الاستشارات الاجتماعية » قضايا الخطبة


09 - جماد أول - 1435 هـ:: 11 - مارس - 2014

هل هي فسخت خوفا الخطوبة أم من كلام أختها الكبيرة أو ماذا؟


السائلة:متألم جدا

الإستشارة:أماني محمد أحمد داود

السلام عليكم ورحمة الله..
تقدمت للبنت التي أحبها، وأبوها رفض برغم ترحيبها بعد كم شهر، أختها كلمتني قالت لي تقدم ثانيا أبي كان فاهما خطأ وغير رأيه وأختي كذا وكذا موافقة من الأول وتقدمت ثانيا ووافقوا بسرعة، وأتمنى الخطبة دون مشاكل الحمد لله لكن هي من قبل الخطوبة تقول لي أنا لو ما أصبحت (مبسوطة) ممكن أطلق عادى جدا..
أنا وهي يعتبر أول مرة نتعامل مع الجنس الآخر..
طوال فترة الخطبة كنا (مبسوطين) جدا الحمد لله وواضح علينا للجميع كنت أزورهم مرة في الأسبوع ونتقابل مرتان ثلاثة في العمل ونتكلم يوميا كثيرا في التليفون..
وهي شخصية رومانسية جدا وكانت تقلق علي جدا لدرجة أني لو نزلت مظاهرة أو مشوار بعيد ممكن تجلس تبكي من القلق حتى أرجع.
حصلت خلافات عادية بيننا مثل أي اثنين مخطوبين لكن كنا (نزعل) قليلا وأنا أكلمها بعدها مباشرة أصالحها لأنها في أول الخطبة كانت تقول لي عندما (نزعل) مع بعض ما تنتظر أني أكلمك أصالحك..
المرة التي كان الخلاف فيها كبيرا وتم التلميح بأننا نترك بعض كلمتها ليلتها أكثر من مرة ما كانت ترد ثاني يوم أرسلت لي رسالة ما أقدر أن أعيش من غيرك ولا أقدر أعيش ونحن مختلفين من بعض وتصالحنا ساعتها مباشرة الحمد لله.
هي متعلقة بي جدا وتثق في كلامي جدا وكانت تحاول بكل الطرق تقربني منها وأنا اقتربت منه بشكل كبير الحمد لله، وكان أبوها يريحهم دائما لا يريدهم يحملوا هم حاجة حتى التفكير..
لها أكثر من أخت متزوجة وكانوا مرحبين جدا بارتباطنا باستثناء الأخت الكبيرة كانت غير مرحبة تقول لها لا تريد أن تعيش ظروف صعبة مثل التي عاشتها لأنها تزوجت في نفس ظروفنا في بداية حياتهم العملية وكانت ظروفهم المادية أحيانا تكون صعبة وزوجها عنيد ويرفض مساعدة من أي أحد، وهي كانت كثيرة تخاف من واقع أختها وتنقل أفكار سلبية كثيرة جدا من عندها..
خطيبتي كانت تحبني جدا، جدا، وكانت تقول لي إني حب عمرها وأن حتى عندما أبيها كان رافضا المرة الأولى كانت تعتبر أني لها وأنها لي أنا..
بدأنا في التجهيزات وحصل بيننا خلاف في مرة على أشياء نعملها في الشقة أنا ما كنت أريد أعمل لها وهي أريدها وتناقشنا فيها ليومين وبعدها عملت لها التي هي تريده.
أبوها سافر عمرة شهر ما تقابلنا فيها بحكم سفر أهلها غير مرة أو اثنين في العمل لكن كنا نتكلم يوميا في التليفون وكنا مبسوطين جدا الحمد لله.
بعد أن رجع أبوها من السفر وجدته يتصل بنا يقول إن خطيبتي غير مرتاحة في الخطبة وأريد تنهيها كلمتها وذهبت لها البيت ثاني يوم جلست معها كانت مبسوطة وكنا نجلس نمزح وقالت أسباب تافهة كلها وأوضحت لها الصورة..
بعد ما ذهبت من عندهم أكلمها وجدتها تقول لي أنا خائفة أكمل..
وجلسنا على الحال أسبوعان يوم أحبك وأحب شخصيتك وأبقى مبسوطة معك ويوم لا أريد وخائفة أكمل السبب الوحيد التي قالته لأهلها نأخذ وقت كبير في النقاش والاقناع مع أنه ما حصل بيننا طول الخطوبة إلا مرتين آخرهم كان قبل الفسخ بشهر ونصف تقريبا..
حتى جاءت في الآخر وقالت لا أريد أكمل..
بعدها بثلاثة أسابيع قابلتها في يوم أقول لها ممكن أعرف السبب قالت لي نحن تكلمنا كثيرا وما في نتيجة ونحن غير مناسبين لبعض أختها بالليل قالت لي إنها مرتاحة وزوج أختها قال لي خلاص.
لكن تصرفاتها غير هذا تماما تدخل الإنترنت كثيرا جدا جدا مع أنه عكس طبيعتها قبل الخطوبة تمزح مع شباب كثيرا على (الجروبات) المشتركة بيننا مع أنها متدينة جدا جدا.
تكتب على الجروب المشترك بيننا كل يوم أجد أنها تصوم الاثنين والخميس مع أني أنا الذي عودها على العادة هذه.
أصبحت لا أفهم هل هي فسخت خوفا أم من كلام أختها الكبيرة أو ماذا؟.
وهل ممكن بعد الخوف يوم وترتاح على الآخر ترجع أم لا؟
عمر المشكلة: شهران..


الإجابة

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
يسعدنا ويشرفنا استشارتك لنا على صفحات موقعنا (لها أون لاين)
ونرجو من الله عز وجل أن نتواصى بالصبر والحق.
ويسوق الله على أيدينا ما فيه كل الخير لك ويرضيك بما قدر وشاء إنه لطيف خبير..
وفي البداية أخانا العزيز قل الحمد لله وتوكل على الله فهو سبحانه نعم المولى ونعم الوكيل
ما شاء الله كان وما لم يشاء لم يكن ولا حول لنا ولا قوة إلا بالله.. والله ما قدر شر قط بل نحسبه نحن شر وهو خير..
احتسب أمرك كله لله وجدد نيتك في كل قول وحركة.. اللهم أجرني في مصيبتي وأبدلني خيرا منها.. زواجك لله وهو رزق له وقت معلوم فسأل الله الزوجة التقية والذرية الصالحة..
وثق أن خطيبتك هذه لو هي قدرك سوف تكن لك ولو بعد حين المهم أن نرضى ونأخذ بالأسباب ونحمد الله على النتائج كيفما كانت.
لو أنك أخذت تعدد مميزات خطيبتك ونقاط العيوب والقصور فيها.
ثم تقارن هذه الصفات فيها بالصورة التي تتمناها وتسعى لتأسيس بيت مسلم سعيد.
لابد أنك سوف تصل لمدى التقارب أو التباعد بين الصورتين.
لو أنه هناك من الصفات ما يمكن توضيحه والنقاش في تغيره عندها هناك محطة نتوقف عندها لنضع النقاط فوق الحروف..
لماذا تركت؟ ماهي الأسباب الحقيقية لهذا القرار؟ بدلا من تحتار أو تسيء الظن بها أو أختها. ما المانع أن تكن بينكما جلسة نقاش ومصارحة.. مكاشفة وحوار مثمر..
لاشك أنك سوف تصل بعدها لإجابات مرضية وحاسمة عن الكثير من الأسئلة التي تشغلك..
من يتمسك بك سوف يلتمس لك الأعذار ويدافع عنك.. لو كانت مقتنعة بك وترضاك وتثق فيك.. سوف تقنع بك كل من حولها والعكس صحيح..
ما معنى أن يتغير رأيها فيك أو تأخذ قرار التراجع فجأة وبدون أسباب واضحة حتى لذاتها هي نفسها؟
خاصة وأنه من البداية مدى تقارب التكافؤ بينكما مرضي ومقبول من الجوانب الدينية, الثقافية,.. فهل لم تف بوعد أو كنت غير صريح في آخر!
عزيزي السائل أمر المؤمن كله بالاستخارة والاستشارة
بالدعاء، صلاة حاجة، بالصدقة، الصلاة على الرسول.. دوام الاستغفار يجعل لك من هذا الضيق مخرجا.
استعن بالله ولا تعجز وادع الله بثقة ويقين أن يختار لك ويدبر لك أمرك..
ثقتك بالله أولا ثم ثقتك بنفسك وهذه تأتي من داخلك وليست من الآخرين.
انظر لنفسك وارتق بذاتك وتطويرها تأهل لتكن نعم الزوج الصالح للزوجة الصالحة.. كن في صحبة صالحة ومجموعة تعينك على الطاعة.. وانشغل بالحق، مارس رياضة، أكثر من صوم النافلة.. ما هو حلمك وهدفك؟ ماهي هوايتك؟ لا تفتح بالفراغ أبواب الشيطان.. ولا تبكي على اللبن المسكوب..
أما كونها تسرف في العلاقات والتعليقات وظنك إنها خائفة أو قلقة فلا داعي لمثل هذه الأفكار.. لو أنك من باب التناصح والتعاون على البر والتقوى.. وكونها زميلة في العمل تلفت نظرها أو تنصحها وليس على سبيل استعطاف أو فتح باب للرجاء..
دع الأيام مع الوقت توقظها وتتعقل، لعلها تأتيك نادمة أنها خسرت رجل صالح راغب في العفاف دخل من الباب خاطباً لها مقبل ومحب..
لو أنك ترى أنها خائفة مترددة فعلاج الخوف الذكر والقرآن (ألا بذكر الله تطمئن القلوب)، والخوف السلبي لا ثمرة له، لا تسع لها بعد حسم الموقف وتوضيح الأسباب منها، فإذا لم ترجع هي لك فهو الخير لك ولها..
أنت زوج لآخري وهى زوجة لآخر في قدر الله. (وعسى أن تكرهوا شيئاً ويجعل الله فيه خيرا كثيرا)
وفقك الله.

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:2757 | استشارات المستشار: 290


الإستشارات الدعوية

أريد قلبا لأنه لا قلب لي!
الدعوة والتجديد

أريد قلبا لأنه لا قلب لي!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله ) 26 - جماد أول - 1430 هـ| 21 - مايو - 2009

وسائل دعوية

كيف أكون قريبة دائما من الله؟

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند5342


الدعوة في محيط الأسرة

أرغب بلبس النقاب لكن أبي لم يوافق!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )5459

الدعوة والتجديد

خوفي على ابنتي أوقعني في الزنا الإلكتروني!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )21592

استشارات محببة

لما أنجبت طفلي سميته على اسم الشاب الذي أحببته !
الاستشارات الاجتماعية

لما أنجبت طفلي سميته على اسم الشاب الذي أحببته !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يعتريني الخوف والقلق على مستقبل...

أ.هناء علي أحمد الغريبي 1731
المزيد

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

تقدم لي شاب متدين ومتعلم ويشتغل وجلسنا في منزلنا وارتحت له كثيراً...

قسم.مركز الاستشارات1732
المزيد

ليس هناك دافع يجعلني أكسر حاجز الكسل!
الاستشارات النفسية

ليس هناك دافع يجعلني أكسر حاجز الكسل!

السلام عليكم .. أعاني من مشكلة الفراغ , حياتي "روتينيّة" رتيبة...

رفعة طويلع المطيري1732
المزيد

عندما تغلب عليّ هذه الأفكار تنعدم ثقتي بنفسي!
الاستشارات النفسية

عندما تغلب عليّ هذه الأفكار تنعدم ثقتي بنفسي!

السلام عليكم ورحمة الله أنا طالبة طبّ عمري اثنان وعشرون عاما...

رانية طه الودية1732
المزيد

زميلتي عندما لا تراني يوما واحدا تخبرني أنّها افتقدتني !
الاستشارات الاجتماعية

زميلتي عندما لا تراني يوما واحدا تخبرني أنّها افتقدتني !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مضى على مشكلتي عامان ولا أعرف...

رفيقة فيصل دخان1732
المزيد

مطلّق طلقتين  ومن شروطه أن أستقيل من عملي !
الاستشارات الاجتماعية

مطلّق طلقتين ومن شروطه أن أستقيل من عملي !

‏السلام عليكم ورحمة الله خطبني رجل مطلّق طلقتين، مطلبه أنّي...

أماني محمد أحمد داود1732
المزيد

أمي إنسانة متسلّطة وبها غرور !
الاستشارات الاجتماعية

أمي إنسانة متسلّطة وبها غرور !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا مطلّقة ولديّ أبناء وأعيش...

أ.منال ناصر القحطاني1732
المزيد

وضعت سكّينا على رقبة زوجي حتّى يتركني !
الاستشارات الاجتماعية

وضعت سكّينا على رقبة زوجي حتّى يتركني !

السلام عليكم ورحمة الله متزوّجة منذ إحدى عشرة سنة ، زوجي لا...

رفيقة فيصل دخان1732
المزيد

خطيبي ليس الرجل الذي كنت أحلم به لا شكلا ولا تفكيراً !
الاستشارات الاجتماعية

خطيبي ليس الرجل الذي كنت أحلم به لا شكلا ولا تفكيراً !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا مخطوبة من أحد أقاربي ولم...

أماني محمد أحمد داود1732
المزيد

كيف أستطيع تطوير نفسي وتدارك أخطائي ؟!
الاستشارات النفسية

كيف أستطيع تطوير نفسي وتدارك أخطائي ؟!

السلام عليكم ورحمة وبركاته... أنا في التاسعة عشرة من عمري خجولة...

أ.ملك بنت موسى الحازمي1732
المزيد