويطرق اسمه سمعك ليتسلّل إلى لسانك رغم نسيانه أو تناسيه؟أليس هذا اختبارا لقدرتك على الاختيار ومدى صبرك على تجاوز ما فات وانقضى وفي ذات الحين أليس هذا من نزغ الشيطان وتلبيس إبليس-نعوذ بالله من نزغه وهمزه-لاسيما أنّك شرعا تعتبرين زوجة بحكم إبرام العقد ،والأجمل من ذلك أنّك أدخلت السرور والطمأنينة على والديك اللذين ينتظران ليلة زفافك بفارغ صبر.. إنّه من التهوّر والمجازفة أن تفكّري في الانفصال ،وإنّه لمن  ظلم النفس النكوص على الأعقاب ونقض العهد،وإنّه لخضوع لنزغ الشيطان الذي يجري في الإنسان مجرى الدم في العروق..
 ثقي أنّ هذا الذي آذى خيالك ونفذ إلى تفكيرك وحرّك سلبا ذاكرتك ليس بهوى النفس لأنّ نفسك قد اطمأنّت فعلا إلى هذا الشابّ المتديّن الذي أنصفته بمدحه  والثناء عليه -والذي يعتبر شرعا زوجا لك- وإنّما هذا الذي فاجأك هو من تلبيس إبليس وتزيينه..فاقطعي صلتك  بمن يسمّى "نادر"فكرا وتذكّرا وتخيّلا مستعينة بالله العليّ القدير الذي من نعمه عليك أن أنعم عليك بزوج طيّب السريرة، صادق النيّة، مخلص الوعد. وأدعوك أخيرا في هذا الاتّجاه إلى الآتي:- تفويض أمرك إلى الله جلّ وعلا والتمسّك به توحيدا واعتقادا وأنّه هو القادر القدير المقتدر الذ ي يجعل من كلّ همّ فرجا ومن كلّ ضيق مخرجا. - الإكثار من الاستغفار، فمن داوم على سيّد الاستغفار أفلح ونجا.- المحافظة على الصلوات  في أوقاتها والتحصّن بأذكار الصباح والمساء قراءة ودعاء .- الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم و من همزه ولمزه كلّما عاودك "اسمه" تذكّرا أو تخيّلا. - الاستعانة بالرقية الشرعيّة بقراءة سورة الإخلاص والمعوّذتين والدعاء الوارد.. والأفضل أن تقومي بها بنفسك تحصّنا من نزغ الشيطان. - توجيه اهتماماتك إلى ما ينمّي معرفتك الدينيّة والعلميّة والثقافيّة والإصغاء إلى الأشرطة الدعويّة ومتابعة البرامج الإسلاميّة ومطالعة ما يفيد العقل والوجدان ويرتقي بالمهارات. - إدخال السرور على والديك واستشارتهما وإشراكهما في التخطيط لحفل الزواج أتمّه الله بخير وسعادة وجعله نواة لأسرة مسلمة.- تمتين صلتك بخطيبك ودعمها بطيّب الكلام ورقيّ الحوار والتعاون معه استعدادا لأيّام الزفاف..- العمل على تعجيل الزواج ففي ذلك برّ وحصانة وإعفاف مع الاكتفاء بما يتيسّر مهرا وتجهيزا والقناعة ب"الحاضر الموجود" كما تعوّدنا على ذلك من خلال تقاليدنا بتونس دون إسراف أو تبذير...
أسأل الله جلّ وعلا أن يوفّقك ويسدّد خطاك..
 
عزيزي الزائر: للتعليق على رأي المستشار أو لإرسال رسالة خاصة للسائل .. أرسل رسالتك على الرقم 858006 stc مبدوءة بالرمز (37311) ( قيمة الرسالة 5 ريال على كل 70 حرفا )



زيارات الإستشارة:3101 | استشارات المستشار: 133

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    مشكلتي أني أسرح في الصلاة كثيرا!
    الدعوة والتجديد

    مشكلتي أني أسرح في الصلاة كثيرا!

    بسمة أحمد السعدي 19 - رمضان - 1434 هـ| 27 - يوليو - 2013
    أولويات الدعوة

    لا تخبري هذا الرجل بحبك له في الله!!

    الشيخ.محمد بن عبد العزيز بن إبراهيم الفائز3981

    الدعوة والتجديد

    دخلت قسم الشريعة ولم أطبقه!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )3433


    هموم دعوية

    لقد تأزمت حالتي في هذه المدرسة!

    د.رقية بنت محمد المحارب5619


    استشارات محببة

    زوجي لا يصلّي ولا يصوم  ولا يسلم أحد  من لسانه!
    الاستشارات الاجتماعية

    زوجي لا يصلّي ولا يصوم ولا يسلم أحد من لسانه!

    السلام عليكم .. زوجي يريد إرجاعي ولا يريد الطلاق ، يتّهمني...

    أ.سماح عادل الجريان1762
    المزيد

    مكرر سابقا
    الاستشارات النفسية

    مكرر سابقا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد نشكرك على ثقتك بموقع...

    قسم.مركز الاستشارات1762
    المزيد

    بعد وفاة الكبير اعتبر أخي الأوسط  نفسه مذلولا طول حياته!
    الاستشارات الاجتماعية

    بعد وفاة الكبير اعتبر أخي الأوسط نفسه مذلولا طول حياته!

    السلام عليكم .. لي ثلاثة إخوة وتوفّي الكبير رحمه الله وبقي...

    د.مبروك بهي الدين رمضان1762
    المزيد

    هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
    الاستشارات الاجتماعية

    هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

    طالب عبدالكريم بن طالب1763
    المزيد

    ما هي حقوقي أمام زوجي في وجود أبنائه؟
    الاستشارات الاجتماعية

    ما هي حقوقي أمام زوجي في وجود أبنائه؟

    السلام عليكم
    أنا متزوّجة من زوج له أبناء من قبل .
    قبل الزواج...

    أ.سلمى فرج اسماعيل1763
    المزيد

    بعد العقد اكتشفت أنه عمره غير صحيح !
    الاستشارات الاجتماعية

    بعد العقد اكتشفت أنه عمره غير صحيح !

    السلام عليكم .. وافقت على رجل تمّ إخباري أنّ عمره 35 عاما وهو...

    د.مبروك بهي الدين رمضان1763
    المزيد

    كلمته بجوّالي لأنّي كنت فاقدة العطف والحنان في البيت!
    الاستشارات الاجتماعية

    كلمته بجوّالي لأنّي كنت فاقدة العطف والحنان في البيت!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    أنا طالبة جامعيّة في السنة...

    د.خالد بن عبد الله بن شديد1763
    المزيد

    صداقاتي محدودة وأخشى الاقتراب أو التعمّق في أيّ علاقة!
    الاستشارات النفسية

    صداقاتي محدودة وأخشى الاقتراب أو التعمّق في أيّ علاقة!

    السلام عليكم أنا في السنة الثانية في الجامعة ، حالتي المادّية...

    د.أحمد فخرى هانى1763
    المزيد

    لا أستطيع المواجهة ولا أفهم المشاكل من حولي!
    الاستشارات النفسية

    لا أستطيع المواجهة ولا أفهم المشاكل من حولي!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا فتاة أبلغ من العمر 28 عاما...

    أ.عبير محمد الهويشل1763
    المزيد

    شهر ونصف وأنا أعيش في خوف!
    الاستشارات النفسية

    شهر ونصف وأنا أعيش في خوف!

    السلام عليكم ورحمة الله
    أنا أعيش في وضع صعب لا أخرج لا آكل...

    روضة عبد السلام بشر محمد1763
    المزيد