الاستشارات الدعوية » الدعوة والتجديد


23 - رجب - 1436 هـ:: 12 - مايو - 2015

هل أتحلل من ظلم زملائي؟


السائلة:حنان

الإستشارة:هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا خجلت جداً من ربي مما فعلت، فيا رب سامحني واغفر لي ( أتمنى أن تدعوا لي ).
لن أطيل عليكم أتمنى أن تقرؤوا رسالتي جداً فلقد تعبت من هذا الموضوع جداً ولأن أرتاح إلا إذا علمت الحكم الشرعي وأن أعرف أين طريق التوبة لموضوعي..
أنا ظلمت العديد من الأشخاص لا أدري كيف، ولكن ظلمتهم، مع أني طيبة جداً ولا أحب أن أؤذي أحدا ودائماً أسامح الناس ولا أرد الأذى بالأذى، بالعكس أنا مسامحة.
ولكن بالفترة الأخيرة لا أدري ماذا حدث في، تحدثت مع شباب من جامعتنا عن طريق الفيسبوك مجرد كلام، مع أني لا أحب أبداً التحدث مع الشباب ودائماً أحذر البنات من الوقوع في هذا الذنب، وتحدثت مع شاب وأصر أن يعرف من أنا فأطلقت على نفسي اسما وهميا في الجامعة، ولكنه كان يشك في الأمر ولا يريد أن يصدق، فأصبح يقول لي أسماء لبنات أخريات وأنا أحاول أن أبرئهن إلى أن أصبح يشك في ويشك فيهن أيضاً.
أنا فعلاً طيبة! ولكن لا أشعر بأني التي تتحدث, وبعدما رأيت أنه أصبح يشك في الجميع، قررت التوبة وألا أعود إلى التحدث معه وأن أدعو لكل من ظلمتهم وأولهم هو، فأنا جعلته يشك في بنات أخريات.
فعلاً أنا مقهورة من نفسي ومن تصرفاتي، هذا الشاب سيتقدم لخطبة إحدى الفتيات، أخاف أن تكون من اللاتي جعلته يشك فيهن, صرت أخاف من الله عز وجل ومن غضبه تعالى علي، وصرت أدعو مرراً وتكرراً أن يسامحني ربي، وأيضاً هذا الشاب دعا علي، صرت أخاف أيضاً من دعائه علي.
وبعد هذا الموقف، ذهبت لشيخ وقرأ علي، وبعدها شفيت والحمد لله، وأشعر بأنني أكثر ندماً من ذي قبل.
من ظلمت بهذا الأمر؟ كل البنات التي أعرفهن؟ أم الشاب فقط؟
وكيف أتحلل من ظلمهم؟
أنا كلمت هذا الشاب مرة أخرى وطلبت منه أن يسامحني، ولكنه رفض ذلك بحجة أن يعرف من أنا أولاً ولكني رفضت!
وأخاف أن أحدث إحدى الفتيات لأنهن شريرات ولن يسامحنني.
أتمنى أن تريحونني وتجاوبنني فأنا نادمة جداً، هل آذيت هذا الشاب بأنني شككته فيمن يريد أن يتزوج؟ ولكنني لا أعرف من التي سوف يختارها. كيف لي أن أتحلل من هذا الذنب؟


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم الذي يقبل التوبة عن عباده ويعفو عن كثير، والصلاة والسلام على من رغب في المبادرة إلى التوبة والمسارعة إلى الاستغفار، والندم على ما فرط في حق الله، ثم حق نفسه، وحقوق الآخرين ، وعلى آله وصحابته الكرام الأبرار.
الأخت حنان من السعودية
و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد:
لقد قرأت استشارتك – ومعذرة على تأخيري في الرد عليك لظروف خاصة – وأمعنت النظر فيها، وهي - في نظري - ليست حالة فريدة؛ فلقد وقع فيما وقعت فيه فتيات كثيرات كانت بسبب تساهلهن في الحديث مع من لا يجوز لهن التحدث معهم من الرجال الأجانب عنهن، ثم التمادي في الحديث إلى أن تستمري الفتاة هذا الواقع؛ وخاصة أن الشباب الذين يتم الحديث معهم- ذوو خبرات في اصطياد الفتيات التائهات، أو اللواتي هن في فراغ عاطفي، أو لا يقمن وزنا لهذه الانتهاكات الشرعية أو أو....وخلاصة المسألة أن الفتاة التي لا تراعي شرع الله تعالى وتنساق وراء الشهوة تقع في مثل هذا، ولو أنها صبرت واتقت ربها، وانتظرت نصيبها من الشباب الطيب – وهو آت بإذن الله – لكان خيرا لها وأكرم؛ ولكنها – وللأسف الشديد - لم تراعي توجيهات ربها، ولا الأعراف الاجتماعية التي تمقت هذا السلوك، وهي في آخر المطاف خاسرة نادمة.....
وأحمد الله تعالى أنك لم تنجرفي كغيرك إلى وضع من الصعب جدا أن يندمل جرحه، واكتفيت بالكلام مع هذا الشاب، وحتى لا يتعرف عليك معرفة حقيقية كنت تتنكرين أمامه تحت أسماء فتيات أخريات قد ظلمتهن سواء كن يردن الحديث معه أم لم يردن، ولما أظهرت له شخصيتك لم يصدق؛ لكنه وقع في الشك والحيرة وهو على أبواب خطوبة كما ذكرت.
أختي الكريمة حنان، لندع كل هذه الثرثرة التي وقعت منك ومن غيرك، ونعود إلى أصل المسألة، وهي : فتاة أخطأت وتريد أن تتوب إلى الله مما حصل، فهل هناك من توبة؟
باب التوبة مفتوح حتى تطلع الشمس من المغرب، وما لم تغرغر الروح ولها شروط ثالثة:
1 – الندم ( وأنت نادمة )
2 - والإقلاع عن الذنب ( وأنت تقولين : إنك لن تعودي إلى مثل هذا فأنت كما وصفت نفسك فتاة طيبة ولكنها هفوة وزلة )
3 – العزيمة الصادقة على عدم الرجوع إلى الذنب وهي التوبة النصوح.
وتبقى قضية الذنب الذي يتعلق بحق الآدمي وهي بالنسبة إليك في هذه القضية تتعلق بانتحالك أسماء فتيات كي تتواري وراء أسمائهن مع الشاب وهي – لا شك – قضية ليست بسيطة وفي اعتقادي أن التحلل من هذا الذنب وذلك بالاتصال بالفتيات، وطلبك منهن العفو والصفح غاية في الصعوبة فالقضية قضية عرض وسمعة وشرف؛ لذلك أرى: – وهذا مجرد رأي شخصي أولا وشرعي ثانيا – أن تكتفي بالتوبة النصوح التي ذكرتها لك، وأن تستغفري الله وتندمي، وأن تكثري من الدعاء لهن، وإذا سمحت لك أية فرصة لتبرئتهن مما وصفتهن وذلك بمدحهن في كل موضع كنت تذمينهن فيه ( وهن بريئات مما وصفت ) أو السكوت عنهن إن ذكرن أمامك، فالمسلم يستر ولا يفضح، وإذا ابتلي بالمعصية، فعليه بالستر على نفسه وعلى غيره ، فلعل الله أن يلهمه التوبة فيتوب، وتقبل توبته. ويعود إلى خالقه والله يفرح بتوبة العبد، ويطلب من عباده أن يتوبوا ولا يستمروا في الضلال، وحتى الذين أسرفوا على أنفسهم عليهم أن يتوبوا ولا يقنطوا من رحمة الله؛ إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم، فأنت تتعاملين مع رب كريم خلق الإنسان من ضعف، وهو كثير الخطأ وهو – سبحانه – يحب التوابين ويحب المتطهرين. فلا داعي – بعد الندم التوبة والإقلاع عن الذنب - أن نبقى في حال اليأس والقنوط والخوف بل أن نكون راجين رحمة ربنا وجلين من عذابه، فهي مرحلة خوف ورجاء لا مرحلة يأس ورعب، والوجل – في تقديري حالة تجعل المؤمن في يقظة ليتوقى الوقوع في محارم الله مستيقنا أنه مقبل على رب كريم يغفر الذنب العظيم ويعفو عن اللمم. أشكرك مرة أخرى على ثقتك بنا، وعلى حبك للتوبة والندم على ما حصل، وهي صفات إيجابية تعد مقدمة لكل من يبحث عن التغيير إلى الأفضل.
وفقك الله لما فيه رضاه والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:6167 | استشارات المستشار: 119


الإستشارات الدعوية

تطاردني فكرة أنني كافرة بالله!
الاستشارات الدعوية

تطاردني فكرة أنني كافرة بالله!

بسمة أحمد السعدي 02 - رمضان - 1436 هـ| 19 - يونيو - 2015
وسائل دعوية

زوجي ينظر لي باحتقار إذا ارتديت النقاب!

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي7881


وسائل دعوية

كيف يمكن أن أصبح داعية؟ وما هي المؤهلات؟

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )6846



استشارات محببة

هناك أمور تبعث الريبة حول أخي.. فكيف أتعامل معه؟
الإستشارات التربوية

هناك أمور تبعث الريبة حول أخي.. فكيف أتعامل معه؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnبسم الله الذي لا يثقل مع اسمه شيءrnوالحمد...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2797
المزيد

ابتعدي عن قصص القتل والحرب لتأثيرها على الأطفال!
الإستشارات التربوية

ابتعدي عن قصص القتل والحرب لتأثيرها على الأطفال!

السلام عليكم.. rnابني ذو الأربع سنوات ذكي والحمد لله, عند النوم...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك2798
المزيد

أخي لا يترك لنا مجالا بسبب تصرفاته الرعناء!
الإستشارات التربوية

أخي لا يترك لنا مجالا بسبب تصرفاته الرعناء!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnسأدخل سريعا في الموضوع .....

أسماء أحمد أبو سيف2798
المزيد

أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد!
الاستشارات النفسية

أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد!

السلام عليكم .. أحيانا تراودني أحلام أحس فيها بضيق شديد ولا...

ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني2798
المزيد

ما يؤلمني هو عدم قدرته على التعبير عن نفسه مثل الأطفال!
الإستشارات التربوية

ما يؤلمني هو عدم قدرته على التعبير عن نفسه مثل الأطفال!

السلام عليكم
لي ابن هو الثاني والأخير يبلغ من العمر 4 سنوات...

فاطمة بنت موسى العبدالله2798
المزيد

يريدني أن أبيّض لوني قليلا لأنال إعجاب والدته!
الاستشارات الاجتماعية

يريدني أن أبيّض لوني قليلا لأنال إعجاب والدته!

السلام عليكم .. أحبّ شخصا وكان يبادلني الشعور منذ فترة من...

د.سميحة محمود غريب2798
المزيد

أشعر أنّي مسحورة منذ صغري!
الاستشارات النفسية

أشعر أنّي مسحورة منذ صغري!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أشعر أنّي مسحورة منذ صغري
حيث...

رانية طه الودية2798
المزيد

خائفة أن أقول لا أو أقول أنا المخطئة وأسجّل مطلّقة!
الاستشارات الاجتماعية

خائفة أن أقول لا أو أقول أنا المخطئة وأسجّل مطلّقة!

السلام عليكم ..
عمري 22 سنة فتاة عاديّة كسائر البنات ، تقدّم...

أماني محمد أحمد داود2798
المزيد

خائفة أن يكون طمّاعا و بخيلا يستغلّني بعد الزواج!
الاستشارات الاجتماعية

خائفة أن يكون طمّاعا و بخيلا يستغلّني بعد الزواج!

السلام عليكم أنا فتاة عمري 24 سنة تخرّجت هذا الصيف من كلّية...

أ.سلمى فرج اسماعيل2798
المزيد

يريد الزواج فقط لتستمرّ حياته وليس من أجلي!
الاستشارات الاجتماعية

يريد الزواج فقط لتستمرّ حياته وليس من أجلي!

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة عمري خمس وعشرون سنة متخرّجة...

سلوى علي الضلعي2798
المزيد