الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » البرود العاطفي لدى الزوجين


29 - محرم - 1427 هـ:: 28 - فبراير - 2006

يتفنن في إذلالي.. لسخريتي منه قبل الزواج!!


السائلة:مرام ع م

الإستشارة:عبد العزيز بن عبد الله بن صالح المقبل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. عندي مشكلة زوجية كبيرة وضاق بي الأمر إلى أن أصبحت أبحث عن النصيحة في كل مكان.. (فأنا متزوجة من 11 سنة تقريباً وعندي أربعة أولاد، بنتان وصبيان، تزوجت ابن خالتي، مشكلتي معه هو أنني أيام الخطوبة كنت دائمة التعليق على شكله ومظهره القروي (ابن القرية) على الرغم من أنه رجل متعلم حيث إنني كنت أرى إخوتي يهتمون بهندامهم ولكني كنت وقتها جاهلة في هذه الأمور وما زاد الأمر سوءا هو أنني يوما ما ونحن في وقت الشبكة حادثت أختي قائلة انظري إلى (غترته) وهي ما يضعه السعوديون على رؤوسهم ما لها قصيرة فأجابتني أختي بتملل وماذا عسانا نفعل له وكان هو بيننا مستمعا صامتا فلم نراعي مشاعره وانجرح جرحا عميقا وبعد الزواج بدأت معاملته لي تتغير شيئا فشيئا حتى أصبح يهجرني الفراش لمده شهور وبدأ يرجع بي في المعيشة إلى الوراء فيضيق علي ويحرمني من التلفاز ويراه هو حتى تغير شكل هندامي وأصبحت مبهدلة وهو لا يزال إلى اليوم يذكرني بها عندما أسأله لما تزوجتني إذا يرد علي قائلاً: لأذلك وأعلمك من هو القروي حتى وصل به أن يذلني بالطلاق ويهددني بأخذ أطفالي مني، حالتي صعبة أكثر مما تتصورون فأنا أسكن بالمنطقة الشرقية وأهلي بالرياض أعاني الغربة ومعاملة زوجي القاسية لقد اعترفت له بخطئي واعتذرت حتى أني قبلت قدميه رجوته ألا يطلقني ويحرمني من أطفالي فهم كل ما أملك ووضعي سيسوء لو طلقت أرجوكم أفيدوني ماذا أفعل ماذا عساي أعمل لأنسيه جرحا قديما مضى عليه 11 عاماً وأكثر).. لا تتجاهلوا رسالتي حباً بالله فـو الله حالتي صعبة جداً وحياتي على المحك... أختكم طالبة النصح.


الإجابة

الأخت الفاضلة: مرام – السعودية، وفقها الله.\r\nأختي الكريمة: حين قرأت قولك: (بدأت معاملته تتغير شيئاً فشيئاً)، فهمت أن معاملة زوجك كانت جيدة في البداية، وبدأ ينزاح عن ذهني أن تعامله معك ـ بالصورة التي ذكرتها ـ هو بدافع الحقد.. إذ لو كان دافعه الحقد أو الإذلال لبدأ سوء المعاملة باكراً، أي لكان زوجك ينتظر حلولك عنده، ووقوعك بين يديه ليسارع بممارسة حقده عليك، وإذلاله لك!.. ومن هنا فأنا أخشى ـ بنتي الكريمة ـ أن لديك (عقدة) بأن زوجك حاقد عليك، ولذا فأنت تسارعين بتفسير (أي) سلوك لا ترتاحين إليه من زوجك على أنه تعبير عن ذلك الحقد (المزعوم)!\r\nإن الرجل قد يحب زوجته، وقد يكون حبه لها (عنيفاً)!!.. لكن ربما كان في سلوكها جانبا لا يرتاح له، ويراه نقطة سوداء في صفحة سلوكها البيضاء، فإذا هو يلمّح لها عن ذلك، ثم لا يلبث - حين لا يرى تغييراً - أن يصرح، وقد يصل الحال إلى أن يعلن تضايقه.. وقد يعمد إلى إظهار غضبه، وقد يمارس سلوكاً يعكس ذلك الغضب، وبعض الزوجات، التي تكون قد استجمت في بحر حب زوجها لها مدة، قد يكون لديها قدر من الحمق، فبدلاً من أن تستمع جيداً لملاحظات زوجها على سلوكها، وتعده بالتغيير، وتطلب منه المساعدة في تحقيق ذلك.. بدلاً من ذلك تنكر إنكاراً قوياً أن يكون ذلك السلوك غير المرغوب هو مصدر إزعاج الزوج وغضبه، وتذهب بعيداً لتتهم زوجها بأنه (ملّها)، وأن لديه شهية منفتحة لارتباط زوجها بزوجة أخرى غيرها، وأنه ينوي فقط إيجاد (مسوغ) لذلك.\r\nوتحس تلك المرأة/ الزوجة (المسكينة) بنشوة وهي تدافع عن ذلك الجانب الذي ينتقده زوجها في سلوكها، وترى أنها ألقمت زوجها حجراً!.. وهذه المعركة (الحوارية) الحارة تزيد مساحة البعد النفسي بين الزوجين.. ووقتها يختلف رد فعل الرجل ما بين الهجر والطلاق والسخرية وحدة التعليق.\r\nأختي الكريمة: أقول ما سبق حتى تحاولي المراجعة، فربما كان التصور الذي تحملينه، انطلقت فيه من منطلق خاطئ، فليس هناك حقد، ولكن هناك تضايق من سلوك، خاصة وقد أشرت - كما مضى - إلى حسن العلاقة في البداية، وأظن أنه لو كان الأمر (ثأراً) للنفس أو انتصاراً لها لأعلن (انسحابه) من تلك اللحظة التي جرى فيها السخرية منه.\r\nوقد تقولين: لا.. إنه أراد أن أكون بين يديه يتلذذ بتعذيبي!.. وربما جاريتك في ذلك، لكن يمنعني كونه أنجب منك تلقائياً، ليس طفلاً واحداً لأجل أن يربطك به، ولكن أربعة أطفال!!\r\nبنتي الكريمة: أشاركك الحكم على أن ما جرى منك لزوجك حين (الشبكة) وقبلها (جارح) جداً.. لكن الذي كنت أتمناه لو ذكرت هل انقطع تعليقك عليه (فجأة) بعد ذلك؟!.. أم أنك ظللت تمارسين ذلك أيام الزواج الأولى؟! .. إذ يبدو أن هناك حلقة مفقودة!\r\nوثمة أمر عبر في سماء ذهني، وإن لم يتلبث كثيراً، يوحي بأنك عشت بين أهلك في كنف (الدلال)، ومن هنا جاء تعليقك على زوجك، وفي ذلك الوقت بالذات، من طبيعة تربيتك، وأنت الآن ربما (تضخمين) الواقع بناء على الأجواء التي كنت تعيشينها!!  \r\nبنتي الكريمة: لا أنكر أن هناك من الأزواج من يحمل الحقد، ويجتهد في الانتقام.. لكني حين أتامل حال زوجك أرى رجلاً متعلماً، يدرك انعكاس حالة الأم على الأبناء، وطبيعة الأب العاقل الحرص على النشأة السوية للأبناء، وهذه كلها - مع إنجابه منك - تجعل فرص الحقد والانتقام والإذلال (قليلة)!\r\nبنتي الكريمة: دعيني افترض موافقتي لك في كون ممارسات زوجك معك هي لون من الإذلال والانتقام، فهل (جذوة ) الحب لا تزال مشتعلة ؟ خاصة وأنت لم تشيري إلى انك بدأت تكرهينه ؟!. وهل كرهك للطلاق تمسكاً بالزوج أم بالأبناء؟ وهل سبق أن ذهبت مغاضبة إلى اهلك .. كنوع من الاستراحة، وإبداء الرفض لسلوكه معك؟\r\nإن لم يكن سبق لك ذلك فلو جربته!.. وماذا عن علاقة زوجك بأهلك؟.. وحين تكون جيدة ولا يجدي ضغط (الاستراحة) فربما رأيت أعقل الأهل، وألصقهم بالزوج، وأقربهم إليه وحدثته.\r\nلا أدري عن أسلوبك في الحوار؛ هل هو الانفعال أو البكاء أم ماذا؟.. وماذا لو حاورت زوجك بقوة واحترام.. قفي أمامه بقامة شامخة، ضعي عينيك في عينيه، تكلمي بقوة دونما رفع صوت (!!): أبا فلان.. أنت رجل كبير، وعاقل، ومتعلم، تدرك أنك مثلما أنك زوج وأنا زوجة، ومثلما لك حقوق لي حقوق، كما أن عليّ وعليك واجبات؛ كل كلمة مني لا تعجبك أخبرني عنها لأمسحها من ذاكرتي، كل نوع من السلوك لا ترضاه مني سأحاول جاهدة نسيانه، وكل لون من الطعام لا تستطيبه لن يوقد له قدر في دارنا، كل ثوب أو ملبس لا يعجبك سأعلن كرهه.. لكنني ـ في المقابل ـ لا أرضى ـ إطلاقاً ـ تصرفك معي.. لا أرضى كذا وكذا (تعددين ما يضايقك بدقة).. أبا فلان أنا احبك.. ولكنني أتضايق من تصرفك معي.. أنا أم أولادك.. لقد تعبت، صدقني لا أرضى ـ إطلاقاً ـ ذلك، ولا اسمح به .  \r\nأختي الكريمة: قضية التهديد بالطلاق هي ـ كما آسيتها - (تهديد)، ولو كان ينوي الطلاق ما أبقاه طيلة هذه السنوات، ولتفنّن في طلاقك ومراجعتك، ولما أنجب منك، فلا تفزعي، وثقي إن كان عنده نية أن يطلق فترجِّيك له هو نوع من تأخير الوقت، لا إلغاء الفكرة، وهو ليس دائماً في صالحك.\r\nأما موضوع الأولاد فالشرع يحكم في حضانتهم بما هو أصلح لهم. وغالباً يحكم ببقاء الأطفال دون سن السابعة عند أمهم ما لم تتزوج، وبتخيير البالغين بين الأب والأم. وببقاء الأطفال ما دون ذلك عند الأب.\r\nأسأل الله أن يوفقك لكل خير، وأن يكشف همك، ويصلح حالك. 



زيارات الإستشارة:7858 | استشارات المستشار: 316


استشارات محببة

خوفي على الجنين هل من الممكن أن يؤذيه نقص فيتامين د ?
الاستشارات الطبية

خوفي على الجنين هل من الممكن أن يؤذيه نقص فيتامين د ?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا امرأة متزوجة وحامل، أعاني...

د.عزة عبدالكريم حداد1720
المزيد

كلّ الناس يكرهونني ويحبّون أختي!
الاستشارات النفسية

كلّ الناس يكرهونني ويحبّون أختي!

السلام عليكم ..
مشكلتي هي مجموعة مشاكل أحاول أن أجد لها حلولا...

ناصر بن سليمان بن عبدالله الحوسني1720
المزيد

أخاف الدخول بعد أيّ رجل إلاّ بعد غسل المرحاض !
الاستشارات النفسية

أخاف الدخول بعد أيّ رجل إلاّ بعد غسل المرحاض !

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
أتوجّه مشكورة لإمكانيّة عرض...

أ.منال ناصر القحطاني1720
المزيد

كيف أستطيع تطوير نفسي وتدارك أخطائي ؟!
الاستشارات النفسية

كيف أستطيع تطوير نفسي وتدارك أخطائي ؟!

السلام عليكم ورحمة وبركاته... أنا في التاسعة عشرة من عمري خجولة...

أ.ملك بنت موسى الحازمي1720
المزيد

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)
الأسئلة الشرعية

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)

السلام عليكم ورحمة الله.. سؤالي إلى الدكتوراه رقية المحارب.....

د.رقية بنت محمد المحارب1721
المزيد

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب1721
المزيد

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

تقدم لي شاب متدين ومتعلم ويشتغل وجلسنا في منزلنا وارتحت له كثيراً...

قسم.مركز الاستشارات1721
المزيد

أنا تعيسة و خائفة من كبر سنّي و موت أمّي !
الاستشارات النفسية

أنا تعيسة و خائفة من كبر سنّي و موت أمّي !

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة في الثانية والثلاثين من العمر...

د.عفراء بنت حشر بن مانع ال مكتوم1721
المزيد

كلّما فكّرت في الدراسة أشعر بقلق شديد !
الاستشارات النفسية

كلّما فكّرت في الدراسة أشعر بقلق شديد !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا طالب أولى ثانوي عمري ستّ...

رفعة طويلع المطيري1721
المزيد

انا أخاف وأفزع من أبسط الأشياء !
الاستشارات النفسية

انا أخاف وأفزع من أبسط الأشياء !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخاف وأفزع من أبسط الأشياء ،...

د.أحمد فخرى هانى1721
المزيد