الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


14 - شعبان - 1436 هـ:: 02 - يونيو - 2015

للأسف لدي ميول مثلية!


السائلة:سهى

الإستشارة:رانية طه الودية

السلام عليكم،
لقد سبق و أن وضعت استشارة لي في هذا الموقع أكثر من مرة ، وذلك لما أشعر به من ثقة وإفادة منه ومن الأشخاص المقدمين للمساعدة.
موضوع مشكلتي هذه المرة يخصني ، فأنا أبلغ من العمر 18 سنة وفي سنتي الأولى من الجامعة.
مقدمة عن المشكلة : منذ صغري وأنا في شخصية خجولة جداً وهادئة جداً وغير اجتماعية (إلا مع عائلتي وأصدقائي)
المشكلة : في الحقيقة احترت من أين أبتدئ في عرض مشكلتي ، فلقد مررت بالكثير في حياتي و كبرت قبل عمري ، وهناك تفاصيل قد تكون لها سبب في ما يجري لي الآن لكنني أحتاج لوقت طويل وكلام كثير إذا ذكرتها ، مع العلم أنني لا أؤمن بأن أشياء كهذه قد يكون لها سبب في ما يحصل الآن كما يقول البعض (أن أشياء بسيطة تحدث لنا بالطفولة لها تأثير في كبرنا)
أيا كان ، سأسرد لكم ما أعاني منه الآن ، في الحقيقة لطالما شعرت بأنه لدي ميول غير سوية لأمثالي بالجنس ، مع اهتمامي بالجنس الآخر أيضاً ، إلا أنني أشعر بميول جنسية و عاطفية لأمثالي بالجنس أيضاً ، فذلك بدأ معي منذ أن كنت بالصف الثاني أو الثالث تقريباً عندما بدأنا أنا وصديقتي المقربة بممارسة لعبة (العاشقين) ونقوم بتقبيل بعضنا وذلك بعد أن تعلمنا من فيلم سندريلا عندما قبل الأمير سندريلا ، فأحببنا أن نجرب ذلك وأصبحت لعبتنا الدائمة حتى الصف الرابع ، ثم توقفنا عن ذلك.
وفي نفس الفترة أي الصف الثاني أو الثالث كنت أنا وأخي الذي يكبرني بسنتين ننام سوياً في نفس الغرفة (على سريرين منفصلين) وكان أخي يحدثني بأمور جنسية (على الرغم من صغر سنه فكان يبلغ ال9 أو 10 من عمره فقط ، لكنه تعلم تلك الأمور من الأولاد في الحارة) ثم استدرجني يوماً بعد يوم حتى طبق علي بعض الأمور الجنسية تلك ، حيث كان يقفل الباب بالمفتاح على حجة أننا لا نريد أن يزعجنا أخانا الصغير بالدخول والخروج للغرفة , لا أذكر تماماً كم فعل ذلك معي إلا أنها لم تتعدى بضع المرات ، ثم بعد ذلك انتقلت لغرفة أخوتي الكبار.
وعندما كبرت قليلاً أصبحت أهتم كثيراً في التحدث بالأمور الجنسية وأجد المتعة في ذلك عندما أحادث صديقاتي عنها ، كما أنني أعجبت في إحدى الفترات ، وتقريباً من الصف الرابع إلى الصف السابع بإحدى صديقاتي (حيث أنها كانت جميلة جداً ، والجميع يهتم بها ويسعى لكسب محبتها وصداقتها) ثم انتقلت هذه الفتاة إلى منطقة أخرى ونسيتها.
أما في فترة من الصف الثامن للعاشر فبدأت أوعى أكثر وأكثر للأمور الجنسية كما أنني بلغت , وجائتني الدورة وأصبحت أهتم لأنوثتي بشكل كبير ، وأصبحت أقرأ وأرى على الانترنت عن الجنس وأصبح الشيء مع الأيام عادي بالنسبة لي ، بل أنني بدأت أفهم لأمور المثلية الجنسية ، ووقعت في حب أحدى صديقاتي المقربات لمدة 5 سنوات من الصف الثامن وحتى تخرجي من الثانوية ، وعلى الرغم من كل ذلك أنني كنت أشعر بميول جنسية اتجاه الجنس الأخر بشكل طبيعي جداً ، بالإضافة أنني لم أعترف لأي أحد من صديقاتي عن ميولي الثنائية للجنسين ولا حتى عن حبي الصامت لصديقتي هذه ، حتى وصلت إلى مرحلة أكاد انفجر من الصراع الذي أعانيه بيني وبين نفسي كي أخلص نفسي من هذه النزوات والمشاعر الخاطئة فاعترفت لواحدة من صديقاتي التي كانت في بلد أخر عن ما أعانيه ، وبقيت واقفة بجانبي و تحاول أن تفهمني أن كل تلك مجرد مشاعر مراهقة لا أكثر.
أما الآن وبعد أن تخرجت من الثانوية ، وابتعدت عن صديقاتي وذهبت لبلدي الأم للدراسة بالجامعة ، فقد نسيت ذلك الحب الوهمي ، ووعدت نفسي بأن لا أقع بنفس تلك الحالة ولا حتى أن أصادق أحداً من الفتيات بالجامعة صداقة مقربة وأنه حالما أشعر بأي شيء تجاه أي أحد يجب علي أن ابتعد عنه (وكانت الفترة التي كنت فيها بلا أي حب لأي أحد فترة مريحة جداً بالنسبة لي ، فتجربة الحب تلك كانت مؤلمة جداً فكنت مضطرة لكبت مشاعري الغير متبادلة ) ، إلا أنني لم ألبث أن تعرفت على صديقة جديدة بالجامعة ، ورويداً رويداً أصبحت مقربة جداً مني ، وأصبحنا نزور بعضنا في منازلنا و نقضي وقتاً طويلاً سوياً ، على الرغم من التناقض الشديد بين شخصياتنا (حيث تتصف هي بالجرأة والشخصية القوية واللامبالية والعصبية والساخرة جداً ، أما أنا كما سبق وأن أشرت بأنني خجولة جداً وهادئة وأتأثر بسرعة) إلا أننا أصبحنا مقربتان ، وكانت هي من النوع الذي يتقرب بكل شيء أقصد جسدياً ونفسياً ، فعندما نكون لوحدنا تقترب لتقبيلي فجأة (قريباً من فمي ، وأحياناً تحاول أن تقبلني على فمي بالمزح) و تحب الملامسة و تحب أن أحسس عليها باستمرار (حتى عندما نكون بالمحاضرة) فذلك يشعرها بالراحة كما تقول وأنها اعتادت على ذلك من والدها منذ صغرها ، إلا أن ذلك الشيء كان غير مألوف بالنسبة لي كما أن ميولي الجنسية كانت دافعاً لي بأن تثيرني مثل تلك الحركات ، فشعرت بأن صديقتي قد يكون لديها ميول جنسية مشابهة لي ، ففكرت بأن اصارحها بما لدي ليس فقط لكي أرى إن كانت هي أيضاً لديها كتلك الميول بل أيضاً كي يكون ذلك رادعاً لها بأن لا تكرر تلك الحركات معي وتنتبه من تصرفاتها (على العلم أنها كانت على علاقة مع شاب) وفعلاً صارحتها بذلك و كان الموضوع صادماً جداً بالنسبة لها فهي لم تشك أبداً أنني قد أكون كذلك فتصرفاتي تبدو طبيعية جداً و طرحت علي الكثير من الأسئلة ، وفهمتها أن لا تقلق ولا تخاف مني وأنني لن أشعرها بأي شيء أبداً إن قررت البقاء معي وأنها إن أرادت أن تبتعد عني فذلك خيارها أيضاً ، إلا أنها أبت ذلك وتمسكت بي، في البداية كانت معاملتها معي محدودة عندما صارحتها عني ، إلا أنها عادت لطبيعتها مع الأيام وقد عادت لنفس تصرفاتها ، وبعد فترة خطبت من شاب يقرب لها ، وقد سعدت جداً لها وكنت بجانبها خلال خطوبتها ، وبقيت صداقتنا قوية كما هي ، و مرت الأشهر على صداقتنا ومشاعري تجاهها لا تتعدى حدود الصداقة ، إلا أنني مؤخراً بدأت أشعر أكثر من ذلك ، وأنا الآن أعاني من هذه المشاعر وأعاني بشدة , أريد التخلص من هذه المشاعر (فأنا لا أزل في البداية) بدأت أكره نفسي وأفكر كم أنا غبية ولماذا وقعت في نفس الخطأ على الرغم من محاولتي الحذر باستمرار وتماسكي بعدم وقوعي بذلك بل وأتخيل نفسي دائماً أنني سأنتحر ، الشيء الوحيد الذي يمنعني من الانتحار هو الحرام ، أنا في صراع شديد بيني وبين نفسي ، ليس فقط من تلك المشاعر الخاطئة التي اكنها لصديقتي (فهي مخطوبة ، بل ودائماً تمازحني بشأن أخاها بأنها تراني فتاة مناسبة لأخيها الشاب وأنا أيضاً أجاريها بتلك المزحة ، بل حتى أختها تناديني "كنتنا")، بل أيضاً لقلة ثقتي بنفسي , فبالحقيقة هذه مشكلة أخرى ، فمنذ أن أصبحت هذه الفتاة صديقتي وأنا أشعر بقلة قيمتي بنفسي ، حيث أنها كثيرة النقد ، تنتقد بشدة وتشعرني بأنها أفضل مني كمظهر ، وأنا أحاول دائماً أن أرتدي وأظهر بأفضل ما عندي وأضغط على نفسي كثيراً (من ناحية مالية) كي أنال إعجابها ، فهي تشعرني كأنها خبيرة تجميل وتفهم بكل شيء يخص الأزياء والمكياج ، وأسلوبها حقاً يشعرني بقلة الثقة بنفسي ، فأصبح شعوري ذلك مزيج بين الغيرة منها و الاعجاب بها والحب.
ملاحظة : أعتذر على الإطالة ، لكنني أود التوضيح أنني على الرغم من كل شيء حصل معي ، إلا أنني خارجياً أبدو طبيعية جداً ولا أحد أبداً قد يشك بي ، بل أنني معروفة بفهمي و حسن تصرفي وخلقي مع الناس وأنني محبوبة جداً بين صديقاتي والجميع يثق بي والحمد لله، حتى تحصيلي الدراسي جيد جيداً ، إلا أن هذا الصراع بيني وبين نفسي يكاد يقتلني ، الصراع في موضوع المشاعر المضطربة تجاه صديقتي و بين ثقتي بنفسي المتدهورة ومحاولتي لتقليد صديقتي ، والمظاهر القاتلة وكل شيء.
بالإضافة أن الأحداث التي حصلت معي مثل موقفي مع أخي و لعبة العاشقين مع صديقتي في الصف الثاني والثالث ، في الحقيقة أنها لا تؤثر علي كثيراً ولا تخطر ببالي أيضاً ولكنني أربطها مع ما يجري معي الآن لأن الكثير يقولون أن أشياء تحدث في طفولتنا لها سبب في ما يجري معنا الآن. وذلك ما يجعلني أعيد ذكرها لكم.
و شيء أخر أود توضيحه ، أنا في حياتي لم أرتبط بشاب في علاقة عاطفية ، ولا حتى فعلت أي خطأ جنسي أو شيء كهذا مع أي أحد (بعد بلوغي) فأنا متحفظة في هكذا أمور.


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حياك الله أختي الفاضلة سهى ومرحباً بك .
وأشكرك على ثقتك بالموقع .. وأتمنى أن نقدم لكم دائماً ما ينفعكم .
غاليتي .. من الجيد أن يستشعر الفرد مشكلته ويطلب لها الحل حتى وإن لم تظهر عليه المشكلة أمام الناس .. ففي ذلك خير كثير له .
فإحساسك بالميول الشاذة لديك .. وكونها تمثل صراع داخلي في نفسك وتوقفها على مجرد الميول دون أي سلوكيات شاذة يدل على أنك على خير كثير .. وأنها تحت السيطرة ويمكنك التخلص منها بإرادتك وإصرارك بعد توفيق الله .
والخطوة الأولى في طرق التخلص منها أن ترجعِ إلى الله بالدعاء ليسهله لك وأن تذكري نفسك بنعمة الله عليك ورحمته بك أن جعل المشكلة خفية عن الناس وزينك في عيونهم ..
وأن تذكري نفسك بسوء هذا السبيل الذي إن اتبعته فقد ضللت الطريق واستحققت العذاب في الدارين .
أما الخطوة الثانية فهي تخلصك من كل ما يثير هذه الميول في نفسك من صور أو مقاطع أو سلوكيات حتى لا تتعزز وتزداد .
ثم ابدئي بربط كل المشاعر الشاذة بشيء منفر كأن تتخيلِ ما يثيرها لديك ثم تقرنيه بعذاب الله بالنار أو بصور منفرة من الحياة كالتقيؤ مثلاً .. المهم أن تقرني المشاعر الشاذة بما ينفرك وتكرري ذلك مراراً .. لكسر رابط اللذة في المشاعر الشاذة .
وتخلصي من بقايا الماضي بالالتفات للمستقبل والعمل على تحقيق أهدافك .
وتأكدي أن ثقتك بنفسك ستزداد إذا تخلصت من هذه المشكلة .. لأن لها أثراً نفسياً قوياً عليك تجعلك تنظرين لمن حولك أنهم أفضل منك لإحساسك الداخلي أنك أقل منهم لوجود المشاعر الشاذة ..
كما أن التفاتك لحياتك و أهدافك يزيدك قوةً وثقة .. فاجعلي لك هدفاً سامياً تنشغلين به ..
وانظري دائماً لما لديك من نقاط قوة وايجابية .. واجعلي حديثك لنفسك حديثاً ايجابياً يزيدك قوة وإرادة .
دعواتي لك بالتوفيق .

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:8774 | استشارات المستشار: 1106


استشارات محببة

زوجي يكلّم بنات كثيرات في
الاستشارات الاجتماعية

زوجي يكلّم بنات كثيرات في "الواتساب" !

السلام عليكم ورحمة الله أنا امرأة متزوّجة وهذا زواجي الثاني...

تسنيم ممدوح الريدي2703
المزيد

طفلي أراه يبتكر ويصنع، فكيف أنمي هذا عنده!
الإستشارات التربوية

طفلي أراه يبتكر ويصنع، فكيف أنمي هذا عنده!

السلام عليكم ورحمة الله..rnلي طفل عمره خمس سنوات, منذ بدأ يعي...

فاطمة بنت موسى العبدالله2704
المزيد

هل يجزئ غسل النجاسة بالسجاد بعد جفافها؟
الأسئلة الشرعية

هل يجزئ غسل النجاسة بالسجاد بعد جفافها؟

السلام عليكم..rn جزاكم الله خيرا، هل يجزئ غسل النجاسة بالسجاد...

د.فيصل بن صالح العشيوان2704
المزيد

هل أطلّقها أو أصبر إكراما لأهلها؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أطلّقها أو أصبر إكراما لأهلها؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أعاني من مشكلة أقف عندها...

د.خالد بن عبد الله بن شديد2704
المزيد

هل يجوز لهذا الشابّ أن يسير وراء هذه الفتاة ويكلّمها ؟
الأسئلة الشرعية

هل يجوز لهذا الشابّ أن يسير وراء هذه الفتاة ويكلّمها ؟

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ما التصرّف الشرعيّ السليم...

د.مبروك بهي الدين رمضان2704
المزيد

كيف يتعامل الأخ الكبير لأختين ؟!
الإستشارات التربوية

كيف يتعامل الأخ الكبير لأختين ؟!

أنا أم لثلاثة أبناء ولد وبنتان، المشكلة مع ابني الكبير وعمره...

د.مبروك بهي الدين رمضان2705
المزيد

إخواني غير مقتنعين به!
الاستشارات الاجتماعية

إخواني غير مقتنعين به!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn أنا فتاة أبلغ من العمر...

د.مبروك بهي الدين رمضان2705
المزيد

هل أنا خائنة لأني تركت الشابين؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أنا خائنة لأني تركت الشابين؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا تعرفت على شابين ثم تركتهم...

د.مبروك بهي الدين رمضان2705
المزيد

هل تذكر طفلة عمرها 4 سنوات الموت دون سبب؟
الإستشارات التربوية

هل تذكر طفلة عمرها 4 سنوات الموت دون سبب؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnهل تذكر طفلة عمرها 4 سنوات الموت دون...

د.سعد بن محمد الفياض2705
المزيد

هل أتقدم لامتحان الزمالة العربية أو لا؟
تطوير الذات

هل أتقدم لامتحان الزمالة العربية أو لا؟

السلام عليكم...rnربنا يبارك فيكم..rn أحب أستشيركم في قرار...

د.عصام محمد على2705
المزيد