الأسئلة الشرعية » الأخلاق والآداب » أسئلة متفرقة


14 - ذو القعدة - 1437 هـ:: 18 - أغسطس - 2016

وهو يتحدّث تقياء داخل السيّارة فأحسّ ابن خالتي بنار !


السائلة:وسام

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ورحمة الله
ابن خالتي لاجئ في ألمانيا كان في "الكامب" له صديق خرج معه في السيّارة فبدأ يتحدّث إليه أنّه أكل سحرا أبعده عن عائلته وهو يتحدّث تقياء داخل السيّارة فأحسّ ابن خالتي بنار من رجليه إلى رأسه ومن يومها هذا الشابّ غير طبيعي يستحمّ جدّا ويصلّي ويقرأ الرقية الشرعيّة ويبكي .. لا ندري ماذا نفعل من أجله أرجو الردّ وشكرا لكم .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
الحمد لله والصلاة والسلام على نبيّنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين.... وبعد ..
نشكر لكم ثقتكم في موقع لها أون لاين ونسأل الله تعالى لنا ولكم التوفيق والرشاد ..
الحقيقة التي لا شكّ فيها أنّ السحر والعين والحسد والمسّ أمور حقيقيّة ، وأنّ لها التأثير الحقيقي على جسد الإنسان الذي يتعرّض لها، وهذا أمر مشاهد وواقع، والقرآن الكريم يؤيّد ذلك، والسنّة كذلك تؤيّد ذلك، فهذه تكاد أن تكون من المسلّمات في ديننا، وهي من الأمور التي تواتر النقل عنها.
ولكن ليس معنى ذلك أنّ هذه الأشياء تعمل عملها بنفسها، وإنّما كلها خاضعة لقدر الله تعالى وإرادته، حتّى الأمراض، الأمراض لا تنتقل إلاّ بإرادة الله سبحانه وتعالى، وهذا ما عبّر عنه النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- بقوله: (لا عدوى) أي لا عدوى تؤثّر بنفسها، وإنّما إذا شاء الله تبارك وتعالى أن تنتقل العدوى انتقلت، وإن شاء الله تعالى ألاّ تنتقل لا تنتقل، إذن مع إيماننا أنّ هذه الأشياء لها تأثير إلاّ أنّنا نقول إنّها خاضعة أيضًا لإرادة الله تبارك وتعالى وقدرته.
والذي ذكرته من الممكن أن يؤثّر في عضو في جسد الإنسان، وتؤكّد الأحاديث الشريفة ذلك، ولكن ما حدث مع ابن خالتك هو أمر نفسيّ، لأنّ السحر وهذه الأشياء عمومًا تستطيع أن تتحوّل إلى أمراض نفسيّة وإلى أمراض عضويّة، لذا ننصح بما يأتي :
أن يعرض ابن خالتك نفسه أوّلا على أخصّائي نفساني، لاحتمال أن تكون هذه مسائل نفسيّة، فإذا ذهب إلى أخصّائي نفساني وتمّ علاجه وإخضاعه للأدوية المناسبة وللكشوف المناسبة ولم يتحسّن؛ فمعنى ذلك أنّ هذا الأمر يتعلّق بالجانب الآخر، وهو جانب الرقية الشرعيّة، وهذا لا يمنع أن يستخدم الرقية الشرعيّة؛ لأنّ الرقية الشرعيّة إذا كان لديه مرض عضوي، فإنّ الرقية الشرعيّة من فضل الله تعالى ورحمته؛ الله يجعلها سببًا في رفع هذا الأمر، فكثير من الأمراض العضويّة الآن تعالج بفضل الله تعالى بالقرآن الكريم وبالسنّة النبويّة، وبذلك تكون قد جمعت بين الوسائل الشرعيّة المعروفة من علاج بالرقية الشرعيّة، وكذلك الوسائل العضويّة من عرض نفسك على أخصّائي نفساني .
أخبرنا النبيّ صلّى الله عليه وسلّم بقوله: (تداووا عباد الله، فإنّ الله ما خلق داء إلاّ جعل له دواء، علمه من علمه، وجهله من جهله) .
ثمّ المحافظة على طاعة الله تعالى والابتعاد عمّا حرم الله، وعليك خاصّة بأذكار الصباح والمساء بانتظام، وعليك كذلك بالإكثار من الاستغفار، والإكثار من الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم، والمحافظة على ورد يوميّ من القرآن الكريم، لأنّ هذا يقوّي القلب، والإيمان في قلب المؤمن، فيقوّى فيه ويدافع، وكثرة الصلاة عن النبيّ -صلّى الله عليه وسلم- وأبشر بفرج من الله قريب .
وفّقكم الله .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:3370 | استشارات المستشار: 1527



Fatal error: Smarty error: [in newdesgin/counsels_da3awy.tpl line 42]: syntax error: unrecognized tag: وليس الذكر كالأنثى (Smarty_Compiler.class.php, line 436) in /var/www/vhosts/lahaonline.com/httpdocs/libs/Smarty.class.php on line 1088