الذئبة الحمراء
27 - جماد ثاني - 1425 هـ:: 14 - أغسطس - 2004

أنا فتاة في الـ 33 من عمري، أعاني منذ سن الـ 17 بمرض "الذئبة الحمراء"، وقد ظهر كطفح جلدي أحمر في البداية، ولكن الآن - ولله الحمد - أخبرني الأطباء على أنه كامن.. وكنت قبل قد عالجت بدواء اسمه "دجرانول"، والآن أتعالج بـ"الهيدروكين" حبة كل يوم، مع "أنتوكس كفيتماين" مضاد للأكسدة، ومستمرة عليه منذ سنوات.. وقد سمعت عن دواء يسمى بـ "السيل أيد"، وهو دواء يقوى جهاز المناعة.. فأريد أن أعرف عن هذا الدواء.. وهل يفيد في حالتي؟ وهل يوجد أكل منظم يقوي جهاز المناعة؟ وهل هذا المرض يقلل من التركيز ويضعف الذاكرة؟ وأشكركم على هذا الموقع.. وأدعو لكم بالتوفيق.


مرض "الذئبة الحمراء" مرض مناعي، وهو أنواع، منه ما يصيب الجلد فقط، ومنه ما يصيب أعضاء الجسم، وقد يكون منها الجلد، وفي حالة إصابتك بالنوع الأول، وهو النوع الجلدي؛ فإن العلاج يعتمد على شدة المشكلة ومدى انتشارها، فقد يقتصر العلاج على "كريمات الكورتيزون" الموضعية، وقد يتم اللجوء إلى الأدوية الفمية، ومنها دواء "الهيدروكين"، على أنه ليس لدي اطلاع على الدواء الذي ذكرت اسمه، وقد يكون الاسم الذي أوردته هو الاسم التجاري وليس العلمي، ولا أظن انك تحتاجين إلى دواء يقوي المناعة إذا كانت شكواك من الذئبة الحمراء الجلدية..

أما بالنسبة لضعف التركيز والذاكرة؛ فمن المؤكد أن النوع الجلدي لا يسبب ضعفا لهما..
وأخيراً يجب عليك استخدام "كريمات" الوقاية الشمسية؛ لتجنب معاودة ظهور الطفح الجلدي..

والله الموفق.