الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


27 - صفر - 1438 هـ:: 28 - نوفمبر - 2016

سناب شات غيّر نظريّتي في الحياة وشكّكني في نفسي!


السائلة:بدر

الإستشارة:رياض النملة

السلام عليكم
عمري ثلاث وثلاثون سنة ، متزوّج منذ عشر سنوات ولديّ ثلاثة أطفال .. في زمن غريب جدّا ملئ بالمتناقضات أحسّ بالملل وعدم الاستقرار ووصلت إلى مرحلة رهيبة من الملل ، حياتي رتيبة ومملّة .. عمل ومشاكل أطفال و"روتين" قاتل وقلّة ترفيه وضعف في الحالة المادّية حتّى وصلت إلى مرحلة المقارنة مع الآخرين من الناحية المادّية والنفسيّة والاجتماعيّة .
أشاهد الحمقى المشهورين قد أصبحوا أغنياء ولكنّ المستغفرين وقارئي القرآن هُم في مشاكل وهموم لا تنتهي .
أولادي مرضى دائما ، أعاني من أزمات ماليّة مستمرّة، فقدت الإحساس بالتمتّع بالحياة والأصدقاء ، أصبحت انطوائيّا كثيرا .. حتّى مجامعتي لزوجتي أصبحت قليلة ولا تقع إلاّ بإلحاح منها .أخاف أن أصل إلى مرحلة من فقد حسن الظنّ بالله والعياذ بالله .
أحاول أن أخطّط لحياتي ولكنّي لا أنجح ، أحاول أن أفتتح مشروعا خاصّا بي يشغلني عن هذه الأفكار ولكن ضعف المادّة يمنعني من توفير رأس المال .
أرى غيري مرتاحا مادّيا ومعنويّا وأنا الذي أستغفر كثيرا وأقرأ القرآن احسّ أنّ الحياة تسير عكسي ، الحمد لله على كلّ حال ..
مواقع التواصل الاجتماعي وبالذات سناب شات غيّرت نظريّتي في الحياة وشكّكتني في نفسي .
ما بال الأقدار تبدّلت وأصبح المجاهر هو من تتيسّر له الحياة من كلّ اتّجاه ، أمّا المحافظ على أسرته وعلى نفسه والمستغفر يخاف أن يقع في الخطإ هو من تتعسّر الحياة عليه .. لا حول ولا قوّة إلاّ بالله اللهمّ ثبّتنا على دينك .
أرجو منكم تقديم النصيحة لأنّني أوشك على الانهيار والإصابة بالاكتئاب الشديد .

عمر المشكلة
خمس سنوات


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أخي الكريم بدر
بداية أقدّر لك هذا الشعور النبيل والحرقة على واقع المسلمين وأحسب أنّه ينمّ عن حرص منك على هذا الدين العظيم ، ولقد شكا الصحابة إلى النبيّ صلّى الله عليه وسلّم مثل ذلك فقد روى البخاري عن أبي عبد الله خباب بن الأرت رضي الله عنه قال: شكونا إلى رسول الله صلّى الله عليه وسلّم وهو متوسّد بردة له في ظلّ الكعبة فقلنا ألا تستنصر لنا ألا تدعو لنا؟ فقال : " قد كان من قبلكم يؤخذ الرجل فيحفر له في الأرض فيجعل فيها ثمّ يؤتى بالمنشار فيوضع على رأسه فيجعل نصفين ويمشط بأمشاط الحديد ما دون لحمه وعظمه، ما يصدّه ذلك عن دينه والله ليتمّنّ الله هذا الأمر حتّى يسير الراكب من صنعاء إلى حضرموت لا يخاف إلاّ الله والذئب على غنمه ولكنّكم تستعجلون " .
فالصحابة لم يشكوا لنبيّهم صلّى الله عليه وسلّم تسلّط مجاهرين أو حمقى كما أشرت في رسالتك بل شكوا تسلّط المشركين ومع ذلك أمرهم بالصبر، وحيث أنّك طلبت النصيحة في هذا الجانب فلا أفضل بعد كتاب الله وكلام رسوله صلّى الله عليه وسلّم من نصائح العلماء فأسوق إليك جزءا من كلام العلاّمة الفقيه محمّد بن صالح العثيمين - رحمه الله تعالى - في ( شرح رياض الصالحين ) :
( حديث أبي عبد الله خباب بن الأرت رضي الله عنه يحكي ما وجده المسلمون من الأذيّة من كفّار قريش في مكّة فجاؤوا يشكون إلى النبيّ صلّى الله عليه وسلّم وهو متوسّد بردة له في ظلّ الكعبة فبيّن النبيّ عليه الصلاة والسلام أنّ من كان قبلنا ابتلي في دينه أعظم ممّا ابتلي به هؤلاء يحفر له حفرة ثمّ يلقى فيها ثمّ يؤتى بالمنشار على مفرق رأسه ويشقّ، وأيضا يمشط بأمشاط الحديد ما بين جلده وعظمه وهذا تعزير عظيم وأذيّة عظيمة .
ثمّ أقسم عليه الصلاة والسلام أنّ الله سبحانه سيتمّ هذا الأمر يعني سيتمّ ما جاء به الرسول عليه الصلاة والسلام من دعوة الإسلام حتّى يسير الراكب من صنعاء إلى حضرموت لا يخشى إلاّ الله والذئب على غنمه ولكنّكم تستعجلون أي فاصبروا وانتظروا الفرج من الله فإنّ الله سيتمّ هذا الأمر وقد صار الأمر كما أقسم عليه الصلاة والسلام ، ففي هذا الحديث آية من آيات الله حيث وقع الأمر مطابقا لما أخبر به النبيّ عليه الصلاة والسلام .
وآية من آيات النبيّ عليه الصلاة والسلام حيث صدقه الله بما أخبر به وهذه شهادة له من الله بالرسالة كما قال الله (لكنّ الله يشهد بما أنزل إليك أنزله بعلمه والملائكة يشهدون وكفى بالله شهيدا) وفيه أيضا دليل على وجوب الصبر على أذيّة أعداء المسلمين وإذا صبر الإنسان ظفر . فالواجب على الإنسان أن يقابل ما يحصل من أذيّة الكفّار بالصبر والاحتساب وانتظار الفرج ولا يظنّ الأمر ينتهي بسرعة وينتهي بسهولة .
قد يبتلي الله عزّ وجلّ المؤمنين بالكفّار يؤذونهم وربّما يقتلونهم كما قتلوا الأنبياء .
اليهود من بني إسرائيل قتلوا الأنبياء الذين هم أعظم من الدعاة وأعظم من المسلمين، فليصبر ولينتظر الفرج ولا يملّ ولا يضجر بل يبقى راسيا كالصخرة والعاقبة للمتّقين والله تعالى مع الصابرين .
فإذا صبر وثابر وسلك الطرق توصّل إلى المقصود ولكن بدون فوضى وبدون استنفار وبدون إثارة بطريق منظّمة لأنّ أعداء المسلمين من المنافقين والكفّار يمشون على خطى ثابتة منظّمة ويحصلون على مقصودهم .
أمّا السطحيّون الذين تأخذهم العواطف حتّى يثوروا ويستنفروا فإنّه قد يفوتهم شيء كثير وربّما حصل منهم زلّة تفسد كلّ ما بنوا إن كانوا قد بنوا شيئا .
لكن المؤمن يصبر ويتّئد ويعمل بتؤدة ويوطّن نفسه ويخطّط تخطيطا منظّ ما يقضي به على أعداء الله من المنافقين والكفّار ويفوّت عليهم الفرص لأنّهم يتربّصون الدوائر بأهل الخير يريدون أن يثيروهم ، حتّى إن حصل من بعضهم ما يحصل حينئذ استعلوا عليهم وقالوا هذا الذي نريد وحصل بذلك شرّ كبير .
فالرسول عليه الصلاة والسلام قال لأصحابه اصبروا فالمؤمن فيمن قبلكم - وأنتم أحقّ بالصبر منه - كان يعمل به هذا العمل ويصبر فأنتم يا أمّة محمّد أمّة الصبر والإحسان فاصبروا حتّى يأتي الله بأمره والعاقبة للمتّقين .
فأنت أيّها الإنسان لا تسكت عن الشرّ ولكن اعمل بنظام وبتخطيط وبحسن تصرّف وانتظر الفرج من الله ولا تملّ فالدرب طويل لا سيما إذا كنت أوّل الفتنة فإنّ القائمين بها سوف يحاولون ما استطاعوا أن يصلوا إلى قمّة ما يريدون، فاقطع عليهم السبيل وكن أطول منهم نفسا وأشدّ منهم مكرا فإنّ هؤلاء الأعداء يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين والله الموفّق . ).

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:3149 | استشارات المستشار: 271


الإستشارات الدعوية

أعمل في مركز صيفي وأعاني بروداً في النشاط ؟
الدعوة والتجديد

أعمل في مركز صيفي وأعاني بروداً في النشاط ؟

د.هند بنت حسن بن عبد الكريم القحطاني 28 - جمادى الآخرة - 1423 هـ| 06 - سبتمبر - 2002





استشارات إجتماعية

أريد صداقتهن..  وأخاف على دراستي!
قضايا بنات

أريد صداقتهن.. وأخاف على دراستي!

نورة العواد 04 - جماد أول - 1425 هـ| 22 - يونيو - 2004



الزوجة وتدخلات الآخرين

راضية بحالي! لكن... كلام الناس!!

د.إبراهيم بن حمد بن صالح النقيثان6684


حبوب منع الحمل.. هل تؤثر على الإنجاب؟
الحمل

حبوب منع الحمل.. هل تؤثر على الإنجاب؟

د.فاتن بنت محمود بن محمد السلمان11965
أشتكي من تساقط شديد في الشعر!
الأمراض الجلدية

أشتكي من تساقط شديد في الشعر!

د.عبد العظيم بن عبد اللطيف البسام8002
كريم الحبوب سبب لي الحساسية!
مستحضرات التجميل

كريم الحبوب سبب لي الحساسية!

د.إبراهيم بن عبد الرحمن الحقيل7711

استشارات محببة

هل أستطيع أن أطالب بحضانة ابنتي؟
الأسئلة الشرعية

هل أستطيع أن أطالب بحضانة ابنتي؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:rn أنا امرأة تطلقت من زوجي،...

د.فيصل بن صالح العشيوان3076
المزيد

درست تخصصا لا أحبه وأعمل عملا لا أحبه أيضا!
تطوير الذات

درست تخصصا لا أحبه وأعمل عملا لا أحبه أيضا!

السلام عليكم.. أحتاج إلى نصيحتكم.. فأنا قصتي باختصار أنا درست...

د.عصام محمد على3077
المزيد

ملخّص المشكلة: عدم المعاشرة و عدم وجود أولاد !َ
الاستشارات الاجتماعية

ملخّص المشكلة: عدم المعاشرة و عدم وجود أولاد !َ

السلام عليكم ورحمة الله ملخّص المشكلة -عدم المعاشرة . عدم...

د.خالد بن عبد الله بن شديد3077
المزيد

ما هو سبب البعد بيننا؟
الاستشارات الاجتماعية

ما هو سبب البعد بيننا؟

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته..rn أنا فتاه أبلغ من العمر...

د.مبروك بهي الدين رمضان3078
المزيد

ابن أختي يحب لباس الفتيات!
الإستشارات التربوية

ابن أختي يحب لباس الفتيات!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn جزاكم الله خير الجزاء...

د.محمد بن عبد العزيز الشريم3078
المزيد

زواجي سبب الخلاف بين أبي وعمي!
الاستشارات الاجتماعية

زواجي سبب الخلاف بين أبي وعمي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnمشكلتي أن أبي وعمي ( والد...

د.أحمد حسن محمد3078
المزيد

هل هذه المواقع موثوق بها في الفتوى؟
الأسئلة الشرعية

هل هذه المواقع موثوق بها في الفتوى؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأرجو الاستفسار عن المواقع...

الشيخ.عادل بن عبد الله باريان3078
المزيد

هذه الطفلة نجت من الحادث فكيف نرعاها؟
الاستشارات الاجتماعية

هذه الطفلة نجت من الحادث فكيف نرعاها؟

السلام عليكم ورحمة الله,rnلا أدري كيف أبدأ فالحزن والضيق أخذا...

هدى محمد نبيه3078
المزيد

لا نريد من أمي الشكر ولا نريد المعاملة القاسية!
الاستشارات الاجتماعية

لا نريد من أمي الشكر ولا نريد المعاملة القاسية!

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته rnأرجو مساعدتي فلقد تعبت rnأبلغ...

د.رياض النملة3078
المزيد

مشكلتي هي ترددي في اتخاذ القرار!
تطوير الذات

مشكلتي هي ترددي في اتخاذ القرار!

السلام عليكم..rnأنا فتاة عمري 25 متخرجة من 3 سنوات جامعية غير...

د.علي بن محمد بن أحمد الربابعة3078
المزيد