الاستشارات الدعوية » الدعوة والتجديد


27 - جماد أول - 1435 هـ:: 29 - مارس - 2014

لم أستطع التخلص من المواقع الإباحية!


السائلة:داليا

الإستشارة:هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أولا أشكركم على هذا الموقع جعله الله في موازين حسناتكم..
أنا بنت عمري 18 سنة.. وأعاني من مشكلة وأتمنى أن أجد لها حلا.. لأني والله تعبت وأريد أن أتوب ومشكلتي هي:
أني أحيانا تسول لي نفسي وأفتح مواقع إباحية وأشاهد أفلاما جنسية وأنا أعرف عقوبة هذا الأمر ولكن غير قادرة أن أتخلص منه.
كلما عزمت على التوبة أرجع من جديد وأفتح هذه المواقع.


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم..
الحمد لله على نعمه، والشكر له على عطائه، الحمد لله على هدايته عباده، وتحذيرهم مما يفتح لهم من أبواب الشر، والصلاة والسلام على من وصفه الله بأنه بالمؤمنين رؤوف رحيم، وعلى آله وصحابته الكرام الأطهار.
الأخت داليا من السعودية..
و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.. وبعد :
الأخت داليا فتاة في مثل عمرك – وهي مرحلة عمرية من أخطر مراحل العمر لدى الفتيات والفتيان – تُسْلِمُ نفسها إلى عدوها إبليس، وإلى هواها الذي يهْوِي بها في مكان سحيق مملوء بالعبث والغواية والمجون.. نعم أنت في ثورة العاطفة نحو الآخر؛ فلماذا تسعين إلى زيادة النار بالوقود وتجديدها عن طريق شغفك بالنظر إلى الأفلام الإباحية التي تفسد الشيخ الكبير في السن فما بالك بفتاة في أول عمرها!! إن أفضل علاج لك هو التوبة النصوح من هذا العمل، ويتمثل في إغلاق أبواب الفساد كلها والعزيمة على عدم العودة إليها، وإشغال نفسك بما ينفعك في حياتك.. وتقوية صلتك بربك، ثم بأخوات طيبات يساعدنك على محاربة هواك وقهر شهواتك ولجمها، ثم أن تحرصي على ذكر الله تعالى، والتفكر في مرضاته والسعي لما يرضيه، وأن تستيقني أن العمر فان وأن الموت لا ينذر أحدا؛ فلذا فعلينا أن نستعد للقاء ربنا سبحانه، وقوي صلتك بالقرآن الكريم، وسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، وقراءة الكتب النافعة، ثم اختلطي بمدارس التحفيظ، والجمعيات الخيرية، ثم أشغلي نفسك ببعض الأعمال اليدوية التي تناسب الشابة المسلمة، ثم بزيارة – برفقة أمك أو أخت كبيرة – صديقاتك الطيبات أو قريباتك الصالحات.
أختي الكريمة، لقد كتبت عدة مقالات مفيدة بخصوص هذا الذي تعانين منه ونشرت بالموقع تحت عنوان: احذري لصوص السعادة: الإعلام الفاسد، والخلوة، والصديقة السيئة، والفراغ، فاقرئيها، ففيها فوائد لك ولغيرك.
إن أخطر سلاح وجهه إلينا أعداؤنا هو سلاح يساعد على إطلاق شهواتنا وتركها تسرح وتمرح بلا عقال، ثم – بالتعاون مع الشيطان من الجنسين - الإنس والجن – لتزيين القبيح وتقبيح الجميل لصرفنا عن الطريق المستقيم؛ ولنصبح كالكرة يتلاعب بنا من يشاء ممن له هدف في غوايتنا وإضلالنا.
إن ترك نزواتنا تلعب بنا وتعبث – والإنسان بفطرته يميل إليها وإلى الخير – وعلى العاقل أن يوجه حياته إلى ما ينفعه ويقربه من ربه.. إن أهل الشهوات يريدون أن تعيش البشرية كلها في نطاق الشهوة والشبهة ولا سيما أهل الإيمان، فلماذا لا نفوت عليهم سعايتهم إلى أهدافهم الخبيثة، إننا – المسلمين – أهداف لمخططاتهم اللعينة، وبرامجهم الضالة المضلة، وأكبر طعنة نوجهها إليهم هي أن نفتح صفحة جديدة مع الله، ونجعل حياتنا فيما يرضيه، وهذا التصميم منا يجعلهم في حنق شديد حيث باؤوا بالفشل، وخابوا وخسروا.
أخيرا أيتها الأخت الكريمة، النفس ترغب والعاقل هو الذي يرغبها في ما ينفعها، والمخبول والمعطل لعقله يرغبها فيما يضرها.
أختي مرة أخرى حذار أن تبقي الأفلام في بيتك أو تتصلي بمن يملكها أو يروج لها، أو يشجع عليها فهي – والله – أخطر من السرطان، وأدهى من إبليس، وأفتك من الوحش الكاسر، ومن كان في مكان يسهل الحصول على هذا الداء، فليتحول إلى غيره، إننا سنموت، ونسأل عن كل شيء، والدنيا مهما طالت؛ فهي قصيرة فانية ولا يفيد إلا العمل الصالح، وأما الفاسد فضرره واضح، فمحاسبة النفس ضرورة ملحة حتى تستقيم النفس على الجادة الصحيحة.، لا تضعفي أمام مطارق الهوى، فلا يغرنك أنك شابة؛ فغدا يشيب الرأس، ويذهب الكبر بمحاسن الجسد، ولا يبقى إلا صفاء روح قد سمت بطاعة الله تعالى.
المؤمن يملك إرادة قوية أقوى من الرواسي فما بالك إذا سددها الله ودعمها وساندها، فلن يقف أمامها أي إغراء أو إغواء والناجي من حفظه بكتابه.
وفقك الله إلى ما فيه رضاه.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:3640 | استشارات المستشار: 119


استشارات محببة

لماذا يرون أنّي متردّدة ومع ذلك لم أقل نظرتك عنّي خاطئة ؟!
الاستشارات النفسية

لماذا يرون أنّي متردّدة ومع ذلك لم أقل نظرتك عنّي خاطئة ؟!

السلام عليكم ورحمة الله أعاني من عدم ثقة في نفسي وتردّد في الكلام...

رانية طه الودية1257
المزيد

لا أريده ولن أتحمّل أبدا ونهائيّا أن أكمل حياتي معه!
الاستشارات الاجتماعية

لا أريده ولن أتحمّل أبدا ونهائيّا أن أكمل حياتي معه!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا فتاة أبلغ من العمر ثلاثا...

ساره الهذلية 1258
المزيد

عائلته استغلّت هذا الأمر فأوهمته أنّني أقوم بأعمال الشعوذة!
الاستشارات الاجتماعية

عائلته استغلّت هذا الأمر فأوهمته أنّني أقوم بأعمال الشعوذة!

السلام عليكم .. أنا متزوّجة ومؤخّرا وقعت في مشاكل كثيرة بيني...

مها زكريا الأنصاري1258
المزيد

زوجي طيّب لكنّ حقوقي كلّها مهملة!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي طيّب لكنّ حقوقي كلّها مهملة!

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة منذ سنتين ومعرفتي بزوجي...

تسنيم ممدوح الريدي1258
المزيد

تغيرت حياتي بعد رؤية مقطع فيديو لإخراج جنّ من امرأة !
الاستشارات النفسية

تغيرت حياتي بعد رؤية مقطع فيديو لإخراج جنّ من امرأة !

السلام عليكم ورحمة الله منذ يناير 2016 تغيّرت حياتي إلى الأسوإ...

رانية طه الودية1258
المزيد

ماذا أختار الزواج أم كفالة اليتيم ؟
الاستشارات الاجتماعية

ماذا أختار الزواج أم كفالة اليتيم ؟

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته أنا فتاة عزباء عمري ثمانية...

تسنيم ممدوح الريدي1258
المزيد

هل فعلا أنا مخطئة إذا كان أهلي لا يحبّونني ؟
الاستشارات الاجتماعية

هل فعلا أنا مخطئة إذا كان أهلي لا يحبّونني ؟

‏السلام عليكم ورحمة الله
أحسّ أنّي مكتئبة جدّا، علاقتي بالوالد...

مها زكريا الأنصاري1258
المزيد

لقد أصبحت الأفكار تراودني دائما بشأن خطأ المستشفى !!
الاستشارات النفسية

لقد أصبحت الأفكار تراودني دائما بشأن خطأ المستشفى !!

السلام عليكم ورحمة الله لديّ مشكلة بعد ولادة ابنتي الأولى ،...

أنس أحمد المهواتي1258
المزيد

زوجتي الآن تحبّني وأنا أتودّد إليها لكن الضمير يؤنّبني!
الاستشارات النفسية

زوجتي الآن تحبّني وأنا أتودّد إليها لكن الضمير يؤنّبني!

السلام عليكم ورحمة الله لا أعرف ماذا دهاني .. أنا في ورطة .....

أنس أحمد المهواتي1258
المزيد

نظرته متفتّحة جدّا أي كما تمنّيت يوماً !
الاستشارات الاجتماعية

نظرته متفتّحة جدّا أي كما تمنّيت يوماً !

السلام عليكم ورحمة الله
أنا فتاة في السنة النهائيّة من الثانويّة...

د.مبروك بهي الدين رمضان1258
المزيد