الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


16 - ذو القعدة - 1437 هـ:: 20 - أغسطس - 2016

منذ شهر العسل و هو يضربني ضربا وحشيّا!


السائلة:soso

الإستشارة:أماني محمد أحمد داود

السلام عليكم،
أرجو مساعدتي في أسرع وقت و نصحي .. أنا متزوّجة منذ سنتين لا ينقصني شيء فأنا حاصلة على درجة الماجستير و ابنة عائلة معروفة و كريمة و جميلة ، تزوّجت من رجل ميسور الحال أحببته جدّا و لكن منذ شهر العسل و هو يضربني ضربا وحشيّا كالخنق و اللكم في وجهي و على رأسي ، وقد دخلت إلى المستشفى أكثر من مرّة بسببه رغم أنّي لم أقصّر معه في شيء .. كان يعيش معي و منذ ثلاثة شهور فقط انتقلنا إلى منزل صغير سويّا ، و منذ أن استأجر منزلا مستقلّا و هو يطردني منه كلّ يومين جرّاء مشكلة تحصل بيننا .. لا أخفي عنكم أنّي من بعد كذبه و خداعه المتكرّر قد أخذ منّي أيضا بعض الأموال سابقا و لم يرجعها ، لم أكن أحترمه من حيث الاحترام اللفظي، فمثلا كان يخونني ، وعندما أكتشف خيانته مع بنات الليل أشتمه من قهري و أصرخ من حرقة قلبي ، لو رأيتم أشكالهنّ و في المقابل يضرب و يهين و ينكر أيضا .. حين يطردني و يهجرني أسابيع و أكتشف أنّه جامع إحداهنّ في المنزل و أرى آثار فتاة غيري حيث أنّي كنت أتسلّل إلى المنزل بعد ذهابه إلى عمله ، أودّ أن أذكر أنّي لا أمتلك قطعة ثياب واحدة في هذا المنزل حيث أنّه لم يشتر لي خزانة بعد وكنت آخذ أغراضي من بيت أهلي في كيس كلّ يوم .. يطردني و يخونني في بيته و خارج بيته و "يرمي عليّ الطلاق" مرارا و ينكر ذلك .. و يضربني و يكذب في كلّ صغيرة و كبيرة ، وحين أرفع دعوى الطلاق في التوجيه الأسري يبكي مثل الأطفال يبكي و يركع و يترجّى فأشفق عليه ثمّ يكرّر أخطاءه في أقلّ من أسبوع .. إنّ أهله أيضا سيّئون معي جدّا ، لقد سافر مع بنات أخته في إجازة و كذب عليّ أنّه في سفر عمل وكنت أترجّاه أن يبقى معي في الإجازة و بكيت ولكنّه أصرّ أنّه عمل ضروريّ .. فاكتشفت لاحقا كيف خدعني وأنّه كان مع بنات أخته و اتّفق معهنّ أيضا أن يحذفنني من وسائل التواصل كي لا أرى الصور .. لا يحترمني و لا يحترم أمّي نهائيّا و لا يكلّمها ..
هذا باختصار ..
السؤال: أنا الآن في مفترق طرق : إنّه هجرني منذ أسبوعين و الآن يطلب منّي الرجوع ، إنّي مجروحة و أحسّ بالرخص، هل أعود إليه؟ لماذا يفعل هذا بي؟ هل يحبّني حقّا كما يدّعي؟ هل أطلّقه؟ إنّي ضائعة .. هل سأندم إن تركته؟ لم يؤمّن لي أيّ شيء من المسؤوليّات .. هل سبّي له عند كذبه وخيانته مبرّر لضربه الوحشي و الأفعال الأخرى؟ ماذا أفعل؟
خائفة من الوحدة رغم وحدتي معه لأنّه ليس لديّ أخوات و لا إخوة و لكنّي أملك المال فقط و في حاجة إلى رجل يحتويني و يؤمّن مستقبلي و يمنحني الاستقرار .

عمر المشكلة
سنتان

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة
إنّه كاذب بطبعه و يطلب منّي الاحترام ، دائما ما يتجاهل أسباب عدم احترامي له و هي كذبه و أفعاله و لا أستطيع السكوت عن الأخطاء المتكرّرة غير المقبولة .

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة؟
تجاهله و عدم تحمّله المسؤوليّة و عدم رجولته .

ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة
الصبر سنتين و إعطاء الفرص و الصدق معه و محاولة الحوار .


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
عزيزتي المستشيرة سطورك تحوي الكثير والكثير ومن باب التناصح بيننا والتعاون على البرّ والتقوى لابدّ من المصارحة وإن كان فيها قسوة فاسمحي لي بالوقوف عند بعض النقاط المهمّة لعلّها قد تكون ومازالت غائبة عنك .
قدّر الله و ما شاء فعل وأمر المؤمن كلّه خير وعلينا الحمد والرضا حتّى يرضى ربّنا ويرفع عنّا البلاء .
الزمي الاستخارة ومعها عليك بالأخذ بالأسباب .
كان ولابدّ من أسس لاختيار وقبول زوجك وهي مجموعة تكافؤات متقاربة بينكما في كلّ النواحي والجوانب مادّية وثقافيّة , اجتماعيّة ودينيّة ,...إلخ
وحسبي أنّ هذه الأسس لم ينظر إليها عند قرارك أو لم يلتفت إلى أغلبها ممّا أسفر عنه فجوات وعقبات تعوق سير الحياة بينكما في استقرار وهدوء .
الحياة الزوجيّة سرّ نجاحها في قيامها على أسس وأعمدة وضّحها لنا ربّنا وخالقنا ألا وهي السكن والمودّة والرحمة .
ومن أين لنا بها في بيت لا تقام فيه صلاة ولا يتحرّى فيه الصدق والأمانة ؟
هل نظرت إلى حالك أنت مع ربّك ؟ اتّصلى بربّك وأصلحي ما بينك وبين الله يصلح لك ما بينك وبين الناس وأوّلهم زوجك.
المشاكل تزيد والأمور تتعقّد والنفسيّة لا ترتاح إلاّ إذا كنّا في معيّة مع الله يكون الله معنا فيرضينا ويرضى عنّا .
من كان مع الله فماذا يفقد ؟
استغفري وتوبي إلى الله .
هناك كبائر تقترف وكما أنّ هناك ذنوبا صغائر تصبح بالتكرار كبائر , والتوبة تجبّ ما قبلها مع دوام الندم واستبدال السيّئة بالحسنة .
لا تقنطي من رحمة الله وعودي إلى الله نادمة على سوء الخلق مع زوجك وعلى تفريطك في حقّ الله .
عليك العبادة والتعبّد لله , تحرّي الحلال والحرام وعلى الله رزقك وأمنك .
الاستقرار النفسي والأمان ليسا بيد أحد من البشر بل هما بيد ربّ البشر (ألا بذكر الله تطمئنّ القلوب )
عن أيّ وحدة تتحدّثين ؟ الوحدة والغربة هي البعد عن الله.
تقرّبي إلى الله بالعبادات والطاعات والنوافل , وبالذكر والدعاء .
لاشيء يردّ القدر إلاّ الدعاء .
أمّا عن زوجك فهل كنت له يد عون على نفسه الأمّارة بالسوء وشيطانه ؟
ذكّرته بالله وتقواه , حاولت كلّ ما في وسعك على سدّ أبواب المعاصي وأماكنها وأصحابها أمامه ؟
شغلته عن نفسه , واستعنت بآخر قريب أو صديق يأخذ بيده من وحل المعاصي إلى واحة الطاعة والتوبة ؟
لا يزني الزاني وهو مؤمن , ولا يسرق السارق وهو مؤمن ..
إيقاظ الإيمان المخدّر في قلب زوجك سعي مثمر ومحاولات تسفر عن نتائج ناجحة فهل فعلت أو حاولت ؟
إنّ الله يهدي من يشاء فلم لا تكونين أنت سبب هدايته وتوبته وصلاحه ؟
ليس حلّ المشكلة ردّ الإساءة بالإساءة . والردّ على كذبه وخيانته بسوء الأدب والشتائم وعدم الاحترام !
أنت وفقا لمعلومات رسالتك تمتلكين مقوّمات العيش فلماذا الخوف أو الاحتياج ؟
الطلاق أبغض الحلال ومع ذلك في بعض الحالات حلال ..
استخيري وحاولي فيما سبق من حلول ومحاولات .
جدّدي نيّتك لله واستعيني بربّك يبصّرك بالحقّ ويعنك عليه.
اشغلي نفسك بنفسك ومن أنت ؟ وما هي سلبيّات وإيجابيّات الانفصال عنه ؟
هدفك وخطّة حياتك ؟
استعملي نعم الله عليك من مال وعلم وجمال في عبادة الله وطاعته فهذا من الشكر لله وبالشكر ترفع النقمة.
ماذا كان حصادك إلى اليوم من الحياة معه ؟
هل كان بينكما حوار , نقاش , وضع شكل لسير الحياة بينكما ؟ هذا من أوّل وأولى ما تفعلينه .
ضعي النقاط على الورق , توقّفي بالعقل والتفكير السليم لحسم الموقف .
اللهمّ أجرني في مصيبتي وأبدلني خيرا منها .
اللهمّ أرني الحقّ حقّا وارزقني اتّباعه ..
احتسبي واستعيني بالله يعنك وفي انتظار رسالتك على موقعنا الفريد الذي يسعى لراحتكم ويسعد بسعادتكم .
والله خير معين يرضيك ويرضى عنك .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:1526 | استشارات المستشار: 290


استشارات محببة

لا أستطيع ولا أملك مبلغا لمساعدتها وحياتها في خطر!
الاستشارات الاجتماعية

لا أستطيع ولا أملك مبلغا لمساعدتها وحياتها في خطر!

السلام عليكم ..
مرحبا أرجو الردّ فورا فأنا في حيرة من أمري...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1520
المزيد

افترقنا  أنا وخطيبي لسبب أظنّه تافها جدّا!
الاستشارات الاجتماعية

افترقنا أنا وخطيبي لسبب أظنّه تافها جدّا!

السلام عليكم و رحمة الله في البداية أودّ أن أشكركم على هذا الموقع...

هدى محمد نبيه1520
المزيد

تبيّن لنا أنّها على علاقة بشابّ أهدى إليها الجوّال !
الإستشارات التربوية

تبيّن لنا أنّها على علاقة بشابّ أهدى إليها الجوّال !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في الفترة الأخيرة أحسست أنّ...

رانية طه الودية1520
المزيد

حصل سوء تفاهم بيني وبين زوجي فكرهته بشكل فضيع !
الاستشارات الاجتماعية

حصل سوء تفاهم بيني وبين زوجي فكرهته بشكل فضيع !

السلام عليكم ورحمة الله مشكلتي الله العليم بها .. تمّت الملكة...

منيرة بنت عبدالله القحطاني1520
المزيد

طفلي يضع أصابعه في فمه ولا يكفّ عن قرض أظافره!
الإستشارات التربوية

طفلي يضع أصابعه في فمه ولا يكفّ عن قرض أظافره!

السلام عليكم طفلي عمره 3 سنوات...هو الطفل الثاني...ذكيّ اجتماعيّ... منذ...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1521
المزيد

عندما كان زوجي على قيد الحياة كنت أتكلّم مع شخص آخر!
الأسئلة الشرعية

عندما كان زوجي على قيد الحياة كنت أتكلّم مع شخص آخر!

السلام عليكم ورحمة الله إنّي أرملة ، عندما كان زوجي على قيد...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1521
المزيد

اتّهمني أنّني أدخلت شخصا إلى بيته عند غيابه !
الاستشارات الاجتماعية

اتّهمني أنّني أدخلت شخصا إلى بيته عند غيابه !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
أوّلا...

هدى محمد نبيه1521
المزيد

هل فعلا أنا مخطئة إذا كان أهلي لا يحبّونني ؟
الاستشارات الاجتماعية

هل فعلا أنا مخطئة إذا كان أهلي لا يحبّونني ؟

‏السلام عليكم ورحمة الله
أحسّ أنّي مكتئبة جدّا، علاقتي بالوالد...

مها زكريا الأنصاري1521
المزيد

زوجتي الآن تحبّني وأنا أتودّد إليها لكن الضمير يؤنّبني!
الاستشارات النفسية

زوجتي الآن تحبّني وأنا أتودّد إليها لكن الضمير يؤنّبني!

السلام عليكم ورحمة الله لا أعرف ماذا دهاني .. أنا في ورطة .....

أنس أحمد المهواتي1521
المزيد

لدى زوجي صديقة ترسل إليه نكتا جنسيّة!!
الاستشارات الاجتماعية

لدى زوجي صديقة ترسل إليه نكتا جنسيّة!!

السلام عليكم ورحمة الله اكتشفت أنّ لدى زوجي صديقة ترسل إليه...

أ.سماح عادل الجريان1521
المزيد