الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


19 - رمضان - 1435 هـ:: 17 - يوليو - 2014

أريد أن يعود اهتمامي بنفسي فأنا ذبلت جداً!


السائلة:Nane

الإستشارة:ميرفت فرج رحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أود أن أحكي ما بداخلي من ألم وكسر وفقد.. أود أن يسمعني استشارياً لكي يريحني بحلول.. ولكني أعلم راحتي بين يدي الله عز وجل ..
أنا فتاة عمري 21 والدي متوفي قبل 3 سنوات، وبعد وفاة والدي بشهور خطبني ابن خالي الذي يبلغ من العمر 29 أخبرت نفسي بأنه عوض من ربي بعد فقد والدي وخصوصاً من صغري وأنا أعيش بعيدة عن والدي بسبب مشاكل بين أمي وأبي توفي والدي وأنا من صغري بعيدة عنه وذكرياتي معه كلها عند الأبواب أو في سيارة، توفي وأنا في نفسي أمنيه لم أحققها وهي النوم بحضن أبي..
حرمت منه كثيرا ولكني أحبه وهو جداً حنون وطيب ولكن قدري لم يجمعني بين أم وأب في بيت واحد وهما ليسا مطلقين ولكن الحمد لله على البلاء وإن شاء الله الجنة موعدي مع أبي.
مشكلتي هي !!
بعد أن عوضني الله بابن خالي الذي كنت أطمح منه الحنان والحب والاهتمام وكل شيء جميل فقدته بحياتي وملكتي لها سنتين.. وجلسنا أنا وهو سنة ونصف علاقتنا جداً جيدة اختلافات بسيطة بيني وبينه فقط ونرجع من ثاني يوم شيء طبيعي..
كان جداً طيبا وحنونا وكريما وعاطفيا، وفيه دين جداً ولكنه ضعيف بين سلطة والده جداً..
لذلك كان زواجنا فقط يتأجل لأسباب لا أعلم ما هي..
كان فرحنا في شهر ذي الحجة ولكن تلقيت اتصالا من خطيبي لابد تأجيل الزواج لسبب عنده بعثه من العمل انزعجت جداً ولكن بداخلي لم أصدق السبب هذا..
ومرت شهورا وفعلاً ما عنده بعثه وكان تأجيلهم له سبب ولم أعلمهٌ؟
وحصلت مشاكل بيني وبينه ووصلت للأهل على كذبته واختفى هو فترة تقريباً وأتى خالي وحدهٌ عندنا وهدأ الأمور وأتى بعد شهر خطيبي وتأسف منا ورجعت أمورنا مثل أول..
أنا وهو لنا تقريبا شهر 3 توقفنا عن التواصل وبعد هو جداً عني وأنا عاملته مثل ما عاملني جفوته كثيرا.. أهملته مثل ما أهملني، ودخلت مشاكل الأهل وأتى خالي لمرتين عندنا وخطيبي لم يأت معه المرة الأولى كان يريد فسخ الخطبة وبعدها خطيبي علم ورفض بفسخ الخطبة..
والمرة الثانية أتى خالي وكذلك لم يأت خطيبي معه وكانت هذه المرة خالي يريد الاعتذار من أمي ومني لأنه اتهمنا بأقوال لم تصدق وأن ابنه تغير بعد شهر 10 شوال وبعدها قال يتأجل زواجهم إلى بعد سنتين إلى ما أعالج ابني ولم يوضح تعب ابنه؟
وذهب وبعدها أنا تعبت نفسياً مستواي دراسي نزل ظللنا 3 شهور متقاطعين أنا وخطيبي وكنت أرى حالته في (الواتس) بأنه متضايق ولا أعرف السبب وبعد عن الكل وترك العمل.. وذهب أخي الكبير وأرجعه لدوامه.. ووجده في شقه جداً مدمرة وأخبر أخي بأنه مشاكله مع اهله وليس معي ولم يوضح سبب مشاكله مع أهله؟ وقال أنا و .... ما بيننا شيء ولو تزوجتها أكون سعيدا ولو انفصلنا قلبي راض عليها والله يوفقها وكان يدعو على إخوته ويسبهم.. وأخذه أخي وأرجعه لبيتهم أيضاً..
وبعدها خطيبي أرسل لي قلبا أحمر (بالواتس) فرحت جداً ولكن تركته ولم أرد عليه.. بدأ بالقلب بحياتي وانتهى بالقلب.. وبعد أسبوعين توفي خطيبي.. آه أكاد أموت..
توفي وفي قلبي وقلبه كلام وحالنا وظروف التي مررنا بها صعبة.. كلامه وصوته وهداياه وحبه وأفعاله وسهرتنا وطلعتنا ولمساته لي لم أنسها نسيت كل الظروف وتذكرت كل شيء جميل.. مات وهو في شقة صاحبه وفي من يقول بأنه أخذ جرعه زياده مخدرات، وفي من يقول مات مقتولا اختلفت الأقوال وحتى موتته لم أعرف سببها ولكن أخي الأوسط يخبرني بأن عندما أرجعه لدوامه وأيضاً لبيتهم بدأت عصابات بتهديد لأخي، وأخبره خطيبي بأنه يريد أن يأتي ويتأسف مني ومن أهلي، ولكن أخذه القدر ولم أره أو أسمع صوته.. أنا لم أصدق بأنه مات هكذا إنه متدين وفيه خير.. ومعروف بين الكل بصاحب الابتسامة والخلق والمساعدة للآخرين.
كيف ينسى الكل هذا الشيء ويتذكرون ما يقولون عن موته هكذا، ولكن أخي الأوسط..
أخبرني بأنه مات وهو كان في مجال الحشيش قبل معرفتي به بأربع سنين وتعارف على صديقات لذلك أهله غضبوا عليه وبأن عنده شقة ملك له، وبأنه كأن ينصحه بترك هذا وكان يقول تركته، وأخبرني بأن الله انقذني من كل شيء كما أنقذ نبي الله إبراهيم من النار، ولكن بعد ما أخبرني أمي وأخواتي وأيقنت أنه صدق وكذلك هم أيضاً مصدمون مثلي، وبدأت أتذكر بأنه كانت في أيام يكون معي جميل ويرضيني ويسعدني وأحس حالي أسعد إنسانة بالعالم من مشاعر واهتمام وخروج وإحساس وأيام هجر وجفاف وأحس أنه نساني من حياته.. ولكني ما زلت أعلم وأتأكد بأنه داخل قلبه طيب وحنون وأنه من داخله جميل جداً ولكن بيئته إخوته وأخواله وأصدقاء يؤثرون عليه ومات بهذا المجال من بينهم، ولكن بداخلي أقول ممكن الله أراد أخذه من بينهم وهو أجمل في كل شيء لكي يتعظوا، ربنا له حكمة، الذي يؤلمني ويبكيني ويكسر قلبي، إخلاص مشاعري له وحبي الذي مازال الآن يحتفظ به واشتياقي له الذي لازلت أعيشه الآن وصدقي تجاه كل شيء واستسلامي له بكل ما في وكذلك إخواني الذي يعلمون بأنه في هذا المجال وموافقتهم على خطبته وزواجه بي، ولم يفكروا بأني حرمت من حنان الرجل بحياتي. ولم يعلموا بإهمالهم لي من ملتزمات واحتياجات.. ولم يعلموا بمشاعري التي احتفظت وأمسكت بها لكي أسلمها لشخص يستحقها طهري.. وخاصةً أخي الكبير الذي هو متزوج أخت خطيبي..
أحسست بينهم اتفاق لبيعي وتعامل زوجة أخي عندما أخرج أو أقابل خطيبي من غيره وزعل وكأن لها دور كبير بمشاكلنا، وأهله الذين يعلمون بهذا كله ويخفونه ولم يرضونه على بناتهم وخالي الذي والده يأتي واتهامنا أنا ووالدتي بأشياء لم نقلها واتهمونا بسحره وهم يعلمون سبب ابنهم، والآن بعد وفاة خطيبي.. امتلكوا شقته وماله ولم يقدرون كسري بكل الاتجاهات وغير نظرات أعينهم لي.. ما زلت أنظر بأن خطيبي ظلم بينهم.. ولكن حسبي الله ونعم الوكيل، والآن قرب انتهاء حدادي.. وحالي مازال بألم بكل شيء، وكسري بمن حولي وخداعهم وغشهم لي ومن أقرب الناس وأحبها لقلبي، لم أقوى أن أضع عيني أمام عين أخي الكبير.. وحقد قلبي عليه وكذلك على زوجته وعلى كل من كان له يد بشيء بألمي وألمه!
أريد أن أكون قوية بعد مروري بهذه الظروف وأنزع كل ألم بداخلي وكذلك أرمي هؤلاء الناس وراء ظهري، وأتذكر حالي وتعليمي وحياتي الخاصة.. أريد أن تعود ابتسامتي على وجهي.. أريد أن يعود اهتمامي بنفسي فأنا ذبلت جداً.. أريد بالمختصر أن أنسى كل شيء..
آسفة على اطالتي ولكني كل أمل بالله وحده ثم بكم وشكراً.. ،،
لا أريد أن تكبوا لي كلاما كثيراً كتبوه لي.. أريد كلاماً يغيرني للأفضل، وجزاكم الله خيراً ،،،


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم..
و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
الأخت الفاضلة nane
قرأت ما جاء في استشاراتك وتفاصيل هذه الخطبة وما حدث قد انتهى فلا نستطيع الرجوع إلى الوراء مرة أخرى وعلى الرغم من كون الحزن يسيطر عليك بين الحين والآخر إلا أنني سعيدة بأنك تحاولين الخروج من هذه الظروف والذي يساعدنا كبشر في تجديد أنفسنا والخروج من أحزاننا هو التواصل الاجتماعية فنستمد قوتنا وثباتنا في الحياة من خالق الكون عز وجل ومن الآخرين حولنا في علاقتنا بهم..
لا أريد أن أتحدث عن خطيبك الأسبق ولا عن هذه الظروف التي وضعتك في ذلك ولكن لابد أن نتكلم عن اجتيازنا للأزمة والتغلب عليها ولا بد أن تعلمي باليقين بأن الفرص لا تزال سانحة أمامك للارتباط من جديد..
التخلص من مشاعر الغضب التي سوف تنتابك بين الحين والآخر فلا يفيدك إلقاء اللوم على الآخرين أو على الظروف أن الغضب عبء كبير ليس من السهل التخلص منه وعلينا التروي والاستفادة من هذه التجربة واستخدام العقل والحكمة في الاختيار حتى نصل إلى التوازن والاستقرار النفسي والاجتماعي والروحي أيضا ولا تستسلمي لمشاعر التشاؤم والشك في النفس فإن هذه الطاقة السلبية لن تؤدي سوى تسمم لأفكارك فحسب.
لا أنكر أنك سوف تشعرين بالارتباك بسبب ظهور المشاعر السابقة وخاصة أثناء تفكيرك في الخسارة التي ألمت بك من جراء ما حدث من شريك حياتك ومن حولك هذا الارتباك سوف يساعدك على التخلص تدريجيا من جميع الاضطرابات التي تسيطر عيك ولكن اجعلي الشيء الداخلي الإيجابي الذي يدفعك للتخلص من كل ما سبق هو بداية جديدة لفهم الآخرين وفهم ذاتك.
حفزي نفسك وشجعيها على التمسك بالأمل وتحقيق الثبات النفسي.
ساعدي نفسك على التخلص من إلقاء اللوم على الآخرين
اخرجي من حالة الحزن والألم وهيئي نفسك لمسامحة كل الأطراف الأخرى وقبول الوضع الراهن بجميع أطرافه.
قومي بتدوين عدة أمور إيجابية ترغبين في تحقيقها..
كوني صورة خيالية لحياتك القادمة وابدئي في تحقيق أجزائها على أرض الواقع..
خصصي وقتا لنفسك وتخيلي اجتيازك لمحنتك وتحقيق السعادة لنفسك..
عزيزتي كلمة أخيرة أود أن تدركيها جيدا تمدنا ثقافتنا وعاداتنا التي نشأنا عليها ببعض الأفكار والصيغ التي تؤكد على ضرورة أن نكون أحرارا في اتخاذ قراراتنا وما أقصده هو أن تكون لدينا الحرية في الاختيار الجيد..
دمت بخير وأنتظرك صديقة على موقعنا المتميز..

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:7634 | استشارات المستشار: 688



Fatal error: Smarty error: [in newdesgin/counsels_da3awy.tpl line 54]: syntax error: unrecognized tag: وليس الذكر كالأنثى (Smarty_Compiler.class.php, line 436) in /var/www/vhosts/lahaonline.com/httpdocs/libs/Smarty.class.php on line 1088