الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


18 - جمادى الآخرة - 1437 هـ:: 28 - مارس - 2016

تدهورت حالتي لأنني خفت أن يتجسس علي أحد!


السائلة:عبد القادر

الإستشارة:أنس أحمد المهواتي

السلام عليكم
أنا شابّ رزقني الله زوجة صالحة تحبّني وترعاني ولا ينقصني معها شيء ، ولكنّي أقدمت على فعل مشكلة بسبب اتّباعي لنزواتي و شهواتي ، ففي فترة مرّت كنت أتحدّث الى زوجتي عبر موقع التواصل الاجتماعي و في لحظة ضعف تملّكني الشيطان فغرقت في بحر الشهوات وأردت أن أرى من زوجتي ما كنت أراه في المنزل ، فطلبت منها أن ترسل إليّ صورا لها شبه عارية و صورا لبعض المناطق من جسمها وأن أرسل إليها كذلك ، ولكنّها رفضت فأعدت الطلب مرارا وتكرارا وهي ترفض ، فغضبت واتّهمتها بأنّها لا تطيعني و لا تحبّني ، وأوهمتها بأنّي سأتخلّى عنها إن لم تفعل وسأتّجه لأشاهد في مواقع الإنترنت .. لا أدري ماذا حدث لي في لحظة طيش ، لم أكن أتحكّم في نفسي . ضعفت زوجتي بسبب هذا الكلام وأرسلت إليّ ما أردت لكي ترضيني وأرسلت إليها كذلك. و بعد أن فات الأوان عدت إلى رشدي و فكّرت أنّه من الممكن ان يتجسّس علينا أحدهم ويرى ما رأيت من زوجتي خاصّة أنّه قيل لي إنّ كلّ هذه المواقع و الحسابات مخترقة ، فدخلت في أزمة نفسيّة لا أستطيع الكلام و لا الأكل و لا الشرب ولا حتّى العمل ، وتدهورت حالتي الصحّية وأنا أتخيّل طول الوقت أنّ الصور انتهى أمرها ذهبت ولا أستطيع استرجاعها و لا أعرف من يطّلع عليها الآن .. أتخيّل أنّه في كلّ دقيقة أعيشها يراها شخص ما و أنّها ستبقى إلى الأبد ويرى زوجتي عدّة أجيال ، أو أنّها نشرت حتّى أنّي بحثت عنها في مواقع إباحيّة . لا حلّ لي الآن ، أنا أريد الانتحار .. ففي لحظة طيش كشفت حرمة زوجتي التي أحبّها كثيرا والتي اخترتها لأنّها محجّبة منذ كان عمرها 12 سنة ، وظلّت مستورة طوال حياتها وأنا أحافظ عليها طول المدّة التي تعرّفت إليها فيها إلى أن قمت أنا - من عليه الحفاظ عليها - بهذا العمل الحيواني ، إنّي أرى أنّها نهاية العالم بالنسبة لي .. أريد الانتحار ماذا أفعل أرجوكم إنّها "مصيبة" أقدمت على فعلها بيدي .

عمر المشكلة
سنة

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة
أنا سبب المشكلة

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة؟
أنا السبب

ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة
لا إجراء ..


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
الأخ الفاضل: عبد القادر .. حيّاك الله ... و نشكرك على مسارعتك إلى الاستشارة لتطمئنّ النفس بإذن الله .
الحياة رحلة .. و كثيرة هي المحطّات أو المواقف التي تصادف الإنسان خلال حياته ، و قد يخطئ الإنسان و قد يصيب خلال تلك المواقف ، لكن التعامل " بحكمة " مع هذا الأمر شيء ضروريّ : { ومن يؤتى الحكمة فقد أوتي خيرا كثيرا } .. فالتصرّف بحكمة يعيد " التوازن " إلى تلك الحياة - المليئة بالخبرات - للقيام بالمسؤوليّة الملقاة على عاتق الإنسان ، ويجعله يعود إلى الطريق الصحيح الذي يرضي الله تعالى فيضفي على الحياة معنى جميلا ، فتحدث الطمأنينة المنشودة بإذن الله ..
إنّنا نقدّر الحالة النفسيّة التي تمرّ بها .. صحيح أنّ الحفاظ على الخصوصيّات بين الزوجين أمر لا بدّ منه ، و لذلك عند تجاوز تلك الخصوصيّات ، يسارع المرء العاقل إلى الندم و لا يعيد تكرار الأمر الخاطئ .. و إن حدث خطأ ما و ندم عليه الإنسان – مع تقديرنا لحالتك وظروفك - ليس معنى ذلك أن يؤدّي بالإنسان إلى تعطيل قدراته و وظائفه ، لأنّ الله لا يكلّف نفسا إلاّ وسعها .. فلماذا تكلّف نفسك أكثر من وسعها ؟إ
فمن خلال استشارتك ، يبدو أنّك وصلت إلى مرحلة صعبة حيث حمّلت نفسك مالا تطيق خلال ندمك على ما كان ، فأعراض القلق أخذت منك وقتا طويلا ، ربّما أحدثت درجة من الاكتئاب ، حيث بدأت الأفكار السلبيّة تتزاحم في مخيّلتك بشأن " احتماليّة " وصول تلك الصور إلى آخرين ... أي أمور قد تكون أو لا تكون .. أي افتراضات ... صحيح أنّ بعض المواقف من الخطإ أن نطلب أن تصوّر أصلا أو أن ترسلها .... لكن لماذا لا نفترض العكس أنّها لن تصل بإذن الله إلى الآخرين : هل كلّ من تكلّم أو أرسل رسالة أو صورة بالضروري أن تصل إلى الآخرين ؟... و لماذا لا نعيش الفكر الإيجابي فينعكس ذلك على سلوكنا .. فالله لطيف بعباده .. قد تنشغل النفس و تزداد همّا بأمور قد تكون أو لا تكون ... سلّم لله أمرك ... إنّ ربّك الذي كفاك بالأمس ما كان سيكفيك في غد ما يكون بإذن الله ..
*** ( فالماضي انتهى... ولا يستحقّ منك غير نسيانه وتجاوزه كلّيا ونهائيّا )... المهمّ عدم العودة إلى ذلك الأمر .. بأن نقول كما أوصانا ديننا: "... قدّر الله وما شاء فعل " ثمّ ننتقل إلى سلوك إيجابيّ و راق ...
ثق أنّك لست الوحيد الذي صادف تلك الصعوبات ...لكن علينا " بالوسطيّة و الاعتدال " في كلّ شيء – أي أن نحسن التفكير ثمّ التصرّف بحكمة لننجح كما نجح الآخرون في كلّ أمر بإذن الله ، ( فالفكر الإيجابي يؤدّي إلى مشاعر و معتقدات إيجابيّة و بالتالي يكون السلوك إيجابيّا حكيما متوازنا ) .. وإنّ المرور بصعوبات ليس معناه نهاية العالم أو أن تتوتّر العلاقة بين الزوجين أو أن نعطي رسائل سلبيّة عن أنفسنا أو عن غيرنا .. إن ركّزنا و دقّقنا كثيرا في الأمر بشكل مبالغ فيه – سينعكس ذلك سلبا على الصحّة النفسيّة ، و لكن عندما نفكّر بإيجابيّة ، ندرك أنّ الأمر بيد الرحمن فنلجأ إلى دعاء الله عزّ وجلّ فتهدأ النفس و يطمئنّ البال .. لذلك تفاءل خيرا تجده أمامك دوما بإذن الله .. وردّد بكلّ ثقة و يقين: الله معي و هو لطيف بعباده ، و أذكّرك بحديث رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ليذهب عنك تلك الأفكار السلبيّة و ذلك القلق الشديد : عن ابن عبّاسٍ - رضِي الله عنهما - قال: كنت خلف النبيّ - صلَّى الله عليه وسلَّم - يومًا فقال : ( يا غلام، إنِّي أُعلِّمُك كلمات؛ احفَظِ الله يحفَظْك، احفَظِ الله تجِدْه تُجاهَك، إذا سألتَ فاسأل الله، وإذا استعَنتَ فاستَعِنْ بالله، واعلَمْ أنَّ الأمَّة لو اجتمعتْ على أنْ ينفَعُوك بشيءٍ لم ينفَعُوك إلاّ بشيءٍ قد كتَبَه الله لك، وإنِ اجتمَعُوا على أنْ يضرُّوك بشيءٍ لم يضرُّوك إلاّ بشيءٍ قد كتَبَه الله عليك، رُفِعتِ الأقلامُ، وجفَّّت الصُّحف ) ...
***(( و بما أنّ حياتك أمانة من عند الله .. لذلك إن شعرت أنّ الأمور - نتيجة الصعوبات التي تمرّ بها – خارجة عن السيطرة فينبغي زيارة أقرب " طبيب نفسي " – و دون تأخير - لمساعدتك في التخلّص من الصعوبات التي تواجهك : " فربّما " تحتاج حسب توصياته – و حسب حالتك – إلى "دواء لفترة معيّنة " أو جلسات معرفيّة سلوكيّة لتخطّي هذه الظروف المؤقّتة ولتسير الحياة بشكل صحيح بإذن الله ..المهمّ الالتزام بالتعليمات و إطلاعه على أيّ تغيّر حاصل أوّلا بأوّل ، و العلاج المعرفي السلوكي يكون من أجل تصحيح الإدراك الخاطئ و تصحيح مساره ، و استبدال الأفكار السلبيّة بالأفكار الإيجابيّة و التزوّد ببعض المهارات الحياتيّة الضروريّة مع تطبيق بعض التقنيّات المفيدة للتخلّص من تلك الأفكار والمشاعر والسلوكيّات السلبيّة ، وقد أثبتت طرق كثيرة من العلاج المعرفي السلوكي نجاحها .. و يفضّل بإشراف مختصّين مع ضرورة اتّباع خطّة حماية لتكون في بيئة آمنة : إبعاد أيّ شيء مؤذ أو ضارّ عن متناول اليد ، كي لا تؤذي نفسك أو الآخرين .. و التواصل أوّلا بأوّل مع الفريق المعالج وإخبارهم بطبيعة الأفكار التي تراودك ..
*** يفيدك تطبيق " تمارين الاسترخاء " : بأن تأخذ شهيقا عميقا وبشكل تدريجي بهدوء ، تفكّر في منظر طبيعي جميل وأفكار ومواقف وكلمات حلوة إيجابيّة نحو ذاتك وأهلك واستشعار معيّة الله ، و أنّه لن يؤثّر شيء في علاقتك الجيّدة مع زوجتك بإذن الله .. ثمّ أخرج الزفير بهدوء ومعه أيّ أفكار سلبيّة مهما كان نوعها .. وأيضا نستفيد من هدي الرسول صلّى الله عليه وسلّم وصحابته كيف كانوا يعالجون أيّ موقف صعب .. فيمكنك أن تصنع من المحنة منحة لتقوية العلاقة أكثر بينك و بين زوجتك .. ومن الليمون الحامض شرابا حلوا .. وهكذا بإذن الله ..

*** والحياة قصيرة فلا نقصّرها بالهموم والخلاف ... والتسامح خلق راق حثّ عليه ديننا ولنا في ذلك أجر كبير .. ولنتواص على أن نبتعد عمّا يثير الخلاف من أساسه .. ولنغيّر ذلك إلى موضوع أروع وأكثر إشراقا ، و لنبتعد عن سفاسف الأمور ولنستبدلها بالمسارعة إلى معالي الأمور التي ترضي الله و رسوله وتقرّب ولا تبعد .... إنّها نظرة إلى الجانب الأجمل من الحياة الجميلة بذكر الله وطاعته ..
حفظكم الله و رعاكم و أسعدكم في الدنيا و الآخرة ...اللهمّ آمين ..

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:1693 | استشارات المستشار: 405


الإستشارات الدعوية

أنا طبيبة وأود أن أستشيركم في مسألة الاختلاط ؟
الاستشارات الدعوية

أنا طبيبة وأود أن أستشيركم في مسألة الاختلاط ؟

لها أون لاين 11 - جمادى الآخرة - 1423 هـ| 20 - أغسطس - 2002


وسائل دعوية

أصبحت باردة في مقابلتها معي!

فاطمة بنت موسى العبدالله2452


الدعوة والتجديد

أريد أن أعود كما كنت نقية!

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي12880

استشارات محببة

زوجي علم أنّي أتحدّث عن أهله أمام سلفاتي !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي علم أنّي أتحدّث عن أهله أمام سلفاتي !

السلام عليكم ورحمة الله ...
حدث خلاف بيني وبين زوجي استمرّ...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1280
المزيد

أتألّم من تصرّفات صديقتي ومتعلّقة بها وأعتبرها أمّي بل أقرب !
الاستشارات الاجتماعية

أتألّم من تصرّفات صديقتي ومتعلّقة بها وأعتبرها أمّي بل أقرب !

السلام عليكم ورحمة الله مشكلتي مع صديقتي الجديدة الوحيدة ،...

جود الشريف1280
المزيد

أمنيتي أتزوّج كأيّ بنت وأكوّن أسرة لكنّي خائفة!
الاستشارات النفسية

أمنيتي أتزوّج كأيّ بنت وأكوّن أسرة لكنّي خائفة!

السلام عليكم ورحمة الله
عمري عشرون سنة .. وبعد سنة ونصف السنة...

رفعة طويلع المطيري1281
المزيد

ابنتي تعاملني كالخادمة بل أسوأ !!
الإستشارات التربوية

ابنتي تعاملني كالخادمة بل أسوأ !!

السلام عليكم ورحمة الله ابنتي عمرها عشرون...

فاطمة بنت موسى العبدالله1281
المزيد

أمّي مستمرّة في ذكر القصص القديمة وحقدها عليه!
الاستشارات الاجتماعية

أمّي مستمرّة في ذكر القصص القديمة وحقدها عليه!

السلام عليكم ..
أبي وأمّي في مشاكل كبيرة وقد طلبت أمّي الطلاق...

سلوى علي الضلعي1282
المزيد

أنا معجبة بشابّ ولكنّه لا يبادلني نفس الشعور!
الاستشارات الاجتماعية

أنا معجبة بشابّ ولكنّه لا يبادلني نفس الشعور!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة عمري اثنتان وعشرون...

رانية طه الودية1282
المزيد

لا أريده ولن أتحمّل أبدا ونهائيّا أن أكمل حياتي معه!
الاستشارات الاجتماعية

لا أريده ولن أتحمّل أبدا ونهائيّا أن أكمل حياتي معه!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا فتاة أبلغ من العمر ثلاثا...

ساره الهذلية 1282
المزيد

أتمنّى من أختي الصغرى المعاملة الحسنة !
الاستشارات الاجتماعية

أتمنّى من أختي الصغرى المعاملة الحسنة !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أختي التي أصغر منّي بثلاث سنين...

د.محمد سعيد دباس1282
المزيد

لماذا يتقبّل الموجودون حولي تطرّف الآخرين ضدّي!
الاستشارات النفسية

لماذا يتقبّل الموجودون حولي تطرّف الآخرين ضدّي!

السلام عليكم .. في المناقشات التي فيها نوع من اختلاف الآراء...

أنس أحمد المهواتي1282
المزيد

زوجتي تريدني دائما في البيت وتختلق المشاكل !
الاستشارات الاجتماعية

زوجتي تريدني دائما في البيت وتختلق المشاكل !

السلام عليكم ورحمة الله لديّ زوجة فعلت معها المستحيل ولكنّها...

د.عبد الرحمن بن محمد الصالح1282
المزيد