الأسئلة الشرعية » الأخلاق والآداب » العادة السرية


12 - شوال - 1425 هـ:: 25 - نوفمبر - 2004

زواجك صحيح.. فأبشري وتوبي!


السائلة:s

الإستشارة:هتلان بن علي بن هتلان الهتلان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
أرجو من سيادتكم الرد علي مشكلتي :
أنا سيدة متزوجة الآن، ولكن قبل الزواج كنت أمارس العادة السرية وكنت أحاول أن أتخلص منها، كنت أنجح لمدة كبيرة و لكن أعود لها مرة أخرى..

المشكلة أني أثناء ممارستي لها تم فض غشاء البكارة ولكن لم أكن متأكدة حيث إني كنت في آخر أيام الحيض فتوقعت أنه دم حيض ولكن تم كتب الكتاب (على أني بكر) وتم الزواج، ولكن بعد الزفاف لم أمكن زوجي من الاقتراب مني خوفا من الفضيحة، ولكن بعد ثلاثة أيام من الزواج قررت أنه يجب أن ننتهي من المشكلة فعلا، جعلته يقترب ولكن لم ينزل أي دم فتأكدت من الحادث ثم أبعدته عني وقلت له إني مرهقة ثم أحضرت شفرة حلاقة وأحضرت قماشة بيضاء وجرحت أصبعي وأسلت بعض الدماء علي القماشة وأخذتها ووضعتها تحتي وأيقظت زوجي واقترب مني واقتنع أنه دم الغشاء، وانتهت الأمر بذلك..

لكني منذ ذلك الحين وأنا في عذاب ولا أدري ماذا أفعل: هل أخبره بما فعلته؟

وهل سيصدق أني لم أمارس الجنس مع شخص آخر؟

وهل يكون عقد زواجنا سليما؟

علما بأننا تزوجنا عن حب، وهو أحد الأسباب فيما حدث لي، فقد كنا نتحدث في الهاتف بالساعات أثناء الخطوبة ونصف بعضنا لبعض كيف أننا تعبنا من البعد.. وهكذا (علما بأنني قد جاءتني الدورة خامس يوم بعد الزواج) وأني حامل في نهاية شهري الرابع الآن؟
هل هذا ابن زنا؟
وهل أجهض نفسي؟

أكاد أموت من الخوف من عذاب ربي، ولكن أعلم أن هناك حديثا بأنه إذا فعل شخص ذنبا بالليل وأصبح عليه النهار وقد ستره الله لا يحدث به أحدا ويستغفر الله لذنبه ويتوب.. وأنا ـ والله ـ أريد أن أعيش في الحلال وبرضا ربي ولا أغضبه، وما قد فعلته هو لمجرد ستر نفسي وأهلي..

ساعدوني جزاكم الله خيرا، فأنا الآن تبت عن هذه الفعلة الرذيلة القبيحة، والحمد لله، وأحب زوجي وأريد إرضاءه بكل الطرق، وأريد مغفرة ربي ورضاه، وأتمنى أن يكون الحديث النبوي ينطبق علي حالتي..

وشكراً.


الإجابة


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أما بعد:

فإن استعمال العادة السرية أمر محرَّم، ولا يجوز لقوله تعالى: {وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ * إِلاّ عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ * فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ}، أي: المعتدون لحدود الله تعالى. فأنصحك بالتوبة النصوح لله تعالى من استعمالك سابقاً لهذه العادة المحرَّمة، ومن تاب وصدق في توبته قبلت منه كما قال تعالى: {وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِّمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى}، وقال أيضاً: {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ}.

وقال صلى الله عليه وسلم: "التائب من الذنب كمن لا ذنب له"، بل قال سبحانه: {وَالَّذِينَ لا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَلا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا * يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا * إِلاَّ مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا * وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابًا}.

كما أنَّ إقامة علاقة هاتفية وغزلية بين الخاطب ومخطوبته قبل إجراء العقد لا يجوز، إذ إنَّ المرأة ليست زوجة له فلا يجوز له مكالمتها إلا لحاجة، أما أن يتبادلا الأحاديث الغزلية والكلمات العاطفية فلا يجوز. وانظري إلى عاقبة هذا الأمر، حيث دعاك إلى فعل العادة السرية، ولربما كان ذلك بكثرة وبقوة مما أدى إلى فقدك لعذريتك (البكارة)، فاستغفري الله من ذلك وتوبي إليه، وكذا يجب على زوجك أن يتوب إلى الله تعالى من ذلك.

ولكن ما دام أنك تزوجته على أنك بكر ولم يفض بكارتك رجل غير زوجك، بمعنى أنه لم يجامعك أحد قبله مطلقاً، فأنت صادقة في كونك بكرا ولست كاذبة، ولا يلزمك إخبار زوجك بأنك فقدتِ بكارتك من استعمال العادة السرية، بل احذري من ذلك، فليس لذلك مصلحة، فقد يؤدي بك إلى عواقب وخيمة لا تحمد عقباها من شكوك زوجك وعدم ثقته بك... إلخ، فلا تخبريه بذلك أبداً، وزواجك به صحيح وحملك منه نعمة من الله تعالى، فاحمديه عليها ولا تضيعيها أو تفسديها بإخبارك لزوجك عن غشاء البكارة، وانسي أمرها إلى الأبد ولا تشغلي بالك بها، واحرصي على راحة زوجك وأحسني التبعّل له وخدمته والقيام على راحته ومعاشرته بالمعروف، وتعوذي بالله من الشيطان الرجيم.

أسأل الله تعالى أن يتوب علينا وعليك، وأن يؤدم بينك وبين زوجك بالمعروف ويرزقكما الذرية الصالحة، ويجعلنا جميعاً هداة مهتدين، إنه جواد كريم، والحمد لله ربّ العالمين.



زيارات الإستشارة:5242 | استشارات المستشار: 628


الإستشارات الدعوية

كيف أتخلص من هذا الحب؟!
الاستشارات الدعوية

كيف أتخلص من هذا الحب؟!

لها أون لاين 26 - جماد أول - 1423 هـ| 05 - أغسطس - 2002


الدعوة والتجديد

كيف أتحلل من هذه الذنوب؟

د.إبراهيم بن حماد الريس8171

الدعوة في محيط الأسرة

الصلاة عماد الدين

يوسف بن عبدالله بن عبد العزيز الحميدان8136


استشارات محببة

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟
الأسئلة الشرعية

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟

السلام عليكم أعاني من صغر في الثدي بشكل ملحوظ إلى درجة أنّه...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1399
المزيد

المشكلة هي فقدان تركيزه لما حوله لانشغاله بالألعاب
الإستشارات التربوية

المشكلة هي فقدان تركيزه لما حوله لانشغاله بالألعاب

السلام عليكم ..
ابن أختي يبلغ من العمر 14 سنة لكن أستطيع...

أروى درهم محمد الحداء 1399
المزيد

هل بإمكاني أن أسكن مع أبي غير مجبرة؟
الاستشارات الاجتماعية

هل بإمكاني أن أسكن مع أبي غير مجبرة؟

السلام عليكم..
أنا بنت عمري 23 سنة وأمّي وأبي منفصلان ،أمّي...

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير1399
المزيد

ابني المراهق يسرق من أبيه ويشتري بلا استئذان!
الاستشارات الاجتماعية

ابني المراهق يسرق من أبيه ويشتري بلا استئذان!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ابني مراهق عمره سبع عشرة...

عواد مسير الناصر1399
المزيد

أختي تعتبر فتاة مغرورة نوعا ما!
الاستشارات الاجتماعية

أختي تعتبر فتاة مغرورة نوعا ما!

السلام عليكم ..
أنا الأخت الكبرى لعائلة متعلّمة متركّبة من...

أماني محمد أحمد داود1399
المزيد

أسرتي لا يتعاملون مع الأشخاص بتوسّط!
الاستشارات الاجتماعية

أسرتي لا يتعاملون مع الأشخاص بتوسّط!

السلام عليكم .. المشكلة التي تعيش فيها أسرتي مع جدّتي وأخوالي...

تسنيم ممدوح الريدي1399
المزيد

تذاكر قبل الاختبارات يوم أو يومين فقط!
الإستشارات التربوية

تذاكر قبل الاختبارات يوم أو يومين فقط!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد : ماذا نصنع تجاه الطالبة...

د.مبروك بهي الدين رمضان1399
المزيد

أنا وأختي لم نر أمّي المطلّقة منذ عشرين  سنة !!
الاستشارات الاجتماعية

أنا وأختي لم نر أمّي المطلّقة منذ عشرين سنة !!

السلام عليكم ورحمة الله بارك الله فيكم وجزاكم خيرا على أن سنحتم...

رفيقة فيصل دخان1399
المزيد

مللت من ملاحقة زوجي كطفل والتحقيق معه!
الاستشارات الاجتماعية

مللت من ملاحقة زوجي كطفل والتحقيق معه!

السلام عليكم
وجزاكم الله خيرا .. إنّي متزوّجة من إنسان طيّب...

أ.سماح عادل الجريان1399
المزيد

خائفة أن يكون طمّاعا و بخيلا يستغلّني بعد الزواج!
الاستشارات الاجتماعية

خائفة أن يكون طمّاعا و بخيلا يستغلّني بعد الزواج!

السلام عليكم أنا فتاة عمري 24 سنة تخرّجت هذا الصيف من كلّية...

أ.سلمى فرج اسماعيل1399
المزيد