:: شاركى برأيك :: أشيروا علي.. هل أطيعه وأفقد جنيني الثاني؟
أشيروا علي.. هل أطيعه وأفقد جنيني الثاني؟
السائل : ام جود ع 
11 - شوال - 1430 هـ:: 01 - اكتوبر - 2009

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..:schemas-microsoft-com:office:office" />

أنا متزوجة منذ عام ونصف من زوج ليس لديه إحساس بالمسؤولية تجاهي كزوجة، لا يريد أن يكلف على نفسه التضحية في بعض الأمور لدرجة أني بقيت في منزل أهلي لمدة شهر تقريبا لثلاث مرات منذ أن تزوجت بسبب المشاكل، وسبب المشكلة الرئيسي عدم ذهابي إلى أهله حيث أنهم يسكنون خارج منطقتنا.

 أهله طيبون لكن لم استطع أن أرتاح هناك ليس بسبب أهله لكن لا أعرف لما لا أشعر بالأمان هناك. هو يذهب لزيارتهم كل أسبوع أما أنا فكل أسبوعين، وحين اعتذر يرفض اعتذاري ويثور وأحيانا يهدأ، وفي مرتين لم يهدأ وأمرني بالذهاب لأهلي وقال لي ستصلك ورقة طلاقك، في المرة الأولى أخبر والده أنني أنا التي طلبت الذهاب إلى أهلي أما هذه المرة التي استمررت فيها عند أهلي ما يقارب الأربعين يوما تحدث فيها مع والدي. حاول والدي إقناعه بأنها مسألة وقت لكنه رفض وقال إما أن تذهب كلما ذهبت أو لا أريدها. علما بأن سبب اعتذاري عن الذهاب لأهله هو حملي وأخبرتني الدكتورة أن جنيني في خطر إذا لم ارتاح وقد سبق لي الإجهاض بسبب عدم راحتي في حملي الأول.
أنا أخبرته بعد زيارتي للطبيبة أن الوضع يحتاج إلى عناية واهتمام بالجنين وأخبرته بألمي بفقدي لجنيني الأول بسبب إهمالنا.
ماذا أفعل هل أطيعه وأفقد جنيني؟ أو ليفعل ما يشاء؟ فصدمتي في الأولى كبيرة فكيف أفقد جنيني الثاني، علما بأنه لم يتصل وقطع جوالي بعدما تحدث مع والدي..
أشيروا علي.. جزيتم خيرا
المستشار : د.محمد علي آل خريف
20 - شوال - 1430 هـ:: 10 - اكتوبر - 2009

 
الأخت الكريمة أم جود ع :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

نشكر لك ثقتك في الموقع وحسن ظنك بالقائمين عليه سائلين المولى سبحانه أن يدلك على ما فيه الخير لك وصلاح أمرك.

غالباً حينما يتزوج الشاب أو الفتاة ويفارقون أهاليهم يشعرون بحنين ما - ليس مستكثراً - وقد فارقوا عش ولدوا في أحضانه وترعرعوا بين جنباته

هذا الشعور يجعلهم في بداية سنين الزواج شديدي الارتباط والحنين لهذا العش الأسري الأول.

ومع مرور الوقت تخف حدة هذا الحنين ووهجه ومن ثم تبدأ الحياة الطبيعية تأخذ مسارها بالتدريج وفق وضعها الطبيعي

ارتباط زوجك بأهله وحنينه لهم وكثرة زيارته لهم رغم سكنهم في منطقة أخرى لا يخرج عن هذه القاعدة

وهو مع ذلك أمر يحمد له ويسجل في صالحه مهما كانت قوة تواصله وديمومته ومع أن زيارته لأهله بشكل أسبوعي فهي تعد في وضع معتدل

ثم هو وفق ما ذكرت لا يلزمك بالذهاب معه كل أسبوع بل كل أسبوعين

يبدو لي أن هناك عوامل أخرى تكدر صفو علاقتك بزوجك وما رفضك للذهاب معه لأهله إلا رأس جبل الجليد

بقائك لدى أهلك مدد طويلة غير محبذ وله سلبيات عديدة من أهمها زيادة الفجوة بينكم وجفاف الحب كما يشير إلى تأزم الموقف بينكما ومع عدم مبادرتكما بسرعة معالجة الموضوع وردم الهوة القائمة بينكما، فقد اشتدت دائرة الخلاف اتساعاً وها هو يهدد بالطلاق ويوضح خياراته المصيرية فإما أن تذهبي معه كلما ذهب لأهله وإلا فلا يريدك زوجة له

صحيح أننا لا نقبل معالجته غير الرشيدة إن صحت روايتك لها وكان المأمول منه الرفق والحكمة في المعالجة ولكن طالما أخذ الأمر هذا المنحى الخطير في حياتكما الزوجية فمن الضروري المبادرة لإنقاذ تلك الحياة الغالية من الانهيار

المناكفة مع الزوج ولغة الرفض والتحدي لا تجلب للحياة الزوجية إلا الشقاء والاضطراب

لقد ذكرت في بداية رسالتك أنك لا تشعرين بالأمان والراحة عند زيارتك لأهل زوجك رغم طيبتهم

ثم ذكرت سبب آخر وهو خوفك على جنينك من السقوط كما حصل لك في الحمل الذي قبله

وأنتي لك مع زوجك سنة ونصف وحملك هذا لا أدري كم مضى عليه وخلافك مع زوجك قائم قبل حملك الأخير.

فيما يظهر لي أن رفضك للذهاب مع زوجك لأهله كلما ذهب ليس بسبب حملك وقد يكون له أثر كعلة حقيقية ولكن هناك عوامل أخرى لم تظهر من رسالتك إلا تلميحاً بقولك لا أشعر بالأمان !!

علاقتك مع زوجك علاقة مصيرية وتواصله مع أهله يدل على نبل أخلاقه وحسن طباعه وجدير بك أن تكونين عوناً له لتعزيز هذا التواصل

حرصك على سلامة جنينك أمر محمود وطبيعي ولكن لا ينبغي أن يطغى هذا الخوف على تكدير علاقتك مع زوجك الذي سيكون أباً لهذا الجنين

ومن العقل والحكمة أن تكون المحافظة على الأصل الذي هو زوجك أولى من المحافظة على الفرع  الذي هو جنينك والأصل مهدد بالفقدان بينما الفرع فقدانه لازال ظني الحدوث فما قيمة الفرع عند فقد الأصل لا سمح الله

ليس لي بد من نصحك بالمسارعة بالتواصل مع زوجك ومصالحته والتفاهم معه حول ما يرغبه من اصطحابك معه لأهله

اجعلي رحلتك مع زوجك لأهله رحلة حب وتغيير لنمط ورتابة الحياة ولا تجعلينه واجب ملزم

ثم لما يطمئن لرغبتك المماثلة لرغبته بزيارة أهله أصلي للحوار معه بأدبيات يحفها الحب والتفاهم بدل الرفض والخصام

صدقيني لو نمى لعلم زوجك أن سبب رفضك لمرافقته هو بسبب حملك فسيقدر ذلك ويعذرك ولكن شعوره المسبق بأنك تجعلين هذا العذر حجة واهية للتنصل من مرافقته يدفعه للتشبث برأيه وجعله قرار مصيري لذا فبمقدورك اصطحابه في أحد زياراتك للطبيبة بحيث تبين له بكلام علمي مقنع خطورة تعرضك للسفر بكثرة في تلك الفترة من حملك وستجدين تجاوب لم يكن بحسبانك

مشكلتك لا تستحق كل هذا العناء والتشاحن والفراق مع زوجك وهي لو عقلتي مضمار لتعزيز الحب لا لتأزيم الخلاف

ارجعي لبيت زوجك وكوني له زوجة صالحة رائدها تمكين مهاراتك الفطرية والمكتسبة في كسب رضا زوجك وحبه

وتعزيز علاقتك مع أهله وعلاقته مع أهلك وفق تبادلية تكاملية دون أن يكون لأهله ولا لأهلك تدخل مباشر في حياتكم الزوجية كون هذا النوع من التدخل غالباً لا يأتي بخير

عززا لغة الحوار الهادئ والفهم المتبادل فيما بينكما ليكن رائد كل منكما الصبر على صاحبه خاصة في سني الزواج الأولى ومع الوقت ستقوى عوامل التوافق بينكما ومعرفة كل منكما لطبائع الآخر

احذري من الذهاب لأهلك والبقاء عندهم كلما حدثت بينك وبين زوجك أي مشكلة أو خلاف بل امكثي في بيتك وقابلي انفعاله بالرفق والحلم وامتصاص انفعالاته وروضي نفسك على تلك الطباع وستجدين ثمارها حياة هانئة سعيدة

ثم لا أنسى أن أوصيك بطاعة ربك والتقرب له بالعبادات الظاهرة والخفية واستجدائه بدعوات ملحة بأن يوفقك لما يحب ويرضى

وليكن رائدك في تعاملك مع زوجك ذا بعد تعبدي يبتغي رضا ربك قبل ما يكون رضا لزوجك

سائلاً الله أن يجمع لك شملك مع زوجك ويقر عينك باكتمال إنجابك لطفل صالح تقي في أحسن تقويم 

والله الموفق 

أما المشاركة التي أرشحها للفوز بالجائزة فهي المشاركة رقم ( 92 ) للأخت هالة الحضيري  

والله الموفق 
--------------------------------------------------------------------

ملاحظة:

لقد رشح الدكتور محمد آل خريف المشاركة رقم ( 92 ) للزائرة هالة حسن الحضيري للفوز بجائزة أفضل مشورة وبالتالي تحصل على جائزة مالية مقدارها ( 100 ريال سعودي ) فألف مبروك..

تم إغلاق التعليق على هذه الاستشارة.. وسوف يتم طرح استشارة جديدة يوم السبت القادم 28/10/1430 الموافق 17/10/2009م

الزائر : الجده الصغيره
الثلاثاء 13-اكتوبر-2009
الرياض
لابد في بداية الحياة الزوجيه من بعض المصادمات........إذ ان كلا الزوجين لم يتعرفا على بعضهما جيدا....لذا من المهم التسامح والتشاور والتغاضي.......أغلب الازواج يكون متحمسا جدا في بداية زواجه لتقوية العلاقه بين اهله وزوجته......لذا تكون ردة فعله قويه في البدايه,,,,,,لذا ينبغي على الزوجة ان تتميز بالحكمه في معالجة هذا الامر وان لا تنتظر الاستجابه سريعا.....بل ينبغي عليها ان تساير زوجها وتطيعه ومن ثم تتضح له الصوره.......
الزائر : مها قاسم
الثلاثاء 13-اكتوبر-2009
الخرطوم -وزارة الزراعة والغابات
اولاً: ارجو ان تجلسى مع زوجك وتفهميه بخطورة حركتك مع الحمل واكيد سيتفهم الامر لان هذا الجنين هو ابنه القادم حيث لايوجد اب لايحب ابنه.
ثانياً: اذا لم يحل هذا الاشكال بينكم ارجو ان تخبري والده بسبب رفضك للذهاب لاهله وبدوره سيقنعه.
الزائر : أحمد الهمالي
الثلاثاء 13-اكتوبر-2009
المرج
حرام عليه لان الجنين روح كان صار للجنين اي حاجه ذنبه في رقبته وانت ماتسمعش كلامه كان صار للجنين حاجه حتى انت أمشاركه فيه حرام عليك ولا تطيعيه قال الله ولا تقتلو النفس التي حرم الله قتلها الا بالحق اذهبي الى اهلك ولا تطيعيه
الزائر : فرح
الإثنين 12-اكتوبر-2009
اخيتي ما أعلمه أن ذهابك لأهله ليس له علاقة بعدم أحساسه وإذا كان اهله طيبون كما تقولين فأذهبي وبطريقة لطيفة احكي لأنضج عقل عندهم سواء أمه أو أخته أو أبوه مشكلتك وأجعليه يعفيك من الحضور فترة الحمل وكذلك قد يعينك ذلك على توجيه أهله له على عدم المسؤلية في حياته معك واعتقد لو رأى بينك وبين اهله خاطر وهم يدافعون عنك فأنه سيخجل ويتركك وقد سبحان الله يتغير كثيرا ً لكن مبادرتك بالرفض للذهاب قد يفهم منها أنه اسلوب غير مباشر لقطع أهله وهو كيد نساء وخاصة أنك في بداية حياتك معه ولم يكون بينكما من المواقف التي تجعله يقدر رأيك ولا يشك بك ولو فكرة اختي ان اهلك يسكنون مكان اهله وانت حامل هل ستتحملين البعد لأي عذر كان ضعي نفسك مكانه وانت ستجدين الأجابة بنفسك حافظي على أسرتك ولا تنسي سلاح المؤمن الدعاء في الثلث الأخير من الليل
الزائر : ياسر
الأحد 11-اكتوبر-2009
أشيرو علي ..هل أطيعه وأفقد جنيني الثاني
أنا أريد أن أسأل سؤال فقط لو كانو أهلك الذين يقطنون في المنطقه البعيده عن بيتكم أما طلبتي منه أن تذهبي إليهم كل أسبوع ولكن سبحان الله على كل حال أختي الفاضله الرجل لا يريد إلا المسايره وأن تعتزي له بلطف وأكيد بتقولي له قبل أن يطلب منك أنا لا أريد الذهاب إلى أهلك هذا الأسبوع وهو يعمل بالنكايه ويجبرك على الذهاب لذلك قولي له إنشالله وأنا مشتاق لأهلك أكثر منك وقبل يومين أويوم قلولي له والله حدثت معي مشكله بالحمل يا خساره ما بقدر أشوف أهلك الغاليين علي هذا الأسبرع يعني كل شي بالتفاهموعلى فكره أول سنة زواج لا بد من حصول هذه المشاكل لكي يتطابق العقلين مع بعض والآخر يتنازل عن بعض العادات التي تربى عليها عند أهله للآخر حتى يتم تكوين الأسره و تتلتهوا بالأولاد
الزائر : أم يارا
الأحد 11-اكتوبر-2009
القصيم بريده حي البساتين
إلى أختي أم جود مع التحيه :
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
فقط تمنيت لو أنك وضحتي لنا مدى العلاقه العاطفيه بينكما !!
أقصد : هل أنتِ متأكده من حب زوجك لك ؟؟
أم تغفلين هذه الناحيه ؟؟
لأني ألتمس مشكلتكِ في سطوركِ أن زوجك لايرغب إكمال الحياة معك ويبحث عن أي عذر يفرقكما !"فلا ضرر ولا ضرار"! وهنا فرصتكِ أتت منه هوا ولا ذنب لك أنتي!!
أما إن كان يحبك لاكن غلظته غلبت رقته فاأصبري وصابري والله وعد الصابرين خيرا !
وبرأيي انه متى ما وجد الحب يسهل باقي المشاكل في الحياة الزوجيه لأنه يمسح الزلآت ويسقط الهفوآت و كل مشكلة بعدها صلح يجعل الحاة بينكما أحلا من الشهد... فكوني بصره وسمعه وأبتسامته.
أخيتي: الرجل أحيانا يعبر عن حبه بطرق غريبه ونادره!!
كأن يجبرها أن تكون بجواره ببعض مشاويره وأسفاره لأنه يحس برآحة نفسيه لكونها معه..حتى لو أنكر وتعزز بشموخه وكبريائه..فهذه هي الحقيقه أحياناًَ
صدقيني أخيتي انا أحس بكي لأني أعاني في حياتي غموض زوجي وقوة شخصيته المرعبه!!
لاكن بفضل من الله جلا وعلآ حاولت أن أبحث عن الروح الطيبه بداخله..فكل أنسآن مهما علا شره تجدين فيه البذرة الطيبه التي زرعها الله فيه..
فا أبحثي عن بذرة زوجك الطيبه "وكل أنسان له نقطة ضعف فأنظري أين نقطة ضعفه".....
وأكثري من الأستغفار والدعاء له بظهر الغيب
والحي بالدعاء في أوقات الأجابه بإن يؤلف الله بينكما ويكتب لكم مافيه خيري الدنيا والآخره...اللم آمين وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم!!
الزائر : المميزة بذاتها
الأحد 11-اكتوبر-2009
معلمه أنتي لنا
بسم الله الرحمن الرحيم
وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
حياك الله أيتها الدره
أهلا بمربيه الاجيال ... أهلا بإستاذتي ...
أعلمي أن صنع البستان يحتاج لوقت وجهد وعمل ((وأهمها الصبر ))
وانتي في منزلك أجعليه كالبستان بصبر وحكمه ودعوه وصدقه
اما حل لمشكلتك :
الرجل كالطفل ((إن أعطيتيه مايريد جلب لك ماتريدن وزياده ))
مثال ::
أشتريتي بذه وتحداك احد الاشخاص ان تجعليها أفضل شجره في البستان ((وقال لك جاااااااااااائزة هذا البستان ... اليس من الواجب ان تستمري في رعايتها والصبر والاهتمام بها كذالك هو زوجك وجاائزتك جنه عرضها السماء والارض ))
وأعلمي أنك لن تحصلي على ماتريدي من أي شخص إلا أن فعلتي مايحبه ((واحب شيء للرجل اهله لانهم هم سنده بعد الله ان غدر به الزمن ))
حلها بسيط جداً::
1- الدعاء والاستغفار ((لانهما مفتاح لجميع الابواب ))
2-أعلمي أن صله الرحم مقرونه بصله الله .
3- تحببي إلى أهله ((بالزياره إن أستطعتي ... بمكالمه هاتفيه .. بهديه .. بالسؤال عنهم طوال فتره الاسبوع ..أعتذري انتي عن الزياره لعمك وعمتك بالهاتف وأشرحي لهم الوضع ))
4-اما بنسبه لطفلك الاول ((أسال الله رب العرش العظيم أن يكون شفيعكم يوم العرض عليه وبإذن الله هو من طيور الجنه )) لاتعلمي اين الخير في الامر
5- أسال الله ان يثبت جنينك وان يجعله من اهل الدين وان يكون سيف من سيوف الله في الارض وان يلبسك تاج الوقار (( ضعي يدك على بطنك ورددي هذا الدعاء ))
^_^ اللهم أني استودعتك مافي بطني فأنه لاتضيع ودائعك اللهم حسن خلقه وخُلقه وأجعله باراً بي وبوالده ^_^ كرريه في كل وقت
أعرف فتاه قالته وثبت الله لها حملها
6- أكثري من قراءه القران ..الاذكار ..صدقت السر ...
جزاك الله الجنه ...وغفر الله لك ولمن رباك وعلمك
أتمنى أن تبشرينا قريبا بإنجابك ^_^
تلميذتك
^_^ المميزة بذاتها ^_^
الزائر : ندووووش
الأحد 11-اكتوبر-2009
نصيحتي قد لاتعنيكي ولكن واثقة من استفادتك
بسم الله الرحمن الرحيم
شوفي اختي ام جود انتي اخطأتي عندما امتنعتي عن الذهاب مع زوجك الى بيت اهله,, تتعللتي اولا بأنهم خارج المنطقة اللتي تقطنين بها
ثانيا أنتي تعللتي بشعورك بعدم الآمان هناك
ثالثا تعللتي بالحمل وخوفك من فقدان جنينك
انتي قلتي بنفسك بان زوجك تغاضى عدة مرات عندما رفضتي الذهاب معه
فكيف تقولين انه لا يضحي وليس لديه حس بالمسؤولية
وصدقيني عزيزتي لو لم يكن زوجك يحمل بداخله الخير الكثير والحب الكثير لك ولطفلك لما كنتي طلبتي المشورة بل طلبتي الطلاق منه
فلا تجحفيه حقه
وهو من حقه زيارة اهله وانتي من واجبك الذهاب معه ولكن ان كانت تحتم عليكي الظروف البقاااء والراحة بالمنزل ابقي في المنزل ولا تطلبي انتي ايضا زيارة اهلك واستلقي في سريرك بلا حراك لضمان سلامة الجنين
ولا تنسين بان هذه اقدار من الله اي انك مهما فعلتي لحماية جنينك فكل امرك بيد الله هو اللذي يحفظه وحتى ان بقيتي على سريرك طوال اليوم
نصيحتي لكي بان تحاولين استرضاااء زوجك بشتى الطرق وترك الاعذار عنك
وافهامه وضعك بالفعل وحاولي ان تذهبي معه وتكوني لطيفة معه ومع اهله واعتبارهم اهلك كي لا تنشأ بينكم الحساسيات وياخذون عنكي فكرة سيئة بانك متكبرة او لا تحبينهم لا سمح الله حبك لاهل زوجك من حبك لزوجك
استعيني بالله واستعيذي من الشيطان وكافحي لابقاااء علاقتكما
تحيتي لك
اختك / ندووووش
الزائر : امانى هلال
السبت 10-اكتوبر-2009
9 شارع بن عقيل فيكتوريا الاسكندرية
بداية يجب الاعتراف بانك المخطئة حيث يجب على الزوجة زيارة اهل زوجها خاصة عندما يطلب زوجها ذلك. وانت الان تتعللين بالحمل وتخشين على جنينك اذن فالحل الامثل هو ان تبقى فى بيت اهلك حتى يرزقك الله طفلا وبعدها فرحة زوجك ستنسيه ما حدث فتحاولين استرضاءه وتبداى معه صفحة جديدة.
الزائر : ام تقي
السبت 10-اكتوبر-2009
مصر محافظه الغربيه طنطا
اختي ام جود المشكله بسيطه وعليك باللجوء الي الاسلوب الهادئ في التعامل مع مثل هذه الامور فالزوج اذا راي زوجته تقدر اهله وتحتر مهم ولا تشتكي منهم حتي ولو كانوا يضايقونها فهو يقدر لها ذلك وتزداد محبته لزوجته عندما يري التفاهم بين زوجته واهله والحل في مثل وضعك ان تشرحي له ان عدم زيارتك لاهله هي فتره وجيزه حتي يستقر الحمل وانك لا تكرهين اهله وتمدحيهم امامه وانك علي استعداد للاتصال بهم ولو يوميا للاطمئنان عليهم وطلب الدعاء منهم بتثبيت الحمل وممكن في هذا الاتصال تشرحين لهم انه لا يمنعك عن زيارتهم الا تحذير الطبيبه من السفر وانها طلبت منك الراحه ولا اشك في انهم سيكونوا حريصين مثلك تماما علي سلامه الجنين ولا يغضبهم عدم زيارتهم ودائما تطلبين منهم الدعاء لك ولزوجك وزوجك عندما يري منك اهتمامك باهله واتصالك بهم وشرحك لهم السبب الرئيسي في عدم زيارتهم ستنتهي المشكله وانصحك بعد ان يتم الله عليك الحمل بسلام ان تحاولي جاهده علي التقرب من اهل زوجك ارضاء اولا لله عز وجل ثم لزوجك وهو شئ بسيط وستملكين بقربك منهم حب زوجك واحترامه لك ولاهلك وتذكري دائما انك في يوم من الايام ستكوني ام وما ترضين ان تعاملك به زوجه ابنك عاملي به الان اهل زوجك
الزائر : أمينة
السبت 10-اكتوبر-2009
حي 20 أوت شرشال
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أهلا أختي العزيزة
لتعلمي حبيبتي أن حل مشكلتك بين يديك فالأمر ليس صعبا لكنك أنت من تعقد الأمور. أقول لك هذا لأنني مثلك متزوجة, أحب زوجي و لكن لا أشعر بالراحة مع أهله بل و أشعر أنهم عالم غير عالمي. قيل لي مع الوقت ستتأقلمين لكن لحد الآن لا أستطيع الإنسجام معهم.. و بسببهم, في أول أيام زواجي ندمت على الزواج. و صلت إلى درجة أني جرحت مشاعره بقولي له: إعلم أن أهلك ليسوا برحمي, و لست مجبرة بصلتهم.
لكن لتعلمي أختي أن الشعور شيء و التطبيق شيء آخر. زوجك لم يأتي من لا شيء, زوجك حملته أمه و ولدته و أرضعته. والداه تعبوا من أجل أن يصبح رجلا كما هو الآن.. لكي تأتي أنت و تأخذيه جاهزا.
و لتعلمي حبيبتي أنه ما قيل أن أسرع طريق إلى قلب الرجل معدته خطأ بل الصواب, و بتجربة, أن أقرب طريق إلى قلب زوجك هو أهله و أمه خاصة.
أنا رغم أنني لا أحب الذهاب إلى أهل زوجي غير أنني أتظاهر لزوجي أني أحبهم و أحثه على أن نزورهم و ألومه إذا ما قصر معهم.. إفعلي هذا و سترين النتيجة الرائعة بإذن الله.
أما ما أنت عليه الآن فأنصحك بالمكوث و عدم السفر إن كان هناك خطر على حملك, فصحة جنينك أولى.
قال الشيخ صالح الفوزان حفظه الله :
إجهاض الحمل لا يجوز ، فإذا وجد الحمل فإنه يجب المحافظة عليه ، ويحرم على الأم أن تضر بهذا الحمل ، وأن تضايقه بأي شيء ؛ لأنه أمانة أودعها الله في رحمها وله حق فلا يجوز الإساءة إليه أو الإضرار به أو إتلافه . والأدلة الشرعية تدل على تحريم الإجهاض وإسقاط الحمل ‏.‏
أنت أخبرتك الدكتورة أن الإجهاد قد يعرض الحمل إلى الخطر, فإن كان كذلك فحملك أولى من زيارة أهل زوجك. لكن!!! يجب أن تحاولي بشتى الوسائل إرضاء زوجك.. أنت إمرأة و عندك وسائلك.. كلميه, أرسلي له رسالة, عديه أنك ستتغيرين و أنك ستحبين أهله و أنك ستزورينهم فور تحسنك و أنك ستعامليهم كأهلك, قولي له أنك كنت على خطأ و أنك عدت إلى رشدك الآن.. قولي هذا حتى و إن كانت مشاعرك كاذبة فالشرع, و الحمد لله, أحل الكذب بين الزوجين. ثم طبقي ما قلتي حتى و لو كنت مكرهة, و لو نفاقا, فزواجك, زوجك و جنينك يستحقون هذا الجهد.
و الله أقول لك هذا عن تجربة. فأنا لحد الآن أعامل أهل زوجي نفاقا, لكن في نفس الوقت أجد متعة لأنني عندما أرى زوجي راضيا أشعر أن الدنيا حيزت لي, و اعلمي أن زوجك هو جنتك و هو نارك فاختاري.
حبيبتي: كوني إمرأة... و مسلمة
هذا ما عندي أيتها العزيزة, أعتذر إن كنت قد أطلت عليك.
أتمنى أن تبشرينا عنك في أقرب وقت
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
الزائر : سارة
السبت 10-اكتوبر-2009
مساعدة
السلام عليك انا احترت ماذا ساقول لك اشجعك على الا تذهبي معه او يجب عليك الذهاب معه اذهبي الى اهله واشرحي لهم وضعك لا تذهبي الى اهلك كل ما تحدث مشكلة سيعتاد على هذا التصرف وكل ما تحدث مشكلة يقول لك اذهبي عند اهلك يجب ان تبقي وتجعليه يحس بالمسؤولية اتجاهك ان تحلو مشاكلكم بينكم وما الذي يمنع ان تعيشي مع اهله على الاقل ستلقين اهتماما اكثر و لايسقط جنينك لان حسب ما وصفت حالتك يجب على احد ان يهتم بك ولقد رايت في مجتمعي حالات مثلك ودعي وساوس الشيطان جانبا مادام اهله طيبون من العادي ان تحسي بعدم الامان لانك انتقلت من حياة الى حياة اخرى مع مرور الوقت ستعدادي العيش معهم واطردي الافكار السوداء من راسك وقولي لنفسك الحياة مع اهل زوجي خير لي للمحافضة على جنيني هذا يدل على ان زوجك يحب اهله كثيرا او انه هو ولدهم البكر يعتمدون عليه لذلك يحس بشيئ ينقصه لذلك يزورهم باستمرار.سلام
الزائر : دانيا
السبت 10-اكتوبر-2009
جدة _ حي الرحيلي
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتو
عزيزتي ام جود
اعتقد ان الخطا يكمن بك انت وزوجك .. فقد اخطاتي بعدم موافقتك للذهاب معه الى بيت اهله بغض النظر عن اصراره لاصطحابك مع انك حامل .. واخطا هو بانه اصر عليك ولم يستمع لاسبابك او يعذرك .. ومن الطبيعي جدا ان يغصب لانك دائما تذهبين الى بيت اهلك عند اول مشكلة ... ولا تسمحين لنفسك باخذ الموضوع بهدوء وحنية اكثر حتى يعرف زوجك مدى خطاه وسوء معاملته معك .. لكن لاعيب في ان تذهبي معه حتى لو كنت حاملا .. فهو لم يطلب منك المكوث لديهم شهرا او شهرين .. واعتقد ان عذر الحمل غير مقنع ابدا
اعتذر على اطالتي وسامحيني اذا اخطات في حقك او جرحتك
الزائر : نفين ام مريم
السبت 10-اكتوبر-2009
منطقة القصيم-بريدة-عمارات الراجحي رقم 4
حبيبتي في الله
أنصحك بطاعة زوجك و زيارة أهله, لأن طاعة الزوج مقدّمة على كل شئ, و لكن صدّقيني أن لامبالاته بالخوف على الجنين الآن و اصراره على سفرك معه عند أهله هو عناد منه لأنه ترسّخ عنده كراهيتك للذهاب معه و اقتناعه التام أن أمر الخوف على الجنين هو طوق النجاة الذي سيخلصك من تلك الزيارات البغيضة الى نفسك, و لذا فالأمر يحتاج منك الى الحكمة في التعامل مع الزوج, ارجعي الى بيتك, فمهما حدث بينكما فيجب أن يظل الأمر خلف باب شقتكما, ان ذلك يزيد من المحبة و العشرة بينكما, فان أساء اليكي زوجك فاشتكي اليه من نفسه, اجعليه قاضياً على نفسه, بالكلمة الحلوة و الصبر الجميل ستفوزين بما تريدينه و ليس باختبائك عند أهلك, هذه نصيحة لحياتك دوماً....
أما أنتي الآن في وضع صعب حقاً و لكن ارجعي الى بيتك أولاً و افتحي لزوجك قلبك بما تشعرين به نحو أهله و أوعديه أن من أجله ستحاولين أن تحبّي زيارتهم بل و تحرصين عليها و تذكّرينه بها ان غفل عنها و لكن اطلبي منه حماية طفله الذي تحملينه, اطلبي منه أن يأتي معك الى الطبيبة و ليكن سؤالكما لها واضحاً و صادراً منه هو, هل هناك خوف على الجنين من سفر الزوجة؟ ان أكدّت انه خطر فباذن الله لن يحدث مكروهاً بينكما و أكيد هو سيقدّر الأمر, و ان قالت لا خطر فزوري الأهل و أجعلي لزيارتك نيّة لله, حاولي أن تغيري ما بنفسك من مشاعر سلبية لأنها بدون سبب حقيقي سوى أنه الشيطان الذي يتهلل فرحاً الآن لما يسببه من خراب بين زوجين, لا تعطي للشيطان فرصة و كوني اقوى منه و قاومي نفسك و ان كانت هناك أسباب حقيقية فاجعلي زوجك هو من يعينك لتغييرها أو التغلب عليها....
أما اذا حدث أن أقرّت الطبيبة بخطورة السفر على الجنين و اصر الزوج على سفرك معه فليس لديكي سوى اثبات حسن النيّة و سافري معه و قولي له: اني أضحّي بأجمل ما أملك و أسافر معك مرضاة لك و أسأل الله أن يحافظ على جنينيا الذي ننتظره لأنه أجمل ما بيننا...أعتقد أختي الكريمة أنه باذن الله سيتأكد من تغييرك الداخلي و حرصك على رضاه و البر بأهله و نسأل الله أن يعفيكي من زيارة أهله من بعدها حتي تقومي بالسلامة, و اثناء ذلك كله لا تغفلي عن الدعاء لله فان الدعاء دواء من كل داء و الله عز وجل لا يرد داعياً ابداً
الزائر : هالة فى
السبت 10-اكتوبر-2009
القاهرة
ارجوكى حافظى على جنينك وعندما يزول الخطر عنك وعنة خدى والدتك معكى واذهبى لزيارة اهل زوجك وحاولى التقرب منهم اكثر طالما هم ناس كويسين وهو دة الى هيخلى زوجك يتغير لما يشوف ابنةو لما يلاقى علاقتك باهلة كويسة وربنا يصلحلك زوجك ويهيا لكى كل الامور وانصحك دائما بالدعاء لة والاعتماد على اللة
الزائر : خولة
السبت 10-اكتوبر-2009
لاضرر ولاضرار
وعليكم السلام:
عزيزتي: أم جود
يبدو لي أن زوجك من النوع المتسلط,والدليل على ذلك هو عدم مراعاته لمشاعرك ورغبتك بعدم الذهاب لبيت أهله,لدرجة أنه يهددك بالطلاق حتى ترضخي لطلبه هذا!
وهذا يدل على تهوره وعدم تحليه بالحكمة,وإلا فهل هناك زوج يهدد زوجته بالطلاق(إن أبغض الحلال عند الله الطلاق)لمجرد رفضها الذهاب لبيت أهله؟!
ويتضح لي أنه يعشق السيطرة لدرجة كبيرة,كما يتضح أن هذا النوع من الرجال,إن أطعتيه في شيء فسيطالبك بأمور كثيرة تضايقك,وسيلغي شخصيتك تدريجيا!
وبالنسبة لشعورك بعدم الأمان وإنكارك عدم معرفة السبب الكامن وراء هذا الشعور,فيبدو أنك تعرفيه ولكن تحاولين الإنكار ربما لإن هناك سببا يضايقك وللتخفيف من حدة مضايقته لك تستخدمين حيلة الإنكار..
لذلك عزيزتي:إسألي نفسك,ماهو السبب الحقيقي لشعورك بعدم الأمان في بيت أهله؟هل لأنك تعرضت لمضايقة أو تحرش جنسي من أخوته,ولاتقدرين على مصارحة احد خوفا من التكذيب او الفضيحة,لذلك وكحيلة نفسية تتظاهرين انك انت من لاتريد الذهاب بدون سبب معروف كي تنكري السبب الحقيقي المؤلم لك؟أو لأنك تعرضت لمضايقات كلامية من أمه وأخواتة مثلا؟؟
أم -ربما- لأنك تغطي وجهك عادة,وحين تذهبين لبيتهم الممتليء بإخوتة تشعرين بالضيق لأنك مضطرة للجلوس بحجابك الكامل في أغلب الأوقات كي تستتري منهم؟!! أو ربما لأن لك أسلوب حياة تفضلينه وهم لهم اسلوب اخر يتناقض مع اسلوب حياتك؟..
كما انك ذكرت انهم في منطقة اخرى,فلربما كان السبب تعبك من الطريق والسفر المتكرر كل اسبوعين كما ذكرت؟
او ان تغيير السكن من منزلك الى منزلهم وبالعكس يجعل لديك شعور بعدم الاستقرار؟ او لانك مصابة بالرهاب الاجتماعي وتفضلين البقاء مع زوجك فقط وليس مع مجموعة(اهله مثلا)وذلك لان ذلك يعرضك لنمتاعب القلق وتأثيراته السلبية على صحتك..
هذة هي تقريبا الأسباب التي تضايق العروس الخليجية خاصة والعربية عامة من أهل زوجها بحسب خبرتي بالحياة...فابحثي اولا سواء من بين الاسباب التي ذكرتها لك او عن السبب الذي تعتقدين انه يقف وراء مشكلتك,وذلك لان تحديد السبب الحقيقي(التشخيص)هو اول خطوة في العلاج,ودعك من الانكار,فانت اكثر من يعرف السبب الحقيقي بقليل من مصارحة الذات بكل وضوح وشفافية..
ومن ثم:قومي بعقد جلسة مصارحة ودية مع زوجك,وناقشية عما يضايقك بصراحة وبأسلوب راق,وهو أيضا يجب ان يفعل معك بالمثل..وتوصلا معا الى الحل الذي يرضي الطرفيين بدون تسلط جهة على اخرى بدون وجه حق..
ولااعرف ماهو الراي الشرعي حول اجبار الزوج لزوجته على التواصل مع اهله,ولكني سأفتيك بحسب علمي فقط,ولكن هذا لايعني ان تأخذي برأيي فقط..
ماأعلمة هو ان الزوجه يجب ان تكون في بيت الزوجية ولكن لم اسمع ابدا انها مجبرة على الذهاب لبيت اهل الزوج ايضا ان كان هذا يضايقها,لان هذا ليس واجب بل تفضلا من الزوجه,وذلك لان اجبار الزوجه على التواصل مع اهل زوجها بهذة الطريقة المكثفة(كل اسبوعيين)مضارة اكثر من نفعة برايي,وذلك لان كثرة الاحتكاك باهل الزوج تولد كثرة المشاكل بحكم التواصل الزائد,ويكفي في رايي زيارتهم في المناسبات السعيدة والحزينة للقيام بالواجب,اما ان تجبري للذهاب لهم بصورة دورية,فما الداعي لذلك؟وما الداعي للتضييق عليك في امور ليست اساسية؟
انه فقط حب التسلط,وانصح زوجك بعدم استخدام التهديد بالطلاق(ان ابغض الحلال عند الله الطلاق)وقد يخرب بيته بنفسه هكذا..وانصح زوجك وانت ايضا بان تحرصا على قراءة الكتب المختصة بالعلاقة الزوجية,ومشاهدة البرامج الاسرية الهادفة وتعلم اداب الحوار وكتب التنمية البشرية والتفقه في الدين لمعرفة الحقوق والواجبات,وانصح كلا منكما بمعاشرة الاخر بالمعروف
وهذة همسة لزوجك:ماذا لو كنت انت المجبر على الذهاب لبيت اهلها بشكل دوري وان لم تفعل ستخلعك زوجتك؟الن تشعر بالقهر والذل؟وحتى لو رضخت ان تكون كارها وتقوم بذلك من وراء قلبك؟مما يؤدي لشعورك بالعصبية والتدمير النفسي؟وهذا بدورة سيجعلك تنفجر في وجه زوجتك لاتفه الاسباب؟!
..نعم يااخي..ان هذا هو بالضبط مايحدث داخل زوجتك في هذة اللحظات,فالضغط يولد الإنفجار..فهل من مصلحتك تحويلها الى زوجة مريضة نفسيا ومكتئبة وليست قادرة على اسعادك ومنطوية على ذاتها لشعورها بفقدان الشخصية امام جبروتك؟
..نعم قد تصبح بفرضك ارائك عليها,انت الاقوى ولكن,هل تعرف ثمن ذلك؟
..زوجة سلبية وحزينة,تنفر من منظر كآبتها من بعيد,وبالتالي ستصبح انت ايضا مكتئبا وتعيسا,وسيصبح الجلاد هو الضحية,فمن يجلد الضحية كثيرا فلا بد انه سيتعب كثيرا في النهاية..فتأمل في كلماتي لعلك تجد ما يلامس عقلك ويقربك من حبيبتك زوجتك التي اخترتها رفيقة العمر..فهل تريد ان تمضي عمرك مع عبدة؟لاتنفعك بشيء وقت الشدة لانك حطمتها وقت الرخاء؟؟ام تريد ان تجدها وقت الشدة فارسة مغوارة لان لها شخصيتها المستقلة فتقف بها جانبك وترعاك افضل رعاية؟فكما تدين تدان..
أما ان كانت سيطرتك عليها لانك تخاف ان احترمتها ان تفلت زمام الامور من يدك,فانا انصحك بعدم استباق الامور,ولكل حادث حديث,ولربما تجدها في وقت الشدة زوجة وفية بما تحمله من حب لك كنتيجة لحسن عشرتك معها.
...وانت عزيزتي ام جود,اتمنى ان تطلعي زوجك على نصائحي,وتختاري الوقت المناسب لذلك,وصحيح انه قد يغضب(بسبب شخصيتة التي اعتادت التسلط وكره الحوار)ولكني متأكدة ان زوجك لايخلو من الصفات الحسنة التي ستجعلة يهدأ ويفكر جيدا من بعد فورة الغضب,وكل تغيير يكون صعبا في البداية ثم يصبح سهلا شيئا فشيئا..وبالنسبة لجنينك الاول اتمنى ان يعوضك الله خيرا فيه,ويرزقك قرة الأعين..اللهم آمين.
الخلاصة: الحب الصادق+الصراحة+الحوار الهادف+احترام الطرفين لبعضهم البعض واحترام الرأي الآخر+إتباع الحلول التي تراعي مصلحة الطرفيين+إتباع الحق(من الطرفيين) ولو على حساب هوى النفس فيه السعادة والفلاح= السعادة الزوجية بإذن الله.
والسلام مسك الختام.
الزائر : د. ست البنات خالد
السبت 10-اكتوبر-2009
شمبات 133 مربع 9 شارع 9 الخرطوم بحرى السودان
اختى الفاضلة حياك الله وحفظك وجمع بينك وبين زوجك بالخير
عزيزتى الغالية تأكدى بأنه لن يصيبك الا ما كتب الله لك فى هذه الدنيا والتى هى دار عمل واختبار وابتلاء ومطية للاخرة اعاننا الله تعالى عليها . احتسبى اجرك عند الله تعالى فى حملك الاول وليجعله لك الله فى ميزان حسناتك اذا احتسبتيه عند الله . ولا شك ان لك فى طاعة زوجك اكبر الاجر وزيارة والدية تشجع ابنائك على بر اهلهم والاحسان اليهم والا كيف يتعلمونها!!!
واما بالنسبه للحفاظ على جنينك الحالى فاسألى الله ان يحفظه لك ان كان فيه خير ويمكنك الذهاب الى اهل زوجك وترتاحى فى بيتهم لانهم هم كذلك يهتمون بابناء ابنهم ويتمنون لكم كل خير فنصيحتى لك ان تتقى الله فى حياتك الزوجية وتطيعى زوجك وتبرى اهله لوجه الله تعالى وسوف يرجع لك كل خبر تقومين به فى الدنيا والاخرة....
الزائر : رنيم الحب
السبت 10-اكتوبر-2009
مشورة الزائر
بسم الله الرحمن الرحيم
بألاول السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
طاعة الزوج واجبة يا أختي وبعدين اذا تبغ تكسبي زوجك حبي أهله وصدقيني راح يحطك فوق راسه وبعدين أحمدي ربك انه أهله ناس طيبين وبعدين ايش يدريك ممكن بزيارتك لأهله الله يثبت جنينك لأنك زيا رتك لهم عمل صالح المفروض وين ما يروح زوجك تروحي لأنه هو با لنسبة لك كل شي في حياتك
الزائر : جرح بطعم الحب
السبت 10-اكتوبر-2009
الرياض
بصراحه اختي الغاليه
احس بالتناقض في كلامك
انتي تقول في بدايه رسالتك انك ترفضي الذهاب لعدم ارتياحك عند اهله وفي اخر الرساله تقول ان السبب هو الحمل انا براي ومن غير زعل له الحق بذلك فمن تتزوج برجل تكون له كل شئ في حياته ارى مايسره واتمسك به ومايسره ابتعد عنه فبما انه يريد منك البر باهله كما هو بار بهم فيجب عليك ذلك تقدير واحترام له واظن بذلك تكسبي زوجك ورضا الله لانك فعلت شئ صائب ولم تقطعي زوجك من اهله واعتقد حتى انت لو قال لك في يوم انا اكره اهله ولا اريد ان ازورهم او انتي تزوريهم لجن جنونك واسميته بالاناني
الزائر : مريم
السبت 10-اكتوبر-2009
تبوك
عزيزتي الموضوع بسيط و حله بيدك و الرجال معروف كل شيء و لا أهله فما بالك زوجك اللي متعلق بهم ..
أنتي طاوعيه و أمشي معاه لأهله ...
و أكيد هو بيكون حريص على الجنين مثل ما انتي حريصة لانه ابنه .. فإذا فعلا كان سفرك خطر على الجنين خذي زوجك معاك للطبيبة عشان يقتنع بكلامها و ما يصير يلح عليك بالذهاب لأهله .و ما تنسي الدعاء و استودعي جنينك الله ..
الزائر : ارياااام
السبت 10-اكتوبر-2009
جــــــــدة
ياختى رده فعل زوجك طبيعيه لانك رافضه مرافقته حيث يكونو اهله
فهو كماواضح لى يريد ان يكون قريب من اهله وانت زى ماتقولى غير مرتاحه
فى المكان الى هم فيه بصراحه الاولى ان تطيع زوجك ومع الوقت راح تتعودى
لان الفترة الى ذكرتيها لمدة زواجك جد قصيره وليست بكافيه لتتاقلمى مع جو غير الجو الى كنت عايشه فيه نصيحتى اذهبى حيث يكون زوجك وانشالله يحفظ لك
جنينك فقربك من زوجك افضل بكثير من قربك من اهلك وبتوفيييق
الزائر : نجلا كامل
السبت 10-اكتوبر-2009
2090 EMERALD GREEN CRCL OVIEDO FLORIDA
اختي العزيزه من الواضح ان المشكله من ناحيتك انت هناك حاجز يمنعك من الشعورب بالراحه لدي اهل الزوج وانت الوحيده التي تستطيع ان تعرف السبب وتزيل هذا الشعور الغامض بعدم الامان او الراحه بالخصوص انه لا يوجد اي مشكله من ناحيه اهله تجاهك !عزيزتي لايوجد مشكله تجاه حملك فهذه مجرد حجه جديده تزيل الاحراج بينك وبين زوجك نصيحتي لك ان تعطي لنفسك الفرصه للتداخل مع اهل زوجك عن طريق المكالمات الهاتفيه كذلك الزيارات وما المشكله لو تعودتي قليلا عليهم واخذتي فتره حملك الاولي في احضانهم الدافئه فهم اهل طفلك القادم ولا اعتقد ان زوجك سوف يمانع ابدا ان تكوني معهم بل بالعكس سوف يشعر بالرضا والسعاده مجرد وجودك معهم وهكذا تزيلي كل اثار المشكله وكلمه اخيره ضعي نفسك مكان زوجك وسوف تشعري وتتفهمي سبب غضبه الشديد والزوجه الصالحه يجب ان تلين وتتشكل لتسعد زوجها مما يزيد حبه لها وتعلقه بها والله الموفق بآذنه
الزائر : سنبلة القمح
السبت 10-اكتوبر-2009
بانياس الساحل
بسم الله والحمد لله اختي اعذريني فأني لا أرى في قصتك مشكلة فقط يجب ان تتوكلي على الله بشأن سلامة جنينك كما أنه يمكنك الذهاب الى اهل زوجك حتى ولو كانوا في اخر الارض بسبب توفر المواصلات المريحة فيمكنك اختاه ان تذهبي بسيارة تسير بسرعة معتدلة فبذلك تكسبين احترام زوجك ومحبة اهله
ارجوك عزيزتي لا تجعلي هذا السبب البسيط يؤدي الى دمار بيتك
الزائر : لنيس
السبت 10-اكتوبر-2009
سطيف
السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته يا اخية لقد مررت بضروف هي شبيهة لحالك وانا الان مطلقة منذ 4 اشهر ولم يمضي لزواجي الا 14 شهرا واخذني زوجي الا بيت اهلي وانا مازلت في بداية زواجي اي 3 اشهر زواج.وانا كنت حامل في الشهر الثاني.علما اني اجهضت الجنين الاول في الشهر الاول من الحمل.فقالت لي الطبيبة ان لا اعمل الكثير لكي لا اجهض مرة ثانية.لكن في عيد الاضحى امرتني ام الزوج بغسيل البيت وهي تعلم اني مريضة و معرضة للاجهاض وعندم رفضت قالت لي انا من يقرر في حياتك ساطلقك ساطلقك و فعلا كان لها ما ارادت لقد اخذني زوجي الى بيت اهلي في عيد الاضحى وقال لي اتركك في بيت اهلك حتى ترتاح امي من غضبها .... لكن .... تركني حيى وصلتني ورقة الطلاق وانا كنت حينها حامل فطلاقني من دون سبب ولا اعذار وبقيت عند اهلي دخلت المستشفى اكثر من 3 مرات لاني كنت على وشك الاجهاض كان رحمي مفتوح..حسبي الله ونعم الوكيل لقد قررت المحكمة الطلاق التعسفي وولد ولد بعدها ب 10 ايام من الطلاق النهائى..انا الان مع ولدي بعيد عن ابيهولدي اصبح يتيم الحياة.. اباه من اراد....لذا انصحك بالحوار و التفاهم انصحك ان تنضري الى مصير ابنك حاولي الاتصال باهله واحكي لهم ضروفك الصحية وهم نم يصلحوا بينكمحاولي ان تحبي اهل زوجك واخلقي جو ملئ بالحب و التفاهم حتى يرتاح لك زوجك. لانه يخاف ان لا تحبي اهله انصحك بطاعة زوجك+اهله+اهلكوالسلام عليكم هذه حياتي وهذا هو زواجي اللذي دام 3 اشهر بسبب سوء تفاهم انصحك بالحوار و الطاعة
الزائر : muna
السبت 10-اكتوبر-2009
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
صلي صلاة الاستخارة و حاولي تطيعين زوجك ... و طول ما انك راضة في زوجك لا زم ترضين باهله :)
الزائر : بسمة سعيد
الجمعة 09-اكتوبر-2009
سوق الجمعة
بطاعتك لزوجك سيحفظ الله لك جنينك
الزائر : سرور
الجمعة 09-اكتوبر-2009
طرابلس منطقة غوط الشعال
بسم الله أبداء أريد أن أقولك إن مشكلتك بسيطة إنتي لازم تفهمي لزوجك إنك ما تبين تروحين إلي أهله بسبب الجنين وإشرحي كلام الطبيبة له ولما تتناقشي معاه ماتكوني عصبية وسايريه لأن الرجال كلم ما يمشو إلا بالمسايرة قوليله إنك ماتبي تفقدي جنينك الثاني وأوعديه إنك تروحين لبيت أهله بعد ما تنجبي الطفل
الزائر : مشاعل
الجمعة 09-اكتوبر-2009
اسعوديه
اختي في الله اطيعي زوجك وزوري اهله عامليه بطيب وقولي له انامعك وين ماتروح قولي انتضر حتي انجب طفلي سيريه حتي لتخسرينه ولتخسرين طفلك اختك في الله مشاعل
الزائر : عائشه احمد
الجمعة 09-اكتوبر-2009
الدوحه
نرجو من الله الافادة
الزائر : أمل
الجمعة 09-اكتوبر-2009
حددي المشكلة بدقة
عزيزتي
فرّج الله همك وجعل لك منه فرجاً ومخرجاً..
ذكرت في استشارتك أن سبب المشكلة مع زوجك هو عدم إحساسه بالمسؤولية..
وذكرت أن السبب في عدم ذهابك لأهل زوجك -في البداية- هو عدم ارتياحك لهم وأنهم خارج منطقتكم.. وزوجك يذهب أسبوعياً إليهم..
ثم ذكرت آخر استشارتك بأن السبب في عدم ذهابك إليهم هو خوفك على الجنين ..
هنا عزيزتي تحتاجين لأن تعرفي ما هو سبب المشكلة -أولاً- مع زوجك..
(هل هو عديم الإحساس والمسؤولية؟)
2- ما هو سبب عدم رغبتك في زيارتك لأهل زوجك بالضبط..
وهل يستحق السبب التضحية بصفاء حياتك الزوجية أو لا..
فأنتِ تعبرين عن ذلك بـ (لكن لا أعرف لما لا أشعر بالأمان هناك)..
أرجو أن تدعي الله عز وجل كثيراً ..
أن يصلح بينك وبين زوجك
و تستخيري في بقاءك معه..
ثم تبدأين بحل المشاكل التي تكدر صفو حياتكما واحدة واحدة..
ثم الحوار الهادئ مع الزوج ومناقشة الإشكالات لتصلي وإياه لحل إلى بر الأمان لكم جميعاً.
دعواتي لك بتفريج همك وتيسير أمرك. وفقك الله
الزائر : hana.online11
الجمعة 09-اكتوبر-2009
adko
حاولوا تانى ان تتفاهموا على ان الاجهاض حرام ان تنزلوا حيبقى فى خطوره عليها جدا اقنعوا لن يطلقها واقنعوا ان يبقى عنده مسؤليه ويخاف على طفله لكن مينفعش تنزلوالا تفقدى جنينك التانى وسيبيها على الله وحاولوا تانى مره وهددوا ان يحافظ على الطفل
الزائر : worker hanan
الجمعة 09-اكتوبر-2009
عزيزتي
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله..
اختي الكريمه ام جود اولا وقبل كل شي اذكرك بقوله(قل لن يصيبنا الا ماكتبه الله لنا),,اسال الله لي ولك ولجميع المسلمين الحق والثبات ,,
عزيزتي انتي اخطأتي بحق نفسك وحق زوجك فبحكم انه الامر له فيجب عليك طاعته يجب عليكما معرفة الحقوق والواجبات لكل منكما ,,
ام جود اريدك ان تعرفي شي مهم جدا لكل رجل مفتاح وانتي الوحيده يجب ان تعرفيه حتى تصلي لقلبه قبل كل شي لتتمكني من امتلاك مشاعره حيث لو طلبتي ماتريدين لا يستطيع ان يخذلك واما من ناحية صحتك وجنينك فوكلي هذا كله له رب العالمين وحاولي التحدث لاحد من افراد اهله عن المخاطر التي ستصابين بها عند عدم راحتك مع اننا في وقت ولله الحمد توفرت فيه العديد من وسائل الراحه في المواصلات وصيتي لك بتقوى الله في كل شي واعلمي ان زوجك لم يخطأ لكن انتي حاولي ان تتعلمي كيفية الحصول على مفتاح زوجك ابحثي عنه ولا تيأسي,, وما اعرفه عن الحياة الزوجيه انها تضحيه من كلا الطرفين..لا تخسري من جاء يوم واختارك لتكوني شريكة حياة لمسيرتع العمريه في ضل بعض الاعذار التي تكاد واهيه ..
اتمنى لي ولك التوفيق وللجميع,,
اختك حنان..
الزائر : ام تيم777
الجمعة 09-اكتوبر-2009
الحوار
ا اولا حاولي ان تتفهمي معه بجميع الوسائل الممكنه من حوار وحنان ولين اشرحي له ظروفك وبيني حب اهله عندك وامدحهيم واذهبي بالبدايه فقط كل شهر مرة لضروف حملك وحاولي تتقربي لزوجك بالكلام الحلو ولاترفضي له طلب حتي يلين معك ثم تفهمي بالحوار معه ان كثرت الزيارات خطر على حملك ثم قولي اذا انتهى حملي على خير ساذهب معك كل ماذهبت واذا لم ينفع كل هذا فحكم من اهله وحكم من اهلك فهذا من كتاب الله تعالى واتمنى لكي حياة مستقرة خالية من المشكلات
الزائر : سوسة سمراء
الجمعة 09-اكتوبر-2009
مكة
اولا حافظي الان على حملك واتركي كل المشاكل جانبا واطلبي من زوجك بلطف ان يتركك عند اهلك حتى الولادة وعندما يرى طفله سوف تتغير نظرته للحياه.
ثانيا عند مكوثك عند اهلك عليكي بالتواصل معه وعدم نسيانه يعني بالعربي تجديد حياتكم الرومانسيه من اول
وابدئي توضيح وجهت نظرك في عدم الزياراتالسابقه واحرصي على ترك مسافة كبيره بينك وبين اهتمامه باهلك ولاتقربيها
انا كنت مثلك مع اختلاف الضروف والحمد لله حليتها وانا الان سعيدة وعقبال ماتتهني انتي وزوجك النونو
الزائر : مطنش7
الجمعة 09-اكتوبر-2009
الخرج
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته&
مرحبابك اختي أم جود&
أولآ:المعروف والسائد في المجتمع ان الحياة الزوجية لاتخلو من المشاكل أو بمعنا أصح(أختلاف وجهات النظر)ويجب عليكي وعلى زوجك ان أختلاف الري لايفسدالود قضية
ثانيآ:يجب عليكي وعلى زوجك أن تعرفا حقوق الزوج وحقوق الزوجه&
ثالثآ:يجب عليكي مرعات الفارق في الثقافة بينك وبينه&
رابعآ:السائد في مجتمعنا الشرقي أن الرجل هو صاحب الكلمة في البيت وفي كثير من القرارات إلم يكن كلها*جربي أسلوب الملاطفه وتجنبي الدخول مع زوجك في نقشات حادة حاولي وأنتي وزوجك أثنا جلوسكم فب البيت أمام التلفز أن تشاهدي احدى القنوات الدينيه التي تتكلم عن الحياة الزوجيه وعن فعل الرسول صلى الله عليه وسلم مع زوجاته وكذاك السلف الصالح كيف تعاملهم مع زوجاتهم ربمايستفيد من الموظوعات المطروحة وقديخفي عليه مثل هذي الموظوعات ويستفيد منها وأنتي كذالك& أوشريط كيست وأنتم ذاهبون في السيارة فيها فائدة ومعلومات قد تفوت الكثيرين منا& دائمن حاولي يكون اسلوبك أكثر هداوة وكلامك فيه من الرومنسيه صدقيني سوف يتفهم زوجة السالفه ويتغير أسلوبه حاولي أن تخبيري أحد من أهله أو أمة بي أن مشوار السفر يتعبك وأنتي في مرحلت الحمل وليسا تهربآ من المجي اليهم وهي بدورها تخبر انهو يجب عليك في هذه المرحله عدم ارهاق زوجتك في السفر ودعها ترتاح حتى يتمم الله عليها بالصحة والعافية بدون أن يشعر بأن الكلام صادر منك ودائمن إذا جاء طاري أهله أثني عليهم بكل خير والكلام المعسول صدقيني بيتغير إلى احسن& حاولي في أحدزياراتك لهم أن تشتري هديه لولدته*
هذا والله يحفظك أنتي وزوجك والجنين ويتمم على حملك بخير
الزائر : ايمان
الجمعة 09-اكتوبر-2009
شارع منفوحه
السلام عليكم اختى ام جود اعلمى ان اهم شئ عند الزوج هو اهله ويريد ان يشعر بحبك لهم ويجب عليكه ان تحثيه على الذهاب اليهم وتحاولي ان تتقربى منهم واجعلي زيارتك لهم متعه لكى واشعري زوجك بان الذهاب عند اهلة شئ محبوب لكى واريد ان اطلب منكى شئ هو ان تعتادي علي عدم الذهاب الي اهلك وانت غاضبه من زوجك لان ذالك يبعد بينك وبينه وانت تقولي انه اغلق جواله لكن ياعزيزتى لو انت الان في بيته لاما حدث ذالك اذا زعلتى معه ممكن ان تفعلي اشياء كثيره تعبرى فيه عن غضبك منه ولن يطول هذا الغضب ارجو من الله ان يفرج همك وهم جميع المسلمين
الزائر : الاء
الجمعة 09-اكتوبر-2009
ص.ب7426 محمد القصيبي/ حي الملك فيصل
السلام عليكم

اهلن بك اختي ام جود
بدايه اعلمي ان زوجك يضحي من اجلك وانظري اليه بعين النحله وستعلمين ان له فضائل عليك جمه
شيء طبيعي ان لا تجدين الراحه الكافيه عند أهل غير اهلك فلا تقلقي كثير واجعلي من زياراتك لهم شياء ممتعا وانصحك بان تاخذي معك شياء ولو بسيطا لأهل زوجك عند زيارتهم ، وتحببك لأهل زوجك هو اقرب طريق لقلب زوجك وبما انك قلت انهم طيبين فسيرحبون بك مهما بدر منك ، وبالنسبة لحملك وخوفك على جنينك فأني ارى انك تجمعين بين طاعه زوجك وراحتك والحمد لله الان وسائل المواصلات مريحه

يسر الله لك كل خير ووفق بينك وبين زوجك
الزائر : hsazsa
الجمعة 09-اكتوبر-2009
الرياض
أسال الله لنا ولك الفرج,وأن يسخر لنا ولك كل مافيه خير وصلاح000
أولا : أكثري من الإستغفار0
ثانيا: صلي صلاة الإستخاره,وأعلمي أن ماسيختاره الله خير لك0
ثالثا: توكلي على الحي القيوم,وأرضي بما كتبه الله لك0
رابعا:تذكري أن الظالم والمظلوم في الأرض,والناصر في السماء فأكثري من الدعاء
خامسا:إدعي لأخواتك المسلمات في ظهر الغيب فالدعاء مستجاب والملائكة تؤمن وتقول ولك مثله0
سادسا: تذكري طفلك عندما يكبر مع من ياترى سيعيش؟وكيف؟ بلا أب أو أم
(لانعلم كيف تكون الظروف)
سابعا:تذكري التربية في سن المراهقه عند الأبناء كم هم بحاجة إليكما0
الزائر : عطرالليالي
الخميس 08-اكتوبر-2009
الطائف
اولا يااختي وبما انكم ببداية الزواج فاختلاف وجهات النظر واردة
يااختي الحبيبة اختاري الوقت والزمان المناسب لزوجك واخبرية عن وضعك الصحي ومدى تاثير الاجهاض السابق على حالتك النفسية وانك تمرين بمرحلة من الاضطرابات النفسية التي ستزول بزوال اسباب الاضطراب وان اهم مايقلقك هو خوفك على الجنين واطلبي منه مهلة راحة حتى تنقضي الاشهر الحاسمة ويثبت بعدها الجنين باذن الله واطلبي منه ان يعتذر لاهلة نيابة عنك وانك ستعاودين زيارتهم حالما تتحسن ضروفك الصحية
وبعدها يااختي الحبيبة لابد ان تراعي ان هؤلاء اهلة وكما تريدين انت زيارة اهلك فهو يريد ذلك لذلك بارك الله فيك عليك بصلة اهلة واكرامهم ماداموا يحترمونك ووفقك الله
الزائر : thubyanee
الخميس 08-اكتوبر-2009
ابوظبي
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اولا عزيزتي الانسان الي ماخذته اسمحيلي مع احترامي لج مب ريال
ولا ماكان عاملج بهالاسلوب
ماشفنا هالتعامل لا بالدين ولا بحياة الرسول مع زوجاته عليه الصلاة والسلام
منتهى الرقي والاخلاق
اهو يحقله يزعل لأنه ماتروحين لأهله بس بعد ضروري يتفهم انه الي في بطنج مب ولدج انتي بس ولده اهو بعد
وروحتج لأهله وانتي تعرفين انها راح تضر الجنين تعتبر اجرام في حقج وحق الياهل
واذا استوا بالياهل شي فانتي تسألين عنه يوم القيامه
هذي روح في داخلج
فقبل لاتسألين نفسج
اطيعه ولا لاء
اسألي نفسج
منو اهم ربي ولا اهو
صحيح مكانة الزوج عاليه وقيل لو امر ان يسجد لغير الله لسجدت النساء لأزواجهن
لكن يظل مكان الله فوق اي شي
ارضي ربج قبل لاترضي اي احد
ونصيحتي لج
استخيري وكثري من الاستخاره
وتوكلي على الله
وتقبلي كل الي ربج يقدره لج
لأنه خير لج
تحياتي
اختج في الله
الزائر : مصطفى الهادي
الخميس 08-اكتوبر-2009
يا أيها الذين آمنوا اتقو الله وقولوا قولا سديدا يصلح لكم أعمالكم
يا أيها الذين آمنوا اتقو الله وقولوا قولا سديدا يصلح لكم أعمالكم.
الرسول ص يقول : خالطوا الناس بحسن أخلاقكم .
وقال ص : مداراة الناس نصف الإيمان .
اختي الفاضلة : إن أهل زوجك هم ليسوا اهلة بعد ما تزوجتيه ، إنما هم الآن أعمال اطفالك ، وأنا اعتقد أن زيارتك لهم وتفقدك لأحوالهم سوف يقوي جانبك أمامهم وسوف تكسبينهم إلى جانبك لو حدثت مشاكل بينك وبين زوجك لا سامح الله . عندما يرى الزوج وقوف أهلك معك ، ووقوف اهله معك سوف يبقى وحيدا ويذعن لكثير من الأمور .
الجواب سيقى ناقصا لأنك لم تذكري ما هي هذه الأمور التي تطلبين من الزوج التضحية بها .
أنتي تتدللين كثيرا وهذا لربما ناشء من تربية الدلال التي كنت تلاقيها من أهلك .
انت بحاجة للخبرة ، استعيني ببعض صديقاتك ممن لديهن الخبرة في الحياة الزوجية .
أربع ملايين عانس في السعودية ، ثلاث ملايين في المغرب سبعة ملايين في مصر خمس ملايين في العراق الحصول على زوج في هذا الزمن الصعب مشكلة كبيرة بالنسبة للبنات .
على قول المصريات : الرجل رحمة ولو كان فحمة .
اتقي الله تعالى واقبلي بما بين يديك وحاولي ان تصوغيه بذكاء على الطريقة التي تريدينها .
الزائر : جراح الأمة
الخميس 08-اكتوبر-2009
مكة العوالي
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده
أما بعد فأرى أيتها الأخت الفاضلة أن تضعي نصب عينيك أمران
الأول رضا زوجك والحفاظ على بيتك وأسرتك من من الهدم والتفكك.
الثاني : المحافظة على جنينك مع الثقة بأنه لن يموت قبل الأجل الذي قدره الله له ولن يزيد حرصك عليه في عمره شيئا وإنما هي أسباب نأتيها ثم يأتينا ما قدر لنا وعلينا الرضا والتسليم بقضاء الله وقدره.
كما أنبهك على أمر مهم وهو أن موقف زوجك من حرصه على صلة أهله ولو أدى إلى التفريط بك ينبغي أن يجعلك أكثر احتراما له وتمسكا به، فمن لاخير فيه لأهله لاخير فيه لغيرهم حتى أنتفمثله نادر هذا الزمان فهنيئا لك به.
إذا تقرر هذا فأقول لك
أولا:أشعري زوجك بحرصك على صلة أهله وزيارتهم وحاولي أن تحبيهم بصدق ومما يساعد على ذلك أن تنظري لهم كما لو كانوا أهلك، فإن صدقت في ذلك حققه الله لك وزال ما تشعرين به حاليا من عدم الارتياح.
ثانيا: استودعي الله ما في بطنك فالله خير حافظ للودائع، وثقي أنك إذا احتسبت الأجر وطلب رضا الله في طاعتك لزوجك حقق الله لك ما تتمنين، ولربما لو رأى زوجك مطاوعتك له فيما يطلب عذرك بعد ذلك في عدم الذهاب عند وجود المشقة عليك.
ثالثا متى ما شعر أهله بحبك لهم وحرصك على صلتهم تأكدي أنهم سيكونون معك وفي صفك ولو على ولدهم وسيشفقون عليك ويعتنون بك كشفقة أهلك وعنايتهم، فهم لايريدون منك سوى الوصل وصدق المشاعر.
رابعا إن احتاج الأمر فتخيري من أهله أقربهم لك وأصدقهم مودة فحدثيه عن وضعك الصحي وما تحتاجينه من الراحة التي تضطرك إلى التقليل من الزيارة لتتولى هي إقناع زوجك بذلك بطريق غير مباشر.
أسأل الله أن يحفظ لك زوجك وجنينك ويوفقك لكل خير
الزائر : المشتاقه لله
الخميس 08-اكتوبر-2009
جدة
من وجهة نظري أخيتي الغالية
بأنه يثور لعدم ذهابكـِ معه لأنكـِ غالية بالنسبه له ويحب أن تذهبي معه خوفاً عليكـِ من أي طاري لاسمح الله وعلى جنينه الذي هو جنينكـِ أيضاً .
أدام الله عليكما السعادة
الزائر : أم ثامر
الخميس 08-اكتوبر-2009
جده حي النعيم
اختي وبنيتي

اسأل الله ان يفرج همك وييسر أمرك ويزيل كربك

أين أنت عمن ابتلاك وماأبتلاك ألا لأنه يريد منك اللجوءأليه أرمي حملك وهمك أخر الليل على ريك وبأيمان واخرجي صدقة عن جنينك لمحتاج وسترين كيف الله فاعلاً لك
الزائر : ابتسام شاكوش
الخميس 08-اكتوبر-2009
طاعة
أطيعي زوجك يا أختي في كل الآمور الا ما كان فيه معصية لله
ولن تفقدي جنينك
اذا كان قدره أن يحيا فسيحيا, وان كان قدره أن يسقط فلن تستطيعي إمساكه فالأعمار بيد الله وهذا الجنين هو ولد زوجك كما هو ولدك, وهو حريص عليه كحرصك فلا تجعلي من خوف الاجهاض سببا في خراب بيتك والله الموفق
الزائر : ابتسام شاكوش
الخميس 08-اكتوبر-2009
مرونة
عزيزتي
أنت المخطئة, أقولها لك بكل صراحة ووضوح, أتعتقدين أنك تستطيعين حصر تعاملك واختلاطك بالناس الذين تحبينهم فقط؟ نحن نختار أزواجنا وأصدقاءنا, لكننا لانستطيع اختيار أهلنا ولا إخوتنا ولا جيراننا ولا زملاء عملنا, أنبتعد عن كل هؤلاء اذا شعرنا يوما بأننا لا نحبهم؟ أين الصبر إذا؟ فالصبر صبران, صبر على ما نحب وصبر على ما نكره, تقولين بأن أسرة زوجك طيبون, لماذا لا تحاولين الاندماج معهم والتقرب إليهم, ستعتادين عشرتهم وتجدين نفسك تحبينهم بالتدريج بإذن الله, أنت لا تحبين زيارتهم؟ هل تعتقدين أنك أفضل منهم؟ اذا كنت أفضل منهم فلماذا رضيت بالزواج من ابنهم وهو واحد منهم , مهما علا أو انخفض؟أم أنه الكبر؟أعوذ بالله من الكبر
كل من يحب أهله, رجل كان أم امرأة, زوجك يحب أهله مثلما تحبين أهلك, ولو استمر عنادك معه حتى يجد نفسه في موقع الاختيار بينك وبينهم سيختارهم حتما, وستجدين نفسك الخاسر الوحيد.
تقربي منهم, كوني أكثر مرونة, أظهري لهم محبتك من خلال لمسات بسيطة, مثل مساعدتهم في بعض أعمال بيتهم, أو تقديم هدايا بسيطة من مخزونك الخاص, والكلام الجميل هو أهم رسول بين القلوب, ستجدينهم يقفون في صفك ويدافعون عنك أمامه.
اتق الله يا أختي فان مشكلتك هي أبسط مشكلة يمكن أن تعاني منها امرأة متزوجة.
الزائر : انوار
الخميس 08-اكتوبر-2009
لاتهملي اهل زوجك
الزوج يحب تشاركيه مع اهله ..لو كل الزوجات تعمل زيك ماتواصل اهل الزوج لاصبح العوائل متفرده لحالها الاطفال اكيد بيتبعو الام ولكبرو نفس الحال تدور الايام ويتزوجو وهم تنقطع الصله
فيا اختي استهدي بالله ولعن الشيطان الرجيم وجلسي ويا زوجك واكرمي اهله مثل ماتحبي يكرم اهلك
وعلى الحمل ياما نساء تحمل وتجلس مرتاحه ويسقط الجنين وياما نساء تتعب في الشغل ومايسقط
ربك هو الحافظ واذا اراد شيئ يقول له كن فيكون بيده كل شيئ سبحانه
خلي حملك على رب العباد وصلي اهل زوجك حتى عيالك يعملو مثلك لكبرو ومايقاطعوك
الزائر : أم زين
الخميس 08-اكتوبر-2009
أشيروا علي
اولا يااختي مشكلتك بسيطه جدا والحل بيدك انت حبي اهله واعتبريهم اهلك مادامهم طيبون زوريهم مثل مايحب ولاتخلين مسأله بسيطه تخرب بيتك وخصوصا انك حامل اما بخصوص جنينك فالله هو الحافظ ان شاء ابقاه وان شاء انزله فكري وراجعي نفسك زين ولاتعطين فرصه للشيطان يدخل بينكم والله يوفقكم ويسعدكم أختك أم زين
الزائر : ازهار الحجاز
الخميس 08-اكتوبر-2009
المدينة المنورة - العزيزية
السلام عليكم ,,,
اختي ام جود الغالية
الحياة الزوجية قائمة على الاحترام والتفاهم بين الزوجين
فهو زوج وانت زوجة
ولكل منكما حق على الاخر
مشكلتك في نظري بسيطة اللهم الشي المؤرق فيها هو خوفك على الجنين
فلنعتبر المشكلة هي
- الاختلاف على الذهاب لاهله
- الخوف على الجنين :
نناقش الرسالة :
-تقولين ( زوج ليس لديه إحساس بالمسؤولية تجاهي كزوجة، لا يريد أن يكلف على نفسه التضحية في بعض الأمور )
بالرغم من انك ذكرتي انه يذهب اسبوعيا وانتي كل اسبوعين مما يدل على اهتمامه برايك وبصحتك وانا ارى انها نسبه ممتازة 00افهمي لماذا يغضب اذا لم تذهبي
اكثر الرجال يحبون اصطحاب نسائهم معهم بالاخص الى الاهل فهو يحب ان تذهب معه ويرى تعامل اهله معها والعكس يحب ان يرى الانسجام بين اهلة وزوجتة بالاخص في وجود اخوة لهم زوجات وفي ظل المقارنات بينهم يريدك الافضل لايريد ان زوجته دائما بعيدة متخلفة عن عائلته وانتي ذكرتي انهم طيبون فما المانع من ذهابك لهم بشكل دوري واحتسبي الاجر في ذلك واهلة عندما يرون ان في ذلك مشقة عليك هم من يطلب من ابنهم راحتك وعدم مجيئك كثيرا اليهم
- ولامانع من ان تبيني لامه خوفك على الجنين من متاعبك - لكن لاتذكري انها متاعب حضورك اليهم- واعتذري لها كلما تاخرتي عنهم وبيني انه لايردك الا وصية الدكتورة وخوفك من ذنب الطفل مع علمك بضرر السفر عليه
** بالنسبة الى خوفك على الجنين تفاهمي مع وزجك بالحسنى ورققي قلبه على جنينك تحدثي معة واثيري عاطفة الابوة - الا تريد ان يصبح لدينا طفل يملاء حياتنا نصبر الى بعد الولادة وبعدها نذهب الى اهلك كما تحب مع طفلنا ,,,, وهكذا بكل هدووء وتفاهم ولا تستخدمي اسلوب العناد والقوة او الهروب الى اهلك فانك لن تتقدمين خطوة بهذا الاسلوب وتشهد على ذلك تجاربك القديمة
-ولامانع اذا كان الوضع فعلا خطير على الجنين ان تحدثة الدكتورة بنفسها وان اي تعب عليها مضر وكذلك السفر - اي سفر كان -والجلوس كثيرا فهكذا يقتنع اكثر
\
اخيرا اوصيك بالرفق والتحبب الى زوجك وانظري اليه بعين متفائلة فسترين مايجعلك تحبينه وتتمسكين فيه وينعكس ذلك على تعامله معك فكوني انتي المبادرة,,,
وفقك الله لكل خير ..
لك ودي ..
الزائر : أبو محمد
الخميس 08-اكتوبر-2009
الرياض
أولاً : هذه مشكلة خاصة لا يجب أن يتدخل بها أحد من خارج عائلتك ( أنت وزوجك)
ثانياً : ناقشي الموضوع مع الزوج بصفة المستشيرة وليس بصفة التي تريد العصيان
ثالثاً : أفعلي ما يأمرك به وأحسني لأهله بدون أن يطلب منك حتى بالهدايا وخلافه مع الزيارة
رابعاً : استعيني بالله دائما وعليك بالدعاء والتقرب إليه والصبر على القدر
الزائر : أبو عمار
الخميس 08-اكتوبر-2009
الرياض
بسم الله
الأخت الفاضلة أم جود .. رعاها الله
لقد تفضلتِ بتلخيص جيد للمشكلة وأنها ( عدم ذهابك إلى أهله ) وأضفت بأنهم طيبون ، وهذا يقرب المسافة كثيراً .
لا يخفى عليك أن من أوجب واجبات الزوجة طاعة زوجها ، والحمد لله .. لم يطلب منك إلا معروفاً .. وفي نظري أنه لو طلب منك مرافقته في الزيارة كل أسبوع لوجب ذلك عليك ، وحسب كلامك أنه يقبل منك الزيارة كل أسبوعين .
في كثير من الأحيان يلبس الشيطان على ابن آدم الأمر العظيم ويظهره له هيناً، أنت تعلمين أن الزوج إذا لم يأذن لزوجته بالخروج من البيت فعليها ألا تخرج حتى ولو لعيادة أبيها ، فما بالنا ننجر خلف الشيطان في أمور هينة ، وفي نظري أن هذه القطيعة التي تحصل بينكما أعظم من مجرد شعور ينتابك عند أهل زوجك.
أختي الكريمة ..
ذكرت أن اعتذارك عن زيارة أهله يسبب المشاكل بينكما ، وأن ذلك تكرر ثلاث مرات ، وهذا يعطي انطباعاً بأن المشكلة ليست هي الحمل والخوف من الإجهاض في الأساس .
ونصيحتي لك أن تراجعي نفسك وتعرفي منشأ المشكلة الحقيقي ، ودعي عنك وساوس الشيطان ، وما ذكرت من عدم الشعور بالأمان حاولي دفعه بالاندماج مع أهل زوجك قدر المستطاع .
أما الحمل والجنين .. فما دمت مقتنعة أن الخطر حقيقي فارجعي إلى بيت زوجك ، وأقنعيه بأن يتواصل مع الطبيبة التي تنصحك بقلة الحركة ، ولا تقلقي لأن الجنين ابنه أيضاً وسيكون حريصاً عليه بما يكفي لأن يتخذ قراراً صائباً لمصلحة الجميع .
والله تعالى أعلم .
أبو عمار
الزائر : محمد
الخميس 08-اكتوبر-2009
" ولقد كرمنا بني آدم "
السلام عليكم ...
الله سبحانه وتعالى جعل كل شيئ بقدر( وكل شيئ خلقناه بقدر) وهدانا الى كل الطرق ( إنا هديناه السبيل اما شاكرا وما كفورا) لا يمكن للانسان ان يحيى مرتين على وجه الارض، فإما ان يحيا بكرامة أو لا يحيى ( ولقد كرمنا بني آدم ) لم يستثني الباري الجنس ( ذكر او انثى ).
و أغلى هبة من الله للبشرية جمعاء هي الكرامة و جسدها في تعاليم ديننا .
فان وجدت انك تحيين بكرامة فابقي معه.
وان وجدت أن كرامتك مسلوبة فقولي كما قال من هو خير مني ومنك ( اللهم اجرني في مصيبتي وابدلني خيراً منه ).
الرجل الذي يهين المرأة ويستقوي عليها لا كرامة له قال صلى الله عليه وسلم ( لا يكرمهن الا كريم ولا يهينهن الا لئيم ) او كما قال صلى الله عليه وسلم.
والسلام عليك ورحمة الله وبركاته.
الزائر : ملاك@@
الخميس 08-اكتوبر-2009
..............
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخيتي :
الحياة الزوجيه مسؤلية مشتركه واحترام متبادل وشعور ومحبه وتنازلات متبادله
والحياه اخذ وعطاء
اخيتي من يرى مصائب غيره تهون عليه مصيبته
وانتي مشكلتك بسيطه جدا حلها بيدك انتي
اخيتي واجهي نفسك اساليها لماذا يفعل معي هذا ؟؟
الاجابه بسيطه كما ذكرتي السبب بانه يطلب منك زيارة اهله
وانتي مجبره ع ذلك رغم انه من الواجب عليك انك انتي من تحثيه ع صلة الرحم بغض النظر عن معاملتهم معك او بعد المسافه الحمد لله احين فيه سيارات طيارات الحمد لله ع النعمه
اخيتي فيه اشياء للعبد واشياء لرب
اخيتي ان الخلاف بينكم لا اساس له
انتو من يصنع هذا الخلاف ربما يكون فرض شخصيه او عناد
والحياة لا تستمر ع هذا الخط الحياه فيها واجبات وحقوق وانتي عليك طاعته في غير معصيه وان تؤدي واجباتك باكمل وجه بغض النظر ان كان يودي الواجب ام لا وما اعتقد انه ما يؤدي الواجب لان الواجبات متبادله
ام بالنسبه لحملك اخيتي التوكل ع الله هو من اسباب النجاه لا تربط اشياء باشياء لا تربطي واجبك بزيارة اهله بحملك اين المشكله بعد المسافه ؟؟
ان الله لطيف بالعباد وهذا واجب عليك اخيتي
لا اعاتبك ولكن من قصتك اتضح لي بانك تجدين او تخلقين لنفسك اعذار صدقيني هي اعذار ربما تكون كبيره عندك ولكنها في الحقيقه بسيطه وواجبه عليك وانتي من يسعى الا ذلك الواجب لتنالي الاجر والثواب وياتي يوم يزورك ابنك
اخيه كما تحبين لنفسك حبي لغيرك انتي تريدين ان تكوني ام وسياتي يوم تعتذر زوجت ابنك من زيارتك بنفس السبب ما ردت فعلك وقولك ؟؟
اخلقي لزوجك اعذار لتصرفاته معك ربما تعاتبه امه ولكنه لا يخبرك
اجلسي معه ناقشيه واطيعيه
حبي زوجكي اخيتي لكي يحبك واحترمي اهله لكي يحترمك ويخاف عليك
اسمحيلي انتي اتهمتيه بانه انسان عديم المسؤليه وذكرتي السبب الرئيسي للمشكله ؟؟ اخيتي اقولها لك حبي زوجك
اخيه استمتعي بنعمتك لكي لا تزول لانه لا بنفع الندم ولا تنفع كلمة لو
اخيتي حافظي ع زوجكي اولا ثم حافظي ع جنينك
اخيتي ربما يكون كلامي قاصي عليك ولكنها الحقيقه الخلال منك انتي ليس من زوجك طبعا كما ذكرتي السبب الرئيسي اسمحيلي السبب والاعذار غير مقنعه
واتمنى لك حياة سعيده وذريه صالحه والله يوفقج بالحمل
اختك في الله ملاك
الزائر : شموع
الخميس 08-اكتوبر-2009
اصبري واحتسبي
لابد لك أنت زوجك من الاتفاق يبدو أن هناك عدم تقبل من زوجك ولابد من المناقشة ووضع النقاط على الحروف 00
من حيث ما يجب عليك الألتزام به مقابل تفهمه لوضعك ونفسيتك 00
حاولي حل المشكلة بنفسك دون أن يتدخل أحد 000
أسأل الله أن يصلح مابينكما000
الزائر : ميس
الخميس 08-اكتوبر-2009
حلب
أختي الغالية ....
أأتمنى من الله العلي القدير أن يحفظ لك حملك وان يرزقك الولد الصالح
أتكلي على الله وأدعي ربنا كتير وحاولي تكوني قريبة لزوج وتفرضي أنوثتك وتفهميه بأي طريقة أنك مابتقدري تتخلي عن أبنكم اللي رح يحمل أسمه بالدرجة الأولى لأنك أنتي بتعرفي طباع زوجك أكتر من أي وحدة عم تنصحك الله يعينك ويوفقك
الزائر : رأي مجرب
الخميس 08-اكتوبر-2009
السعودية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختى الغاليه ..
الاخوات ذكروا الكثير من زوايا متعدده جزاهم الله خيرا

و هنا فقط اوضح لك مسألتان حيث زوجك يقارب زوجي في التفكير من حيث اهتمامه في اهله و رغبته في فرض محبتهم عليك أقول و بالله التوفيق
أولا : لا تربطي بين زيارتك لاهله و فقدان الجنين فمشيئة الله فوق كل شي
ثانيا: لو أطمئن زوجك بحبك لاهله لما فرض عليك زيارتهم في هذه الظروف ولكن قومي بالتالى:
1- لا تغيبي عن مناسباتهم و لا تتجاهليها ابدا ..بل ابدى مساعدتك و ورايك في التجهيز لها( اي كوني عضو فعالا مع اهله ).
2- كلما ذهب ارسلي معه الهدايا البسيطة مثلا (قولي هذا البخور اعجبني فاشتريت اثنين واحد لنا و الاخر لعمتى ( ام زوجك)) لا تتكلفي (ارسلي لو طبق بسبوسة) .
3- ابتعدي عن قول (اهلك - ابوك - امك ..الخ) و استبدليها بـ ( خالتى أو عمتى ، عمي ..)
4- تواصلى مع أمه مباشرة بالهاتف باتصال شبه يومي و كوني مقربه منها ( أي: كنتها المفضله ) فسوف تشفع لك عنده كثيرا .. بكثرة اطراءها و مدحها فيك !!
اصلح الله لك زوجك .. و بارك لكما و عليكما و جمع بينكما في خير
الزائر : white_rose
الخميس 08-اكتوبر-2009
نصيحة لوجه الله
بسم الله الرحمن الرحيم
أختي الكريمة
أولا : أكثري من الاستغفار ففوائده كثيرة بإذن الله تعالى ولقد قرأت قصة أن رجلا قال : أنه كثير الغضب وكان كلما يغضب من زوجته يترك البيت إلا أن شيئا يمنعه فكلما ترك البيت ووصل إلى باب المبنى شيئ ما في داخله يشده إلى زوجته ويرجع إليها فيصالحها فقال لزوجته ذلك فقالت له : لأني كلما غضبت مني وتركت البيت لساني لا أكفه عن الاستغفار لله تعالى ولهذا لا تستطيع تركي
فأكثري من الاستغفار أخيتي ولا يأخذ منك وقتا ولا مجهودا .
وأيضا استغفري كثيرا وأتبيعيه بالدعاء واسألي الله ان يثبت حملك لو كان فيه خير لك "وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى ان تحبوا شيئا وهو خير لكم " فلا تحزني لما قد ذهب منك واحتسبي في ذلك الأجر عند الله تعالى .وأقل لك ذلك لأني أيضا فقدت جنيني في الحمل الأول وقد عوضني الله الآن بطفل رئع والحمد لله .
ثانيا : حاولي أن تجلسي مع زو جك وأن تخبريه انك لست معترضة على الذهاب معه عند أهله إلا لخوفك على الحنين وأنك إن لم تهتمي بالجنين يعتبر كقتل النفس التي حرم الله وأن فيه خطورة على حملك في المستقبل فالرحم يعتاد على الإجهاض .
وذكريه بالأطفال وكيف يكون إحساسه بوجود أطفال يلعبون حوله وينادونه بابا
وأنك سوف تقومين بعد الولادة بزيارة أهله ودعوتهم عندك في المنزل .
فالكلام اللين له تأثيره على النفس والقلب
واتصلي بأحد من أقاربه ممن لديه العقل والحكمة وأعلميه بوضعك وأن يفهموه بخطورة الأمر عليك وعلى الجنين
وأخيرا تذكري قول الله تعالى " لا تقنطوا من رحمة الله "
وأسأل الله العظيم أن يثبت حملك ويتممه لك على خير ويرزقك الذرية الصالحة ولا تنسي دائما قول "يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث " فهذان الاسمين هما أحب الأسماء إلى الله عزوجل
والسلام عليكم ورحمة الله
الزائر : زيزي النفيعي
الخميس 08-اكتوبر-2009
الرياض_حي السعاده
اولا": أوصيك أختي بالدعاء فهو الحل الأمثل للتخلص من المشاكل,,
ثانيا":حاولي بكل ماتستطيعين ان تقربي قلبه لك فالرجل مثل الطفل كلما دللتيه واشعرتيه باهميته زاد حب لكي .. من الممكن انه يختبرك الان ان كنتي طائعه له ام لا فهو الان يريد منك ذلك لانكما حديثي الزواج..
ثالثا": ياأخيتي مالمانع في ان تذهبي معه وتهتمي بنفسك وبجنينك لانك قد تفقدين كلا الاثنين معا" بعنادك له أوصيك فالمره القادمه الذي يريد زوجك الذهاب الى اهله ان تحضري القهوه والشاي وبعض الاكلات الخفيفه وتقولي لزوجك انا الان اريد ان اذهب معك لاهلك وسامحني على تقصيري طول تلك المده وحاولي التودد اليه وبالكلام الجميل تستطيعين ان تقنعيه بان جنينك بحاجه للراحه واطلبي من طبيبتك ان تصف لك مثبتات للحمل..
رابعا": اوصيك بان تطلبي رضى زوجك عنك فهو جنتك ونااارك!!

امنى ان لا أكون أطلت عليك ووصيتي لك بان تنفذي ماذكرت فالمره القادمه فوالله الذي لا اله الا هو لأنه سيتغير مئه وثمانون درجه وستدعين لي بالتأكيد..
أسأل الله أن يحنن قلب زوجك عليك وأن يرزقك ذرية" صالحه ولا تنسيني من الدعاء,,أختك زيــزي
الزائر : فاطمه الشرهان
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
الرياض حي الجزيره شارع584
اولا حبيبتي تذكري انه لاطاعة لمخلوق في معصية الخالق فكيف تريدين قتل نفس؟
عزيزتي قبل كل شي ضعي امامك ايجابيات مايدور حولك وسلبياته ووازني بينهم فالافضل قومي به.
بما انه عديما للمسؤليه فسواء اجهضتي الطفل او ابقيتيه فالحال واحد باسلوبه معك!وبما انك صدمتي من اجهاض طفلك الاول وهو لم يتغير فلماذا تضحي بفلذة كبدك واجمل مافي هذي العلاقه البارده لارضاء زوج كهذا
بل ابقي الطفل واذهبي مع زوجك احتسبي وجه الله وصلة لاهل زوجك وارضاء لزوجك وبقاء لجنينك (كل هذا ايجابيات )فاذا توكلتي على الله واحتسبتي رضاه مقابل مايأمرك زوجك فصدقيني سيكون الله معك ولن يخذلك والجنين له ملائكه من الرب تحفظه والزوج اذا رئاك زوجه مطيعه محافضه على بيتها سيتغير مع الزمن
ابدا العناد او الرفض لن يغير شي بل ستتفاقم عليك الامور
المرأه الذكيه هي من تعرف كيف تدير بيتها وتقنع زوجها فالزوج لا يحب المرأه القويه الصلبه التي لاتتنازل حاولي بسلاحك حاولي بذكائك تغيريه ليس فقط بزيارة اهله بل غيريه جذريا حتى باسلوبه معك اجذبيه لك بمعاملتك لاتكوني المرأه الساذجه التابعه بلا رأي ولا تكوني المرأه التي لايحبها اي رجل وهي القويه جدا بقوتها تفقدة ليونة انوثتها وتتحول لجاااافه عنيده صاحبة رأي لا يتغير
يحب الرجل ان يكون القائد ولكن لايجب ان يجر خلفه اجساد بلا ارواح
يحب ان يكون المدلل ليدللك يحب ان يسيطر ولكن انوثتك يحبها تكسر قانون
(انا السي السيد)
صدقيني لن يكون مسؤل الا حين يحس بشي فقده منك , مستحييييل يكون مكتفي جدا بكل مايريده ويتخلى عنك شهر او اكثر
اصبري فالبدايه لتربحي دوما
اجذبيه وادخلي من ابواب محببه له
وطفلك لا تتخلي عنه ابدا حتى لو صار الطلاق (الله لايقوله)على الاقل طلعتي بشي حلو وبرضو مثل مانوهت لايجوز لك قتل نفس
واهله انتي اطلبي منه ان تذهبي وان تاخذي معك شيا لهم ولو رمزيا جسسيه بحبه وحب اهله امتدحيه امامهم وامتدحيهم امامه وامام اهلك والناس ارفعي راسك فيه وبالنهايه ستربحي ولن يكون حرب منك لتكسبيه بل ستكون الامور بصااالحك
الزائر : اختك الناصحه
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
اشيروا علي..
غاليتي : ام جود الله يثبت حملك ويرزقك جود ..
اخيتي يبدو انكما حديثا الزواج ويريد زوجك ان يختبرك من خلال مايأمرك به ليعلم
هل تصلحي ان تكوني زوجة مطيعه و اما لأولاده لانه من خلال مايملى عليه من بعض الاقارب او الاصدقاء كقولهم لاتجعل زوجتك هي التي تسيرك على ماتريد
فاياك اياك عدم طاعته لانك قد تفشلي في هذا الاختبار وتخسري حياتك الزوجيه التي تتمناها كل فتاة وكلها شهور وينتهي الاختبار لذلك عليك بالاتي:
*لاترفضي لزوجك اي طلب الافي معصية الله..
*عليك باحترامه وتقديره وسوف يحترمك ويقدرك لانه قد يستحي ان يبادل احترمك بغير ذلك ..
*اظهري الفرح كلما امرك بالذهاب لاهله بل خذي معك بعض الحلوى التي تبين لزوجك انك تحبين اهله وتريدين الذهاب لاهله وكلها فتره راح يقولك مايحتاج تروحي معاي لان العقده التي لديه زالت وهي تفكيره بانك لاتحبي اهله اولاتريدي زيارتهم فكثير من الزوجات بداية حياتهم مشكلة (الاهل )يريدها ان تذهب دائما معه لاهله ولايعلمون اقصد (الازواج) ان الاهل احيانا لايفضلون ان تزورهم زوجة الابن كثيرا والزوج لايعلم ليس كرها وانماقد تكون لديهم ضروف لايريدون ان تتطلع عليها زوجة الابن لكن مع الايام تتضح الامور للزوج ثم يتفهم كلام زوجته واهله لكن اصبري واياك ان ترفضي اي طلب حتى لاتخسريه وحينها لاينفع الندم
.. هذا ان كنتي تريدين ان تبقي معه على حب وبدون مشاكل وسوف يقدر لك ذلك ويزيد حبه واحترامه لك...
اتمنى لك حياة زوجيه سعيده واياك والمسلمين اجمعين..
الزائر : hana.online11
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
adko
انا هانا اون لين انا نفسى اشترك معاكم وموقغ جميل جدا واناقش كل المواضيع
الزائر : زينب بابان
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
اطيعي زوجك بمايرضي الله
الاالاعزاء اشكركم لطرح هذه القضيه للمناقشة وامله من صاحبة المشكله الاستفادة من راي المتواضع وساطرح عليها وجهتا نظر الاولى ماشاهدته هنا في السويد بالطبع لن تستفاد منه لانكم ستقولون نحن مجتمعات مسلمة ولاعلينا براي الغرب ولكن للاطلاع ليس الا
هنا لو كانت المراة بوضعك لاتابه ولاتذهب لاهله المهم صحتها وحملها والحكومة سترعاها خوة
لكن تعرفين اختي في العراق عانت نفس معاناتك وايضا زوجها يجبرها بالذهاب الى اهله وهي لاتستطيع بسبب الحمل ومسؤوليه الاطفال ومشاكل مع زوجها الى ان توصلت الى حل
تاخذه بالكلام الطيب وان تقول له هذا الطفل ابنك هل تريده ان يكون معاقا ونتعب في علاجه وتربيته هل يرضيك ان نفقده مثل الطفل الاول
باللسان الجميل والمحبة بامكانك ان تكسبي زوجك وان تراعي الله في اهله وان لاتحسسيه انك تنزعجين من زيارتهم بل افهميه اذا زال الخطر عن حملك ستزوريهم
وحاولي ان تعزمينهم عندك مرة على غذاء او عشاء ولو اسبوعيا قولي له اعوظك عن زيارتهم ولتبيني لهم محبتك اليهم وستكسبين قلبه ومحبة اهله
وتواصلي معي بالنتائج
محبتي لطاقم الموقع مع الاعتزاز
زينب بابان
السويد . فالكن بيرك
الزائر : طالبة رضا الله
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
الرياض
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اختي الغالية حفظك الله اقول لكي اولا اعملي بالاسباب ثم توكلي على الله وذلك بمايلي ان الله عزوجل قادر على ان يحمي جنينك لو مهما حصل فوالله كم من امراة كانت لاتدري انها حامل وكانت تصعدالسلم وتنزل وتمارس رياضة شاقة وتشرب حبوبا وقدعملت صورة اشعة ومع هذا جاء الولدسليما معافى من كل شي المهم هو ان تلجئي الى الله تعالى بان يحفظ لك جنينك وتدعيه في اخر الليل بان يكمل لك حملك على خير فهو القادر وقولت فوضت امري اليك يا الله وها انا اطيع زوجي في سبيلك واعلم انك قادر على حماية جنيني من كل مكروه واطيعي زوجكي فهو جنتك ونارك وعسى باطاعتك له ان يسخره الله لكي ويحفظ جنينك وانوي بذهابك الى اهل زوجك بصلة الرحم والله لايخيب عباده الصالحون واتمنى لك السعادة فوالله من تجربتي رضا الزوج يعطيكي السعادة طبعا من غير معصية والطلاق ليس حلا فلو حصل الطلاق لاقدر الله فماذا سيجني ابنك غير التشردوالعذاب امه مطلقة وابوه قد تركه وربما ياخذ زوجك ابنه فتخسرين الاثنان توكلي على الله واستخيريه وصلي وادعي واستغفري واحسني الظن بالله يكون ربك عند حسن ظنك اختك المحبة
الزائر : *إشراقةالمجد*
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
الله يديم المحبه بينكم
السلام عليكم
اعانك الله ياأختي
لا يوجد زواج بلا مشاكل وخلافات بين الزوجين , مهما تقاربت الطباع .
ولكن بالصبر والعمل وتلمس العذر , وتوفر الثقة , وحسن الظن بالشريك , يمكن أن تزول أغلب الخلافات ويتم التواؤم بين الزوجين .
أختي اجلسي معه في وقت هادي ومسحي على رأسه وقولي حبيبي انا زوجتك وتحت امرك وانا والله ما اكره اهلك وهم فوق راسي بس انا خايفه على جنيني ماتريد لنا طفل يملي زاوية البيت ويملى اركان البيت بضحكاته لماذا لاتريد ان نكون زوجان سعيدا دعنا نعيش عيشه هنيه واهلك هم أهلي بس انت ما تشوف نفسي كيف تعبانه وانا مارفضت ان اروح معاك عشاني اكره اهلك لا بلعكس احبهم وقدرهم انت زوجي من غيرك يقدر ظروفي خل حياتنا مملوئه بالحب والموده كم يازوج وزوجه يتمنوا ان يعيشوا حياةمثل حياتنا اللي نعيشه
اختي عليك ان* تكثري من الاستغفار (( فمن لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا ً ومن كل ضيقا ً مخرجاً ... ))
وعليك بالدعاء في اخر الليل وعليك باللتي هي احسن مع زوجك والله يوفقكم ويصلح بينكم ويجعل الموده والمحبه بينكم تدووم هذا اللي قدرت اساعدك فيه
الزائر : asmaa
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
رضا الزوج من رضا الرب
انا معاكى فى الانت بتقوليه بس دول اهله لازم توديهم وتعتبريهم زى اهللك
الحمل بيدالله ربنا عالم يمكن لو انتى ارتحتى بردهحملك ينزل سيبها لله وممكن دعوة منهم تثبتلك حملك وتجعل رضاهم سبب فى استكمال حملك ويبقى كدا كسبتى جوزك ورضاهم عنك ورضا الله اللى اكبر من كل ده
اهلك واهله واحد لو بتحبى لازم تحبلى اهله وتزريهم ورضا جوزك من رضا الله
امانة لا تسيرى الامور لحد اما المشكلة تكبر كمان اما جوزك هيلاقيك بتدوديهم وهامك زعله ورضاه هيشيلك فوق راسه وبدعيلك من كل قلبى ربنا يقدملك اللى فيه الخير وامانة تدعلنا وتدعى لامة محمد بالهداية
الزائر : سحر
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
جده
يجب عليك الاتحمالي اذاكانت غير مرتحه مع زوجك - لان اذا حدث طلاق في المستقبل الايكون لديكم اطفال وتزداد المشكل -وشكرا
الزائر : هيفاء ابراهيم
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
بغداد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اختي العزيزة
من كلامك تبين لي انك تحبين زوجك
ولولا هذا الحب لما طلبتي الحل
فارجو ان تحافضي على حبك
وطاعة الزوج من طاعة الله
فاطيعيه وحافضي عليه
الزائر : حامية الإسلام
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
شارع وادى النيل ميت عقبه المهندسين
وعليكِ السلام ورحمة الله وبركاته ..
أخت العقيده ..
فرج الله همك ..
فهل بعد العسر إلا اليسر ؟؟وهل بعد الضيق الإ الفرج ؟؟وهل بعد الجزن إلا الفرح؟؟!!..
أختاه ..
ربما يكون كلامى ليس له علاقة بالقضيه لكن ..
أريد التخفيف عنك ..
فاسمعى قولى :
ابتسمى =)
فهناك الكثير ممن يحسدوننا على عيشتنا هذه ..
من فقدت والديها ..
ومن أصيبت بالشلل ..
ومن جهرت بمعصيتها ..
ومن بعقلها الخلل ..
فالحمد لله على فضله وإحسانه ..
قد أوصانا ذو الملكوت بالصبر وإذا أحب الله عبداً إبتلاه ..
ولنتدبر معاً قوله سبحانه : "أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء "
فيا سعدا لعبد سجد بين يدى ربه
العظيم الجبار ..
السميع العليم ..
الغفور الرحيم ..
يناجيه مقراً بضعفه وقلة حيلته ويستغيثه بأن يلطف بعبده المسكين ويرحمه ..
"كتب ربكم على نفسه الرحمه"
فالحمد لله يا لهذه البشائر ..!!
كتاب ربى شفاء من كل هم وغم وكدر..
فيا ربنا لك الحمد سبحانك لا إله إلا أنت ..
فاصبرى أخيه أنما الشكوى لله عز وجل ..
ما أجمل أن تسجدى بين يدى الرحمن فى جوف الليل والناس نيام ..
تناجيه أن يلطف بحالك ويفرج كربك ..
فالله عز وجل لم يقضى لك بذاك القضاء إلا وله حكمة تقتضيه ..
ربما لن تصلى وأصل ونصل لتلك الحكمه ..
لكن تيقنى أن قضاء الله ليس عبثاً ..
أعذرينى فعمرى لا يسمح لى بأن أمدكِ بأكثر من ذلك ..
فأنا مازلت فى سن السادسة عشر ..
لكن لن أنساكِ من دعائى ..
فرج الله كربك وهمك وأبدلكِ الحزن السعاده ..
أختك ..
حامية الإسلام ..
الزائر : نسيت انساك
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
نصيحة اخت..
انصحك حبيبتي انك ترسلي لزوجك من اي جوال مثلا جوال امك ابوك اخوك اي احد ارسليله عن وضعك وفهميه واستعطفيه عشان الولد اللي بطنك وان شاء الله ربي يهديه ويرجع لصوابه او كلمي احد من خواته وفهميها الموضوع وهي تفهمه.... وبالتوفيق ياقلبي
الزائر : رمق الحياه
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
الدمام
اهلين اختي .......... انا لن اعطيك حل الى مشكلتك فقط اريد سؤالك هل انتي تحبين زوجك لستطيع اعيش معه وهل طفل سيحل مشكلتك اساسا ولماذ ترفضين زياره اهله انتي التي بداتي بمشكله فعليكي اولا مخياره بقاءه مع زوجك او بدونه واتمنى من كل قلبي ان يكون خيارلك الامثل دون الرجوع او خضوع لاي شيء
الاخصائيه الاجتماعيه
الزائر : ناصر زيكو
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
الحكمه ____ في اول ايامالعمر @
السلام عليكم ________ اولا = هاالقصه مو كامله في بعض الامورالغامضه انتي كائنسانه بدك الاستقرار في بيتك فلا بد منك في بدايت الحياه الزوجيه ___ التنازل عن بعض الاشياء حتي يتم سير المركب في بحر بلا امواج عاتيه____ وان كان في بعض الامواج وهاد شياء لبد منه _______ عليه هو كا رجل ان يتعامل مع الامور بشي من الحكمه وهاد بعتباره الرجل وهو الكيس الفطن _______ وانتي ايه المراه لكي دور فعال وهو ليس كل ما يحدث ينقل للاهل _______ بل من المفرود ان تثبتي للجميع انك في سعاده بزوجك وابا اولادك في المستقبل ______ وانتي بالحب تغيري فيه ما تكرهين ولاكن بصبر والحكمه = اما انك غير راغبه في الذهاب الي اهله وعدم الارتياح معهم هاد شي يقلق الزوج ___ من جميع الاتجاهات اما الاخوه او الاب او !!!!!!!!!!! عليكي الرد هل؟ هل ؟ هل؟ !!!!!!!!! وكما علمت منك ان اهله طيبين فلما كلهاد ؟؟؟؟؟؟؟ ولكن بنسبه للجنين هاد قدر الله ولا يد لاحد فيه وعليكي الاجذ با الاسباب فقط !!!!!!! واحب اعرفك ان حتي ان كنتي نجبتي كان لبد من قدر ربك غاليه !!!! اختي الحل بيدك والرجل له مفتاح انتي تعرفينه !!!!!!!! عليك بمعاملته بما يردي الله________ وان كان هو الظالم فلن يتركه ربي ابدا غاليه___ الله اما ثبتهم علي الخير والاستقرار ( امين ) عابر سبيل ؟!__ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته @
الزائر : منار الدانة
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
الرياض حي المنصورة
الآخت الغالية أم جود:
انشاءالله تصل جود بالسلامة
وتصبحي أما وتقري بها عينا .
لن ازيد على ماقالوه من سبقوني كثيرا ولكن بعض التوضيحات علها تسهم في حل المشكلة.
حبيبتي: انتي في بداية الزواج والبداية تتسم ببعض الشدة عند بعض الازواج ليختبرو ولاء زوجاتهم لهم وطاعتها فان نجحت فستزول هذه الشدة والا ستزداد وقد تنتهي بالطلاق لاقدر الله.
غاليتي :بعض الآزواج أيضا لاتصلي لقلبه الا بالمرور عبر بوابة مساندتك لبره أهله فما المانع؟
أقدر شعورك وألمك لهجره لك ولكن ثقي انه يتعذب مثلك وأكثر ويريد ان يكون الحل من عندك بازالة سبب المشكلة وأن تبرهني على حبك له بذلك فتوصدي بذلك باب الشيطان الذ ي يحرص على التفريق بينكما.
المرأة لابد لها في هذه الدنيا من زوج يؤنسها ويحميها سنة الكون فارضي بما أختاره الله لك زوجا ,وأصلحي مافسد من العلاقة بينكم ا ولتكوني أنتي المبادرة لتفوزي بالخيرية ولتحتسبي ذلك عند الله الذي لايضيع عنده مثقال الذر من الخير سينميه ربي لك ويرده لك حينما تكونين بامس الحاجة له ذلك خير من الفراق ,وتيديل الازواج خاصة انك لاتعيبي عليه خلق أودين وحاولي معالجة عدم شعورك بالامان مع زوجك بهدوء وحاولي أن تدخلي المتعة لنفسك بهذه الزيارة ابتكري اساليب حتى تصبح محببة لنفسك وتصير رحلة استجمام بدل أن تكون كابوسا مقلقا ضعي نفسك مكانه حينها ستقدرين الالم الذي تسببيه له برفضك الذهاب
ضعي في اعتبارك انه لايحتمل فراقك ويريدك بجانبه ليسعد برفقتك ولكنه قد يكون لم يصرح بذلك واخيرا اطلبي السداد والعون من الله وحافظي عليه لان الأزواج الصالحون والأهل الطيبون -رغم هذه المشاكل اليسيرة العابرة - تكاد تكون عملة نادرة. أنت أيضا شابة مؤمنة طيبةتخافين الله وفوق ذلك تحبيه فهيا أثتي ذللك والطيبون للطيبات لاحرمكما الله من بعض وأصلح الله بينكما.
الزائر : رنا
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حبيبتي واختى العزيزة:
كل بيت يوجد به مشاكل او ببداية الحياة الزوجية حتى لو كانت فترة الخطوبة طويلة او كنت اقرباء.
واكيد لك شخصية مستقلة ولزوجك ايضا ولذلك يجب على الطرفين التنازل لاخر حتى تستمر الحياة
ولامانع ان ابتدات انت لان الرجل بطبيعته يحب السيطرة وهو سيد البيت وانت من حديثك تذكرين له بعض السلبيات ولكنها بسيطة ومع المدة ستتغير وانت من تستطيعي تغييرها باسلوبك
ولا اعتقد ان سبب فقدان حملك من زيارة اهله...لماذا لا تبادري انت بالزيارة قبله ولاتنسي انها صلة رحم بالبداية ومثل ما تقولي ان اهله طيبين .....فلماذا لا تكسبي ودهم اولا وهم من سيقفون الى جانبك اذا اخطا زوجك بحقك
ولا تنسي ان زوجك لا يضربك او لا سمح الله يشرب او او او
ولكن الامور فقط لا تتعدى الزيارات
اذكري الله دائما وحصني نفسك والبيت بالقران والادعية وحاولي ان تجدي جو الفة بالبيت وتقربي كثيرا من زوجك
وحاولي ان لا تثوري غضبه وهو معصب او زعلان....وحاولي ان تناقشي الامور معه بالهدوء واطلبي منه ان يعد الى الثلاث قبل ان يلفظ يمين الطلاق او يغلط عليك
ولكن ارجعي الى الاسباب بالبداية والسبب الذي جعله يغضب منك
وثانيا حاولا ان تحلا الامور بينكماولا مانع من تدخل الاهل للخير طبعا
واكيد هو زعلان مثلك على فقدان الجنين ولكن لا تكونى متحسسة من الامور كثيرا واكثري من الدعاء والصلاة حتى يحفظ الله لك جنينك وزوجك وان تستمر حياتك للاحسن
وتذكري بالنهاية باننا سنكبر وسيكون لنا ابناء واحفاد وسنعامل مثل ما عملنا.
واتمنى لك التوفيق والخير
الزائر : أم عبد اللطيف
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
عدنالمنصورة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أخيتي أن مشكلتكِـ شبه ما قد مريتُ بهِ..!
"فإن الصبر مفتاح الفرج واعلمـــــــي يا "رعاكِ الله" أن مع العسرِ يسرا..

عزيزتي انتِ كما اخبرتِ بمشكلتكِ أن أهله طيبون ، فأحسني علاقتكِ بإهلهِ ، وابعثي الحكيمْ من أهلكِ والحكيم من أهله فيما انتم فيهِ مختلفون واستدليتُ بقول الرب اعزّ من قائل سبحانه" {وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَابْعَثُواْ حَكَماً مِّنْ أَهْلِهِ وَحَكَماً مِّنْ أَهْلِهَا إِن يُرِيدَا إِصْلاَحاً يُوَفِّقِ اللّهُ بَيْنَهُمَا إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيماً خَبِيراً } أما من ناحية الجنين فهو بيدِّ علام الغيوب وتذكري قول الله" وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئاً وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ } وتسلحي بالدعاء بارك الله فيك فما خاب من دعاء ربه ..
فرج الله همكِ وهدا زوجك ووفقكِـ لما يحبه ويرضى

اختكِ الفقيرة الى الله ام عبد اللطيف
الزائر : شفاء العطاس
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
اليمن/عدن كريتر
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اولا أخيتي.....
اتمنى من الله أن يوفقك في حياتك الزوجية؛وأن يجعلك زوجة مطيعة لزوجها لان النبي صلى الله عليه وسلم أمرنا بطاعة الزوج الافي معصية الخالق فلا طاعة في معصية الخالق
فو الله أخيتي ان طاعة الزوج شيء عظيم ،فعليك وفقك الله بالصبر والرجوع الى الله،وحاولي وفقك الله أنتقنعيه بأسلوبك الطيب لا بالمشاجرة وانما بالكلام الطيب
لكن مبدئيا أقول لك اسمعي كلام زوجك وزوري أهله اذا كان لايوجد في هذه الزيارة معصية للخالق (من تبرج واختلاط بغير المحارم) فهنا لك الحق في عدم طاعته لكن بالنصيحة والكلام الطيب،فحاولي وفقك الله في حياتك الزوجية أن تكسبي زوجك ان كنت تحبيه،فابغض الحلال الى الله الطلاق
فحاسبي نفسك رعاك الله،واستقيمي في دينك وتوبي الى الله سبحانه-مما قد صدر منك من سيئات وأخطاء في حق الله أو في حق زوجك أوفي حق غيره.
فأوصيك رعاك الله بطاعة زوجك وعدم مطالبته بالطلاق اذا كان يصلي وسيرته
طيبة ولا تنسي انك حامل فالضحية الابناء
وسوف ان شاء الله ستجدين نتيجة.
الزائر : أم عكاشه
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
اليمن || عدن || المنصورة
السلام عليكم
عليك اختي اولا الاستعانه با لله عز وجل وشدة الدعاء واللجوء إلى الله لان الله هو الموفق وان تبيني لزوجك الوضع بهدوء وحسن الكلام وان اصر على ذهابك الى أهله فعليك بطاعته وإن فقدتي جنينك الله بيعوضك غيره و ببركه الطاعه يحصل لك كل خير وتحاولي ان تكسبيه وتكسبي اهله بحسن الخلق والتعامل معهم واعلمي ان الحياة لابد لها من مشاكل ولكن الحكيم من حكم كتاب الله وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم
الزائر : بدريه
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
الرياض-النسيم الشرقي
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ,
أختي العزيزة أم جود::
نبدأ أولا من مربط الخيل وهو عدم إحساس زوجك بالمسؤلية قد يكون سببه نشأته المتكلة على غيره فأنت من يستطيع تحويل اتجاهه وتفكيره ,,
اشعريه بالمسؤلية ولكن تجنبي اكثار اللوم فكثرة العتاب تفقد الاحباب
اشعارك اياه بالمسؤلية بشكل غير مباشر من خلال جعلك اياه يشعر بالامان نحوك,شاطريه همومه ومشاكله في العمل استشيريه فالرجل يحب ان تكون المرأه دائما بحاجته ,,
حسسيه بأنك دوما في حاجته وفي حاجة وقوفه بجانبك كل ذلك سيعكس بالتدريج على نفسيته ..

ولا أعتقد أن هناك مانع من زيارة أهله طالما وكما وصفت (أن أهله طيبون)
فالرجل يقدر من تقدر أهله ,والحياة الزوجية بحاجه الى تضحيات وان كنت لا اطلق على أمر الزيارة بالتضحية !!
عدم شعورك بالقناعة والارتياح نابع من ذاتك أنت !!وهو ماقد يسبب انعدام الاستقرار النفسي مما يؤثر عليك وعلى جينيك سلبا

قد يكون اكثار زوجك للزيارة (عنادا)واعذريني على هذه الكلمة !!(طبعا في حالة وصلت الزيارة الى حدود كبيرة ,فالافضل تجاهل ذلك واشعريه بالارتياح صدقيني سيكون لـ(عناده)صدى ينعكس عليه وسيرى انه من غير المجدي فعل هذا
وسيدع مسألة المد والجزر عنه جانبا
هناك عند اهله كوني صداقات حميمة مع اخواته -والدته -قريباته- ستجدين تلقائيا انك متلهفة لزيارتهم في كل مره تسمح لك الفرصة !
وحاولي اشغاله بأمور اخرى وبالخروج معه للتنزة والترويح عن النفس
فقد يكون متنفسه الوحيد أهله
واعينيه على برهم اولا واخرا فمازرعت سوف تحصديه
وثقي ياغالية :أنه عندما يشمئز الإنسان فإنه يشمئز وحده ,وعندما يفرح يبادله الفرح كل من حوله
الحياة ياغالية اقصر من أن نقصرها بقلقنا وهمومنا
دعي الماضي خلفك ,ولاتفكري الا في يومك ,(عيشي في حدود يومك)ولاتقلقي للمستقبل فهو مقدر ومحتوم !
واعلمي ان حياتنا هي من نتاج افكارنا غيري افكارك السلبية وكوني اكثر تفهما واملا
بالتوفيق غاليتي
الزائر : المهررره
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
حي التعاون
نصيحتي أن تحرص السائلة على زوجها وجنينها فالترضيه باقترابها من أهله
لابد لها من أن تضحي ولو استدعى الأمر بقاءها عند أهله حتى تضع مولودها
منها تكون قد كونت علاقه جيده جدا مع أفراد أسرته مما يكون له انعكاساً إيجابيا
مع زوجها وتحون بذلك حرصت على راحتها ونجاة جنينها (على المرأه أن تضحي )
مهما كا نت الضروف ولا تنسى قوله تعالى (( وبشر الصابرين )) وقوله (( والعاقبة اللمتقين )) فلتتقي الله في زوجها وجنينها
اتمنى للسائلة الهداية والتوفيق
الزائر : تذكار شاعر
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
المنطقه الشرقيه
أولاً بالنسبه لهذه المشكله فاليكم ما اعتقده من وجهة نظري
لابد لكي من الصبر فليس التصادم معه بفائده لأن هذا زوجك ومن هنا الاخلافات التي بينكما ستزداد لدرجه أنكما لن تبحثا عن حلٍ لها
ثانياً لابد أن تتناقشي مع إحدى أخواته أو والدته ( حسبما قلتي بأن أهله طيبون ) لعلكي توصلين لهم أن عدم زيارتكي لهم ليس الا بسبب تفكيرك بوضع جنينك وأنتي ترحبين دائماً الذهاب اليهم ، وبإمكانك الإستشهاد بزيارتكٍ لهم قبل حملكٍ لكي تكون هذه حجه قويه وأنتٍ بهذه الطريقه تجعلينهم يوصلون لى زوجك فكرة أنهم ليسوا غضبانين منك لعدم زيارتهم ولكن إنها مريضه وهذا الذي يدفعها لعدم الزياره ( حالياً ).
لابد من الجلوس مع زوجك والتفاهم فيما بينكما حيال هذا الإختلاف مع العلم أن الاختلاف في وجهات النظر لا يفسد للود قضيه
لا تحاولي العناد فليس كل المشاكل تحل بهذه الطريقه لأن هنالك أناس من الرجال لا يحبون مسألة العناد فلزاماً عليك التفاهم معه بالتلي هي أحسن حتى وأن حصل منكٍ تنازلات عن أشياء تقديراً له ( كأن يقول لكٍ لا تذهبي الى ذلك المكان فتقولي أنتٍ لابد لي من الذهاب ولكن تقديراً لك يازوجي الغالي لن أذهب )
أخيراً لابد لكٍ من الصبر والدعاء واللجوء الى الله سبحانه وتعالى وأعلمي أن تمسكك بتعاليم الله هو سبيلك للنجاه ولاتنسي فليس أحداً من الرجال بكامل لان الكمال لله سبحانه
وهذا كل ما استطيع أن اساعدك به
الزائر : دلال
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
ص ب 735 دائرة قمار ولاية الوادي
والله رأي صواب يحتمل الخطأ و رأيكم خطأ يحتمل الصواب.احيانا اذا كلا الطرفين عنيدين اي كل منهما مصر على رأيه و الشيء الصلب يسهل كسره لذا على أحدكما أن يلين حتى تتخطو هذه المرحلة و الحياة لم تنتهى عند هذا الحد و لن تكون هذه آخر مشاكلكما خاصة ما دمتم زوجين جديدين.و بالتفاهم يمر كل شيء في سم الخياط.و اتنمى أن تتخطيا هذه العثرة بسلام إن شاء الله.بالتوفيق.
الزائر : أم إبراهيم..
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
رد
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
معك أختك أم إبراهيم قرأت مشكلتك وودت أن أساعدك في حل لمشكلتك وأرجوأن تستفيدي من مشاركتي وأنا لاأبتغي بهاإلاوجه الله تعالى ليس الجائزه المطروحه..وتقبل الله منا ومنك صالح الأعمال وأسأل الله جل وعلاأن يوفق بينك وبين زوجك ويصلح مابينك وبينه إنه جوادكريم..
بالنسبه لمشكلتك أختي فأقول لك..
من رأيي أن هناك أمرآخرغيرأنك تخافي ع جنينك..
فهناك شي من التناقض بكلامك..!!
(((وارجوأن تأخذي أنتقادي بصدررحب فوالله الذي لاإله إلاهولاأريدغيرمصلحتك فقط ولاأقصدإزعاجك أبدا)))..
عزيزتي.. في البدايه ذكرت أيتها الفاضله أنك تخافي ولاترتاحي بالذهاب لأهل زوجك أولاتشعري بالأمان..!! ثم بعدذلك ذكرت أن ذلك بسبب إجهاضك الأول وخوفك ع الثاني..؟!!
لذلك قلت أنه يوجدسبب آخرلعدم ذهابك مع زوجك..وأنت أعرف به وزوجك قديعلم بالسبب الحقيقي وراءإصرارك لعدم الذهاب لذلك فهويصرأيضا على ذهبك معه لذلك حصل الخلاف بينكما..!!
فبناء على ذلك أنصحك أختي أن تحافظي على بيتك وحياتك من الأنهياروتتركي عنادك وتطيعي زوجك إلافي المعصيه والمفروض من المرأه الصالحه أن تبحث عن كل مايسعدزوجها ويعينه على بروالديه..كماأن المرأه العاقله يفترض بها أن تتمسك بالرجل الذي توجدبه صفات زوجك من حبه لأهله وبره لوالديه وصلة رحمه
بل وتحثه على ذلك دائما فلوفعلت ذلك لكنت كل شي بحياته وتكبري في عينه ولايرى الدنيا إلابك وبوجودك بقربه دائما..
ثم أيضا لاأنصحك بكثره المشاكل على أشياء تافهه لأن كثرتها تقسي القلب وتبعث على الكراهيه بين الزوجين..
أختي الكريمه بعدك عن زوجك أيضا له بعض السلبيات فلاأنصحك بذلك خاصه مع تكراره وعلى فترات متقاربه..((كوني معه دائماوقريبه منه..وتحببي له ولأهله وسترين نتائج ذلك سريعابأذن الله تعالى..
كما أنني لاأؤيدك على الوصف الذي وصفت زوجك به في مقدمة رسالتك لأني لاأرى في فعله ولاكلامه شي يجعلك أختي تصفي زوجك بأنه ليس لديه إحساس بالمسؤوليه ولايريدتكليف نفسه بالتضحيه..؟؟!! فلاتجعلي أختي طريقاللشيطان ليفسدحياتك وعلاقتك بزوجك فهذا من تدبيره كماتعلمين ويعلم الجميع وكماوردفي الأحاديث الشريفه من أن الشيطان يبسط عرشه على الماء....إلى آخرالحديث..
وبناءعلى ماسبق أختي أنصحك بطاعة زوجك والأعتذارإليه والذهاب معه لأهله متى ماأرادذلك وإذا كان هناك فعلاتعب أوأذى عليك وخطرعلى جنينك فبأمكانك إخباروالدته بهذا أوإحدى أخواته ولاأظن أنهم يرضون لك الأذى وقدأختاروك زوجة لأبنهم دون غيرك من الفتيات خاصة وأنك ذكرت بنفسك أنهم طيبين معك وهم سيساعدونك بهذاالموضوع بل وسيطالبونه بعدم إحضارك وأنت وجنينك في خطروأظنهم ينتظرون أول حفيدلهم من إبنهم ولايودون فقدانه لأي سبب كان ولكن أصدقيهم القول ولاتحاولي الكذب والأتيان بأعذارلتتحججي لعدم ذهابك إليهم مع زوجك لأن الأعذارالواهيه دائمامكشوووفه وستفسربأشياءاخرى..
((وأظنك فهمتي ماأعنيه تماما))!!
حفظك الله تعالى..وأسأل الله لك التوفيق وللجميع..ودمتي بحفظ الله ورعايته..
أختك أم إبراهيم..
الزائر : نورا
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
رد.. أشيروا علي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
عزيزتي .. لكل مشكلة حل مشكلتك ليست معقدة والحمد لله إن زوجك ليس بمدمن أو سفيه لايصلي او مدمن للضرب ..
فقدانك الجنين ليس بسبب عدم شعورك بالامان بدليل ثناءك على طيبه أهله لكن المشكلة وإسمحيلي بداخلك عدم الرضا على الوضع الذي تعيشيه
حاولي عزيزتي الجلوس مع زوجك وإبداء وجهه نظرك بإقناعه بوضعك الصحي
إذا كان موجود بينكم تفاهم ف أكيد راح يتّفهم الوضع لكن لايكون مسألة عناد مابينكم ..
وتقبلي دعواتي لكــ ...
الزائر : أم فارس
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
01 تعاونية الأمل، السويدانية، الجزائر
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

اخيتي ام الجود، رغم اني لم اشارك في هذا الموقع منذ سنوات إلا أن هذا الموضوع اثار حنيني إلى المشاركة وكلماتي إليك تكون كالآتي

اخيتي ام الجدود ، ابدا بقول من يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب

أخيتي، أعلم ان طريقة زوجك في التعامل مع الموضوع غير مرضية ولكني أريدك أن تتعاملي مع الموضوع على أساس أنه بينك و بين زوجك ، أعلم أنك ستجدين الكلام غريب ولكن تابعيني للأخير من فضلك، تعاملي مع الموضوع على أساس انه بينك وبين الله سبحانه وتعالى وقولي أنك ستفعلين ما يريد وتعينيه على طاعة أهله وصلة رحمه، وفي ذلك تقوى لله تعالى وبذلك تأخذين بالقول من يتعق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب،وهكذا تكونين كسبت ثلاث أشياء أولا طاعة زوجك وتفادي كارثة الطلاع والمشاكل الدائمة بينكما وثانية تقوى الله والتي فيها من الاجر والخيرات ما لا يعلمه الناس وثالثا ان اللهى سبحانه وتعالى سيجزيك لتقواك ويرزقك من حيث لا تحتسبين إن شاء الله كما في الحديث وسيحافظ لك على حنينك إن شاء الله وستكونين بإذن الرحمان من سعداء الدنيا والآخرة إن شاء الله، والله أعلم
وكلامي هذا يا أختي لا يعني أني أوافق زوجك في طريقة تعامله مع الموضوع بل كان جد متهور، لذا أطلب منك أن تكوني أنت الحكيمة فهذا طبع المرأة الحكمة والتروي والأخذ يالأسباب
وتذكري يا اختي أنه من يتق الله يجعل له مخرجا ومن ترك شيئا لله عوضه خيرا منه وإن تركت العند وذهبت لأهله لوجه الله سيعوضك الله خيرا إن شاء الله
فتوكلي على الله يا أخيتي
إن شاء الله أسمع عنك كل خير يارب
والله ولي التوفيق
الزائر : امانى داود
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
الاسكندرية العصافرة امام مستشفى الاهرام
عروستى الصغيرةحبيبتى فى الله مهلا رويدا ليس هناك مشكلة بشراك وهنيئا لك صلاح اهلك واهل زوجك انا نغبطك ونحسدك على الاحترام بين الاسرتين ولعل هذا الؤئام هو مااثار غيظ الشيطان فاخذ سريعا ينصب شباكه ويلقى بسهامه ليصطادك ويوقعك فى فخه ويتحرش بكم كى يحقق نجاحه واعلى واغلى اهدافه الا وهو التفريق بين زوجين يظل هو واعوانه بخطوات ملتهبة لاشعال النار لحرق ميثاق الله وعقد الارتناط بين الزوجين انها ليست حرب بينكم كما يبدو ذالك من سطورك وعباراتك وان كانت حربا فهى ليست بينك وبين زوجك انما بينك وبين شيطانك وهوى نفسك تعرفى على عدوك الحقيقى لاتقفى امام زوجك فى الجبهه المضادة بل اقفى بجواره وداخل ساحة قتاله هيا نبادر الى هدنة وتسلحى باقوى الاسلحة استعينى بها من الله ربنا القوىالذى خلق نفسك فزكها على الفطرة حب /ود /احسان /سلامة صدر /بر وحسن ظن هيا حبيبتى احسنى الظن اولا بالله ينصرك على نفسك لكى تدافعى عنها وعن مملكتك جنتك وزوجك هو جنتك اطعتى الله فيه ورضى هو عنك ولن تتمكنى من عدوك بمفردك تحصنى بالدعاء والذكر وفى جماعة اولهم زوجك الغالى وصحبة صالحة تعيين على البر والتقوى احذرى شياطين الجن والانس ومثلك نحسبها لاتنصت لصديقة سوء او تتصرف من خلال اراء الاخراين وتجارنهم اسمحى لى ان نتكشف خطة الاعداء ونستعين بالله فى وضع خطة قوية وخطوات من نهج القران وسيرة الرسول المعلم الاول والمربى القدوة حبيبتى ان مانفعله من سلوك خطا كان او صواب ماهو الا محصلة اعتقاد وظن وتفكير تحول الى شعور لذالك فان ماوصل له ه موقف زوجك وقراره نتيجة شعوره واحساسه بعدم حبك احترمك له ولاسرته ونطقت الفاظك مؤكدة اعتقادك انه لايهتم بك او يفضل امه عليك او يلقى بصلبه وولده الذى فى احشائك وعرضه للتهلكه انك تسبحين فى اوهام سجلتى فيها ارقاما جديدة لعروس فى عدد مرات تركها عشها وعرشها فى فترة زمنيه قصيرة هى ليالى اول سنة زواج لاتقفى عند هذة المحطة حتى لايتوقف قطار حياتك الزوجية بل وينفد وقودك فلا تصلى لشىءفى الدنيا وينقلب الامر عليك فى الاخرة /كما تدين تدان / وقفتى رافضة تصرف محمود وممدوح لوانك استبدلتى لفظ جنينى /اهله /امه لاقصح عن الحب والرضا والتقبل لزوجك واهله اعلم انك الان توذين الرد بتوضيح قصدك وانك لاترفضى بره لامه ولا ان يفضلك عليها كما انه يستبعد ان يكن نوعا من الغيرة فمن اين اوحى اليك ان زوجك ليس لديه احساس بالمسئولية تجاهك ولايضحى من احلك استغفرى واستعينى بصلاة حاجة ان يمدك الله باقوى الاسلحة الدعاء اصطلحى مع الله اولا وراقبيه فى كل قول وعمل وكل خاطرة ثم اقفى مع نفسك وقفة مصارحة بكل صدق هيا احضرى ورقة وقلم واحسبى حسنات زوجك وصفاته وسلوكه معك ومع اهلك منذ الخطوبة انظرى بعين النحلة التى ترى كل ما هو جميل وتقع عليه وفى ورقة اخرى احصدى عيوب وصور ظلم زوجك لك منعك من ود اهلك وزيارتهم يضربك شحيح عليك بالمال والعاطفة الخ هناك من الازواج من يفعل اكثر من ذالك وتصبر وتحتسب وتطيعه طالما فى طاعة الله انت فى نعم كثيرة ماشاء الله عليك شكرها ومن اشكر ان نستعمل النعمة فى مرضاة الله وطاعته ورضا الله من رضا الزوج واسئلى نفسك هل تقمين تجاه زوجك بالمسئولية وما فرضه الله عليك نحتاج جميعا لمزيدمن الاطلاع على الحقوق والواجبات الزوجيه والاستماع لقصص ومعانة الاخرين ماذالو امست زوجة اخيك فى موقفك هذا ؟ واصبحتى تتحدثى مع امك واسرتك عن اسباب مقطعاتها لكم كيف يكن دفاعك عن امك وثأرك لها خاصة وان ليس هناك اى اساءة لها من اى فرد منكم وهذا بأعتراف منك لاشك ان ذالك الرفض لزيارتهم وتفقد احوالهم والانس بهم ام زوجك هى امك واهله اهلك وادخال والله امرنا والرسول علمنا ان نحب لغيرنا ما نحب لانفسنا وان من احب الاعمال ادخال سرور على قلب مسلم فما بالك بقلب زوجك فلك اكثر من نيه واجور مضاعفة عليك مخاطبة نفسك براسائل ايجابية زوجى يحبنى وحريص على سعادتى وسلامتى وسلامة طفلنا القادم ان شاء الله وسعادة زوجك مصدرها الاستقرار والهدوء النفسى بين الاسرتين بادرى اختاه بالرسائل الايجابية التى تعبر عن الوصال والتفقد والاتصال باللغة و الصورة اللفظية والحسبة والمادية ان الهدية تذهب وحر الصدر /تهادوا تحابوا/ توددى الى ام زوجك امك بما تحب من أكلات ثياب اهتمى بها وبكل ما يخصها ازرعى حب تحصدى حب وامان وازيلى اى شوائب لسوء الظن وعدم سلامة صدرك تخلصى من اى اثار عداوة او غل فالقلب السليم مسكنه الجنة وصلة الرحم تزيد رزقك وتطيل العمر وتبارك فى الصحة والولدفمابالك ببر الوالدين وهو ثانى اوامر الله لنا بعد عبادته وبرك لمن اوجب الله عليك برهم تأمين راحتك وسعادتك فى الدنيا والاخرة لقد حكم الله بأشد العقوبات والقصاص للعقوق ماذا تتوقعى بداية ونهاية بدائل أخرى لصور مخالفة للشرع والسنة مثل ان يتنازل زوجك عن زيارتك لامه ويذهب بمفرده ويتفقدهم سريعا وفى قلق ثم بعد تقل المرات وتجف اللقاءات ومع مرور الايام وكثرة االاعباء والمسؤليات تكثر الاعتذارات ويكتفى بالاتصال التليفونى والرسائل على الموبيل وباقى الصور الموئلمة للجفاء والعقوق المنتشرة الان بيننا ألامن رحم ربى ونوصيهم بالحذر من العقاب والقصاص وعاقبة السوء فى الدارين وفى هذة الحالة لايذهب الاحفاد الى بيت الجدة ونكن بذالك نغرس بعد وجفاء لنجنى تمرد وعند وفساد اخلاقى تخرج جيل غير صالح ضار لنفسه مفسد لغيره ان حيرة زوجك وتشتت اموره تفسد علبه حالته النفسية والصحية والمزاجية مما ينتج عنه مالايحمد عقباهمن امراض عضوية وسلوكية ونفسية ولاشك ان ايذأ المؤمن اثم عظيم وهذا المؤمن اخوك فى الله قبل ان يكون لك زوجا فاجتهدى ان تكونى نعم الزوجة الصالحة جددى نيتك /اصطلحى مع الله /وتزدى بالعبادات واعلمى اننا لانلقى الله بالعبادات فقط ولكن الكم الاكبر للاجور والنجاة فى المعامالات حسن الخلق نصل من قطعنا ونعطى من حرمنا وليس العكس كونى سهله هينة لينة يحرم الله عليك النار ويلين لك كل من حولك ثم اصدقى صلحك مع نفسك ومحاسبتك لها وبادرى بالاعتذار لزوجك وارفعى راية السلم وألزمى قاعدة التغافل وهيا بنا نتغافر بعيدا عن االعتاب والجدال وان تنازلتى وتركتى لله تزيدى عزا وتقديرا بين اهل السماء واهل الارض واخيرا اوصيك بالقراءة والاطلاع على فنون تربية الاولاد انت وزجك الفاضل استعدادا وتأهيل لحسن اداء المسئولية لمن استرعاكم الله عليهم بارك الله فيكم واعانكم على ذكره وشكره وحسن عبادته
الزائر : faten
الأربعاء 07-اكتوبر-2009
gaza
عزيزتي
الافضل و الصحيح هو الذهاب الي اهله كلما اراد فهذا حق عليكي و واجب ! و اذا لم تذهبي اليهم لن تفقدي جنينك بل ستفقدي زوجك و الصراحه معه حق فهل انت تقبلين ان لا تاتي زوجه ابنك لزىارتك في المستفبل و تتذرع بحجج واهيه؟ اذهبي يا اختي و ليطلبه احد من اهلك و يطلبه للزياره و اخبريه بموافقتك و دعي المركب يسير و وفقكم الله لما فيه الخىر و الصلاح
الزائر : سكون الليل
الثلاثاء 06-اكتوبر-2009
هذا ما عندي فتقبليه هدية متواضعة مني
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ,,
أختي الكريمة ..
إن المشاكل التي تمرين بعا قد تمر على أغلب الأزواج في السنوات الخمس الأولى من الزواج و تقل كثيرا بعدها لأن كلا منكم قد فهم شريك حياته أكثر من خلال هذه المشاكل فاصبري عليها واحرصي على أن تحافظي على حياتكما مع بعض و لو كلفك ذلك الكثير فالمرأة سترها زوجها ...
عزيزتي بقاؤك في بيت أهلك لمدة تقارب الشهر كثير و اللوم قد يقع عليك ..فاسمعي مني ولا تنزعجي لما أقوله أولا لأنك خرجت عن طاعة زوجك و التي هي طاعة لله و لأنك في عدم ذهابك معه قد تضعين زوجك في موضع محرج من قبل أهله مما يعرضكما للكلام التي انتي في غنى عنه و كذلك قد تشعرينهم بكراهيتك لهم و عدم تقبلك لهم مما يزيد الطين بله و ربما تتفاقم المشاكل أكثر و أكثر ...شعورك بعدم الأمان هو ما يمنعك كما قرأة في رسالتك وكيف لا تشعرين بالأمان عند زيارتك لهم رغم وجود زوجك بجانبك و قولك بأن أهله طيبين!

عزيزتي السائلة..
إذا كان خوفك على الجنين هو ما يمنعك من زيارتهم فأخبري أهله بكل ما قيل لك و اعتذري لهم عن عدم زيارتهم لعلهم يقومون بنصح زوجك بإبقاءك في المنزل حفاظا على حياة الجنين و بذلك قد أخذت عذرين عذرا عن زوجك بعدم إحضارك معه و عذرا عنك بعدم زيارتهم خوفا على على الجنين ...و احرصي دائما على صلتهم بالهاتف حتى تكتشفينهم أكثر و تتقرب القلوب و تنكسر الحواجز بينك و بينهم إن وجدت ..و كذلك يجب عليك أن تجبري نفسك قليلا على أن تصلينهم في منزلهم بين الحين و الأخرى ولو لمدة قصيرة لا تتجاوز النصف ساعة فإنك بصلة رحمك يصلك الله تعالى فيزيد و يبارك لك في الرزق و لا شك أن الولد بحد ذاته رزق فقد قال عليه الصلاة و السلام :( من أراد أن يبسط له في رزقه و ينسأ له في أثره فليصل رحمه )

و أخيرا احرصي اخيتي على الصلاة في جوف الليل و الدعاء و المداومة على الإستغفار لكونها تمحو الذنوب تفرج الكروب تزيل الهموم و تجلب الرزق و الولد و الخير كله ..

أسأل الله أن يصبرك و أن يهب لك الذرية الصالحة و أن يجعل من زوجك و ولدك قرة عين لك ..
الزائر : ام الامين
الثلاثاء 06-اكتوبر-2009
yakima - wa
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
الاخت ام جود , ما لمسته في رسالتك فقدان الحوار بين الزوجين , وهذا المشكله اعظم مما انتي تسألي عنه , لان هذه المشكله يليها اخرى من المشاكل الزوجيه, حيث انتي تقفي على رايك, وهو يتمسك في رايه دون معرفة ما هو سبب رغبنكي بعدم الذهاب الى زياره اهله, فألامر يريد هدوء, ومعالجه لان امامكم مستقبل وحياة طويله وكما ذكرتي ان وجود الحمل هو ما يمنعكي من مرافقة زوجك الى بيت اهله , ادا اختي كيف تريد ان يأتي طفل الى ابوين لا يعرفان معنى الحوار والتفاهم في حياتهم .
الذي اريد قوله لكي هو لآتي :-
اولا: يجب الجلوس مع زوجك بهدوء وتروي ودون تشدد بالمواقف ليشرح كل واحد منكم وجهة نظره للأخر وابداء الاسباب والوقوف على لب الموضوع , دون اتهامات والقاء اللوم على بعضكم.
ثانيا:طالما ان الموضوع وصل الى اهلك , فيجب تدخل الاهل في حلبة النقاش والحوار.
ثالثا: بخصوص الحمل وخوفك من الاجهاض , انا معكي بأن من تمر بتجربه سابقه يحدث عندها خوف على الجنين القادم ,ولكن يا عزيزتي اعلمي ان كل شئ بيد المولى عز وجل . اذا ارده لشئ ان يكون فهو حاصل لا محال , حتى لو اجمعت اطباء العالم على تغير الشئ المراد.
رابعا: اريد ان تضعي نفسك بدل زوجيك , وانتي من طلب الذهاب الى اهلك كل اسبوع , وانتي بهذه الوضع ,وزوجك رفض الذهاب ماذا يكون موقفك بالنسبه له
لدى كوني صادقه مع نفسك اثناء الاجابه على هذا السؤال.
خامسا: قومي بتوضيح الامور الى اهل زوجك , ربما يكون لهم تاثير على ابنهم ,لانهم هم الاصل في التربيه ويعرفوا اي الابواب يطرقوا لدخول الى قلب زوجك.
سادسا: انتي قلتي في رسالتك اذا دهبتي الى زياره اهل زوجك فيها مخاطر على نفسك وجنينك , والامر الثاني ذكرتي انه ادا لم تنفدي كلام زوجك بذهاب الى بيت اهلها سوف يطلقك . ادا انظري يا عزيزتي من هذه الزاويه في كلا الحالتين انتي سوف تكوني الخاسره , ادن لماذا لا تتجنبي الخساره في طريقة حوار بينك وبين زوجك.
سابعا: تقربي الى الله بالدعاء والاستغفار , والدعاء لكي اولا ليرشدك الله الى طريق الصواب والى زوجك لصرف الله قلبه وعقله الى النور والصواب انه سميع قريب الدعاء.
واخيرا اتمنى من الله ان يألف بين قلوبكم ويزيل الغمه عنكي.
اختك ام الامين.
الزائر : متمرس
الثلاثاء 06-اكتوبر-2009
المملكة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أولا : لمعرفة التحليل الموضوعي للمشكلة والوقوف عليها بصدق لابد من سماع الطرف الثاني لأنه ومن خبرتي بهدا الموضوع من حل مشاكل كثيرة مثله ، تكون الزوجة هي المشكلة ولا تريد أن تدهب لأهل الزوج مما يسبب إحراج للزوج فلو أطاعت الزوجة زوجها لكان خيرا لها في الدنيا والآخرة
ثانياً : يبدوا من كلام الأخت أن المشكلة متكررة ولم تحدث لمرة واحدة وقد تكون لفترات متباعدة
ثالثا : ليس من المنطقي أن يرسل الرجل ورقة طلاقك هاكدا ولابد من وجود إرهاصات مسبقة بعدم رغبتك بالدهاب إلى أهله والتعايش معهم ودلك مع قولك عنهم بأنهم طيبين ولكن قد يدخل الشيطان للمرأة المتزوجه هداها الله من باب حب السيطرة على الزوج والتحكم به وجعله خاصا بها رغم وجود إلتزامات وواجبات عليه تجاه أهله
رابعا: من قولك أنه يدهب لأهله كل أسبوع وأنتي كل أسبوعين ودلك لأن زوجك عليه واجبات تجاه أهله فهو رجل قد يحمل عبئ بيت اهله بعد أبيه أما المرأة فليس عليها إلتزامات تجاه أهلها بل قد يقوم أخوتها الدكور بهدا العمل فكل رجل عليه إلتزامات تجاه زوجته وتجاه أهله أيضا بينما المرأة ليس عليها إلتزامات مستحقة تجاه أهلها بل عليها إلتزامات تجاه زوجها وعليها طاعته
خامسا: على الزوجه طاعة زواجها
سادسا : على الزوجة معرفة أنه بمجرد زواجها خرجت من حكم أهلها عليها إلى حكم زوجها أضف إلى دلك هو لم يطلب منكي العيش عندهم في نفس البيت
سابعا: يختلف وضع الزوج في الزيارة لأهل الزوجة عن زيارة الزوجة لأهل الزوج فهي التي وجوب عليها أن تتبع الزوج وليس العكس
ثامناً : على الزوجة إدراك وجوب المحافظة على عش الزوجية حتى لو أمرها زوجها بزيارة أهله معه كل يوم
تاسعا: يبدوا لي والله أعلم أن المشكلة تتعدى مسألة الجنين والأجهاض وقد أقحمت هده المسألة في الموضوع وإلا ما دكرت الأخت نقطة زيارة أهلها و زيارة أهله فالمشكلة متأصلة مسبقا بدون هدا الموضوع
عاشراً: هل من المعقول أن الزوج لا يعلم خطورة وضع الجنين ، أو الوضع بشكل عام لأنه من المؤكد عند كل زوج حرصة على أن يكون له من بعده من يحمل أسمه أم أنه لم يدهب معك إلي الطبيبه ويسمع هدا الكلام بنفسه
الحادي عشر : أختي العزيزة أشير عليكي كحل للموضوع أن تطلبي منه أن ينقل بيتكم بجوار بيت أهله أي في المقابل له مباشرة حتى لا تتكبدين العناء والتعب عند الدهاب إليهم أو قدومهم إليك و كحل لهده المشكلة لأنه ومن التجربة والتطبيق لعدة أزواج بالنسبة لهده المشكلة بأنه إن كانت الزوجة صادقة فستسعد بدلك وإن كانت غير دلك فستظهر النوايا
الثاني عشر : أختي العزيزه أسألك بالله أن تحافظي على بيتك وأن تطيعي زوجك وأن تحبي أهله لأن هده هي حياتك التي كتبها الله لك ولن تستطيعي غير دلك وأن تعتبري أهله مثل أهلك تماما لأني رأيت أسرا كثيرة قد تفككت بسبب هدا الموضوع
قد يجد البعض أنني متحمل على الأخت ولكن يعلم الله لما أراه من مشاكل قد يكون حلها سهلا كما أنني قمت بتحليل كلام الأخت ليس إلا وأنه قد يكون شئ غير دلك لو أستمعت لها هدا والله أعلم واسأل الله أن يصلح أحوالكم وأن يجمع بينكم وأن يهديكم سبل الصلاح .

اخوكم . متمرس
الزائر : متفائلة رغم الأسى
الإثنين 05-اكتوبر-2009
الرياض
بسم الله الرحمن الرحيم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته غاليتي ...
أختي الكريمة بداية (مبروك حملك وتولدين بالسلامة )، سأبدأ معك من أول رسالتك (وهي أنك متزوجة منذ عام ونصف ) أنت عزيزتي في بداية المشروع و غالباً السنوات الأولى تحتاج لصبر وفهم النفسيات والشخصيات حتى يتم التأقلم مع الحياة الجديدة )، أيضا تقولين : (من زوج ليس لديه إحساس بالمسؤولية تجاهي كزوجة، لا يريد أن يكلف على نفسه التضحية في بعض الأمور لدرجة أني بقيت في منزل أهلي لمدة شهر تقريبا لثلاث مرات منذ أن تزوجت بسبب المشاكل، وسبب المشكلة الرئيسي عدم ذهابي إلى أهله حيث أنهم يسكنون خارج منطقتنا.) أختي الغالية إذا أردنا أن ننجح لابد أن يكون التغيير منا نحن فعلينا أن نضحي ونصبر ، ونحن من نبدأ ونتنازل ، لأنه إذ بقيت عند أهلك لن تحل المشكلة ما دام كل منكما متمسك برأيه ، ويلقي اللوم على الآخر ( أجلسا مع بعض جلسة ود ، ومن ثم تحاورا تحاوراً إيجابيا بعيدا عن الانتصار للنفس .
فسبب المشكلة كما ذكرت ( عدم ذهابي إلى أهله حيث أنهم يسكنون خارج منطقتنا ) أختي الأمر سهل حاولي التفاهم معه بخصوص حملك بهدؤ وعدم انفعال ، ولا بأس أن يكون من يقترح ذلك هو (أمه ) أي : خالتك ( أم زوجك ) لأنك تقولين :( أهله طيبون ) حاولي في مرة الذهاب معه وأجلسي معها جلسة ود ومحبة وافتحي معها موضوع الحفيد المنتظر وبتأكيد ستقول هي لولدها : حاول أن تريح زوجتك فلا ترهقها بالزيارات المتكررة على الأقل في الأشهر الأولى .
أما أمر عدم ارتياحك طبيعي جدا لأنك في بداية زواجك وفي منطقة غير منطقتك ، وتعوذي من الشيطان ، وأكثري من ذكر الله ، والدعاء الذي هو سلاح المؤمن ، وأيضا حاولي أن تجعلي الأمر محببا لك ولهم بأن تجلبي معك بعض الهدايا ، وعمل بعض البرنامج للعائلة التي يقضي على الروتين ، ولا تنسي جلسة القهوة والشاي وما يكون معهما فهي وإن كانت أمور عادية لكن لها تأثير.

أختي :: فرج الله همك
الطلاق ليس حلا ً لمشاكلنا ، إذا اضطررت للذهاب لبيت أهلك فليكون لتهدئة الأمر لا لزيادته ، في المرة الأولى كان زوجك هو من يهدأ الأمر (أنني أنا التي طلبت الذهاب إلى أهلي) ، وفي المرة الثانية (التي استمررت فيها عند أهلي ما يقارب الأربعين يوما تحدث فيها مع والدي. حاول والدي إقناعه بأنها مسألة وقت لكنه رفض وقال إما أن تذهب كلما ذهبت أو لا أريدها.)
أختي : حافظي على نفسيتك أثناء الحمل تفائلي لا تعقدي الأمر وهو سهل هي فترة وتمضي ، تنازلي وحاوريه بالحسنى توددي له ، لأنه هو طفلكما وليس طفلك وحدك ولابد أن يحرص على صحتك وصحته ، وإذا لزم الأمر في زيارتك للطبيبة تخبره ( أي زوجك) بأهمية الراحة النفسية والجسدية لك ، وعدم عمل أي جهد يؤثر على ذلك ( بما ذلك جلسة السيارة لوقت طويل ).
غاليتي :: قومي بالاتصال بزوجك وكوني هادية ، أو أطلبي من والدك الاتصال به ، ولا تتردي في ذلك ، لأن بقائك عند أهلك ليس مجدياَ .
وأكثري من الدعاء .
وأخيرا ::: الدعاء ( لك بأن يسخر الله لك زوجك وييسر أمرك ويجمع بينكما ، ويقر أعينكما بالذرية الصالحة المعافاة عاجلاً ، إنه قريب مجيب ،،،

أختك (متفائلة رغم الأسى )...
الزائر : مجتهد
الإثنين 05-اكتوبر-2009
الرياض
بسم الله
أولا / أنا أشك في صحة دعواك أن رفضك للذهاب لأهله بسبب الحمل حيث ذكرتي في البداية عدم الرغبة المسبقة للذهاب ،وأن إدخال موضوع الحمل في الموضوع فقط لإيجاد عذر ومبرر
ثانيا / لتعلمي أن الحمل يهمه كما يهمك فالمولود لكما جميعا
ثالثا / أعلمي أن الأزواج يحنون على زوجاتهم كثيرا ويرأفون بهم لكن أقول لكن بمقياس الزوج حيث أن الزوجات كثيرا ما يدعون ما ليس له حقيقة في الواقع فلو علم الزوج علما يقين أن السفر يؤثر على الحمل لكن هو يعتقد أن هذا إنما هو عذر للقعود
وأنا أسلك لو عرض عليك زوجك سفر نزهة وأستجمام في بلد جميل وسكن فارهة هل ستقبلين أم ستعتذرين بحجة الحمل
نرجع إلى صلب الموضوع إذا أردت السعادة فعليك برضا زوجك وأبذلي الغالي والنفيس في ذلك وأعلمي أنك أنتي الكاسبة بذلك لأني على يقين أن المردود الإيجابي الكبير سيعود عليك بعد ذلك وستجنين الثمار اليانعة بعد ذلك فقط ثمن ذلك هو طاعة الزوج وإرضائة فالزوج يريد الزوجة التي تقدم رغباته على رغباتها عندها سيبذل لها ما تريد وأعلمي أن أن إرضائك لزوجك هو طاعة لربك وهو من أوسع أبواب الخير للزوجات فهو خير من نوافل العبادات وأعظم أجرا قال صلى الله عليه وسلم ( إذا صلت المرأة خمسها و صامت شهرها و حصنت فرجها و أطاعت زوجها قيل لها : ادخلي الجنة من أي أبواب الجنة شئت .)
فنصيحتي لكل زوجه إذا أرادت السعادة في الدنيا فلتطع زوجها فأنا أتكلم من منطلق الزوج وما يريده من الزوجه ،
وقد كنت مرة أستمع إلى جملة من الأحاديث التي تحث الزوجه على طاعة زوجها وتأملت الحث الشديد على ذلك ثم قلت يا سبحان الله فلو أن المرأة فعلت ما ذكر في تلك الأحاديث لكانت شيء عظيما في عين زوجها ولرجع لها ما تبذله أضعاف مضاعفة ،
فقط على الزوجه أن تبدأ بقراءة الأحاديث التي تبين عظمة الزوج ووجوب طاعته ثم تبدأ بالتطبيق هي أقول تبدأ بالتطبيق هي وتصبر على ذلك وحتما وحتما ستجد أثر ذلك يعود عليها وعلى بيتها

ثم ماذا تخسرين عندما تذهبين معه فقط ضيق يوم ويومين
لكن ماذا خسرتي عندما رفضتي الذهاب معه حسرة شهر وشهرين

عذرا لأني أرى أن لامشكلة من ركوب السيارة للحامل إنما هي أعذار يتعذر بها

أعانك الله وأصلح لك زوجك وسخر بعضكما لبعض
الزائر : أبو رزان
الإثنين 05-اكتوبر-2009
مشورة
أما أنا يا أختي المسلمة فأعظك وأذكرك بما أوجبه الله عليك من طاعة زوجك..

فأول أمر تفعلينه يا أختي أن تصلحي الأمور معه .. وتعودي فوراً إلى بيت زوجك.

ثانياً/ ثم تستشرين أهل الخبرة في حل مشكلتك، وأنت في بيت زوجك لا خارجه.

ثالثاً: تضرعي إلى الله عز وجل الذي أوجب طاعتك لزوجك، وتقربت أنت إليه -سبحانه- بفعل ما أمرك به من طاعة الزوج، أن يهدي قلب زوجك ويحنن قلبه عليك، ويرزقه حسن التعامل معك، ويبصره بمصالح بيته.. فإنه سبحانه مقلب القلوب,.( السؤال مع إحسان العمل..)

إن الله عز وجل عندما جعل الطاعة على المرأة لزوجها، لم يربط تلك الطاعة بقناعة المرأة، أو استحسانها لما يأمرها زوجها به، إلا أن يكون الأمر بمحرم، فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق.. ولذلك فالخير كل الخير في اتباع شرع الله، والبركة لا تبحث إلا عن بيوت الصالحين المتبعين لما أمر الله، والسعادة لا تحل إلا في البيوت المباركة.. وهل تزوجنا إلا بحثاً عن السعادة والبركة والخير؟؟

وأما مسألة الجنين، فمن الواضح أنها مسألة ليست أصيلة في هذه المشكلة، وإنما جزئية... فمن كلماتك يا أختي أجد أن عدم الإحساس بالراحة والأمان في بيت أهل الزوج هو السبب الرئيسي للرفض..

ختاماً/ لقد ركزت على جزئية واحدة في مشورتي لاعتقادي أنها أساسية في حل هذه المشكلة.. ولا يعني هذا أنني لا أرى حلولاً أخرى للمشكلة.. بل يجب البحث في حلول أخرى مساندة.. ولكن معصية الزوج لن تكون حلاً أبداً لهذه المشكلة..
والله أعلم.,.,

أسأل الله عز وجل أن يهيء لكما الخير والسعادة في حياتكما.
الزائر : هاله حسن طاهر الحضيري
الإثنين 05-اكتوبر-2009
ليبيا- طرابلس- عين زارة - تفرع البيفي- قرب مدرسة دار السلام( البنون)
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
أختي السائلة :
أكاد أتصور مدى القلق الذي تعيشينه .. والخوف من النتائج المترتبة على حالة الهجران التي أنت فيها ..
أولاً وقبل كل شيءأدعو الله لك بالعون والهداية والسداد
ثانيا تعالي نحلل المشكلة بهدوء ودون انفعال
* قلتي أن زوجك ليس لديه إحساس بالمسؤولية تجاهك كزوجة، وهذه أعتبرها إلى حد ما نقطة إيجابية حيث أنه ليس عديم المسئولية تماما وإنما تجاهك كزوجة فقط وبالتأكيد هناك أسباب لذلك !!!
* كما قلتي أن سبب المشكلة الرئيسي هو عدم ذهابك إلى أهله وأنك لا تشعرين بالأمان هناك ، رغم وصفك لهم بالطبيبين ، ولهذا ايضا أسباب!!!
*قلتي أنه يذهب لأهله كل أسبوع أنك تذهبين كل اسبوعين ( وربما أنك كنت تذهبين على مضض ) وانه يرفض اعتذارك ويثور .
*في المرة الأولى التي لم يهدأ فيها قال لك ستصلك ورقة طلاقك، ورغم ذلك لم يفعل على ما يبدو وهذه أيضا نقطة إيجابية تفيد بأنه يريدك ولايريد فقدانك. وكونه لم يخبر والده بأنه من طلب منك الذهاب لأهله فهذا والله أعلم دليل على كونه لايريد للمشكلة ان تتفاقم ويتدخل الاهل بتحريضهم الذي قد يزيد الامر سوءاً.
في المرة الثانية رفض محاولات والدك للإصلاح وأصر على أن تذهبي معه في كل مرة يذهب فيها .. وهنا قلتي أن سبب اعتذارك عن الذهاب لأهله هو حملك الذي لاتريدين خسارته كما حدث سابقا و أن جنينك في خطر إذا لم ترتاحي .. وهذا أمر مهم يجب ان يؤخذ بعين الإعتبار ويستوعبه جميع الأطراف ..ولذلك طرق ووسائل!!!!
أختي الفاضلة .. واضح من بين سطور رسالتك ان الله قد رزقك بزوج جيد من أسرة متماسكة يقدس صلة الرحم ويحسب لها ألف حساب .. وكونك لم تشعري بالإرتاح لدى اهله وتكررين الإعتذارات عن الذهاب لهم هذا بالضبط ما شق بينكما هذا الشرخ في التعامل ..
وربما كان أصل المشكلة منذ بداية زواجكما .. لابد وانه لم تكن هناك ماحة كافية للحوار بينكما والإتفاق على الخطوط العريضة في حياتكما الجديدة المشتركة ز. فاصبحت انت وأمسيت تتمنين أن يكون كما تشائين واصبح هو وأمسى يتدمر من كونك لست نسخة طبق الاصل عن الصورة التي في خياله .. وكل منكما لم يوجد الطريقة المناسبة لإيصال أفكاره للآخر أو إيجاد حلول وسط بينما.
أختي الفاضلة بحكم الصورة البسيطة التي رسمتها عن شخصية زوجك أقول والله أعلم أنك تستطيعين إمتلاك شغاف قلب زوجك بحسن علاقتك بأهله (وتمهلي هنا ولاتحكمي على كلامي حتى تصلي إلى آخره ) .. والمرأة عندما تخرج من بيت أبيها إلى بيت زوجها فقد لأصبحت لها عائلة إضافية لها عليها حقوق كما للزوج حقوق وللزوجة أيضا ..و ما مضى قد مضى ولانستطيع إرجاع الايام لتبدئي ولكن انصحك بالتالي :
1. ركعتين لله واطلبي منه أن يلهمك الرشد.
2. راجعي نفسك جيدا مرارا وتكرارا..عددي محاسن زوجك وانظري في مساوئه معك وأسبابها .. فربما كانت أسباب سوء المعاملة هو عدم التفاهم وعدم توحيد الأساسيات بينكما فإن وجدت انه زوج خلوق وصاحب دين وأمانة وأنك تودين كسب عشرته بالحسنى فانتقلي إلى الخطوة التالية.
3. اعزمي على أن تفتحي معه صفحة جديدة تقرين فيها بأن أهلك وأهله هم جميعا أهلك وأنك عندما تقومين بسلامة الله أنت ومولودك لن تمانعي في مواصلتهم فهذا حق لهم وواجب عليكما ..وأنك مادمت في فترة الحمل ستبدلين جهدا لمواصلتهم هاتفيا باستمرار، ( واعلمي أن وساوسك وعدم شعورك بالأمان هو نتاج لإختلاف البيئة التي هم فيها عما اعتدته عند أهلك وكونك لم تهيئي نفسك جيدا للوضع الجديد فهذا جعلك لاشعورا يرفضين هذا الوضع الجديد لأهل زوجك ) إن علمت في نفسك القدرة على فتح الصفحة الجديدة فانتقلي إلى الخطوة التالية.
4. صلي صلاة الإستخارة في شأن زوجك فهي من شأنها أن تبث في نفسك الرضى بقضاء الله كيفما كان. وانتقلي إلى الخطوة التالية.
5. إسعي لأن تلتقي بزوجك وجها لوجه ( وإن لم تتمكني فهاتفيا) أعلميه أولا بماعزمت عليه بأسلوب لطيف وحنون ..وأظهري له حبك واشتياقك له ، وأنك لاتريدين خسارته واطلبي منه ان تتعاونا على بداية جديدة تستقبلان بها وليدكما الأول ( وكما نقول جعله الله كبير إخوته وأقر أعينكما به) ..كوني في حديثك معه أبعد عن العصبية والتشنح .. وابتعدي عن عبارات مشحونة مثل : أنت السبب / إنك لاتهتم / لاتحس / لم تتحمل المسئولية / أهلك كذا وأهلي كذا .
نصيحة : عندما تعودان لمنزلكما معا بعون الله توضئا وصليا معا ركعتين شكر لله ..فقد قال سبحانه وتعالى ( ولئن شكرتم لأزيدنكم )
دعواتي لك
والله ولي التوفيق
الزائر : متفائلة
الإثنين 05-اكتوبر-2009
فترة مؤقتة وتمضي ان شاء الله
اسأل الله ان ييسر أمرك ..
اعلمي انها فترة بسيطة وسوف تنتهي ان شاء الله
ولكن يجب ان تبيني لزوجك ان صحة الجنين مسؤوليتكما انتما معاً .. وليس أنتٍ فقط
وانتما محاسبان ان حصل مكروه لا سمح الله للجنين ..
وهناك حل آخر بأن تقومي بالتنظيم الجيد للذهاب الى منطقة اهله مثلا ان كان متاح الذهاب بالطائرة أفضل من السيارة وان ترتاحي هناك ولا تخرجي كثيرا وان تتجنبي كل ما قمتي به سابقاً وأثر على صحتك .
ولابد ان تفكري مليّاً قبل القدوم على أمر الطلاق واجعليه آخر الحلول ..
كماانصحك بالإستعانة بطرف من أهله وطرف من أهلك كي يكونوا وسطاء بينكما في حل هذه المشاكل العابرة ..
أعانك الله ويسر أمرك
الزائر : فجر الألوان
الإثنين 05-اكتوبر-2009
المملكة العربية السعودية- خميس مشيط
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
أولا غاليتي..
أسأل الله أن يفرج عنك ما أهمك..
ثانيا..
عزيزتي..هل صليتي صلاة الإستخارة..؟!
ربك أعلم بما فيه خير لك
عسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم

ثالثا..
ان كان لك أحد من أهله أو أقاربه من ترتاحين لها وتثقين فيها فاتصلي بها وأخبريها بكل شيء واطلبي منها ألا تخبره بذلك بل تحاول بطريقتها استدراجه في الكلام حتى تحصل على ما تريد ثم لتقل له هل لو كنت أنا فهل سترضاه لي.؟!
وإن لم يكن هناك من هو أهل لثقة والتفيكر الجيد فعليك أن تحاولي أنت الإتصال به ومن ثم أخبريه بهدوووء أنك ستعودين له وستذهبين معه ان أراد ولكن ذلك يكلفه حياة طفله وصحتك وحاولي امتصاص غضبة أو اجعلي أحد من أهلك يفعل ذلك..

وكان الله في عونك..
ولا تنسي سهام الليل فهي لا تخطئ..
واكثري من الاستغفار..
الزائر : الصامت
الأحد 04-اكتوبر-2009
اكتبي رسالة لمن ترينه أهلا للثقة
أسأل الله أن يعينك..
إذا كان في ذهابك خطرا على صحتك فلا تذهبي، وحاولي أن تتحدثي مع إحدى أخواته أو والدته وليكن حديث الأبنة لأمها.. وأشرحي لها أن في خروجك من المنزل خطر على صحتك وأن الطبيبة نصحتك بعدم الحركة كثيرا، ودعي من تحدثتي إليها ان تتحدث معه.. فقد يكون معتقدا أنك تتظاهري بالتعب لكي لا تذهبي إلى أهله..
أسأل الله أن يفرج لك كربتك..

الإستشارات الدعوية

أنصح الناس وآتي ما أنهاهم عنه!
الدعوة والتجديد

أنصح الناس وآتي ما أنهاهم عنه!

أ.د.عبد الكريم بن محمد الحسن بكار 12 - صفر - 1429 هـ| 20 - فبراير - 2008
عقبات في طريق الداعيات

هل أنا على الحق!

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي4279



الدعوة في محيط الأسرة

ابنتي البالغة لا تريد لبس الحجاب!

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند7472


استشارات إجتماعية

زوجي لا يجامعني إلا مرتين أو ثلاث مرات في الشهر!
الزوجان والعلاقة الخاصة

زوجي لا يجامعني إلا مرتين أو ثلاث مرات في الشهر!

محمد صادق بن محمد القردلي 08 - رمضان - 1435 هـ| 06 - يوليو - 2014

الزوجة وأم الزوج

حماتي تتدخل في شؤوني.. وأفسدت ابني!

د.عبد العزيز بن عبد الله بن صالح المقبل13126




استشارات محببة

لو تمّ الارتباط هل سأنسى الماضي بسهولة ؟!
الاستشارات الاجتماعية

لو تمّ الارتباط هل سأنسى الماضي بسهولة ؟!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أرسلت إليكم استشارة وكنت أنتظر...

رفيقة فيصل دخان1391
المزيد

ابنتي أخبرت أمّها أنّها لا تحبّني !
الإستشارات التربوية

ابنتي أخبرت أمّها أنّها لا تحبّني !

السلام عليكم ورحمة الله
ابنتي أخبرت أمّها أنّها لا تحبّني...

أماني محمد أحمد داود1391
المزيد

أحاول إرضاء أبي وأمّي فقط ابتغاء مرضاة الله ولكن هما لا يساعداني!
الاستشارات الاجتماعية

أحاول إرضاء أبي وأمّي فقط ابتغاء مرضاة الله ولكن هما لا يساعداني!

السلام عليكم ورحمة الله تعبت كثيرا من عائلتي ، لي أب غير ملزم...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1391
المزيد

ما حكم صيامي عندما أشعر أنّ الإفرازات على وشك النزول ؟!
الأسئلة الشرعية

ما حكم صيامي عندما أشعر أنّ الإفرازات على وشك النزول ؟!

السلام عليكم ورحمة الله عمري ثماني عشرة سنة أعاني من نزول...

د.فيصل بن صالح العشيوان1391
المزيد

زوجي يستفزّني إلى أن أغضب فيضربني!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي يستفزّني إلى أن أغضب فيضربني!

السلام عليكم ورحمة الله أحبّ زوجي وأعتقد أنّه يحبّني ، ولكن...

مالك فيصل الدندشي1391
المزيد

    قالت لأمّي إنّها حلمت أنّها تقتل نفسها وهذا دليل على ما تفكّر فيه !
الاستشارات الاجتماعية

قالت لأمّي إنّها حلمت أنّها تقتل نفسها وهذا دليل على ما تفكّر فيه !

السلام عليكم ورحمة الله نحن عائلة متفاهمة ومتواصلة مع بعضها...

د.مبروك بهي الدين رمضان1391
المزيد

أجمل اللحظات في حياتنا تضيع سعادتها!!
الاستشارات النفسية

أجمل اللحظات في حياتنا تضيع سعادتها!!

السلام عليكم ورحمة الله تحيّة طيّبة وبعد : - أنا متزوّجة عمري...

رانية طه الودية1391
المزيد

ما تعاني منه هو نتيجة لما مررت به من التجربة المرضيّة!
الاستشارات النفسية

ما تعاني منه هو نتيجة لما مررت به من التجربة المرضيّة!

السلام عليكم ورحمة الله قبل حلول شهر رمضان بدأ عندي ضيق في التنفّس...

ميرفت فرج رحيم1391
المزيد

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟
الأسئلة الشرعية

ما حكم تكبير الصدر في هذه الحالة ؟

السلام عليكم أعاني من صغر في الثدي بشكل ملحوظ إلى درجة أنّه...

د.بدر بن ناصر بن بدر البدر1392
المزيد

أشعر بثقة كبيرة في رأيي ونظرتي للأمور من حولي!
الاستشارات النفسية

أشعر بثقة كبيرة في رأيي ونظرتي للأمور من حولي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته . أريد نصيحتكم ورأيكم جزاكم...

رانية طه الودية1392
المزيد